إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ما هي أهم هموم الطفل المعاق وأسرته

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ما هي أهم هموم الطفل المعاق وأسرته

    الهم الاجتماعي
    يشكل ذلك الهم بعدا جوهريا ويتراوح بشدته بين مجتمع وآخر والإنطباع الإجتماعي لحدوث أو معرفة الاعاقة تختصره كلمات مألوفة تنساب بعفوية... " ياحرام... مساكين.... لاسمح الله... " و ألقاب أخرى ومفردات كثيرة .
    أما إذا حصلت الاعاقة في اسرة ما .... فيبدأ التهرب والنكران والتستر والأقاويل التي يشارك بها بعض الاختصاصين جهلا حينا وتوددا احيانا .
    وتلجأ الاسرة الى عملية دفاع عن اللقب السليب وتنتقل الاسرة الى التسوق عند الاختصاصيين والفنيين لاختيار اسم افضل والتخلص من اللقب وبعد جدل مرير تبدأ الحداد الرسمي ثم مرحلة الاستسلام والتعاطي مع الاحتياجات تبعا لمواطن الضعف والقوة وهذا ما يستوجب نهجا خاصاً للاسرة.
    والمشكلة الاولى تتجسد بالتمييز العنصري بحق المعوقين واسرهم حيث تنحصر الزيارات ويستبعدوا من قائمة الدعوات مما يؤدي الى انحصار تدريجي للاسرة.
    ماذا يجب على الأب والام تجاه ولادة طفل من ذوى الاحتياجات الخاصة ؟؟
    التدخل المبكر:
    يعني التدخل السريع والعاجل وقبل تفاقم المشكلة لمساعدة الطفل المعاق واسرته .... وهو نظام خدمات تربوي وعلاجي وقائي يقدم للاطفال من عمر يوم ممن لديهم احتياجات خاصة نمائية وتربوية والمعرضين لخطر الاعاقة لأسباب متعددة.
    وهناك وحدات ومراكز فى كل مكان ودولة تساعد على التدخل المبكر حيث يستطيع الاخصائيون ان يتعاملوا مع الاطفال ، ويشرحون للأب والأم والإخوة كيفيه التعامل مع هذا الطفل
    منقول لالأفادة أرجو من اخواتي الدعاء لي بشفاء أمي ورجوعي أخي إلى حضنها أمين يا رب


  • #2
    اختي العزيزة أشكرك على هذا الموضوع القيم الذي هو بالفعل مهم خصوصا للأسرة التي لذيها طفل معاق انا أشبه ذلك بالتالي فعندما تتزوج المرأة يأتي حلم الانجاب وعندما يتحقق ذلك تبدأ المرأة في الحلم وتتخيل ضحكات وابتسامة الطفل ولو انه مازال في بطنها بل حتى أنها تتخيل مستقبله و مدرسته المهم كل ما هو جميل وتحلم به كل أم شيء طبيعي أشبهه كما لو أن المرأة قررت أن تقضي عطلتها السنوية في ايطاليا فتبدأ بالحلم والبحث والسؤال عن الأماكن التي يجب أن تزورها في ايطاليا بل أنها تحفظ بعض الكلمات الايطالية لتتمكن من استعمالها هناك طبعا هذا بعدة شهور قبل السفر ويأتي وقت السفر وتأخد المرأة الطائرة (وقت الولادة) وتتفاجأ بصوت ربان الطائرة وهو يقول مرحبا بكم في هولندا فتصعق وتقول ولكن أنا أريد ان أذهب الى ايطاليا كيف وقع ذلك وتصدم هنا لها احتمالين اما أن تنذب حالها و تتذمر طول حياتها على هذا السفر أو تنسى ايطاليا وتدخل الى هولندا وتكتشف اسرار هذه الدولة وتكتشف اماكنها الجميلة هذا هو حال الأم عندما تنجب طفلا معاقا قبل كانت تفكر و تحلم بطفل جميل وعندما تلد طفلا معاقا تصدم فاما تنتابها الكآبة طول حياتها واما تحمد الله على ما أعطى وتسأل نفسها لمادا اختارني الله من بين آلاف النساء ليعطيني طفلا هكذا لاشك ان في ذلك حكمة وما الله بظلام للعبيد بل لأنك أم بمعنى الكلمة وأن هذا الطفل أمانة في عاتقك وكل شيء بأجره. تذكري ايتها الام التي تملك طفلا معاقا بأن الله سيجازيك على تعبك وثواب الآخرة احسن من سعادة الدنيا وما فيها فقط تبقى هناك معاناة فالام لا تريد أن ترى طفلها يتعذب ولكن هي حكمة الله عز وجل فأنت لست احن من الله فيه.
    [all1=#941c1c]
    اللهم ارزقني من اليقين ما تهون به علي مصائب الدنيا
    [/all1]

