إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

المرأة.. أكرمها الاسلام.. ولكن

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المرأة.. أكرمها الاسلام.. ولكن





    المرأة
    أكرمها الاسلام..

    وصانها..

    ولكن..

    في العصر الحديث..

    ظهرت دعاوي ينادي بها أعداء المرأة والمجتمع من أهل الشر..

    ولا يخفى على أحد

    أن المطاعن الموجهة للاسلام هي ..

    تعدد الزوجات..

    الطلاق..

    تنصيف الارث..

    تنصيف الشهادة..

    وهذا كله مكر من قوى الشر العالمية..

    التي تريد جعل المرأة سلاح في حربها ضد الإسلام..

    وهم يدعون ظاهرياً أنهم يحررون المرأة من عصور الظلمات..

    وقد قام الكثير من النساء والرجال تحت راية الصليبية والماسونية العالمية بهذه المؤامرة الخبيثة..

    أمثال..

    1/ مرقص فهمي النصراني..

    الذي أصدر كتابا بعنوان (( المرأة في الشرق))..

    ونادى فيه ..

    بوجوب رفع الحجاب عن المرأة..

    الاختلاط بين الجنسين..

    تقييد الطلاق وتعدد الزوجات..

    إباحة زواج المسلمة بغير المسلم..





    2/هدى الشعراوي..

    التي تلقت دعوة من مؤتمر الاتحاد النسائي الدولي بروما عام 1923م..

    وعند رجوعها أسست الاتحاد النسائي المصري..

    وكانت أهداف الاتحاد..

    * تعديل قوانين الطلاق..

    * منع تعدد الزوجات..

    * حرية المرأة في السفور والاختلاط..




    3/ درية شفيق..

    التي أسست حزب((بنت النيل))..

    الذي نادى بالاباحية..





    4/ محمد الزهاوي..

    الذي ينادي بتحرير المرأة..

    وتعشق كل جمعيات النهضة النسائية قوله..

    يقول في حق الحجاب..

    مزقي يا ابنة العراق الحجابا *** واسفري فالحياة تبغي انقلابا
    مزقيه واحرقيه بلا ريث *** فقد كان حارسا كذابا

    ويقول..

    إن الحجاب في كل أرض *** ضرر للفتيان والفتيات



    5/ نزار قباني..

    الذي يدعوا المراة المسلمة إلى التمرد والفساد..

    والعربدة باسم المساواة والتحرر..

    فيقول..

    كنا ثمانية معا *** نتقاسم امرأة جميلة
    كنا نمزمر نهديها *** كنا بها جمعها ثيران

    ويقول ..

    يجوز أن تضطجعي أمامي *** عارية كالسيف في الظلام

    ويقول ايضا..

    ويجوز أن تهددي..

    يجوز أن تعربدي..

    يجوز أن تثوري..





    هؤلاء وغيرهم ممن ينادون بحرية المرأة..

    ويسمون أنفسهم دعاة تحرير المرأة من الظلمات إلى النور..

    كانوا يريدون نسف المرأة المسلمة..

    وجعلها امرأة مجردة من الحشمة والحياء الذي أنعم الله به بنات حواء..



    ملاحظة..
    وضعت خط تحت اسم نزار قباني عن قصد..
    لأن الكثير من النساء يعشقنه..



    ســ أم أسامة ــلامي

  • #2
    ارجو نقل الموضوع
    لـ قسم قضايا المرأة


    شـــكراً

    تعليق


    • #3



      ســ أم أسامة ــلامي

      تعليق


      • #4
        [align=center]

        [/align]

        تعليق


        • #5
          أختي الكريمة "أم أسامـة" شكرا لك غاليتي على الموضوع الجميل بارك الله فيك
          أتفق مع ما كتبته بموضوعك فهؤلاء الناس غرضهم الحقيقي ليس المناداة بحرية المرأة
          كما أن المرأة الغيورة على دينها لا تعترف بهم و لا تقبل أن ينادو بحريتها بدلا عنها
          و كل ما يقال على لسان هؤلاء الحثالة ممن يرغبون في تحطيم عفة المرأة المسلمة الشريفة
          لا يعد كونه دعوة صريحة لممارسة الفاحشة تحت شعار "حريـة الـمرأة"
          و هم بشعاراتهم تلك يشنون حربا خفية على ديننا الإسلامي الذي كرم المرأة خير تكريم
          تقبلي أختي الكريمة مروري بموضعك و واصلي كتاباتك و لا تحرمينا جديدك
          أستغفر الله وأتوب إليهـ
          اللهم أغفر لي وأرحمني وأغفر لوآلدي و لمن أحبني ولمن
          أحببته ولمن كـآنت لي ذكرى سعيده معه ..

          شاركي معنا بموضـوع:
          الدعــاء لكـل أخواتنـا المتأخـرات عن الحمــل

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة دلوعة خطيبها مشاهدة المشاركة
            أختي الكريمة "أم أسامـة" شكرا لك غاليتي على الموضوع الجميل بارك الله فيك
            أتفق مع ما كتبته بموضوعك فهؤلاء الناس غرضهم الحقيقي ليس المناداة بحرية المرأة
            كما أن المرأة الغيورة على دينها لا تعترف بهم و لا تقبل أن ينادو بحريتها بدلا عنها
            و كل ما يقال على لسان هؤلاء الحثالة ممن يرغبون في تحطيم عفة المرأة المسلمة الشريفة
            لا يعد كونه دعوة صريحة لممارسة الفاحشة تحت شعار "حريـة الـمرأة"
            و هم بشعاراتهم تلك يشنون حربا خفية على ديننا الإسلامي الذي كرم المرأة خير تكريم
            تقبلي أختي الكريمة مروري بموضعك و واصلي كتاباتك و لا تحرمينا جديدك




