ذكريآت ضـآئعة ~{ من كتاباتي المتواضعة ..

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ذكريآت ضـآئعة ~{ من كتاباتي المتواضعة ..

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    صبآآح // مسآآء الخير . . .

    [ في لحطة صمت وهدوء ،، رفعت قلمي و بُحت للورقة التي أمامي بما يجول في فكري
    فكانت النتيجة هذا النص المتواضع . . .


    ْ°~{ حملت نفسي واتجهت نحو النافذة ،، فرميت ثقل جسدي على كرسي متهالك ،،
    وجلست أتأمل مشهد المنزل القديم الذي أمامي ،،
    منزل مهجور ... أصم ... أبكم لا يسمع فيه او له صوت ،،
    هجره أهله بحثا عن مستقبل وآعد أو كما زعموا ...
    في تلك اللحظة ،، سبحت بخيالي إلى الخلف
    و أخذت أجذف بحثاً عن ذكريات طفولتي التي ضاعت يوم رحل آخر ساكن بالحي
    إلى الجانب الآخر من المدينة ،، رحلوا وأخذو معهم أجمل الذكريات بِحُلوها و مُرها ...
    حينها رفعت نظري إلى أعمدة المنزل ...
    فرأيت الحزن يعانقها و يضمها ضمة تكاد تذهب بروحها ،،
    بل ذهبت تلك الروح السمحة يوم رحل أهلها وتركوا خلفهم حزناً وألماً وجرحاً بقلوب الجدران
    التي احتضنت أجمل ذكريات طفولتهم ~
    ولا زلت أذكر لحد الآن يوم كنا أطفالاً صغاراً
    نلعب بساحة الحي و ضحكاتنا البريئة تتعالى في الأفق ،،
    وكل ما كان يشغل بالنا هو اللعب و الأكل فقط ،،
    وما كنا نلقي بالاً إلى ما سنلقاه من عقاب من المٌدرسة بسبب اهمالنا لواجباتنا المدرسية ،،
    تلك المُدرسة العجوز التي تقابلنا كل صبآآح بعصاها الخشبية القاسية و كلماتها التي توازي طعنات السكين ،،
    فكنا نبكي و نبكي حتى يصل صدى صوتنا أقصى المدينة ...
    في تلك اللحظة انسلت من عيناي الدموع كالسيل ،،
    ليس لأني تذكرت ضربات المُدرسة القاسية ،، لا ...ولكن لأني تذكرت أصدقاء طفولتي الذين رحلوا و تركوني وحيداً
    لا يملأ فراغي سوى صراخ أحفادي و شجارهم المستمر ...
    حاولت أن أوقف سيل الدموع و الذكريات التي أغرقت تفكيري فلم أقدر ،،
    لكن حفيدتي كانت أقوى مني عندما مررت يديها الصغيرتين على خدي و جففت دموعي وقالت :
    _ حان وقت الغذاء يا جدي ...

    مـا رأيكم ؟
    في حفظ الرحمان
    [flash=http://up.2sw2r.com/upswf/qHJ22928.swf]WIDTH=463 HEIGHT=355[/flash]

    من تصميمي :)

  • #2
    [frame="2 80"]

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    عازفة الأمل ..

    أثار عزفك خيالي للتحليق في فضاءات الذكريات .. هكذا هي تأخذنا بحُسنها بحُزنها لنقلب صفحاتٍ من الحياة, كي نقف وقفة تأمل ..!
    وقفة حنين الى كل ما راح ..لنتلذذ بنسائم الماضي و لو لبرهة وجيزة.



    أسلوبكِ عذب , ممتع و شيق ..

    تحياتي و تقديراتي لفيض الأوتار.

    [/frame]
    ~ في طريقي...~


    [flash=http://dc05.arabsh.com/i/00758/or0gsa77b30z.swf]width=500 height=300[/flash]



    ستبقين سلطانة الكلمة و سلطانة القلوب
    * أمـــــ الصالحين ـــــــــي *





    نادية

    تعليق


    • #3
      عازفة الامل
      شدتني كلماتك وجدت آهاتي وانين السنين بين السطور

      كانني انا وكانها بصمة بناني غصت في اعماق الذكريات فعاودني الحنين لطفولتي وحنت ذكرياتي لبقايا شبابي

      لو كان بيدي لثبتها رائعة واصلي

      فتجيبني الذكريات والماضي الجريح....عجبا لما عدنا بعد طول غياب وجمود

      لا تنامي يا روايات الزمن .....افيقي على نحيبي افيقي على صلاة الحداد

      انه لنداء من حنيني ...من بقايا فؤادي

      فهل عرفت ايها الماضي الاليم من المنادي ؟؟؟

      ام تراك نسيت جرحي جهادي ,,,ربما غابت عنك الذكريات بعد طول رقاد




      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      شاركي الموضوع

      تقليص

      يعمل...
      X