إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تحضير ابنك السابق لوصول الطفل الجديد

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تحضير ابنك السابق لوصول الطفل الجديد

    [frame="4 98"] بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    تحضير ابنك السّابق لوصول الطّفل الجديد

    تشكّل ولادة الطّفل حدثاً يغيّر مجرى حياة الأسرة بكاملها وحياة ابنك خاصّة. يتطلّب إذاً الإعلان عن الحمل التّخطيط والتّحضير. لذا متى أفضل وقت لإعلام ابنك أنّك تنتظرين مولوداُ؟ في طبيعة الحال يجب عدم إعلامه قبل التّأكّد من الحمل والتّقدّم فيه. يختار بعض الأهل أن يعلنوا عن الحمل بعد مضيّ ثلاثة أشهر عليه أي عندما ينخفض احتمال الإجهاض. ينتظر آخرون حتّى الفحص الّذي يُجرى في الأسبوع 20 حين يعرفون أنّ كلّ شيء طبيعي. إن كان طفلك يبلغ أقلّ من سنتين يمكنك أن تقرّري الانتظار حتّى تبدأ ملامح الحمل بالظّهورعليك. ما من طفل يشبه الآخر، لذا ما من نصيحة نهائيّة وسريعة حول زمان وكيفيّة إعلام ابنك أنّك حامل. قد ينبئك حدسك متى يجب إخباره. .

    التّحضير
    هناك بعض الأمور الّتي يجب تذكّرها إن كان عليك اتّخاذ هذا القرارحاليّاً. تظهر الأبحاث أنّ الأطفال الصّغار السّن ليست لهم معرفة جيّدة بالوقت أو بالتّغيير التّدريجي لذا قومي إعلام ابنك بحملك مبكراً. لكن من المهمّ أيضاً ألاّ تفصحي عن الحمل في وقت متأخّر. يتوق الأهل الّذين ينتظرون مولوداً إلى زفّ الخبر إلى الأصدقاء والأقرباء وإلى التحدث عن المستقبل. قد لا تعين أنّ ابنك الّذي قد بدأ الكلام مؤخّراً يستمع إلى العديد من أحاديثك. وبيّنت دراسات عديدة أنّ فهم الطّفل للّغة يسبق بأشواط قدرته على التّحدّث بها. فمن دون أن تدركي ذلك، يستمع الطّفل إلى كافّة أحاديثك أثناء اللّعب قربك على الأرض. لذا ما إن تبدأي بالتّحدّث عن حملك بشكل صريح مع الآخرين، يكون الأوان قد حان لإعلام طفلك أنّك حامل.

    حضّري طفلك قبل أن تعلميه بحملك. يمكنك أن تبدأي بالموضوع عبر لفت انتباهه إلى بطن حوامل أخريات من معارفك: "أنظر، هناك طفل ينمو في بطن تلك المرأة". وقد تلاحظين أنّ بعضاً من أصدقاء طفلك ينتظرون أخاً لهم أو أصبح لديهم أخ أو أخت مؤخّراً. إنّها فرصة مثاليّة أخرى للبدء بالتّحدّث عن موضوع الحمل والأطفال. تشكّل الحيوانات الحوامل في المزرعة أو في حديقة الحيوانات أمثلة جيّدة يمكنك أن تستفيدي منها أيضاً. فيسهل على الأطفال التّحدّث عن مفاهيم جديدة إن كانت مقرونة بأمثلة ظاهرة وملموسة في محيطهم. الفتي نظر طفلك إلى مواليد جدد تلتقيانهم في الطّريق. تحدّثي معه عن شكلهم وعن الأصوات المضحكة الّتي تصدر عنهم. شجّعي فضول طفلك عبر انتقاء قصص تثير موضوع الحمل وعبر تشجيع اللّعب الخيالي مع الدّمى والدّببة المحشوّة.

