إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فيدوني الله اخليكم

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فيدوني الله اخليكم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    االسلام عليكم
    بغيت نعرف عاااااااافكم اللي كترضع شنو ما خصهاش تاكل؟
    شكرا جزيلا

  • #2
    بعض الإقترحات العملية لتساعدكِ في رضاعة طفلكِ بطريقة ناجحة







    1- اغسلي يديك قبل أن ترضعي طفلك وهذا يساعد على حمايته من العدوى والالتهابات.



    2- حاولي أن يكون وضع جلستك مريحاً كي تشعري بالاسترخاء. يمكن أن ترضعي طفلك وأنت جالسة، أو أنت مستلقية على جانبك. وعندما تكونين في حالة استرخاء يتدفق اللبن بسهولة.




    3 - تأكدي أن طفلك قد أدخل في فمه أكبرمساحة ممكنه من الجزء البني اللون حول الحلمة لأن هذا يساعده في الحصول على أكبر قدر من اللبن.



    4 - ارضعي طفلك من الثديين وبالتناوب في كل وجبة ارضاع.



    5 - تقديم وجبة
    رضاعة للطفل في منتصف الليل أمر مرغوب فيه. إن إرضاع الطفل على فترات متقطعة يزيد من كمية اللبن التي يتناولها الطفل وكلما زدت من وجبات الرضاعة وتناولها الطفل في وقت مبكر يخف الورم والامتلاء اللذين تشعرين بهما في الثديين.




    6- لا تسحبي الحلمة من فم الطفل لأن هذا يؤذي الحلمة. إذا أردت أن توقفي الطفل عن الرضاع فيمكنك أن تضغطي الثدي بعيداً عن زاوية فم الطفل لإيقاف عملية الامتصاص، وبعدها يمكنك سحب الحلمة بسهولة.

    قد يبكي الطفل ليخبرك بأنه جائع. ولكن ربما يكون بكاؤه أيضاً بسبب المغص أو شعوره بالوحدة أو لأن حفاظه مبلل. لا ترضعي طفلك أكثر من مرة واحدة كل ساعتين.




    7 - ساعدي طفلك على التجشؤ بعد الرضاعة من كل ثدي حتى يخرج الهواء الذي ابتلعه. قد يبقى عند التجشؤ مقدار ملعقة من اللبن. فأضجعيه على جنبه أو على بطنه بعد الرضاعة حتى يسيل اللبن من فمه ولا يؤدي به للغصص أو الاختناق.




    8 - البسي حمالات الثدي الخاصة بالإرضاع لأنها تعطيك الراحة وتحمل الثديين وتمنع أنسجة الثدي من التمدد.




    9 - من الطبيعي أن تشعري بمغص أثناء فترة الرضاعة المبكرة لأن هذه هي الطريقة الطبيعية لعودة الرحم إلى حجمه الطبيعي.




    10 - اتركي الطفل يرضع مدة 10-15 دقيقة على الأقل من كل ثدي وبهذه الطريقة يحصل الطفل على اللبن المفيد والغني الخارج من أعماق الثدي.




    11- كلما أكثرت من فترات الرضاعة للطفل كلما زادت كمية اللبن في الثديين، وبعض الأحيان ينشط الطفل فيحتاج إلى
    رضاعة أكثر وهذه طريقة طبيعية لتزويده بمقدار أكبر من اللبن.



    12 - عندما يستعيد الثديان حجمهما الطبيعي وملمسهما يصبحان لينا، فإن هذا لا يعني أن اللبن قد نقص مقداره، ولكن الذي تناقص هو الانتفاخ والورم الذي كنت تشعرين به في الثديين - يبدو اللبن الطبيعي مائي القوام أزرق اللون.



    13 - الرضاعة من الزجاجة أياً كان نوعها تضعف من منعكس المص عند الطفل. الرضاعة من ثدي الأم عدة مرات تقلل من حاجة الطفل للماء أو لأي غذاء بديل عن اللبن.



    14 - لا تستعملي الصابون أو أي مطهر آخر في غسل الثدي لأن ذلك يسبب الجفاف والتشقق للحلمة. استعملي فقط الماء الدافئ لتنظيف الحلمتين.



    15 - الأطفال الذين يعتمدون على التغذية من ثدي الأم لا يشكون من الإمساك. بعض الأطفال يقومون بالتبرز عدة مرات في اليوم وهذا أمر طبيعي، كما أن أطفالاً آخرين يقومون بالتبرز كل 5 أيام أو أكثر.



    16 - اشربي من الماء كمية تكفي لشخصين. اشربي العصير أو اللبن عندما ترضعين طفلك. تناولي من الطعام وجبات صحية غنية بالبروتينات وتناولي الفواكه والخضروات الطازجة.




    17 - عندما تقومين بتغيير حفاظة الطفل ستة مرات أو أكثر يومياً، وتلاحظين أن البول شاحب اللون فهذا دليل على أن الطفل يحصل على كمية كافية من اللبن عند الرضاعة.




    18 - الطفل الذي يميل إلى النوم فترات طويلة وتعطى له وجبة
    رضاعة كل 4 أو 5 ساعات يزداد وزنه بشكل أبطأ، لذلك على الأم أن توقظ طفلها من النوم وتشجعه على الرضاعة على فترات أقصر.




    19 - تقل كمية اللبن إذا كانت الأم متعبة أو قلقة. فعلى الأم أن تخفف من أعمالها المنزلية في بداية الأسابيع الأولى من الولادة وتلجأ للراحة في فترة ما بعد الظهر يومياً.




    0 2- لمنع تسرب اللبن من الثدي عليك أن تضغطي على الحلمة براحة يدك حتى يتوقف الإحساس بالوخز.



