إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من طرائف الشعراء , قصة الأصمعى

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من طرائف الشعراء , قصة الأصمعى

    حكى ان الخليفة العباسى ابو جعفر المنصور كان حريصا جدا على اموال الدولة وكان من عادة الخلفاء ان يعطوا الهدايا للشعراء ويغدقوا عليهم بالاموال ، فلجأ ابو جعفر الى حيلة حتى لا يعطى للشعراء الاموال ، فأصدر بياناً بان من يأتى بقصيدة من بنات افكاره اخذ وزن ما كتب عليها ذهباً ، فتسارع الشعراء الى قصر الخليفة ليسردوا شعرهم ولكن المفاجأة الكبرى انه عندما كان يدخل الشاعر ليقول قصيدته وينتهى منها ، يقول له الخليفة هذه القصيدة ليست من بنات افكارك لقد سمعتها من قبل ويعيدها عليه فيندهش الشاعر ثم ينادى الخليفة على احد غلمانه فيقول له هل تعرف قصيدة كذا وكذا فيقول نعم فيعيدها عليهم الغلام ثم ينادى الخليفة لجارية عنده هل تعرفين قصيدة كذا وكذا فتقول نعم وتسردها عليهم فيقف الشاعر ويكاد ان يطير عقله من هذا فلقد سهر طوال اليل يؤلف هذه القصيدة ثم يأتى الصباح يجد ثلاثة يحفظونها .

    فما هى الحيلة التى كان يفعلها الخليفة كان ابو جعفر المنصور يحفظ الكلام من مرة واحدة وكان عنده غلام يحفظ الكلام من مرتين وجارية تحفظ الكلام من ثلاث فإذا قال الشاعر قصيدته حفظها الخليفة فعاده عليه ويكون الغلام خلف ستار يسمع القصيدة مرتين مرة من الشاعر ومرة من الخليفة فيحفظها وهكذا كانت الجارية تقف خلف ستار تسمع القصيدة من الشاعر ثم الخليفة ثم الغلام فتحفظها .

    فأجتمع الشعراء فى منتداهم مغمومين لما يحدث ولا يدرون كيف ان القصائد الذين يسهرون ليألفوها تأتى فى الصباح يحفظها الخليفة والغلام والجارية ، فمر عليهم الشاعر وعالم اللغة الأصمعى فرأى حالهم فقال لهم ما بكم فقصوا عليه قصتهم فقال ان هناك فى الأمر لحيلة ، فعزم على ان يفعل شيئا فذهب الى بيته ثم جاء فى الصباح الى قصر الخليفة وهو يرتدى ملابس الأعراب "البدو" فستأذن ليدخل على الخليفة فدخل ، قال للخليفة لقد سمعت انك تعطى على الشعر وزن ما كتبت عليه ذهباً قال له الخليفة هات ما عندك ، فسرد عليه الأصمعى القصيدة التالية


    صـوت صــفير الـبلبـلي *** هيج قـــلبي الثمــلي

    المـــــــاء والزهر معا *** مــــع زهرِ لحظِ المٌقَلي


    و أنت يا ســـــــــيدَ لي *** وســــــيدي ومولي لي


    فكــــــــم فكــــم تيمني *** غُـــزَيلٌ عقــــــــــيقَلي


    قطَّفتَه من وجــــــــــنَةٍ *** من لثم ورد الخــــجلي


    فـــــــقال لا لا لا لا لا *** وقــــــــد غدا مهرولي


    والخُـــــوذ مالت طربا *** من فعل هـــذا الرجلي


    فــــــــولولت وولولت *** ولـــــي ولي يا ويل لي


    فقلت لا تولولـــــــــي *** وبيني اللؤلؤ لــــــــــي


    قالت له حين كـــــــذا *** انهض وجــــــد بالنقلي


    وفتية سقــــــــــــونني *** قـــــــــهوة كالعسل لي


    شممـــــــــــتها بأنافي *** أزكـــــــى من القرنفلي


    في وســط بستان حلي *** بالزهر والســـــرور لي


    والعـــود دندن دنا لي *** والطبل طبطب طب لـي


    طب طبطب طب طبطب *** طب طبطب طبطب طب لي


    والسقف سق سق سق لي *** والرقص قد طاب لي


    شـوى شـوى وشــــاهش *** على ورق ســـفرجلي


    وغرد القمري يصـــــيح *** ملل فـــــــــــي مللي


    ولــــــــــــو تراني راكبا *** علــــى حمار اهزلي


    يمشي علــــــــــــى ثلاثة *** كمـــــشية العرنجلي


    والناس ترجــــــــم جملي *** في الســوق بالقلقللي


    والكـــــــــل كعكع كعِكَع *** خلفي ومـــن حويللي


    لكـــــــــــن مشيت هاربا *** من خشـــية العقنقلي


    إلى لقاء مــــــــــــــــلك *** مــــــــــعظم مبجلي


    يأمر لي بخـــــــــــــلعة *** حمـــراء كالدم دملي


    اجــــــــــــر فيها ماشيا *** مبغــــــــــددا للذيلي


    انا الأديب الألمــعي من *** حي ارض الموصلي


    نظمت قطــــعا زخرفت *** يعجز عنها الأدبو لي


    أقول في مطلعــــــــــها *** صوت صفير البلبلي



    فحاول الخليفة ان يعيدها فلم يستطيع فنادى على الغلام هل تعرف هذه القصيدة فقال لا يا أمير المؤمنين ، فنادى على الجارية هل تعرفين هذه القصيدة فقالت لا والله يا امير المؤمنين ، فقال الخليفة هات ما كتبتها عليه نعطيك وزنه ذهبا ، فقال الأصمعى ورثت عمود رخام من ابى نقشتها عليها وهو فى الخارج لا يحمله الا عشرة من الرجال
    فأحضروه فوزن الصندوق كله. فقال الوزير يا أمير المؤمنين ما أضنه إلا الأصمعي فقال الأمير أمط لثامك يا أعرابي. فأزال الأعرابي لثامه فإذا به الأصمعي. فقال الأمير أتفعل ذلك بأمير المؤمنين يا أصمعي؟ قال يا أمير المؤمنين قد قطعت رزق الشعراء بفعلك هذا. قال الأمير أعد المال يا أصمعي قال لا أعيده. قال الأمير أعده قال الأصمعي بشرط. قال الأمير فما هو؟ قال أن تعطي الشعراء على نقلهم ومقولهم. قال الأمير لك ما تريد




    منقول للإفادة



    ]

المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

يعمل...
X