إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اما ان الاوان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اما ان الاوان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    مسكينة أنت أيتها المرأة .. كم أعزك الإسلام .. وكم عبثت بك الأقلام .. كم رفع الإسلام من قدرك وأعلى من شأنك .. وكم أحبوا العبث بذاك المجد وتلك الرفعة ..

    ستجدين الآن أن كل من تعلم الكتابة أمسك قلمه وأجراه على بياض صفحاته ليملأ سطوره بما لك وما عليك , وما ينبغي وما لا ينبغي , فتارة ينادون بحقوقك التي في نظرهم تبدو ناقصة مقارنة بحقوق المرأة في الغرب .. وتارة ينددون بمساواتك بالرجل كندٍ له متغافلين لحكمة الله في قوله ( وليس الذكر كالأنثى ) ( آل عمران : 36 ) , فأرادوا بذلك اعتراض الحكمة الإلهية والشذ عن القاعدة الفطرية ليتناسوا أن لله في خلقه شؤوناً فصدق الله قوله ( إن هذا إلا اختلاق ) ( ص : 7 ) .

    لقد أرادوا الوصول فتسلقوا كتفيك .. أرادوا للعالم أن يسمعهم فكمموا فمك .. أرادوا أن يشتهروا فقيدوا لسانك.. أيتها المرأة المسلمة.. كيف سمحت لهم بأن يكمموا فمك ويعطوا لأنفسهم حق الحديث والمطالبة بحقوقك نيابة عنك ..

    إننا لا نريد من كل امرأة مسلمة سوى أن تكون مناضلة عن حقوقها التي تعيها جيدا في ظل الإسلام .. أن تدافع عن نفسها أمام كل مدعٍ بعدم حرية المرأة في الإسلام وأن يكون سلاحها القوة التي وهبها الإسلام والعزة التي بها جاد الرحمن , نريدك أن تكوني في قوة المرأة التي راجعت الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه في أمر المهور وجعلته يعدل عن رأيه وهو الخليفة الذي إن سلك طريقا سلكت الشياطين طريقا آخر .

    أيتها المرأة المسلمة .. أما آن الأوان لكسر جدار الصمت .. أما آن الأوان أن يكون لصوتك صدى !! .. بلى , آن الأوان أن تدركن أن الإسلام لم ينقص من حقوقكن شيئا , بل أكمل ما نقص في عهد السابقين , وأصلح ما كان يفعله فيكن المجرمون , وعتقكن من أن تعبث فيكن أيدي الوائدين .

    ذلك الإسلام الذي حباك بمكانة هامة في المجتمع فجعلك مربية أطفاله ورائدة أجياله وصانعة عزه وأمجاده .. جعلك الأساس الأول في بناء البيت ومحور الفلك الأسري كله .. كرمك ورفع من قدرك وليس كما يظن المدعون, كرمك وأنتِ بنت فحرّم وأدك وجعلك سترا للأهل من النار, بل وجعل خير الناس من بكِّر ببنت , كرمك وأنت زوجة فأوصى الرجل عليك فقال عليه أفضل الصلاة والسلام:(استوصوا بالنساء خيرا) وقال: (خيركم خيركم لأهله , وأنا خيركم لأهلي) كرمك وأنت أمٌ فجعل الجنة بطولها وعرضها وما فيها مما لم تره العين ولم تسمعه الأذن ولم يخطر على بال بشر جعلها كلها تحت قدميك , كرمك لدرجة أن يوصي النبي - صلى الله عليه وسلم - من أراد التوصية فيقول: (أمك ثم أمك ثم أمك) كرمك ليرد الرجل الذي يريد الجهاد في سبيل الله فيجعله النبي - صلى الله عليه وسلم - يجاهد في أبويه .

    فماذا تنتظرين بعد كل هذا , أتنتظرين أن يأتي كل من هب ودب ليسلب منك حرية رأيك وتعبيرك ويعطي لنفسه الحق في الحديث على لسانك ؟, أتنتظرين أن تستمعي إلى اللغو من أحاديثهم والمنكر من كلامهم ليدعوا ان حقوقك ناقصة مقارنة بالمرأة الغربية ؟

    تلك المرأة الغربية التي أدركت هي ومجتمعها في وقت مبكر أن أفضل ما يعز المرأة هو الإسلام ,وأنه الدين الوحيد الذي حفظ لها حقوقها وميزها وكرمها , فإليك بعض ما يقوله الغرب عنك , تقول ( أنى بيزانت ) '' كثيرا ما يرد على فكري أن المرأة في ظل الإسلام أكثر حرية منها في ظل كل الأديان , فالإسلام يحمي حقوق المرأة أكثر من المسيحية , وتعاليم القرآن بالنسبة للمرأة أكثر عدالة وأضمن لحريتها فبينما لم تنل المرأة حق الملكية في انجلترا إلا منذ حوالي عشرين سنة فإننا نجد الإسلام قد أثبت لها هذا الحق منذ اللحظة الأولى أي منذ عدة قرون '' أما الكاتبة الأمريكية ( هيلين ستانبري ) فتقول ''أنصح أن تتمسكوا بتقاليدكم وأخلاقكم وامنعوا الاختلاط وقيدوا حرية الفتاة بل ارجعوا إلى عصر الحجاب فهو خير لكم من إباحية وانطلاق ومجون أوروبا وأمريكا ... امنعوا الاختلاط قبل سن العشرين . فقد عانينا منه في أمريكا الكثير لقد أصبح المجتمع الأمريكي مجتمعا معقدا مليئا بكل صور الإباحية والخلاعة '' .

    إن الوقت قد حان وقد آن الأوان لكي تستخدمي العزة والقوة والمجد التي حباك بها الإسلام لتدافعي عن نفسك وليرتفع صوتك أمام كل باغ ومدع بعدم حريتك وأمام كل مطالب بمساواتك بالرجل , آن الوقت لكي تبتعدي عن الضعف والانقياد وأن يسمع الجميع لصوتك صدى يهز الأركان في ظل القوة التي بناها فيك الإسلام على مر الأزمان , وألا تنسي قوله تعالى ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) ( الرعد : 11).

  • #2
    [align=center]باسم الله الرحمان الرحيم
    ان أختي ان الاوان


    جزاك الله خيرا على التذكير والتحفيز
    [/align]








    تعليق


    • #3
      باسم الله الرحمان الرحيم


      للرفع








      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      يعمل...
      X