    21 - استشيري الطبيبة أو الطبيب الذي يقوم على رعاية طفلك قبل استعمال أي دواء.



    22 -تناولي أي نوع من الطعام المغذي وابتعدي عن الأغذية التي تضايق طفلك.



    23- تحدث هجمات النمو في حدود الأسبوع السادس ثم في الشهر الثالث. وعندما يشعر الطفل بالجوع، فعليك أن ترضعيه كل 2-3 ساعات يومياً ولمدة بضعة أيام. المص الإضافي يزيد من كمية اللبن في الثدي. إن إرضاع الطفل من الزجاجة أي (الرضاعة الصناعية) تسبب نقصاً في مقدار اللبن الموجود في الثدي.






    24- لا تتسرعي في إعطاء أغذية جامدة للطفل. فالطفل لا يحتاج مثلاً إلى دقيق الرز قبل الشهر الرابع،كل ما يحتاجه في الشهور 4-6 الأولى هو الرضاعة من الثدي.







    25 - استمري في
    رضاعة الطفل من الثدي حتى أثناء دورة الطمث الشهرية لأنها لا تسبب تغييراً في نوعية اللبن - إذا تعرض طفلك لمرض فاستمري في إرضاعه ولا تتوقفي.







    26 - كلما طالت فترة الرضاعة للطفل كلما كان ذلك لصالحه، لذلك إذا أردت فطامه عليك أن تقومي بهذا تدريجياً لمدة تزيد على الشهر ذلك لن يسبب لك ألماً في الثديين.





    بعض الإقترحات العملية لتساعدكِ في رضاعة طفلكِ بطريقة ناجحة







    1- اغسلي يديك قبل أن ترضعي طفلك وهذا يساعد على حمايته من العدوى والالتهابات.



    2- حاولي أن يكون وضع جلستك مريحاً كي تشعري بالاسترخاء. يمكن أن ترضعي طفلك وأنت جالسة، أو أنت مستلقية على جانبك. وعندما تكونين في حالة استرخاء يتدفق اللبن بسهولة.




    3 - تأكدي أن طفلك قد أدخل في فمه أكبرمساحة ممكنه من الجزء البني اللون حول الحلمة لأن هذا يساعده في الحصول على أكبر قدر من اللبن.



    4 - ارضعي طفلك من الثديين وبالتناوب في كل وجبة ارضاع.



    5 - تقديم وجبة
    رضاعة للطفل في منتصف الليل أمر مرغوب فيه. إن إرضاع الطفل على فترات متقطعة يزيد من كمية اللبن التي يتناولها الطفل وكلما زدت من وجبات الرضاعة وتناولها الطفل في وقت مبكر يخف الورم والامتلاء اللذين تشعرين بهما في الثديين.




    6- لا تسحبي الحلمة من فم الطفل لأن هذا يؤذي الحلمة. إذا أردت أن توقفي الطفل عن الرضاع فيمكنك أن تضغطي الثدي بعيداً عن زاوية فم الطفل لإيقاف عملية الامتصاص، وبعدها يمكنك سحب الحلمة بسهولة.

    قد يبكي الطفل ليخبرك بأنه جائع. ولكن ربما يكون بكاؤه أيضاً بسبب المغص أو شعوره بالوحدة أو لأن حفاظه مبلل. لا ترضعي طفلك أكثر من مرة واحدة كل ساعتين.




    7 - ساعدي طفلك على التجشؤ بعد الرضاعة من كل ثدي حتى يخرج الهواء الذي ابتلعه. قد يبقى عند التجشؤ مقدار ملعقة من اللبن. فأضجعيه على جنبه أو على بطنه بعد الرضاعة حتى يسيل اللبن من فمه ولا يؤدي به للغصص أو الاختناق.




    8 - البسي حمالات الثدي الخاصة بالإرضاع لأنها تعطيك الراحة وتحمل الثديين وتمنع أنسجة الثدي من التمدد.




    9 - من الطبيعي أن تشعري بمغص أثناء فترة الرضاعة المبكرة لأن هذه هي الطريقة الطبيعية لعودة الرحم إلى حجمه الطبيعي.




    10 - اتركي الطفل يرضع مدة 10-15 دقيقة على الأقل من كل ثدي وبهذه الطريقة يحصل الطفل على اللبن المفيد والغني الخارج من أعماق الثدي.




    11- كلما أكثرت من فترات الرضاعة للطفل كلما زادت كمية اللبن في الثديين، وبعض الأحيان ينشط الطفل فيحتاج إلى
    رضاعة أكثر وهذه طريقة طبيعية لتزويده بمقدار أكبر من اللبن.



    12 - عندما يستعيد الثديان حجمهما الطبيعي وملمسهما يصبحان لينا، فإن هذا لا يعني أن اللبن قد نقص مقداره، ولكن الذي تناقص هو الانتفاخ والورم الذي كنت تشعرين به في الثديين - يبدو اللبن الطبيعي مائي القوام أزرق اللون.



    13 - الرضاعة من الزجاجة أياً كان نوعها تضعف من منعكس المص عند الطفل. الرضاعة من ثدي الأم عدة مرات تقلل من حاجة الطفل للماء أو لأي غذاء بديل عن اللبن.



    14 - لا تستعملي الصابون أو أي مطهر آخر في غسل الثدي لأن ذلك يسبب الجفاف والتشقق للحلمة. استعملي فقط الماء الدافئ لتنظيف الحلمتين.



    15 - الأطفال الذين يعتمدون على التغذية من ثدي الأم لا يشكون من الإمساك. بعض الأطفال يقومون بالتبرز عدة مرات في اليوم وهذا أمر طبيعي، كما أن أطفالاً آخرين يقومون بالتبرز كل 5 أيام أو أكثر.



