إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اعذرنى يا ربي انى قصرت فى دينك .

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اعذرنى يا ربي انى قصرت فى دينك .

    باسم الله الرحمان الرحيم اروى هنا قصة واقعية توضح لنا كيف نحن نقصر فى ثقافتنا الدينية :
    جلس امين الى مقعده بالطائرة وهو ينوى الذهاب الى زيارة اخيه فى اوربا.واخذ جريدة يتصفحها منتظرا كباقى الركاب .وماهى الا دقائق حتى جاءت شابة يظهر على ملامحها انها غير عربية ولكن فيها ملامح مسلمة خصوصا حجابها الجميل الذى يزيدها اناقة وجمالا .سالته عن المقعد الذى بجواره ان يسمح لها بالمرور امامه حتى تجلس عليه .خرج من مقعده وتركها حتى اخذت مكانها ثم اخذ مكانه هو الآخر .لم تكن ثخينة ولا بالرشيقة كانت بين ذلك.همت الطائرة بالاقلاع .واعتدل الجميع فى امكنتهم.وبعد وقت قصير عاد امين الى قراءة جريدته .اما هى اخذت كتاب الله تتصفح آياته وتحرك به شفتيها دون ان تحدث صوتا .اخذ امين يسترق النظر اليها مرة مرة .احست منه ذلك فقفلت المصحف واعطته له حتى يقرأ ولو بضع آيات منه.اخذه منها حتى لا يحرجها .وبدا يتطلع الى السور القصيرة ثم رده اليها متشكرا صنيعها .قفل جردته مستعدا لمحاورتها .من اين انت ؟اجابته : ــ انا من المانياوانا مسلمة وانت؟ اجابها انا من المغرب .اجابته : ـــ اذا انت مسلم وعربى؟ .اجابها نعم .هل لى ان اعرف كيف اعتنقت الاسلام .اجابته .تعلم اننا نحن الغير العرب نسلم بالصفة او بمعجزة من الله سبحانه .كنت فى الجامعة وتعرفت على عرب كثير خصوصا من مصر والمغرب العربى .وكنت ثخينة جدا وكنت كلما مررت امام االناس اثار جسمى فضول الطلاب مما يجعلهم يسخرون منى واصبح اضحوكة بينهم وكان هذاياثر على نفسيتى .جربت عدة حميات ولم اوفق .وذات يوم جالست احدى العربيات وقدمت لها سندوتشا الا انها رفضت واجابتنى انها صائمة .ومنذ ذلك الوقت عزمت على ان لا اكل وافعل مثلها فربما يقل وزنى .كان قد تبقى اسبوعا على نهاية رمضان .فصمته ولا احد يدرى بذلك .وقد مر الاسبوع فى غاية الجمال .تصور اننى نسيت الاكل تماما .بحيث من الصباح اخرج اتجول الى المساء .وهكذا حتى اصبحت شهيتى للطعام تقل واحسست ان وزنى خف بعض الكلوات .مما افرحنى .وشددت العزم على ان اكمل الايام الاتية كذلك يوم صوم ويوم عادى .وهكذا حتى خف وزنى فلاحظ الجميع ذلك وكم افرحنى تغيير جسمى وعادت ثقتى بنفسى واصبحت بالصوم كما ترانى اليوم.ومنذ ذلك اليوم لم يفارقنى الصوم .اثار ذلك فضول بعض الخليجيات فنصحننى باعتناق الاسلام الذى كان احد فروضه سببا فى اعادة ابتسامتى وفرحتى . حتى يكون الاجر مقبولا عند الله ما دمت على الصوم وعلى الطريقة الاسلامية .ترددت اولا ثم اقتنعت واعتنقته .فكرست همى وشغلى الشاغل ان اجتهد في الدين حتى استعمل روحى وبدنى للعبادة .هنا سالها امين كيف؟ اجابته:ـــ بدات ادرس تاريخ الاسلام وكيف ظهر وبدات اقراعن الصحابة والخلافاء الراشدين وكل من حمل المصباح بعدهم .قرأت لعلى رضى الله عنه.هيا اجبنى انت ماذا تعرف عن على(ع).سكتت وهى تنتظر منه الاجابة ظانة منه انه يعرف اكثر منها .