إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سمحو ليا حتى انا معلمة بيت غنضحككوم خصوصا امنا ام سارة احتراماتي

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سمحو ليا حتى انا معلمة بيت غنضحككوم خصوصا امنا ام سارة احتراماتي

    إســــكـــات


    أدهشني ارتباكها، وأثار انتباهي نشاطها غير المعتاد وحركاتها العشوائية، وهي تتطلع تارة لمرآتها المثبتة على الواجهة الداخلية لمحفظتها الصغيرة، وتارة أخرى تعدل مـن تسريحة شعرها، وهي تحاول إعادة تنظيمنا وتهدئتنا.غير أننا كـنا ثائريـن هائجين كعادتنا، وكعادتها بنا.
    توجهت معلمتي بنظرها أسفل أرضية مكتبها المطلي بشتى ألوان صباغة الأظافر، وأحمر وأزرق الشفاه، ومساحيق البثور وسوائل التجاعيد. وأومأت للجيلالي الذي انبطح أرضا يجمع فضلات إفطارها وأظافرها التي قلمتها صباح هذا اليوم. وبينما هي تردد على مسامعنا نشيد " كلك على بعضك حلو " وأنا أوجه فوهة مسدس وهمي، صوب جمجمة معلمتي.، دلف بغتة إلى قسمنا كهل أنيق. أمرنا بالوقوف احتراما له . أطلنا الوقوف وهو يتأمل ملامحنا المشوهة وجروحنا الغائرة... ثم انتقل ليجول ببصره بين أركان ودهاليز فصلنا المعتقل. أشار علينا بالجلوس وتوجه نحو آخر طاولة بالفصل ليأخذ له مكانا فوق كرسيها المتحرك.
    كنا نتابع حركاته وخطواته بفضول صاخب، متسائلين عن هويته، توجهنا برؤوسنا نحوه في آخر الصف فنهرتنا المعلمة صارخة: " انتباه " ! و تذكرت هذه الكلمة، تـذكرتها جيدا، فطالما تهجيتها مكتوبة على إطارات علامات المرور، وأبواب الحافلات والقطارات، وغالبا ما كنت أجدها مرفوقة بـ " خطر الموت " على واجهة إحدى الأبواب الحديدية المقابلة لحمام حينا، ووقتها فقط تأكدت أن موقف معلمتي يستحق فعلا كل ذلك الارتباك، وأن هناك خطر أجهله يتهددها.
    ما إن ألفنا وجود ذلك الشخص الذي أخبرني أحد زملائي أن اسمه " موفتيش" حتى استرسلنا في شغبنا و ضجيجنا...
    تجهم وجه المعلمة و صرخت بلطف" سكات " ! و رأيت " موفتيش " يرفع رأسه فجأة، ويعقد حاجبيه موجها نظرات مؤنبة لمعلمتي ؛ إلا أنها سرعان ما تداركت الموقف وصرخت مصححة بصوت حزين : "سكوت " !لكن وبالرغم من ذلك ازداد حاجبا " موفتيش " ارتفاعا . وتراجع برأسه وجسده إلى الوراء مستندا بيديه على مقعد الطاولة فاتحا عينيه عن آخرهما .
    تلعثمت معلمتي أكثر، و استدركت مصححة بصوت باك هذه المرة: " سكيت "!!!.
    و هنا انتفض " السي صالح – كما نادته المعلمة فيما بعد – وانتزع نفسه من مكانه واقفا. ارتجـفت معلمتي واختلطت عليها الكلمات ، ثم رأيتها تتجه مسرعة مرتعدة نحو مكتبها ، تناولت من أحد أدراجه صحنا معدنيا جميلا، وعادت به إلى حيث ارتكن زائرنا الثقيل ، مردفة بصوت متلعثم مثير للشفقة : " مسكوتة ، وسيلة إيضاح شهية ! " .
    تناول "صوصو" كما دللته معلمتنا عندما أرادت توديعه – الصحن بكل أدب و احترام واعتذر لها متألما ، و هو يحك مؤخرته " اعذريني ساكنتي ! فقد منعني مسمار صدئ بارز من بين خشب الطاولة التي اقتعدتها من تتبع سير حصتك لكنك على العموم كنت فاتنة ".
    عقدت معلمتي ذراعيها وراء ظهرها واصطنعت ابتسامة باهتة في وجه "صالح ". هزت كتفيها يمنة و شمالا. استرجعت منه الصحن بدلال لا يقاوم ، وتوجهت بنظرها نحونا وهي تصرخ بكل وحشية"سكتو الله يعطيكوم الساكتة".