    16 - اشربي من الماء كمية تكفي لشخصين. اشربي العصير أو اللبن عندما ترضعين طفلك. تناولي من الطعام وجبات صحية غنية بالبروتينات وتناولي الفواكه والخضروات الطازجة.




    17 - عندما تقومين بتغيير حفاظة الطفل ستة مرات أو أكثر يومياً، وتلاحظين أن البول شاحب اللون فهذا دليل على أن الطفل يحصل على كمية كافية من اللبن عند الرضاعة.




    18 - الطفل الذي يميل إلى النوم فترات طويلة وتعطى له وجبة
    رضاعة كل 4 أو 5 ساعات يزداد وزنه بشكل أبطأ، لذلك على الأم أن توقظ طفلها من النوم وتشجعه على الرضاعة على فترات أقصر.




    19 - تقل كمية اللبن إذا كانت الأم متعبة أو قلقة. فعلى الأم أن تخفف من أعمالها المنزلية في بداية الأسابيع الأولى من الولادة وتلجأ للراحة في فترة ما بعد الظهر يومياً.




    0 2- لمنع تسرب اللبن من الثدي عليك أن تضغطي على الحلمة براحة يدك حتى يتوقف الإحساس بالوخز.



    21 - استشيري الطبيبة أو الطبيب الذي يقوم على رعاية طفلك قبل استعمال أي دواء.



    22 -تناولي أي نوع من الطعام المغذي وابتعدي عن الأغذية التي تضايق طفلك.



    23- تحدث هجمات النمو في حدود الأسبوع السادس ثم في الشهر الثالث. وعندما يشعر الطفل بالجوع، فعليك أن ترضعيه كل 2-3 ساعات يومياً ولمدة بضعة أيام. المص الإضافي يزيد من كمية اللبن في الثدي. إن إرضاع الطفل من الزجاجة أي (الرضاعة الصناعية) تسبب نقصاً في مقدار اللبن الموجود في الثدي.






    24- لا تتسرعي في إعطاء أغذية جامدة للطفل. فالطفل لا يحتاج مثلاً إلى دقيق الرز قبل الشهر الرابع،كل ما يحتاجه في الشهور 4-6 الأولى هو الرضاعة من الثدي.







    25 - استمري في
    رضاعة الطفل من الثدي حتى أثناء دورة الطمث الشهرية لأنها لا تسبب تغييراً في نوعية اللبن - إذا تعرض طفلك لمرض فاستمري في إرضاعه ولا تتوقفي.







    26 - كلما طالت فترة الرضاعة للطفل كلما كان ذلك لصالحه، لذلك إذا أردت فطامه عليك أن تقومي بهذا تدريجياً لمدة تزيد على الشهر ذلك لن يسبب لك ألماً في الثديين.







    بعض الإقترحات العملية لتساعدكِ في رضاعة طفلكِ بطريقة ناجحة







    1- اغسلي يديك قبل أن ترضعي طفلك وهذا يساعد على حمايته من العدوى والالتهابات.



    2- حاولي أن يكون وضع جلستك مريحاً كي تشعري بالاسترخاء. يمكن أن ترضعي طفلك وأنت جالسة، أو أنت مستلقية على جانبك. وعندما تكونين في حالة استرخاء يتدفق اللبن بسهولة.




    3 - تأكدي أن طفلك قد أدخل في فمه أكبرمساحة ممكنه من الجزء البني اللون حول الحلمة لأن هذا يساعده في الحصول على أكبر قدر من اللبن.



    4 - ارضعي طفلك من الثديين وبالتناوب في كل وجبة ارضاع.



    5 - تقديم وجبة
    رضاعة للطفل في منتصف الليل أمر مرغوب فيه. إن إرضاع الطفل على فترات متقطعة يزيد من كمية اللبن التي يتناولها الطفل وكلما زدت من وجبات الرضاعة وتناولها الطفل في وقت مبكر يخف الورم والامتلاء اللذين تشعرين بهما في الثديين.




    6- لا تسحبي الحلمة من فم الطفل لأن هذا يؤذي الحلمة. إذا أردت أن توقفي الطفل عن الرضاع فيمكنك أن تضغطي الثدي بعيداً عن زاوية فم الطفل لإيقاف عملية الامتصاص، وبعدها يمكنك سحب الحلمة بسهولة.

    قد يبكي الطفل ليخبرك بأنه جائع. ولكن ربما يكون بكاؤه أيضاً بسبب المغص أو شعوره بالوحدة أو لأن حفاظه مبلل. لا ترضعي طفلك أكثر من مرة واحدة كل ساعتين.




    7 - ساعدي طفلك على التجشؤ بعد الرضاعة من كل ثدي حتى يخرج الهواء الذي ابتلعه. قد يبقى عند التجشؤ مقدار ملعقة من اللبن. فأضجعيه على جنبه أو على بطنه بعد الرضاعة حتى يسيل اللبن من فمه ولا يؤدي به للغصص أو الاختناق.




    8 - البسي حمالات الثدي الخاصة بالإرضاع لأنها تعطيك الراحة وتحمل الثديين وتمنع أنسجة الثدي من التمدد.




    9 - من الطبيعي أن تشعري بمغص أثناء فترة الرضاعة المبكرة لأن هذه هي الطريقة الطبيعية لعودة الرحم إلى حجمه الطبيعي.




    10 - اتركي الطفل يرضع مدة 10-15 دقيقة على الأقل من كل ثدي وبهذه الطريقة يحصل الطفل على اللبن المفيد والغني الخارج من أعماق الثدي.




    11- كلما أكثرت من فترات الرضاعة للطفل كلما زادت كمية اللبن في الثديين، وبعض الأحيان ينشط الطفل فيحتاج إلى
    رضاعة أكثر وهذه طريقة طبيعية لتزويده بمقدار أكبر من اللبن.



