فرغ الشاعر من إنشادها ..ثم أجهش بالبكاء

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فرغ الشاعر من إنشادها ..ثم أجهش بالبكاء

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    أخواتي قرأت هذه القصيدة للشاعر (محمد مصطفى حمام) أعجبتني فنقلتها بالحرف إليكن أتمنى أن تنال إعجابكن كما أرجو أن لا أكون أخطأت أو نسيت سطرا عند الكتابة مع أنني راجعتها مرارا :)




    علمتني الحياة



    علمتنبي الحياة أن أتلقى كل ألوانها رضا و قبولا
    و رأيت الرضا يخفف أثقالي و يلقي على المآسي سدولا
    و الذي ألهم الرضا لا تراه أبد الدهر حاسدا أو عذولا
    أنا راض بكل ما كتب الله و مزج إليه حمدا جزيلا
    أنا راض بكل صنف من الناس لئيما ألفيته أو نبيلا
    لست أخشى من اللئيم أذاه لا, و لن أسأل النبيل فتيلا
    فسح الله في فؤادي فلا أرضى من الحب و تالوداد بديلا
    في فؤادي لكل ضيف مكان فكن الضيف مؤنسا أو ثقيلا
    ************************
    ضل من يحسب الرضا عن هوان أو يراه على النفاق دليلا
    فالرضا نعمة من الله لم يسعد بها في العباد إلا القليلا
    و الرضا آية البراءة و الإيمان بالله ناصرا و وكيلا
    علمتني الحياة أن لها طعمين, مرا, و سائغا معسولا
    فتعودت حالتيها قريرا و ألفت التغيير و التبدبلا
    أيها الناس كلنا شارب الكأسين إن علقما و إن سلسبيلا
    نحن كالروض نضرة و ذبولا نحن كالنجم مطلعا و أفولا
    نحن كالريح ثورة وسكونا نحن كالمزن ممسكا و هطولا
    نحن كالظن صادقا و كذوبا نحن كالحظ منصفا و خذولا
    *****************
    قد تسري الحياة عني فتبدي سخريات الورى قبيلا قبيلا
    فأراها مواعظا و دروسا و يراها سوايا خَطبا جليلا
    أمعن الناس في مخادعة النفس و ضلوا بصائرا و عقولا
    عبدوا الجاه و النٌّضار و عينا من عيون المها و خدا أسيلا
    الأديب الضعيف جاها و مالا ليس إلا مثرثرا مخبولا
    و العُتُل القوي جاها و مالا هو أهدى هدىً و أقوم قيلا
    و إذا غادة تجلت عليهم خشعوا أو تبتلوا تبتيلا
    و تلوا سورة الهيام و غنوها, و عافوا القرآن و الإنجيلا
    لا يريدون آجلا من ثواب الله إن الإنسان كان عجولا
    فتنة عمت المدينة و القرية لم تعف فتية أو كهولا
    و إذا ما انبريتَ للوعظ قالوا: لست ربا و لا بعثت رسولا
    أرأيت الذي يكذب بالدين و لا يرهب الحساب الثقيلا
    *****************
    أكثر الناس يحكمون على الناس,و هيهات أن يكونوا عدولا
    فلكم لقبوا البخيل كريما و لكم لقبوا الكريم بخيلا
    و لكم أعطوا المُلح فأغنوا و لكم أهملوا العفيف الخجولا
    رُب عذراء حرة وصموها و بغي قد صوروها بتولا
    و قطيع اليدين ظلما و لص أشبع الناس كفه تقبيلا
    و سجين صبوا عليه نكالا و سجين مدلل تدليلا
    جُل من قلد الفرنجة منا قد أساؤ التقليد و التمثيلا
    فأخذنا الخبيث منهم و لم نقبس من الطيبات إلا قليلا
    يوم سن الفرنج كذبة إبريل غدا كل عمرنا إبريلا
    نشروا الرجس مجملا فنشرناه كتابا مفصلا تفصيلا
    *******************
    علمتني الحياة أن الهوى سيل فمن ذا الذي يرد السيولا
    ثم قالت: و الخير في الكون باق بل أرى الخير فيه أصلا أصيلا
    إن تر الشر مستفيضا فهوِن لا يحب الله اليؤوس الملولا
    و يطول الصراع بين النقيضين و يطوي الزمان جيلا فجيلا
    و تظل الأيام تعرض لونيها على الناس بكرة و أصيلا
    فذليل بلأمس صار عزيزا و عزيز بلأمس صار ذليلا
    و لقد ينهض العليل سليما و لقد يسقط السليم عليلا
    رُب جوعان يشتهي فسحة العمر,و شبعان يستحث الرحيلا
    و تظل الأرحام تدفع قابيلا فيردي ببغيه هابيلا
    و نشيد السلام يتلوه سفاحون سنوا الخراب و التقتيلا
    و حقوق الإنسان لوحة رسام أجاد التزوير و التضليلا
    صور ما سرحت بالعين فيها و بفكري إلا خشيت الذهولا
    ****************************
    قال صحْبي: نراك تشكو جروحا أين لحن الرضا رخيما جميلا
    قلت: أما جروح نفسي فقد عودتها بلسم الرضا لتزولا
    غير أن السكوت عن جرح قومي ليس إلا التقاعس المرذولا
    لست أرضى لأمة أنبتتني خلقا شائها و قدرا ضئيلا
    لست أرضى تحاسدا أو شقاقا لست أرضى تخاذلا أو خمولا
    أنا أبغي لها الكرامة و المجد و سيفا على العدا مسلولا
    علمتني الحياة أني إن عشت لنفسي أعش حقيرا هزيلا
    علمتني الحياة أني مهما أتعلم فلا أزال جهولا
    ***********************