  • #2
    [align=center]
    و الله الى فكرتيني بأيام الدراسة كان غير يدخل المفتيش و المعلمات و المعلمين يبداو يترعدو و يرتاجفو غير يخرج من القسم و تشوفي المعلم على حقيقتو و برد فقستو ف التلاميذ

    الله يغفر ليهم و لينا
    [/align]






    سأغيب لمدة ، لا تنسوني من صالح دعائكن أحبتي

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمان الرحيم

      وموضوع هذا أختي المحبة في الله ،أسمع عنه لكني لم أرى مثله أبدا
      هل رأيت مثل هذا النموذج الذي يجعل المفتش لا يبالي بسيرورة الدرج ويخرج معتذرا ؟هههههه
      أشكرك حبيبتي على روح الدعابة








      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم.
        شكرا لك اختي نايس ومن على مشاركتك.
        اما انت اختي ام سارة اتمنى من كل قلبي الا تكوني فهمت مشاركتي على نحو اخر . القضية هي انني دلك اليوم كنت قد قرات الكثير من مشاركاتك القيمة بالمنتدى و لمست منها انك ماشاء الله تتسمين بشخصية قوية و انك ما شاء الله صارمة و جدية كثيرا وكم تمنيت الاستفادة من تجاربك في هدا المجال الصعب و اردت ان اشرح صدرك و اضحكك قليلا .ادا اخطات في فرضياتي صححي لي.وشكرا على تفهمك

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمان الرحيم


          لا حبيبتي بالعكس خرجت من موضوعك ضاحكة ومبتسمة لكن هل يوجد فعلا مثل هذا عندنا ؟أسأل وأود أن أعرف الإجابة
          في القسم أختي ،شخصيتنا تتشكل حسب النماذج التي نحن معها ،وعند زيارة المفتش طبعا كل أستاذ يهتز ويود لو المفتش يأخذ نظرة إيجابية عنه
          بالنسبة لي في بدايتي كنت أتشنج كثيرا لدرجة أحس بمرارة في فمي ،لكني في يوم قررت أن لا أبالي أبدا بالمفتش وأعطي درسي وكأن لا غريب في القسم ،فأضحك وقت الضحك وأنبه وقت التنبيه والتلاميذ ينضبطون تلقائيا .اعذريني إن لم أعبر جيدا في ردي الأول فكما قلت ،الجدية زائدة عندي ،وقسم التسلية نادرا ما أدخله هههه

          أشكرك حبيبتي المحبة في الله ،ولا تنسينا من مشاركاتك في القسم لأنه مسكين زواره قليلون .








          تعليق


          • #6
            الحمد لله و كفى.
            اه ثم اه اختي اما سمعت بتلك التي ضاجعت المفتش وهي متزوجة و اولئك اللدين يعدون الوجبات و التدويرات للمفتشين الناس اختي طوب و حجر ولكن الخير في امتي كما قال الحبيب المصطفى.اللهم اطعمنا حلالا طيبا انا عن نفسي سيدتي اود ان استفيد من تجاربكم القيمة و الله. كما لا اخفي اعجابي الشديد باختي نادية ام ياسر والله مدونات تلك السيدة تركت في نفسي اثرا عميقا شوف الناس تبارك الله الدين يؤدون واجبههم على اكمل وجه .
            مرة مرة عاودي لينا ش حدوتة وقعات ليك فالقسم ما تهزي الهم الحبية ......
            نسيت مقلت ليك فين هما المفتشين بعدا ...

            تعليق


            • #7
              السلام عليكن حداري من النميمة والقدف ولو كان كل الكلام صحيحا .

              تعليق


              • #8

                تعليق


                • #9
                  [frame="3 80"]

                  ههههههههههه أختي المحبة في الله جزاك الله خيرا على النقل الطيب
                  بالفعل هناك نماذج غريبة من رجال التعليم ونسائه الذين أهملوا واجبهم وضيعوا الأمانة ..
                  فقط سأحكي تجربة أختي حينما كانت بالفصل الابتدائي كانت معلمة الفرنسية تنام بالفصل ...نعم تنام لساعة أو أقل او اكثر ..
                  تراها لو جاء الموفتيش كل يوم هل كانت ستنام؟؟؟؟
                  المشكلة أن موفتيش نفسه كان عديم الضمير فهو يحتاج بدوره مفتشا صارما ينبهه
                  بارك الله فيك اختي وفي انتظار جديدك

                  [/frame]
                  أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
                  ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
                  إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










                  تعليق


                  • #10
                    مشكورة على روحك الطيبة الاخت الغالية واقول للاخت العزيزة ام سارة مادينا والو من الجدية غير المرض ضحكي وفوجي مع راسك

                    تعليق


                    • #11
                      أش غنقول لك الله يعطيك الصحة
                      "رب أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك وليا ونصيرا"
                      اللهم أنت ربي لاإله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ماصنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لايغفر الذنوب إلا أنت








                      تعليق

                      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                      يعمل...
                      X