    12 - عندما يستعيد الثديان حجمهما الطبيعي وملمسهما يصبحان لينا، فإن هذا لا يعني أن اللبن قد نقص مقداره، ولكن الذي تناقص هو الانتفاخ والورم الذي كنت تشعرين به في الثديين - يبدو اللبن الطبيعي مائي القوام أزرق اللون.



    13 - الرضاعة من الزجاجة أياً كان نوعها تضعف من منعكس المص عند الطفل. الرضاعة من ثدي الأم عدة مرات تقلل من حاجة الطفل للماء أو لأي غذاء بديل عن اللبن.



    14 - لا تستعملي الصابون أو أي مطهر آخر في غسل الثدي لأن ذلك يسبب الجفاف والتشقق للحلمة. استعملي فقط الماء الدافئ لتنظيف الحلمتين.



    15 - الأطفال الذين يعتمدون على التغذية من ثدي الأم لا يشكون من الإمساك. بعض الأطفال يقومون بالتبرز عدة مرات في اليوم وهذا أمر طبيعي، كما أن أطفالاً آخرين يقومون بالتبرز كل 5 أيام أو أكثر.



    16 - اشربي من الماء كمية تكفي لشخصين. اشربي العصير أو اللبن عندما ترضعين طفلك. تناولي من الطعام وجبات صحية غنية بالبروتينات وتناولي الفواكه والخضروات الطازجة.




    17 - عندما تقومين بتغيير حفاظة الطفل ستة مرات أو أكثر يومياً، وتلاحظين أن البول شاحب اللون فهذا دليل على أن الطفل يحصل على كمية كافية من اللبن عند الرضاعة.




    18 - الطفل الذي يميل إلى النوم فترات طويلة وتعطى له وجبة
    رضاعة كل 4 أو 5 ساعات يزداد وزنه بشكل أبطأ، لذلك على الأم أن توقظ طفلها من النوم وتشجعه على الرضاعة على فترات أقصر.




    19 - تقل كمية اللبن إذا كانت الأم متعبة أو قلقة. فعلى الأم أن تخفف من أعمالها المنزلية في بداية الأسابيع الأولى من الولادة وتلجأ للراحة في فترة ما بعد الظهر يومياً.




    0 2- لمنع تسرب اللبن من الثدي عليك أن تضغطي على الحلمة براحة يدك حتى يتوقف الإحساس بالوخز.



    21 - استشيري الطبيبة أو الطبيب الذي يقوم على رعاية طفلك قبل استعمال أي دواء.



    22 -تناولي أي نوع من الطعام المغذي وابتعدي عن الأغذية التي تضايق طفلك.



    23- تحدث هجمات النمو في حدود الأسبوع السادس ثم في الشهر الثالث. وعندما يشعر الطفل بالجوع، فعليك أن ترضعيه كل 2-3 ساعات يومياً ولمدة بضعة أيام. المص الإضافي يزيد من كمية اللبن في الثدي. إن إرضاع الطفل من الزجاجة أي (الرضاعة الصناعية) تسبب نقصاً في مقدار اللبن الموجود في الثدي.






    24- لا تتسرعي في إعطاء أغذية جامدة للطفل. فالطفل لا يحتاج مثلاً إلى دقيق الرز قبل الشهر الرابع،كل ما يحتاجه في الشهور 4-6 الأولى هو الرضاعة من الثدي.







    25 - استمري في
    رضاعة الطفل من الثدي حتى أثناء دورة الطمث الشهرية لأنها لا تسبب تغييراً في نوعية اللبن - إذا تعرض طفلك لمرض فاستمري في إرضاعه ولا تتوقفي.







    26 - كلما طالت فترة الرضاعة للطفل كلما كان ذلك لصالحه، لذلك إذا أردت فطامه عليك أن تقومي بهذا تدريجياً لمدة تزيد على الشهر ذلك لن يسبب لك ألماً في الثديين.











    تعليق


    • #3
      ماذا أفعل إذا كان الطفل نائماً ولا يريد الرضاعة ؟؟



      بعض الأطفال يرغبون في النوم كل يوم ، ويرضعون قليلاً بعض الأحيان ، فإذا كان وزن الطفل لا يزيد ولا يبلل العدد المذكور أعلاه من الحفاظات في اليوم ، فلا بد من إيقاظه وإرضاعة كل ساعتين باليوم . غيري بين الثديين كل عشر دقائق لكي تحافظي على رغبة الطفل في الرضاعة قدر الإمكان ، وكذلك ضم الطفل إلى الصدر وتحريك اليدين على جسمه ، والتحدث إليه فقد يساعده على الرغبة في الرضاعة وإبقائه يقظاً .







      تسوس الرضاعة


      ماهو تسوس الرضاعة ؟؟



      هذا النوع من التسوس يصيب الأسنان اللبنية للأطفال دون سن الثالثة.






      ماهو مدى إنتشار تسوس الرضاعة ؟؟

      - يختلف معدل انتشار تسوس الرضاعة من مجتمع لآخر ويتعبر من أكثر أمراض الفم والأسنان انتشاراً في المملكة.



      أولاً: ترك الطفل يخلد للنوم وبقايا الحليب في فمه سواء كان مصدره الرضاعة الصناعية أو الطبيعية





      ثانياً: عدم تنظيم مواعيد تغذية الطفل وكذلك المسارعة في اعطائه الحليب أو العصائر كلما بكى.

      ثالثاً: الاعتماد على إعطاء الطفل اللهاية (المصاصة) المغموسة في العسل أو أي محلول سكري.





      كيف يبدو تسوس الرضاعة ؟؟


      يبدأ ظهور التسوس على القواطع العلوية للطفل على هيئة بقع طباشيرية بيضاء اللون ثم ينتشر التسوس (إذا أهمل علاجه ) الى باقي الأسنان لتحول الى نخر حقيقي.