    ملحوظة (ألقيت في المركز العام للشبان المسلمين و فرغ الشاعر من إنشادها ثم أجهش بالبكاء)
    حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم


  • #2
    جزاك الله خيرا اختي
    تعبناك اختي كي تنقلي لنا هده القصيدة
    قصيدة فيها الكثير من العبر ....


    وحي القبور

    http://www.anaqamaghribia.com/vb/sho...098&highlight=

    تعليق


    • #3
      جزاك الله خيرا اختي
      تعبناك اختي كي تنقلي لنا هده القصيدة

      قصيدة فيها الكثير من العبر ....




      نورتي صفحتي يا أم الحلوين بطلتك البهية تعبكم راااااحة;)
      حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

      تعليق


      • #4
        شكرا اختي عابرة السبيل على إتحافنا بهذه القصيدة الرائعة

        قد تسري الحياة عني فتبدي سخريات الورى قبيلا قبيلا
        فأراها مواعظا و دروسا و يراها سوايا خَطبا جليلا


        وما أجمل قوله:
        قال صحْبي: نراك تشكو جروحا أين لحن الرضا رخيما جميلا
        قلت: أما جروح نفسي فقد عودتها بلسم الرضا لتزولا

        غير أن السكوت عن جرح قومي ليس إلا التقاعس المرذولا




        وقرأت قوله :و تلوا سورة الهيام و غنوها, و عافوا القرآن و الإنجيلا
        فتمنيت لو قال:و تلوا سورة الهيام و غنوها, و عافوا القرآن لهم دليلا

        وأختم بهذين الشطرين الرائعين:

        علمتني الحياة أني إن عشت لنفسي أعش حقيرا هزيلا
        علمتني الحياة أني مهما أتعلم فلا أزال جهولا

        أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
        ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
        إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










        تعليق


        • #5
          الشكر لك أختي أم بيان على ردك و رؤيتك الجميلة للقصيدة :)

          و ما قولك غاليتي أم بيان في ما يلي:

          يوم سن الفرنج كذبة إبريل غدا كل عمرنا إبريلا
          نشروا الرجس مجملا فنشرناه كتابا مفصلا تفصيلا

          كلام في الصميم أليس كذلك؟؟؟
          حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

          تعليق


          • #6
            كلام في الصميم وغاية في الروعة..أختي لا حرمنا الله من انتقائك للمواضيع الطيبة

            جُل من قلد الفرنجة منا قد أساؤ التقليد و التمثيلا
            فأخذنا الخبيث منهم و لم نقبس من الطيبات إلا قليلا


            تقبلي أختي عابرة السبيل ودي
            أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
            ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
            إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










            تعليق


            • #7
              [frame="4 98"]
              السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
              ماشاء الله كلام جميل عزف على جروحات أمتنا
              وحوار جميل بينك أختي عابرة سبيل والعزيزة أم بيان
              سعدت به كثيرا ..ما اجمل ان تتواصل أرواحنا فتتحد رؤانا..
              سلمت الأيادي وبارك الله في هذا الشاعر الرقيق الإحساس ماشاء الله ..
              تحياتي وفي رعاية الله .
              [/frame]
              كيفكم أخواتي لحبيبات وحشتوووووووووني
              عذرا على طول الغياب ..
              لي عودة إن شاء الله ..

              تعليق

              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

              شاركي الموضوع

              تقليص

              يعمل...
              X