ولماذ ا لا اليس مسلما وعربيا ادرى بدينه اكثر منها !!!؟تمهل عساه ان يسترجع فى ذاكرته ما يعرفه عن على (ع): ـــ انه اول انسان .... اول المسلمين الصغار .اجابته ثم ماذا .بادرته قولا : ــ انا اعرف ان عليا كان .....وكان .....وفعل ..... و....وو .وماذا تعرف عن عمر بن الخطاب ؟.لم يجبها حتى لا يظهر لها ضعف ثقافته الدينية .تركها تجيب .نعم اجابته وبدأ هو الذى يستفيد منها .من هذه الانسانة الحديثة العهد بالا سلام .احس بنقص فى داخله وتمنى لو لم تجلس جنبه حتى تتركه يتمتع برحلته هذه .ظل مشدوها اليها والى فصاحتها والى تعابيرها واقوالها حتى لما افترقا ظلت كلماتها تحدث صدى فى اذنيه .كيف لنا ان نحافظ على هذا الدين ونحن فارغين منه .لقد اقتصرنا على بعض الاشياء وتركنا عدة اشياء .لم نلم بكل الدين .واليوم ان سالت احدا عن غزوة من غزوات الرسول لربما اجابك : امهلنى حتى اقرأ عنها واتيك بالجواب .لماذا لا نجتهد ونبتعد عن ثقافتنا الاسلامية .؟ لماذا اصبح اخر ما نفكرفيه هو الدين .؟.ليس الدين هو الا ركان الخمسة وحدها بل هناك اشياء اخرى كم منا لا يعرفها ولم يسمع بها .لان تجاهلها رمى بنا الى تركها نهائيا .لذلك اقتصرنا على الصوم وعلى الصدقة و الصلاة .والغريب اننا بدانا نذل انفسنا بانفسنا بسبب ذلك الفراغ .اولم يقول الرسول عنا اننا سنترك قراءة القرآن وسنجعله مثل اى كتاب موضوع ليزخرف ركنا من اركان البيت ؟.علينا ان نعيد دراستنا الاسلامية ونتابعها واين وصلت ومتى وقفت نجدد المسار ونعيد تجديدها وكذلك مراجعة كل خطا نقع فيه سهوا اوعمدا حتى يتسنى لكل فرد منا ان يرفع بقيمتها وان لا يترك ثغرا يصبح منفدا للمتطفلين على هذا الدين .عندما احسوا بفراغ فينا هاجمونا ولم نقدر ان ندافع حتى عن انفسنا .
    لكى نصبح اقوياء فعلا ونصبح مثل هؤلاء الذين وصفهم الله فى القرآن اشداء ورحماء كل من رآهم يخافهم ليس من ضخامة اجسادهم بل من كبر قوتهم الثقافية بالدين الداخلية المملوءة عن آخرها التى تمدهم بتلك القوة لذلك خافوهم .ولانهم لم يتركوا فراغا منفدا للكفار الذين شق عليهم الوصول الى افئدتهم التى اشبعوها بالدين ولم يقفوا عند هذا الحد بل نهجوا وتعمقوا فى الدين والعلوم الاخرى وارخوا اساميهم على عدة كتب منها ما يزلزل العلوم لحد الآن فى الجامعات العالمية جعلت العالم انذاك يحترمهم ويكن لهم مكانة كبيرة عندهم .وان سالت شبابنا اليوم هل عرفت تارخك جيدا ؟هل مررت على كتب تاريخ العرب مرور الكرام .تراه لا يعرف من الكاتب فكيف له ان يعرف الكتاب .هوة كبيرة بيننا وبين الذين سبقونا .هم اجتهدوا وتركوا لنا ما يجعلنا نستغنى عن الاخرين .ونحن تركنا كل شىء ولم نحمل معنا شيئا .اين نحن من هؤلاء .لنعد الى ماكان عليه الاولون منا حتى ندرك العز والمجد الذى يجب ان يكتمل بثقافتنا الغنية.لنملا ونشرب من ينابع العلم والادب العربى الغنى ونجعل علم القرآن منبع ثقافتنا الاول وتاريخ الاسلام ورواده من الصحابة الكرام وامجادهم منهجنا حتى نعيد للعرب مجدهم القديم الفاخر .اللهم وفقنا فى ذلك اللهم هذا الدعاء وعليك الاجابة ..آمين يا رب العالمين