      كيف يمكن معرفة ما إذا كان طفلكِ يعاني من النسوس ؟؟

      - تغير لون السن عن لونها الطبيعي.

      - يكون السن المصاب بالتسوس في بدايته بقعة ناصعة البياض مختلفة عن بقية لون السن.

      - هذه البقعة يمكن أن تكون على أحد الأسطح الخارجية أو بين الاسنان لم يتم اكتشافها يبدأ اللون بالتغير ويصاحبه تجويف في السن.

      - يفقد السن قساوته ويصبح طرياً هشاً.

      - يبدأ الطفل بالشعور بآلام في سنه وخاصة عند أكل السكريات أو عند شرب الماء البارد.





      ماهي أخطار تسوس الرضاعة ؟؟

      - معاناة الطفل من آلام الأسنان المبرحة.

      - تعرض الطفل لعلاج الأسنان المكثف في سن مبكرة مما قد يسبب له معاناة نفسية.

      - فقدان الطفل للأسنان اللبنية في سن مبكرة وما يترتب على ذلك من آثار نمو الطفل صحته وعلى ظهور الأسنان الدائمة.

      - انتشار بكتيريا التسوس الى الأسنان الدائمة لتظهر غير سليمة فيما بعد ظهور الأسنان الدائمة معوجة ومائلة مما يؤدي الى ضرورة تقويتها مستقبلاً.




      كيف نحمي أطفالنا من تسوس الرضاعة ؟؟

      > تلافي الأسباب المؤدية للتسوس:

      - تجنب نوم الطفل والرضاعة في فمه (الرضاعة الطبيعية قبل النوم مباشرة أو أثناء نوم الطفل لها نفس الآثار السلبية ).

      - تنظيم مواعيد تغذية الطفل تجنب اعطائه الحليب كلما بكى.

      - عدم غمس لهاية الطفل ( المصاصة ) في العسل أو في أي محلول سكري قبل إعطائه إياها.

      - تنظيف فم الطفل بعد تغذيته مباشرة بفرشاة صغيرة أو قطعة مبللة من الشاش الطبي المعقم.

      - أخذ الطفل الى طبيب الأسنان بمجرد ظهور الأسنان اللبنية.







      تغذية الطفل الرضيع






      من الضروري إرضاع الطفل خلال الساعات الستة الأولى من الولادة؛ إذ يحتوي حليب الأم على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل للنمو والصحة، وخاصة حليب اللبأ المتكون خلال الأيام الثلاثة الأولى من الولادة، إذ يحتوي على أجسام مناعة وغني بالبروتين والفيتامينات والأملاح المعدنية الهامة لمقاومة الأمراض.
      هذا ويُنصح بعدم إعطاء الرضيع أية سوائل أخرى مثل ماء السكر والأعشاب أوحى الماء في الأشهر الأربعة الأولى.



      بعد الولادة


      1- اعطاء الطفل الباء ( الماده الصفراء التي تسبق الحليب ) لأن هذه الماده المكثفه تعطي الطفل المناعه والغذاء .
      2- الرضاعه الطبيعيه من 10 - 20 دقيقه من كل ثدي .
      3- الرضاعه حسب حاجة الطفل وقدرته علي المص .
      يجب التنبيه الى ضرورة اعطاء الفيتامين ( د ) لجميع الاطفال منذ الولادة و خاصة الاطفال الذين لا يتعرضون للشمس و ذلك بمقدار اربعمائة وحدة يوميا او حسب ما يراه طبيب الاطفال
      ( وهذا يكون متوفر في حليب الأم)






      الشهر الرابــــع


      1- متابعة الرضاعه الطبيعيه حسب حاجة الطفل .
      2- إعطاء الطفل حبوب الأرز الجاهزه .
      3- تعطي الحبوب الجاهزه بواسطة الملعقة والكميه صغيره جدا في البدايه ثم تزداد تدريجيا .
      4- عدم إضافة السكر



      ملاحظة

      ويفضل في أغلب الأحيان عدم البدء في إدخال الوجبات الإضافية لطعام الطفل الى عند الشهر الخامس أو السادس





      الرضاعة الطبيعية

      إن حليب الأم هو الحليب الطبيعي الأمثل للطفل السليم لأنه لا يحتاج إلى تحضير أوتعقيم خالٍ من الجراثيم ويساعد الطفل على النمو السليم- ويقلل من خطر الأمراض ويعطي الطفل مناعة أقوى.ويدر الحليب مع زيادة الرضعات إن الأطفال الذين يرضعون حليب الأم أقل تعرضاً لأمراض الحساسية والإسهال كما أن العلاقة الحميمة والفريدة أقوى بين الأمهات والمرضعات وأطفالهن حيث يشعر الطفل بالحنان والدفء وتشعر الأم بالغبطة والسرور.

      ينصح بحليب آلام نظرا إلى فوائده العديدة كما انه يحتوي على نسبة مهمة من الماء بحيث لا يحتاج الطفل إلى شرب الماء خلال مرحلة الرضاعة إضافة إلى كونه يقوي مناعة الطفل ويتميز بفوائد عديدة أخرى وخلال هذه المرحلة يحتاج الطفل إلى 700 مللتر أو 800 من الحليب إلا انه بعدها لا يكفي الحليب لتأمين حاجات الطفل الغذائية والوحدات الحرارية الضرورية لنموه.


