إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كانها اعتذار للكبير نزار

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كانها اعتذار للكبير نزار

    منذ زمن ليس بالبعيد قرات قصيدة الامير الدمشقي لنزار قباني التي رثى فيها وفاة ابنه فوجدت كلماتها تعصر قلبي وبكيت بحرقة شديدة. ادركت انه من الظلم حصر هذا الشاعر الكبير في عباءة المراة فهو شاعر الانسانية كلها. ووجدتني اخط هذه الابيات وكانها اعتذار للكبير نزار.

    رحل.......

    رحل دون عيدية
    والارض بعد صبية
    جدائلها جذلى فضية
    وتنورتها جورية
    كازهار نيسان المنسية

    تسلق ضاداته الى صرح الابدية
    ليسكن عيونا زرقاء سماوية
    بعدما تاه بين الخضر والعسلية
    ثم رحل دون عيدية

    اقسمت الا اذرفه دموعا سخية
    الا اسكبه حزنا بين سطورية
    الا انعيه للعشاق عشية
    رغم انه لم ياخذ العيدية

    ربما تركها هدية
    اغنية سرمدية
    للاعياد النكرة المروية
    دماء و اكاسير شرقية
    لها ترك العيدية
    ورحل.......

  • #2
    جميل جدا نتمنى من الله ان تنالي التوفيق
    عاشقة الشعر

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة badaraddoja مشاهدة المشاركة
      جميل جدا نتمنى من الله ان تنالي التوفيق
      شكرا حبيبتي

      تعليق


      • #4
        موفقة غاليتي

        تعليق


        • #5
          شكرا لارق منة

          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          يعمل...
          X