رسالة هامـة لكـل محجبـة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رسالة هامـة لكـل محجبـة

    [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وبعد
    أختي الحبيبة ...
    أختي المسلمة ...
    أختي المحجبة ...
    كيف حالك ...
    هل أنت سعيدة بحجابك ؟؟؟
    هل أنت راضية بحياتك ؟؟؟
    ولكن السؤال الأهم ???
    هل الله راضي عنك؟؟؟
    وهل أنت مطيعة لخالقك ???
    لننظر إلى حجابك ...
    كيف هو ؟؟؟
    هل هو سبب لدخولك الجنة ؟؟؟
    أو النار !!!
    نعم لا تستغربي !!!
    إن حجابك ...
    قد يقودك إلى سخط الله ولعنته ...
    وأن يكون سبب في دخولك النار ....
    كيف!!!
    أولا :
    ما هي نيتك عند ارتداء حجابك ؟؟؟



    هل للموضة !!!



    أم هو عادة !!!



    أم هو إرضاء لرب العالمين ؟؟؟



    ألا تعلمي إنما الأعمال بالنيات ...



    فأصلحي نيتك



    واجعلي حجابك عبادة وطاعة لله حتى تؤجري عليه



    ثانياً :



    هل حجابك يستر جسدك ؟؟؟



    أم هو فتنة ومصدر للسيئات الجارية ؟؟؟



    سيئات جارية !!!



    نعم ...



    كيف ؟؟؟



    بأن يبرز مفاتن جسدك



    وأن يكون متعطر ومتبرج



    فتفتنين الشباب



    وتفسدين عليهم أخلاقهم



    وتشعلين الشهوة في صدورهم



    وكل شاب يراك ويفتتن بك



    ستحملين ذنوبه على ظهرك إلى يوم القيامة



    فلنحسب إذا رآك مثلا 1000 شاب



    فستحملين ذنوبهم جميعا ً .



    وليس ذلك فقط



    بل أن كل فتاة ترى حجابك المتبرج وتقلدك



    أيضاً ستحملين ذنبها على ظهرك إلى يوم القيامة .



    فيا مسكينه



    كم من الذنوب ستجنين إلى يوم القيامة .



    ثالثاً :



    تذكري حديث الرسول صلى الله عليه وسلم



    عن صنف من نساء أهل النار ( كاسيات عاريات )



    فقد لعنهن الله وكيف بك وقد استوجبت لعنة الله ...



    أتعلمين ما هي اللعنه ???



    هي الطرد من رحمة الله



    فبربك ...



    كيف تقبل صلاتك !!!



    وكيف يستجاب دعاؤك !!!



    وقد أغلقت عنك أبواب السماء



    بسبب إغضابك لربك وعصيانك لأوامره



    كلمة أخيرة



    لا ترخصي نفسك



    بهذا الحجاب الكذاب



    والذي يجلب لك السخط العذاب



    فأنك لن تمنعي عيون الفساق من التحديق بك



    وكذلك لن تستطيعي



    أن تمنعي أيديهم لو امتدت إليك



    فقد جعلت نفسك سلعة رخيصة



    بل بالمجان



    لكل الرجال



    فيا أسفي



    على تهاونك بكرامتك وعفتك ...



    فأرجوك



    ارجعي إلى رشدك



    واستري جسدك



    وصوني كرامتك



    فأنت جوهرة غالية الثمن


    م







    ن












    ق










    و










    ل
    [/align]

  • #2
    ا السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    شكرا لك أختي مغربية يا ناسي شكرا كثيرا وبارك الله فيك على جهدك ونقلك لهذا الموضوع الذي أقل ما يقال فيه أكثر من رائع

    وأتمنى أن يجد هذا الكلام في قلوبنا قبولا وتسليما تامين وفي جوارحنا و أفعالنا تأثيرا حقيقيا



    أختكم أم عبد لله

    تعليق


    • #3
      [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      رسالتك جد مهمة خصوصا للفتيات المحجبات في عصرنا الحالي
      فلتنظر كل محجبة الى نفسها في المرأة و لترى هل هي على الطريق الصحيح ام انها على الطريق المعاكس له
      جزاك الله خيرا اختي على الموضوع المميز
      وينقل الى قسم الفتاة القسم الخاص به [/align]

      تعليق


      • #4
        [align=center]باسم الله الرحمان الرحيم

        جزاك الله خيرا أختي [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]مغربية ياناسي [/grade]على الموضوع الرائع

        الموضوع يحاور المتحجبة فكيف بالتي لم تتحجب بعد
        هداها الله وهدانا جميعا إلى الطريق المستقيم[/align]








        تعليق


        • #5
          موضوع رائع
          بارك الله فيك

          تعليق


          • #6
            جزاك الله الف خير اختي الكريمة وشكرا لك

            تعليق


            • #7





              تعليق


              • #8
                مشكوووووووووووووووووورة
                موضوع رائع
                بارك الله فيك
                الدنيا مسألة ...... حسابية
                خذ من اليوم......... عبرة
                ومن الامس ..........خبرة
                اطرح منها التعب والشقاء
                واجمع لهن الحب والوفاء
                واترك الباقى لرب السماء

                تعليق


                • #9
                  موضوع رائع
                  بارك الله فيك
                  اذ لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات
                  و
                  اذا العين لم تراكن فالقلب لن ينساكن

                  يظل القلب يذكركن وتبقى النفس تشتاق

                  فياعجباً لصحبتكن لها في القلب آفــــاق


                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  شاركي الموضوع

                  تقليص

                  يعمل...
                  X