      إن الأطفال والمواليد يحتاجون للرضاعة كل ساعتين أو ثلاثة ساعات أي من (6- 9) رضعات في اليوم






      ماذا أفعل إذا كان الطفل نائماً ولا يريد الرضاعة ؟؟



      بعض الأطفال يرغبون في النوم كل يوم ، ويرضعون قليلاً بعض الأحيان ، فإذا كان وزن الطفل لا يزيد ولا يبلل العدد المذكور أعلاه من الحفاظات في اليوم ، فلا بد من إيقاظه وإرضاعة كل ساعتين باليوم . غيري بين الثديين كل عشر دقائق لكي تحافظي على رغبة الطفل في الرضاعة قدر الإمكان ، وكذلك ضم الطفل إلى الصدر وتحريك اليدين على جسمه ، والتحدث إليه فقد يساعده على الرغبة في الرضاعة وإبقائه يقظاً .







      تسوس الرضاعة


      ماهو تسوس الرضاعة ؟؟



      هذا النوع من التسوس يصيب الأسنان اللبنية للأطفال دون سن الثالثة.






      ماهو مدى إنتشار تسوس الرضاعة ؟؟

      - يختلف معدل انتشار تسوس الرضاعة من مجتمع لآخر ويتعبر من أكثر أمراض الفم والأسنان انتشاراً في المملكة.



      أولاً: ترك الطفل يخلد للنوم وبقايا الحليب في فمه سواء كان مصدره الرضاعة الصناعية أو الطبيعية





      ثانياً: عدم تنظيم مواعيد تغذية الطفل وكذلك المسارعة في اعطائه الحليب أو العصائر كلما بكى.

      ثالثاً: الاعتماد على إعطاء الطفل اللهاية (المصاصة) المغموسة في العسل أو أي محلول سكري.





      كيف يبدو تسوس الرضاعة ؟؟


      يبدأ ظهور التسوس على القواطع العلوية للطفل على هيئة بقع طباشيرية بيضاء اللون ثم ينتشر التسوس (إذا أهمل علاجه ) الى باقي الأسنان لتحول الى نخر حقيقي.




      كيف يمكن معرفة ما إذا كان طفلكِ يعاني من النسوس ؟؟

      - تغير لون السن عن لونها الطبيعي.

      - يكون السن المصاب بالتسوس في بدايته بقعة ناصعة البياض مختلفة عن بقية لون السن.

      - هذه البقعة يمكن أن تكون على أحد الأسطح الخارجية أو بين الاسنان لم يتم اكتشافها يبدأ اللون بالتغير ويصاحبه تجويف في السن.

      - يفقد السن قساوته ويصبح طرياً هشاً.

      - يبدأ الطفل بالشعور بآلام في سنه وخاصة عند أكل السكريات أو عند شرب الماء البارد.





      ماهي أخطار تسوس الرضاعة ؟؟

      - معاناة الطفل من آلام الأسنان المبرحة.

      - تعرض الطفل لعلاج الأسنان المكثف في سن مبكرة مما قد يسبب له معاناة نفسية.

      - فقدان الطفل للأسنان اللبنية في سن مبكرة وما يترتب على ذلك من آثار نمو الطفل صحته وعلى ظهور الأسنان الدائمة.

      - انتشار بكتيريا التسوس الى الأسنان الدائمة لتظهر غير سليمة فيما بعد ظهور الأسنان الدائمة معوجة ومائلة مما يؤدي الى ضرورة تقويتها مستقبلاً.




      كيف نحمي أطفالنا من تسوس الرضاعة ؟؟

      > تلافي الأسباب المؤدية للتسوس:

      - تجنب نوم الطفل والرضاعة في فمه (الرضاعة الطبيعية قبل النوم مباشرة أو أثناء نوم الطفل لها نفس الآثار السلبية ).

      - تنظيم مواعيد تغذية الطفل تجنب اعطائه الحليب كلما بكى.

      - عدم غمس لهاية الطفل ( المصاصة ) في العسل أو في أي محلول سكري قبل إعطائه إياها.

      - تنظيف فم الطفل بعد تغذيته مباشرة بفرشاة صغيرة أو قطعة مبللة من الشاش الطبي المعقم.

      - أخذ الطفل الى طبيب الأسنان بمجرد ظهور الأسنان اللبنية.







      تغذية الطفل الرضيع






      من الضروري إرضاع الطفل خلال الساعات الستة الأولى من الولادة؛ إذ يحتوي حليب الأم على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل للنمو والصحة، وخاصة حليب اللبأ المتكون خلال الأيام الثلاثة الأولى من الولادة، إذ يحتوي على أجسام مناعة وغني بالبروتين والفيتامينات والأملاح المعدنية الهامة لمقاومة الأمراض.
      هذا ويُنصح بعدم إعطاء الرضيع أية سوائل أخرى مثل ماء السكر والأعشاب أوحى الماء في الأشهر الأربعة الأولى.



      بعد الولادة


      1- اعطاء الطفل الباء ( الماده الصفراء التي تسبق الحليب ) لأن هذه الماده المكثفه تعطي الطفل المناعه والغذاء .
      2- الرضاعه الطبيعيه من 10 - 20 دقيقه من كل ثدي .
      3- الرضاعه حسب حاجة الطفل وقدرته علي المص .
      يجب التنبيه الى ضرورة اعطاء الفيتامين ( د ) لجميع الاطفال منذ الولادة و خاصة الاطفال الذين لا يتعرضون للشمس و ذلك بمقدار اربعمائة وحدة يوميا او حسب ما يراه طبيب الاطفال
      ( وهذا يكون متوفر في حليب الأم)






      الشهر الرابــــع


      1- متابعة الرضاعه الطبيعيه حسب حاجة الطفل .
      2- إعطاء الطفل حبوب الأرز الجاهزه .
      3- تعطي الحبوب الجاهزه بواسطة الملعقة والكميه صغيره جدا في البدايه ثم تزداد تدريجيا .
      4- عدم إضافة السكر



      ملاحظة

      ويفضل في أغلب الأحيان عدم البدء في إدخال الوجبات الإضافية لطعام الطفل الى عند الشهر الخامس أو السادس





      الرضاعة الطبيعية

      إن حليب الأم هو الحليب الطبيعي الأمثل للطفل السليم لأنه لا يحتاج إلى تحضير أوتعقيم خالٍ من الجراثيم ويساعد الطفل على النمو السليم- ويقلل من خطر الأمراض ويعطي الطفل مناعة أقوى.ويدر الحليب مع زيادة الرضعات إن الأطفال الذين يرضعون حليب الأم أقل تعرضاً لأمراض الحساسية والإسهال كما أن العلاقة الحميمة والفريدة أقوى بين الأمهات والمرضعات وأطفالهن حيث يشعر الطفل بالحنان والدفء وتشعر الأم بالغبطة والسرور.