  • #2
    قصة رائعة اختي الغالية انها بفعل جميلة ومؤترة بارك الله فيك اختي هي تبين ان المسلمين ليست لديهم معلومات عن دجينهم وهده حقيقة اختي فلو انك اتيت الى قسمي وسالتي عن احد الصحابة فانك لان تجي من يجيبك وادا سالتهم عن اسماء المغنين الساقطين والمغنيات الساقطات فانهم لن يصمتوا حتى يصلوا الى المئات وادا سالتهم عن الكتب الدينية فانهم لن يجيبوك وادا سالتهم عن الكتب والقصص الغرامية والمجلات الساقطة فانهم سيقولون لك عما فيها عن ضهر قلب لاحول ولاقوة الابالله
    ياااااااااااااااااااارب اهدينا الى الطريق المستقيم يااااااااااااااااارب
    جزاك الله خيرا اختي الغالية

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      الصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
      جزاك الله على الرد الجميل اختي المشتاقة لله .نعم هذا تخاذل منا لذلك نقصر في ما ينفعنا وينفع اهلنا وذوينا مستقبلا وكذلك عقيدتنا .هل نحن مسلمون ؟ نعم ولكن اعداءنا وجدوا نقصا فينا ونحن من ترك الفراغ بائن .و الحمد لله الذي ترك فينا ولو هم قليلون من ياخذ بادينا حتى لا نزيد الرقعة اتساعا .وقد وصانا الحبيب عليه الصلاة والسلام بالعلم ولو في الصين وقد ترك لنا اهلنا واخواننا القدمى في الدين من الكتب ما يفيد اجيالنا وواجيال اجيالنا وان سالت عن اسمائها في عصرنا هذا كما قلت سنجد اقلية الاقلية من يهتم بها مع العلم انها نافعة والعبرة في ذلك تظهر على لهف المستشرقين والغرب على قراتها حتى يعرفوا فكرة عن ثقافتنا ويا للاسف لا يعرفون الا ثقافة الاقدمين فقط . لو توارثتنا بيننا هذه الثقافة لالفناها ولكن لم نتوارثها لذلك لم نقدر على حمل مشعلها حتى تضئ بين المشاعل المضيئة الان وهذا ما خلف نسيانها والتهافت على ثقافة الغير والتي لا تنم الينا بصلة .رحم الله من اورث الناس العلوم ولو بصيص منها ورحم الله من استمسك بالعلوم العربية ولو بقليل منها ورحم الله من اعاد وحاول اعادة الضوء على منابر العلم العربي والفقه وعلوم الدين ونور الفكر الاسلامي بما يجدي النفع لجيلنا المعاصر.نسال الله تعالى للكل الهداية والثبات والعزيمة وان يرد بجيلنا الى ما تركه لنا رسولنا وان نمشي صراطه المستقيم .هدانا الله سواءالسبيل .وشكرا لك مرة ثانية اختي

      تعليق


      • #4
        العفو اختي والشكر لك انت نعم معك حق اننا في عصر التقليد وتقليد الغرب وليتهم يقلدون شئ مفيد كل مايقلدونه هو كيفية الباس كيفاش يدير شي مشطة ولا دير شي مشطة كيفاش تدير المكياج وتسمع الموسيقى تيقلدوا غير التفاهات علاش ميقلدوهمش في الجدية على الدراسة وفي الاخترعات والعلم وشي حاجة اخرى مهمة لا هما باغين غير يقلدوا غير شي الخيب
        ومرة اخرى اشكركي اختي

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

          بارك الله فيك اختي على هذه القصة بالفعل انها مؤثر وفيييييييييدة جدا :)
          ولقد اعجبت بمواضيعك فكلها مفيدة وهذا كيدل على انك شخصية راااااااائعة ماشاء الله عليك اختي والله يحفضك واتمنى ان تقبليني صديقة لك اذا لم يكن عندك مانع فارسلي لي ايمايلك :o
          على الخاص
          فـي هذا الزمـن قلـوبٌ كالحجـر وأفعـال لا تُغتفـر ، ومشاعـر لا تُحتمـل، أنـاس غريبـون يأخـذون ولا يعطـون ، ويجرحـون ويتلـذذون، ويقولـون ما لا يفعلـون ، ظاهرهـم ليـس كباطنهـم، حتـى فـي الحــب منافقــون

          تعليق


          • #6
            جميلة جدا هذه القصة اختي وبارك الله فيك وتسلم الانامل

            تعليق


            • #7
              ما شاء الله اختي بدوية كل قصصك رائعة ونأخذ منها العبرة اتمنى الا تبخلي علينا بها ولقد اشتقنا لك فمنذ وقت طويل لم نراك هنا في المنتدى اتمنى ان يكون المانع خير اختي

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة فجر الاسلام مشاهدة المشاركة
                ما شاء الله اختي بدوية كل قصصك رائعة ونأخذ منها العبرة اتمنى الا تبخلي علينا بها ولقد اشتقنا لك فمنذ وقت طويل لم نراك هنا في المنتدى اتمنى ان يكون المانع خير اختي
                بارك الله فيك اختي فجر الاسلام فقط مررت بظروف عملية جد صعبة اخدت مني كل الوقت ثم انني لم اغيب على المنتدى فكنت ازوره مرة مرة واتفقد ابوابه الجميلة والحمد لله
                مشكورة اختي على اهتمامك بي وربنا يحفظك ودمت في احسن حال ان شاء الله

                تعليق


                • #9
                  بارك الله فيك على هذه القصة التى تثلجأ وتغدي الروح قبل العقل
                  رحمة الله ولديك ورحمة سار المومنين

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة sasiya مشاهدة المشاركة
                    بارك الله فيك على هذه القصة التى تثلجأ وتغدي الروح قبل العقل
                    رحمة الله ولديك ورحمة سار المومنين
                    بارك الله فيك وفي مرورك الطيب يا اختي ونسال الله للجميع التوفيق ان شاء الله

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X