إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اربع رسائل مهمة للاسرة المسلمة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اربع رسائل مهمة للاسرة المسلمة

    الرسالة الاولى

    القدوة الصحيحة للاسرة المسلم
    لا بد ان تكون في الاب والام

    وبالتالي
    قبل الزواج لابد من الاختيار الصحيح

    قال صلى الله عليه وسلم
    (( اذا اتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه الا تفعلوه تكن فتنة في الارض وفساد كبير ))
    الترميذي

    وقوله صلى الله عليه وسلم
    (( تنكح المراة لاربع:لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها:فاظفر بذات الدين تربت يداك))
    متفق عليه

  • #2
    الرسالة الثانية


    الاسرة المسلمة
    لابد لها من وازع ديني
    تعيش به وعليه
    يحكم
    علاقتها مع الله سبحانه
    بتطبيق شرعه سبحانه
    باتباع الحلال وترك الحرام
    على جميع المستويات
    في سلوكياتها وتعاملاتها
    فيما تسمعه وتشاهده
    في مطعمها وملبسها ومشربها

    على مستوى حياتها كلها
    فالمفروض
    ان نحتسب حياتنا كلها عبادة الله

    ومن بين ثمرات
    الوازع الديني للاسرة المسلمة

    يساعدها على ان تحيا حياة ايمانية

    يوفرلها جو ايماني يمكن الاطفال ان ينشؤوا باذن الله على طاعته سبحانه


    يمكنها من تحقيق الترابط والتكافل والاحترام فيما بينها
    ويوطد علاقة افراد الاسرة فيما بينهم

    يجعلها قادرة على مواجهة المشاكل الاسرية
    بكل هدوء ورزانة والسعي لحلها بما يرضي الله

    يجعلها اسرة صابرة في الابتلاءات
    شاكرة لانعم الله في السراء والضراء
    لاتتسخط على اقدار الله عز وجل

    كما ان الوازع الديني
    داخل بيت الاسرة المسلمة
    يطرد الشيطان وشركه
    طبعا
    فماذا سيفعلون في بيت
    اهله ذاكرون لله يطبقون شرعه
    يذكرون اسم الله في دخولهم وخروجهم
    وفي جميع احوالهم


    فلنسعى لتحقيق الوازع الديني
    داخل اسرنا انطلاقا
    من تطبيق هذا الوازع على انفسنا

    فلا يجب ان نكون بوجهين
    في البيت نخاف الله ونطيعه
    وخارج البيت نعصيه ولانخافه

    تعليق


    • #3
      الرسالة الثالثة

      الطفل
      في نظري اعتبره
      كورقة بيضاء
      الكل يكتب فيها
      الاسرة تكتب المدرسة تكتب البيئة التي ينشا فيها الطفل تكتب المجتمع ككل يكتب

      ويبقى
      دور الاب والام
      اولي هذا الطفل في حال عدم وجود الاب والام
      هو قراءة هذه الورقة البيضاء وتنقيتها من السلبيات وتحذير الاطفال منها وتزكية الاجايبات وتشجيع الاطفال عليها

      لكن يشترط فيمن يفعل ذالك
      وخصوصا الاب والام
      ان يكونوا هم القدوة اولا دينيا واخلاقيا وسلوكيا
      امام الاطفال وفي غيابهم

      كما يجب
      على الاباء والامهات
      تتبع احوال اطفالهم خارج البيت
      بطريقة تلقائية وعفوية دون التضييق عليهم
      فقد لا تكون المشكلة في الاطفال نفسهم او في الاسرة
      بحيث تجد الاسرة في منتهى الالتزام الديني والخلقي والطفل تربى على هذا الخلق وهذه التربية
      لكن يبقى الخطر في المحيط الخارجي
      المدرسة او الصحبة او الجيران او المجتمع ككل


      طيب ما الحل
      هل نحبسهم

      لا ابدا ولكن نكون على بال منهم دائما بكل ود وتلقائية ونعرف من يصاحبون ونراقب نفسيتهم والتغيرات التي تطرا عليها ونفتح حوار دائم مع اطفالنا تلقائي وعفوي وليس استجواب بل نصاحبهم حتى يصدقونا ونطمئن عليهم
      كما اننا لا نركتهم لمن هب ودب بل نكون حريصين على اختيار الجو المناسب والبيئة المناسبة الايجابية التي يحتك فيها الاطفال بالاخرين ونعرف من هؤلاء الاخرين


      نقطة مهمة اخرى
      المدرسة
      الاطفال يتاثرون كثيرا داخل المدرسة
      بالصحبة والمربي الذي يحرص على تدريسه
      فلا باس ان نطلع على احوال اطفالنا داخل المدرسة نفسها
      ونفتح حوار ودي مع المربيين لنطمئن على احوال الاطفال ونسال عن صحبتهم
      لاني المربي يكون اقرب للطفل احيانا من اسرته
      ويلاحظ عليه تغيرات قد لا تلاحظها الاسرة

      ولا باس ان نعرف مدى كفاءة المربي نفسه كمربي من ناحية المادة التي يدرسها لطفل ومن ناحية حسن الخلق.


      هذه بعض النصائح التي ماحملني عليها
      الا خوفي على اطفال المسلمين
      خصوصا مع مايسمع من انتهاكات يتعرض
      لها الاطفال ايا كانت
      اللهم احفظ اطفال المسلمين


      جزاكم الله خيرا

      تعليق


      • #4
        الرسالة الرابعة

        نصيحة لكل زوجين

        اتقوا الله في اولادكم ولا تختلفوا ابدا امامهم ولو حتى بسوء تفاهم لان ذالك يؤثر على نفسيتهم والخطير ان ذالك التاثير لايظهر عليهم الا عندما يكبرون سنا فيولد لديهم شخصية مضطربة وفيها كثير من السلبيات
        لا يغرنكم هدوؤهم عندما تحدثون المشاكل امامهم او انهم لا يبالون او حتى انهم يلعبون
        اقول ثم اقول التاثير الناتج عن مشاكلم الزوجية امامهم سيظهر عليهم تلقائيا عند بلوغهم عندما تكتمل ملامح شخصيتهم حيث تظهر عليها مجموعة من السلبيات من اهمها سرعة الانفعال حتى عليكم ايها الزوجين كاباء وامهات لهم
        وهذه ايضا من سلبيات المشاكل الزوجية امام الاطفال حيث في حال ذالك ستتاثر علاقتكم معهم سلبا كاباء وامهات
        ويمكنكم مراجعة اي تربوي اوطبيب نفسي وسيؤكدون لكم ان الاطفال يتاثرون بالمشاكل الزوجية التي تحدث امامهم
        اما ماقلت فقلته من من منطلق الحياة
        جزاكم الله خيرا

        تعليق

        المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

        أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

        يعمل...
        X