ما لهذا خلقت

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ما لهذا خلقت

    بسم الله الرحمان الرحيم


    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته



    ابتسامة باهتة من هول ما رأيت عليه مأدبة النساء


    لا تعجبوا رغم أني من الجنس الأنثوي إلا أني أتنكر لما رأيت؟!!


    فالمجتمع النسوي اليوم يثير الدهشة تزايد مفزع لمعاني الغيبة والغيرة، والحسد والمكيدة، ناهيك عن تضخيم الصغائر والكشف عن النيات فضلاً عن الاستغلال والتشفي والله المستعان.

    والمشكلة ليس ذلك فحسب بل أن يكون في زمن كزماننا وهذا المثير للجدل في نفسي والله!!!

    كيف لا والكل يجزم بالتطور والتقدم وانفتاح الحضارات، أوليس جداتنا حين يتحدثن عن أنفسهن ينطقن (في زماننا)!!

    إلا أن النوايا والخبايا والأخلاق بعيدة كل البعد عن التطور والمثالية ويا للأسف، والرقة المزعومة تخفي في باطنها أسوء الأمور.

    والعجيب حين يفقد القلب الأنثوي المستقيم ما تشبع به من الروعة والصلاح ليعود لطينة الخبال من النميمة وطرح الأغلوطات والتزويق والوشاية.
    ويزداد العجب حين تنتج المسرحيات وتلفق الكلمات (ويا غافل لك الله).

    حدثوني عن أنثى أتقنت التغاير في موقفها وبرعت في فنون الإثارة والاختلاق لما تصبو إليه حتى تدع الحليم حيرانًا..!!! بسخرية.. أكبرت هذه الأنثى فهي أنثى بزعمها!!!!!

    ياااااه..

    لا أدري هل أتحدث عن الطموحات والآمال المرتقبة من الحس الأنثوي؟
    هل أرسم تطلعات أنادي بها لتسمو المرأة نحو الخيرية؟
    هل أصوت باحمي بالوناتك... وإياك والبعثرة... ولا تحرقي زهرتك؟

    أم ... أم ... أم !!!!


    أم أشنع على ما رأيت من تدني المستوى النسائي؟
    أم أصرخ في وجوه المستقيمات ومن لهن أثر في الدعوة أهكذا الاستقامة؟
    أم أعتب على من لم يبلغن نصيبًا من العلم والحس الدعوي بهذه الأخلاقيات؟


    أي جيل نما وسينمو في تلك الأرحام !!!!

    ما أخسر صفقاتنا فيما نرجوه إن ظلت الأنثى بهذا المستوى وبهذه السلوكيات.
    ما أبأسنا حين نتعثر في تطهير إناثنا من تلك الإساءات ونعجز أن نرقى بها للأنوثة الرائعة.

    وهي والله لم تخلق لهذا...

    وهي والله لم تخلق لهذا...


    هي حس رائع وعاطفة جياشة ..هي حنان غامر ورومانسية متدفقة... هي مرتع العواطف وملاذ الأنس

    أبعد هذا تكون سيئة الخلق بعيدة عن الصفاء والعطاء!!!

    أبعد هذا تكون داهية ماكرة بعيدة عن الوعي والرقي!!!

    إلى كل أنثى مستقيمة: أرجوك، عيشي الحس الأنثوي الحقيقي كما نريدك.
    اذ لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات
    و
    اذا العين لم تراكن فالقلب لن ينساكن

    يظل القلب يذكركن وتبقى النفس تشتاق

    فياعجباً لصحبتكن لها في القلب آفــــاق



  • #2
    إذا فقدت المرأة حياءها وأصبحت بدون أخلاق فعلى أنوثتها السلام، فهي لن تملك في الانسانية الا صورتها الظاهرة التي لا تدل على شيء.
    بارك الله فيك أختي الغالية حسناء الرودانية على الموضوع القيم .

    تعليق


    • #3
      جزاك الله كل خير أختي حسناء على الموضوع
      شـكراا لك
      الدنيا مسألة ...... حسابية
      خذ من اليوم......... عبرة
      ومن الامس ..........خبرة
      اطرح منها التعب والشقاء
      واجمع لهن الحب والوفاء
      واترك الباقى لرب السماء

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة مليكة لشهب مشاهدة المشاركة
        إذا فقدت المرأة حياءها وأصبحت بدون أخلاق فعلى أنوثتها السلام، فهي لن تملك في الانسانية الا صورتها الظاهرة التي لا تدل على شيء.
        بارك الله فيك أختي الغالية حسناء الرودانية على الموضوع القيم .
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        أختي الغالية **مليكة لشهب**
        لقد سعدت بمرورك الكريم
        وأشكر ردك الطيب والكريم
        ولأناملك الرقيقة المتميزة
        دُمتِ بحفظ الرحمن
        اذ لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات
        و
        اذا العين لم تراكن فالقلب لن ينساكن

        يظل القلب يذكركن وتبقى النفس تشتاق

        فياعجباً لصحبتكن لها في القلب آفــــاق


        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة moonallail مشاهدة المشاركة
          جزاك الله كل خير أختي حسناء على الموضوع
          شـكراا لك
          لقد زادت ورقتي تشريفاً بتواجدكِ الطيب
          فجزاكِ الله كل الخير أختي الفاضلة
          وأشكر مرورك الرائع
          دُمتِ بحفظ الرحمن
          اذ لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات
          و
          اذا العين لم تراكن فالقلب لن ينساكن

          يظل القلب يذكركن وتبقى النفس تشتاق

          فياعجباً لصحبتكن لها في القلب آفــــاق


          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          شاركي الموضوع

          تقليص

          يعمل...
          X