    تعليق


    • #3
      صدقتي أختي في الله فنحن النساء عادةً نرى أطفالنا على أنهم أجمل شي في هدا العالم ونوفر لهم كل ما يحتاجون ونسهر على تربيتهم أحسن تربية وتعليمهم في أحسن المدارس والسهر على راحتهم وبالتالي هم كل ما نملك فإدا ما رزقت الواحدة منا بطفلٍ معاق لالأسف كل تلك الأحلام تصبح سراباً ونصبحو مكتفين الأيدي وبدل الأهتمام والعناية المادية والمعنوية بدلك الملاك نطلق العنان للبكاء والحسرة والخجل من نضرات الشفقة من الأخر وبالتالي يلتجيى بعض قليلي الرحمة والأنسانية إلا طرق التهميش والعزل والضرب و- تقيدهم في بعض الحالات وحبسهم في غرفٍ منعزلة حتى لا يراهم أحد والكتير الكتير والله دموعي تمنعني حتى من الرؤية سوف أكمل لاحقاً تقبلي شكري وكامل احترامي أختي

      المشاركة الأصلية بواسطة malak-yacout مشاهدة المشاركة
      اختي العزيزة أشكرك على هذا الموضوع القيم الذي هو بالفعل مهم خصوصا للأسرة التي لذيها طفل معاق انا أشبه ذلك بالتالي فعندما تتزوج المرأة يأتي حلم الانجاب وعندما يتحقق ذلك تبدأ المرأة في الحلم وتتخيل ضحكات وابتسامة الطفل ولو انه مازال في بطنها بل حتى أنها تتخيل مستقبله و مدرسته المهم كل ما هو جميل وتحلم به كل أم شيء طبيعي أشبهه كما لو أن المرأة قررت أن تقضي عطلتها السنوية في ايطاليا فتبدأ بالحلم والبحث والسؤال عن الأماكن التي يجب أن تزورها في ايطاليا بل أنها تحفظ بعض الكلمات الايطالية لتتمكن من استعمالها هناك طبعا هذا بعدة شهور قبل السفر ويأتي وقت السفر وتأخد المرأة الطائرة (وقت الولادة) وتتفاجأ بصوت ربان الطائرة وهو يقول مرحبا بكم في هولندا فتصعق وتقول ولكن أنا أريد ان أذهب الى ايطاليا كيف وقع ذلك وتصدم هنا لها احتمالين اما أن تنذب حالها و تتذمر طول حياتها على هذا السفر أو تنسى ايطاليا وتدخل الى هولندا وتكتشف اسرار هذه الدولة وتكتشف اماكنها الجميلة هذا هو حال الأم عندما تنجب طفلا معاقا قبل كانت تفكر و تحلم بطفل جميل وعندما تلد طفلا معاقا تصدم فاما تنتابها الكآبة طول حياتها واما تحمد الله على ما أعطى وتسأل نفسها لمادا اختارني الله من بين آلاف النساء ليعطيني طفلا هكذا لاشك ان في ذلك حكمة وما الله بظلام للعبيد بل لأنك أم بمعنى الكلمة وأن هذا الطفل أمانة في عاتقك وكل شيء بأجره. تذكري ايتها الام التي تملك طفلا معاقا بأن الله سيجازيك على تعبك وثواب الآخرة احسن من سعادة الدنيا وما فيها فقط تبقى هناك معاناة فالام لا تريد أن ترى طفلها يتعذب ولكن هي حكمة الله عز وجل فأنت لست احن من الله فيه.

      تعليق


      • #4
        جزاك الله اختي خيرا على المجهود الجميل فقط أريد أن أذكرك أختي أنه لا يمكنك كتابة أكثر من موضوع في نفس القسم في نفس اليوم وتقبلي مروري

        تعليق


        • #5
          حبيبتي لقد اثرت انت في بشكل كبير ودموعك جواهر غالية على قلبي الله يفرحك بالجنة ونعايمها ويرزقك الخير كله في الدنيا والآخرة اختي الطفل المعاق عالم فريد من نوعه له سلبياته وايجابياته والايجابيات اكثر من السلبيات فقط يجب على الام ان تفكر بعيدا وترى العالم بنظرة اخرى تلك النظرة الحقيقية التي اراد الله سبحانه وتعالى لها فان وصلت الى هذه المرحلة والى هذه النظرة كل شيء يهون وترى الوجود اجمل.
          [all1=#941c1c]
          اللهم ارزقني من اليقين ما تهون به علي مصائب الدنيا
          [/all1]

          تعليق


          • #6
            باراك الله فيك أختي فأنا حساسة لكل ما يخص الأطفال لا استطيع السيطرة على نفسي ولا دموعي عندما أرى طفلاً يعاني أو يبكي أو يعدب ربما دلك يعود إلى طفولتي التي عشتها نوعاً ما صعبة يا ربي أتوسل إليك أن تحفض كل طفلٍ وأن ترعاه معاقاً كان أو غير دلك اللهم متعهم بالصحة والعافية وأن تجعلهم رجال الغد يحملون علم الأسلام عالياً أمين

            المشاركة الأصلية بواسطة malak-yacout مشاهدة المشاركة
            حبيبتي لقد اثرت انت في بشكل كبير ودموعك جواهر غالية على قلبي الله يفرحك بالجنة ونعايمها ويرزقك الخير كله في الدنيا والآخرة اختي الطفل المعاق عالم فريد من نوعه له سلبياته وايجابياته والايجابيات اكثر من السلبيات فقط يجب على الام ان تفكر بعيدا وترى العالم بنظرة اخرى تلك النظرة الحقيقية التي اراد الله سبحانه وتعالى لها فان وصلت الى هذه المرحلة والى هذه النظرة كل شيء يهون وترى الوجود اجمل.

            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            يعمل...
            X