    الإعلان عن الخبر
    بعد أن حضّرت طفلك لمسألة الحمل، اختاري وقتاً ساكناً وهادئاً لإعلان إلى ابنك أنّ في بطنك طفل ينمو. حضّري الصّور الصّوتية وعرّفيه إلى شريكه المستقبلي باللّعب. يرتبط ما ستقولينه لابنك بعمره ومستوى فهمه. تحدّثي عن الموضوع من دون تعقيده وحاولي ألاّ تضخّمي الأمور. من المرجّح أن يسرّ طفلك بالخبر أو ألا يشعر بشيء حياله! ففي نهاية المطاف، يعتبر الأبناء أنّ الأطفال الموجودين داخل البطن لا يشبهون الأطفال الموجودين في العالم الخارجي كما أنّ الأبناء لا يستوعبون أنّ العائلة ستكبر بشكل دائم. من الجيد أن تربطي بين ولادة طفلك إن استطعت وبين حدث موجود على المفكّرة ويحمل معنى بالنّسبة لابنك. يمكنك القول مثلاً: "سنرزق بطفل بعد العيد" أو "سيولد الطّفل عندما يعود الصّيف"

    امنحي طفلك الاهتمام والاطمئنان
    ما إن يعرف ابنك أنّك ستلدين، حتى يتوجّب عليك التّحدّث معه بشكل دائم عن تغيّر حجم بطنك. شجّعيه على وضع يده على بطنك عندما يتحرّك الطّفل في داخلك، كي يشعر بجزء من الحمل أيضاً. قولي لابنك أنّه سيشارك في الإهتمام بالمولود الحديث وباللّعب معه. اهتمّي بابنك وطمئنيه إن شعر بالغيرة أو كانت له ردّة فعليّة غير ناضجة أو لا يفارقك. على البالغين حوله أن يعرفوا أنّه يمرّ في مرحلة دقيقة. تذكّري أنّه على الرّغم من كلّ التّحضيرالذي قمت به من المرجّح ألاّ يكون ابنك قد استوعب معنى وجود عضو جديد في الأسرة. قد يتقبّل الفكرة في البداية كما يتقبّل القصص الّتي تُروى له قبل النّوم.

    اقرأي له القصص كي يفهم ماذا يعني ان يكون أخاً. يوجد العديد من الكتب المخصّصة للأطفال من مختلف الأعمار لهذا الغرض بالذّات. إن كنت تتوقّعين ضرورة لإحداث تغييرات مهمّة في حياة ابنك اليوميّة تكون نتيجة ولادة الطّفل، ابدأي بإحداثها قبل موعد الوضع. إن أردت مثلاً أن يبدأ ابنك بالنّوم في سرير بدل المهد قبل ولادة طفلك، حاولي أن تشجّعي ابنك على ذلك قبل أن يحتاج الطّفل إلى المهد بأسابيع أو بأشهر. يجب ألا يشعر ابنك أنّ المولود الحديث يطرده من مهده. إن كنت ترين أن الإنتقال من المهد إلى السّرير سيكون صعباً بالنّسبة إلى ابنك، حاولي تفكيك المهد وإبعاده مؤقّتاً. تذكّري أنه عليك أن تجعلي الفترة الانتقاليّة حدثاً مثيراً للإهتمام. اتركي المجال أمام ابنك ليختار أغطية سريره الجديد وموقع السّرير في الغرفة والكتب والألعاب النّاعمة الّتي سيبقيها تحت السّرير. من الأفضل أيضاً إشراك ابنك في تحضير غرفة الطّفل عبر المساعدة في وضع الثّياب في الخزانة وترتيب الغرفة واختيار ألوانها أو الأغراض فيها. لكن انتظري أن يعتاد ابنك على سريره الجديد قبل أن تحضّري المهد القديم للمولود الحديث.

    [/frame]

  • #2
    [frame="13 98"]
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كلام و ملاحظات في القمة لالا مولاتي
    اشكرك كثيرا على هدا الموضوع الهادف
    فعلا الاطفال يجب تحضيرهم جيدا خاصة نفسيا لوصول اخ او اخت جديدين
    انا ابن اخي سبحان الله اخوه لا يزال جنينا لكن اعراض الغيرة بدت عليه
    هو لا يعرف ما معنى ان امه حامل فهي لا تزال في شهورها الاولى لكن المسكين تصرفاته كلها تغيرت
    يبكي دون اي سبب
    ربما هو احساس داخلي و فطري من الله عز وجل فسبحان الله العظيم
    بوركت حبيبتي و سدد الله خطاك و حفظك من كل سوء
    [/frame]

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      شكرا لك اختي ام رامي والله هدشي صحيح لانهم يحسون سبحان الله فلا يجب الاستهان بالامر يجب احاطتهم بالحب والعاطفة لانهم يكونون حساسون ويغيرون وهذا فطريا من عند لله تعالى
      شكرا جزيلا لمرورك وطلتك البهية اسعدتني بوركتي حبيبتي
      موفقة بادن الله

      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      يعمل...
      X