            اختي الكريمة
            أسعدني تواجدكـ
            شكراً
            على مروركـ الطيب
            وتعقيبكـ العطر!
            جزاكم الله خيراً
            دام نبضكـ

            ســ أم أسامة ــلامي

            تعليق


            • #7
              شكرا على موضوعك اختي
              بسم الله الرحمن الرحيم
              قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏{ استحيوا من الله حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا ‏ ‏نستحيي والحمد لله قال ليس ذاك ولكن ‏ ‏الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما ‏ ‏حوى ‏ ‏ولتذكر الموت ‏ ‏والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء}

              ربِّ إنّي قد مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ

              [SIZE=7[/SIZE]

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة نبع الايمان مشاهدة المشاركة
                شكرا على موضوعك اختي
                اختي الكريمة
                شكراً
                على مرورك

                تعليق


                • #9
                  موضوع جميل جدا
                  لي عودة بإذن الرحمان
                  أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
                  ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
                  إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










                  تعليق


                  • #10
                    موضوع مهم و جميل
                    و حقا تتمنى الواخدة منا لو تقراه جميع فتيات هذا الجيل حيث اصبحن يخجلن من دينهن و حجابهن و تقاليديهن ..........و لا حول و لا قوة الا بالله
                    اللهم اه جميع فتيات المسلمين
                    بارك الله فيك غاليتي
                    جزاك الله خيرا على الموضوع القيم


                    تعليق


                    • #11
                      السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة اخيتي أم أسامة على الموضوع الجميل بارك الله فيك

                      واسمحي لي بهذه المداخله

                      إن الإسلام أعطى كل إنسان حقه بأن يتخذ حريته التي جعلها الله سبحانه وتعالى له ، ومن هذه الحريات التي أعطاها له : هي حقوق المرأة بأن للمرأة لها حقوقها المنطقية مثلا المرأة كانت في الجاهليه لا تحترم ولا يعترف بهل بأنها بشر وكانوا يؤدون البنات خوفا من العار .

                      ومن ثم جاء الإسلام وعم السلام في قلوب بعض الناس وأعطى للمرأة حقوقها وأعطاها شأنا كشأن الملوك وجعلها محجبة ومستورة لا أحد يرى مفاتنها إلا من المحارم من أقاربها مثل : الأب والأخ والأبن والزوج وجعل هؤلاء المحارم يحفظون لها شرفها وكرامتها ويحرسونها من لصوص الشرف الذين يسرقونه بعدة أساليب والإسلام جعل المرأة كالماسة الثمينة وأمر هذه الماسة أن تحفظ نفسها من أعين اللصوص وجعلها تحج ويجب أن يكون معها أحد محارمها أجلالا لها .

                      فإن الإسلام أعطاها عزة ومكانة لم تكن تحظى بها من قبل




                      تقبلي مروري اخيتي هنا

                      تعليق


                      • #12
                        يرفع الموضوع لأهميته وجماله
                        أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
                        ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
                        إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة muslim morocan مشاهدة المشاركة
                          موضوع مهم و جميل
                          و حقا تتمنى الواخدة منا لو تقراه جميع فتيات هذا الجيل حيث اصبحن يخجلن من دينهن و حجابهن و تقاليديهن ..........و لا حول و لا قوة الا بالله
                          اللهم اه جميع فتيات المسلمين
                          بارك الله فيك غاليتي
                          جزاك الله خيرا على الموضوع القيم
                          اختي الكريمة
                          اسعدني تعلقيكِ
                          شكراً
                          على مروركِ الطيب

                          جزاكِ الله خيراً


                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة عاشقة الصحراء مشاهدة المشاركة
                            السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة اخيتي أم أسامة على الموضوع الجميل بارك الله فيك

                            واسمحي لي بهذه المداخله

                            إن الإسلام أعطى كل إنسان حقه بأن يتخذ حريته التي جعلها الله سبحانه وتعالى له ، ومن هذه الحريات التي أعطاها له : هي حقوق المرأة بأن للمرأة لها حقوقها المنطقية مثلا المرأة كانت في الجاهليه لا تحترم ولا يعترف بهل بأنها بشر وكانوا يؤدون البنات خوفا من العار .

                            ومن ثم جاء الإسلام وعم السلام في قلوب بعض الناس وأعطى للمرأة حقوقها وأعطاها شأنا كشأن الملوك وجعلها محجبة ومستورة لا أحد يرى مفاتنها إلا من المحارم من أقاربها مثل : الأب والأخ والأبن والزوج وجعل هؤلاء المحارم يحفظون لها شرفها وكرامتها ويحرسونها من لصوص الشرف الذين يسرقونه بعدة أساليب والإسلام جعل المرأة كالماسة الثمينة وأمر هذه الماسة أن تحفظ نفسها من أعين اللصوص وجعلها تحج ويجب أن يكون معها أحد محارمها أجلالا لها .

                            فإن الإسلام أعطاها عزة ومكانة لم تكن تحظى بها من قبل



                            تقبلي مروري اخيتي هنا
                            اختي الكريمة
                            اسعدتني مداخلتكـ
                            شكراً
                            على مروركِ الطيب

                            جزاكِ الله خيراً


                            تعليق


                            • #15
                              المشاركة الأصلية بواسطة أم بيان مشاهدة المشاركة
                              يرفع الموضوع لأهميته وجماله
                              اختي الكريمة
                              شكراً

                              جزاكِ الله خيراً


                              تعليق

                              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                              يعمل...
                              X