تفسير ابن كثر - سورة الحاقة - الآية 50

وَإِنَّهُ لَحَسْرَةٌ عَلَى الْكَافِرِينَ (50) (الحاقة)

قَالَ اِبْن جَرِير وَإِنَّ التَّكْذِيب لَحَسْرَة عَلَى الْكَافِرِينَ يَوْم الْقِيَامَة وَحَكَاهُ عَنْ قَتَادَة بِمِثْلِهِ وَرَوَى اِبْن أَبِي حَاتِم مِنْ طَرِيق السُّدِّيّ عَنْ أَبِي مَالِك " وَإِنَّهُ لَحَسْرَة عَلَى الْكَافِرِينَ " يَقُول لَنَدَامَة وَيَحْتَمِل عَوْد الضَّمِير عَلَى الْقُرْآن أَيْ وَإِنَّهُ الْقُرْآن وَالْإِيمَان بِهِ لَحَسْرَة فِي نَفْس الْأَمْر عَلَى الْكَافِرِينَ كَمَا قَالَ تَعَالَى " كَذَلِكَ سَلَكْنَاهُ فِي قُلُوب الْمُجْرِمِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِهِ " وَقَالَ تَعَالَى " وَحِيلَ بَيْنهمْ وَبَيْن مَا يَشْتَهُونَ " .

تاريخ الحفظ: 10/12/2016 11:29:45
المصدر: http://www.anaqamaghribia.com/quran/t-69-1-50.html