إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نحن كامازيغ بريئون منهم براءة الذئب من دم يوسف

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نحن كامازيغ بريئون منهم براءة الذئب من دم يوسف


    يقول مراقبون إن أطرافا خارجية، تعمل على تفجير الانسجام العرقي في المغرب في أوقات متخيّرة بعناية، مستخدمة ما يعرف بـ"قضية الأمازيغ" ومعتمدة الترويج لأطروحات استفزازية ضد عروبة المنطقة وإسلامها. ولا يفصل هؤلاء بين هذا الملف والعلاقات الإسرائيلية المغربية التي تحظى باهتمام مريب من طرف بعض المحسوبين على "الحركة الأمازيغية".
    ومن أحدث ما ورد من تطورات في هذا الباب -وفي عزّ الحرب الصهيونية على الشعب الفلسطيني الأعزل- مبادرة إحدى "الجمعيات" الأمازيغية، التي يعرف جميع المغاربة أنها لا تمثل إلا المنتمين إليها، وأن أمازيغ المغرب الحقيقيين يتبرؤون من تمثيلها لهم، إلى توزيع بلاغ صحفي تقول فيه إنها ترحب بـ"الزيارة المرتقبة لـ"السيدة" تسيبي ليفني، وزيرة خارجية إسرائيل، إلى المغرب في الأيام المقبلة".

    صدر هذا الاستفزاز ضد المشاعر القومية والإسلامية عن جمعية تدعى "'العصبة الأمازيغية لحقوق الإنسان"، وتقدم نفسها على أنها تشتغل أكثر في المجال الحقوقي. ووصفت في البيان الصادر عنها الزيارة المرتقبة لتسيبي ليفني بـ"الميمونة"، مضيفة أنها ستعود بـ"الخير على الشعبين الصديقين، وستمكن من تعزيز أواصر التعاون بين البلدين في شتى الميادين وفتح قنوات الحوار".
    ورغم نفي رئيس الجمعية صدور البيان الاستفزازي، إلا أنه أكد في تصريحه لصحيفة مغربية أن أحد أعضاء الجمعية أصدر البيان دون أن يوضح من هو.
    وحيال هذا المنزلق لم تتوان شخصيات أمازيغية شريفة ومعروفة باعتدالها، في التبرؤ من هذا "الترحيب" المريب بالمرأة التي دعت علانية إلى "هولوكست" ضد الفلسطينيين.
    يذكر أن تسيبي ليفني وزيرة خارجية الكيان الصهيوني، هي عميلة سابقة للموساد، وتعارض أي احتمال لعودة اللاجئين الفلسطينيين. وقد ورثت الميل إلى العنف من عائلتها، فوالدها الراحل إيتان ليفني، يعتبر أحد أكبر جزاري دير ياسين، حيث كان قائد عمليات عصابة "الأرغون" التي اشتركت في المذبحة. أما والدتها، واسمها سارة فكانت قائدة لإحدى خلايا العصابة المتطرفة ذاتها والتي ترأسها في الثلاثينات من القرن الماضي رئيس الوزراء الإسرائيلي الراحل الإرهابي مناحيم بيجن
    المقال منقول وانا اتبرأ من هولاء اللهم لا تؤاخدنا بما فعل السفهاء منا.




  • #2
    شكرا أختي لإثارتك هذا الموضوع فالحركة الامازيغية هي في تقدم مستمر والذين يستخدمون قضية الامازيغ لترويج أطروحاتهم الاستفزازية هم فقط المتواطئون مع اليهود الاسرائليون لعنة الله عليهم
    وطبعا نحن نتبرأ منهم إلى يوم الدين وعلى حد قولك اللهم لاتؤاخذنا بما فعل السفهاء منا يارب العالمين

    تعليق


    • #3
      كل الشكر لك اختي المتفائلة بالنصر والنصر اتي طال الزمان ام قصر
      وكل الشعب الامازيغي متضامن مع غزة العزيزة



      تعليق


      • #4
        لا للتفرقة بيننا امازيغ وعرب.
        الاسلام يوحدنا كلنا مغاربة .
        هل امازغية ام عروبة ستشفع لصاحبها لا حول ولا قوة الا بالله.
        العزة للاسلام وللمسلمن وقال السيد بنكيران جزاه الله خيرا فليعتذر من نسب للمغرب بان كلبة الصهاينة المسعورة ستاتي للمغرب.لن اضيف الا لا حول ولا قوة الا بالله.انا لا احدد نفسي اامازيغية انا ام عربية لان الهوية اسلامية وكل قلوب المسلمين جنسيتي ونحن مغاربة احرار وهمنا الان غزة فاللهم نصرك لغزة العزة..

        استودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه
        ام نسرين واخواتها اللهم اجمعنا في ظلك يوم لا ظل الا ظلك
        امة الستير طهورا حبيبتي

        تعليق


        • #5
          [frame="2 90"]

          حق لك أختي لؤلؤة مكونة التبرأ منهم أنت وجميع أمازيغ المغرب الأصلاء الأوفياء لدينهم وعقيدتهم فبها يعتزون ولها ينتمون قبل الانتماء لأي عرق أو جنس آخر ..
          كان هذا دوما ديدن اهدو الدخول من هذه النقطة للتفرقة وبث روح العداء بين الإخوة
          ولكنه بإذن الله سيرجع مدحورا كما أرجعه البارحة آباؤنا غير مأسوف عليه خلال الحقبة الاستعمارية الفرنسية ..
          جزاك الله خيرا أختي ..
          وحفظ غزة الأحرار الشرفاء

          [/frame]
          أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
          ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
          إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










          تعليق


          • #6
            لا حول ولا قوة الا بالله بالطبع نحن كمسلمين نوحد بالله ونشهد انه لا اله الا هو وان محمدا رسول الله بريئون من اي انسان سواءا كان امازيغيا او غير ذالك ممن يرحب بمثل هذه الاشكال في وطننا , هذه السيدة تاريخ اهلها وتاريخها معروف ادعو الله سبحانه وتعالى ان يرينا فيها وفي من معها يوما اسودا لا نور فيه يارب في الدنيا قبل الاخرة .








            تعليق


            • #7
              شكرا لكن اخواتي محبة رسول الله وامي ام الصالحين وام بيان على التفاعل
              ليس هناك ما اضيفه الى ما اشرتن اليه من تضامن الامازيغ مع اهل غزة
              والله عندي مواضيع اشارك بها في هدا القسم لكن حاليا ليس لدي ادني تفكير في شي اخر غير غزة
              وهده اللعينة يوم شاهدتها في التلفاز وهي تدعو الدول الى دعمها تمنيت لو كانت بين يداي نتف ليها شعرها...........
              لكي الله يا غزة الحبيبة ونحن معك بالدعاء



              تعليق

              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

              يعمل...
              X