      ينصح بحليب آلام نظرا إلى فوائده العديدة كما انه يحتوي على نسبة مهمة من الماء بحيث لا يحتاج الطفل إلى شرب الماء خلال مرحلة الرضاعة إضافة إلى كونه يقوي مناعة الطفل ويتميز بفوائد عديدة أخرى وخلال هذه المرحلة يحتاج الطفل إلى 700 مللتر أو 800 من الحليب إلا انه بعدها لا يكفي الحليب لتأمين حاجات الطفل الغذائية والوحدات الحرارية الضرورية لنموه.


      إن الأطفال والمواليد يحتاجون للرضاعة كل ساعتين أو ثلاثة ساعات أي من (6- 9) رضعات في اليوم




      تعليق


      • #4
        الرضاعة الصناعية

        في حالة عدم تمكن الأم من الرضاعة الطبيعية لأسباب صحية يجب استشارة الطبيب أو الزائرة الصحية أو إخصائي الحمية عن إفيد أنواع الحليب وكيف تعدين الرضعة وتأكدي من أن زجاجات الرضاعة قد تم تعقيمها بالشكل السليم.

        إن الرضعات الجاهزة يجب أن تحفظ بالثلاجة لحين استعمالها.الزجاجات التي تحفظ بالخارج يجب أن تستعمل خلال ساعة من الوقت. إذا كنت تنوين الخروج لأكثر من ثلاث ساعات يجب أن تأخذي معك الحليب والأدوات اللازمة لإعداد الرضعات خارج المنزل وحافظة (ثيرموس) مليئة بالماء المغلي.




        التبرزالطبيعي



        يكون البراز عند الأطفال الذين يرضعون مائلاً إلى السيولة ولونه يميل إلى الاصفرار وقد يتبرزون عدة مرات أي عند كل رضعة وقد لا يتبرزون لعدة أيام وهذا الاختلاف طبيعي.

        أما عند استخدام الحليب الصناعي فالبراز يصبح أقل سيولة ويميل إلى التماسك كما أن عدد مرات التبرز قد لا يختلف كثيراً.




        الإمــســــاك



        يكون الطفل مصاباً بالإمساك إذا كان برازه قاسياً. تأكدي من تركيز الحليب في الرضاعة. أعطي الطفل ماءً بارداً أو عصير برتقال مخففاً إذا كان عمره خمسة أشهر أما إذا كان أكبر من ذلك يمكن إعطاؤه الخضراوات المقطعة والفواكه. راجعي الطبيب إذا استمر الإمساك.



        الاســهـــال

        إذا كان الطفل يتبرز برازاً سائلاً وأكثر من الطبيعي أخضراللون أو بنياً نتن الرائحة فعندئذ يكون مصاباً بالإسهال.

        أعطي الطفل كميات كبيرة من محلول الجفاف واستمري في إرضاع الطفل من الثدي وإذا لم يتوقف الإسهال خذي الطفل إلى المركز الصحي. إن الأطفال الذين يرضعون من الثدي نادراً ما يصيبهم الإسهال وإذا وجد ذلك يجب مراجعة المستشفى.


        طرق لكي يتجشأ طفلك





        1- ضعي طفلك على حجرك أو سطح أفقي آخر، بحيث يكون بطنه إلى أسفل،

        ثم أديري رأسه إلى أحد الجانبين (وتأكدي من أنه مستند)، وربتي بخفة على ظهره أو دلكيه براحة يديك.










        2- إرفعي طفلك عاليآ على كتفك، وإجعلي صدره فوق كتفك مع ثني الرأس بخفة

        ثم ربتي برقه على ظهره.










        3- أمسكي طفلك بحيث يكون في وضع رأسي مع ميل طفيف إلى الأمام،

        وأثناء مساندتك لعنقه وظهره ربتي أو دلكي ظهره برقة.




        كيف تغيرين حفاض طفلك حديث الولادة


        تحتاجي إلى محارم التنظيف بإمكانك إستخدام محارم جاهزة للتنظيف أو إستخدام الفوطة + الماء

        إليك الطريقة

        ضعي طفلك فوق فوطة صغيرة وأحضري معك قليل من الماء +فوطة مصنوعة من القطن وناعمة للغاية متوسطة الحجم
        بللي الفوطة الصغيرة بالماء
        أعصري قليل من الماء فوق منطقة الحفاض بعد ذلك أمسحي المنطقة بالفوطة من الأعلى
        ومن الأسفل ومن كلا الجانبين جيداً
        بعد ذلك أستخدمي جل أو كريم خاص بمنطقة الحفاض وأدهني به المنطقة
        بعد ذلك ألبسيه الحفاض وثبتيها بشكل جيد

        تعليق


        • #5
          اليكى طريقة لتحميم طفلك









          يحتاج إلى مجموعة متكاملة للعناية بجسمه
          ويحتاج طفلك عند التحميم إلى فوط ناعمة للغاية
          يوجد فوط كثيرة وبأشكال متعددة
          هنا فوط ملونة وبأشكال مرحة تضفي جو البهجة عند تحميم طفلك














          الطريقة الأكثر شيوعاً




          هي تحميم الطفل في مغسلة اليدين لأنها صغيرة الحجم
          الطريقة
          تعبئة المغسلة بماء فاتر
          وضع الطفل بهدوء في الماء وبشكل تدريجي






          يتم وضع اليد اليمنى خلف رأس الطفل كداعم له
          ومن ثم نبدأ بتحميمه




          يتم تنشيف الطفل بشكل جيد





          التطعيمات






          عند الولادة
          تطعيم الدرن (سل) والجرعة الأولى لإلتهاب الكبد الوبائي (ب)


          نهاية الشهر الأول
          الجرعة الثانية لإلتهاب الكبد الوبائي (ب)

          نهاية الشهر الثاني
          جرعة أولى ثلاثي (خلوي أو لاخلوي) وشلل وجرعة أولى هيب
          HIB

          نهاية الشهر الرابع
          جرعة ثانية ثلاثي (خلوي أو لاخلوي) وشلل وجرعة ثانية هيب

          نهاية الشهر السادس
          جرعة ثالثة ثلاثى (خلوي أو لاخلوي) وشلل وجرعة ثالثة هيب

          نهاية الشهر السابع
          جرعة ئالثة إلتهاب الكبد الوبائي (ب) وتطعيم الحصبة

          الشهر التاسع
          اختبارالسل ويكرر سنويا

          نهاية العام الأول
          حصبة، حصبة ألمانية ونكاف (أبو كعب)

          سنة وثلاثة شهور
          منشطة هيب

          سنة وأربعة شهور
          جدري الماء (عنكز)

          سنة ونصف
          منشطة ثلاثي وشلل، ويكرر الثنائي والشلل كل 5 سنوات

          سنة وتسعة شهور
          منشطة إلتهاب الكبد الوبائي (ب)، ثم تكرر كل خمس سنوات

          سنتان فما بعد
          حمى شوكية وتنشط كل عامين
          إلتهاب الكبد الوبائي (أ) على ثلاث جرعات: أولى وبعد شهر وست شهور
          البنيمو 23
          Pneumo خاصة لمرضى التهاب الأذن الوسطى والربو والحساسية

          سنتان و نصف
          حمى تيفوئيد وتنشط كل ثلاث سنوات

          بين 6 و 11 سنة
          منشطة حصبة، حصبة ألمانية ونكاف (أبو كعب)



          ملاحظات
          السعال الديكي، والكزاز ، والدفتيريا

          : بالإمكان التلقيح ضد هذه الأمراض إما باستعمال اللقاح الخاص لكل واحد على حدة، وإما باستعمال لقاح للثلاثة معا. والاتجاه الحالي هو إعطاء التلقيح للثلاثة مجتمعة، وباستعمال لقاح موحد يحتوى على مولدات المضادات antigens (لها خاصية تنبيه إفراز الأجسام المضادة) للأمراض الثلاثة ومثل هذا اللقاح الثلاثي يبدأ عادة في سن الشهرين ويعطى على ثلاث جرعات مع فترة شهرين بين الواحدة والأخرى وبعد مرور عام على الجرعة الأخيرة تعطى جرعة منبهة. ويوصى بإعطاء الجرعات المنبهة كل أربعة أعوام.
          الأنفلونزا
          : تعطى فى بداية الخريف (سبتمبر - أيلول) وقبل موسم الحج سنويا خاصة لمرضى الحساسية والصدر
          احتبار السل
          : يجرى سنويا وفي حالة سلبيته يعطى أو يكرر تطعيم الدرن
          الثنائي والشلل
          : ينشط قبل دخول المدرسة فى سن 6 سنوات ثم ينشط كل خمس سنوات
          الهيب:
          عدد الجرعات تختلف حسب عمر الطفل، يرجى استشارة الطبيب
          إلتهاب الكبد الوبائي (أ):
          تنتقل عن طريق الفم (أغذية أو مياه ملوثة) وينصح الجميع كبارا وصغارا بتلقيها. بالإمكان تجنب الإصابة بالفيروس بواسطة اللقاح الواقي أو المستضدات المناعية immune globulin. المستضدات المناعية توفر حماية قصيرة المفعول (3-5 أشهر). أما اللقاح الواقي أو التطعيم فيوفر حماية طويلة المفعول تستمر لمدة 4 سنوات تقريبا.

          التهاب الكبد الوبائي الفيروسي (ب)
          :الطريقة المثلى هي التطعيم ضده. ولاتقاء شر هذا الفيروس يجب عليك أخذ ثلاث جرعات تطعيمية (يتم أخذ الجرعة الثانية بعد أخذ الجرعة الأولى بشهر ثم الجرعة الثالثة بعد 6 أشهر من تاريخ الجرعة الأولى). وينصح بهذا التطعيم لحديثي الولادة والأطفال والمراهقين والعاملين في القطاع الصحي، ومن الممكن أخذ التطعيمات في أي سن. ولأن البالغين الذين ليس لديهم مناعة ضد هذا الفيروس والذين يمارسون العلاقات الجنسية عرضة للإصابة به ومن ثم عدوى الآخرين، لذا فإن التطعيم مهم جدا لهم، فهو يحمي الفرد من الإصابة بالمرض لمدة 15 أو ربما 20 عاما أو أكثر.

          هذا التطعيم يعطى لغير المصابين بالفيروس ومن ليس لديهم مناعة مسبقة، حيث لا جدوى من تطعيم غير هذه الفئة من الأشخاص ، لذا ينصح بعمل الفحوصات المخبرية للكبار قبل أخذ التطعيم.


          موقع طبى

          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          يعمل...
          X