نجمة داوود؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نجمة داوود؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مشيت نشري قلادة من الصناعة التقليدية و اخترت واحدة عجباتني و لكن لقيت فيها النجمة السداسية فرفضت نخدها قلت البائع عطيني واحدة مافيهاش السداسية فاجأني بالجواب التالي
    ياك السداسية هي اصلا نجمة داوود؟ اوا حنا احق بداوود من اليهود
    فرايكن باش خصني نجاوبو؟

  • #2
    السلام وعليكم ورحمة الله

    اسفه اختي لاني مغداش نقدر نفيدك في هد الموضوع
    ولكن بغيت نجوبك

    تعليق


    • #3
      و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      وهو شكون اللي قالو أن النجمة السداسية ديال سيدنا داوود عليه الصلاة والسلام
      هو الهدف ديالو مادي محض
      خاصو يبيع القلادة
      بعدا أصلا مزيان اللي نتبهتي لها
      كاين اللي مكينتبهش ليها
      واحد المرة خدينا شبكة ديال الخبز دارنا مهزو ماحطو مع المدة اكتشفنا أنها سداسية
      الغريب في الأمر اللي مكنفهمش علاش في الأيام اللي قريبة لرمضان إلا نزلت تقداي من درب عمر التمر تلقاي ديال االصهاينة مغرق السوق
      واش ماشي حرام علينا اننا كنساهموا في اقتصاد الصهاينة - الجرثومة الخبيثة - اللي ابتلانا بها الله عزوجل من خلال هاد التبادلات الاقتصادية وكأننا مشفنا لا حرب غزة لا حرب لبنان لا الاضطهاد الفلسطيني و العربي ولا صافي مبقيناش كنحسوا ولا الذل ولينا كنشوفوه عز لأن سبحان الله تقلبات بزاف الحوايج في عهدنا
      يا أختي نجاوبو نقولو إيلا بغيتي تبيع سلعتك ومتيهمك غير رباحها خليك عليك أنبياء الله في التيقار بلا ماتلفق ليهم قصص من خيالك معمرني سمعت أن النجمة ديال سيدنا داوود هادي أول مرة كنسمعها
      سيدنا داوود بريئ من السفاحين قتلة الأنبياء والرسل - قتلة الأطفال الأبرياء - مصاصين الدماء
      اللهم أرنا فيهم يوما كيوم عاد وثمود

      تقبلي حبيبتي مروري على موضوعك









      زرتك يوما أناقة مغربية التقيت أحبابا أحببتهن لوجه الله الكريم أسأل الله اللقاء بالجنة سامحنني إن أخطأت بحق إحداكن
      أستودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه


      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة الوردة مغربية مشاهدة المشاركة
        السلام وعليكم ورحمة الله

        اسفه اختي لاني مغداش نقدر نفيدك في هد الموضوع
        ولكن بغيت نجوبك
        مشكورة اختي على المرور العطر

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة ساحيا بحب الله مشاهدة المشاركة
          و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

          وهو شكون اللي قالو أن النجمة السداسية ديال سيدنا داوود عليه الصلاة والسلام
          هو الهدف ديالو مادي محض
          خاصو يبيع القلادة
          بعدا أصلا مزيان اللي نتبهتي لها
          كاين اللي مكينتبهش ليها
          واحد المرة خدينا شبكة ديال الخبز دارنا مهزو ماحطو مع المدة اكتشفنا أنها سداسية
          الغريب في الأمر اللي مكنفهمش علاش في الأيام اللي قريبة لرمضان إلا نزلت تقداي من درب عمر التمر تلقاي ديال االصهاينة مغرق السوق
          واش ماشي حرام علينا اننا كنساهموا في اقتصاد الصهاينة - الجرثومة الخبيثة - اللي ابتلانا بها الله عزوجل من خلال هاد التبادلات الاقتصادية وكأننا مشفنا لا حرب غزة لا حرب لبنان لا الاضطهاد الفلسطيني و العربي ولا صافي مبقيناش كنحسوا ولا الذل ولينا كنشوفوه عز لأن سبحان الله تقلبات بزاف الحوايج في عهدنا
          يا أختي نجاوبو نقولو إيلا بغيتي تبيع سلعتك ومتيهمك غير رباحها خليك عليك أنبياء الله في التيقار بلا ماتلفق ليهم قصص من خيالك معمرني سمعت أن النجمة ديال سيدنا داوود هادي أول مرة كنسمعها
          سيدنا داوود بريئ من السفاحين قتلة الأنبياء والرسل - قتلة الأطفال الأبرياء - مصاصين الدماء
          اللهم أرنا فيهم يوما كيوم عاد وثمود

          تقبلي حبيبتي مروري على موضوعك




          حبيبتي مرورك اثلج صدري

          فعلا تنبهت من ردك الى اصل هذه النجمة فوجدت الجواب التالي

          1_ اتخد اليهود عليهم اللعنة نجمة سداسية الشكل يطلق عليها اسم_نجمة داوودالسداسية _والكل اصبح يترقبها في الاشكال الهندسية خاصة انها تشبهالزخرفة الاسلامية الاانها تحمل اكثر من معنى ؟الكثير من الغموض يعتري التاريخ اليهودي رغم انهم كشفوا لنا في القران الكريم.ولاسيما طقوسهم الدينية مع حرصهم الشديد على التكتم والانغلاق على انفسهم , ومن ذلك الشكل السداسي_النجمة_ التي اتخدوها كرمز لهم . فهذه النجمة لم ترد في كتبهم المقدسة ولاشروحها .وهي تسمى بالعبرية _ماجن دافيد_ وترجمتها درع داوود. وقد استخدم الاصطلاح اول الامرحسبهم للاشارة الى الخالق, ثم استخدم بعد هذا للاشارة للنجمة السداسية وقد وجدت رسوم لهذا ببعض معابدهم ويرجع بعضها للقرن الثالث الميلادي ومع هدا فقد كانت موجودة في المعابد الرومانية قبل هدا الوقت ولم يستطع الباحثون تحديد اصلها بدقة .

          2_
          نجمة داوود وتسمى أيضا بخاتمسليمان وتسمى بالعبرية ماجين داويد بمعنى "درع داوود" وتعتبر من أهم رموز هوية الشعب اليهودي.
          هناك الكثير من الجدل حول قدم هذا الرمز فهناك تيار مقتنع بأن اتخاذ هذا الشعار كرمز لليهود يعود إلى زمن النبي داوود عليه السلام، ولكن هناك بعض الأدلة التأريخية التي تشير إلى أن هذا الرمز أستخدم قبل اليهود كرمز للعلوم الخفية التي كانت تشمل السحروالشعوذة وهناك أدلة أيضا على أن هذا الرمز تم استعماله من قبل الهندوسيين من ضمن الأشكال الهندسية التي استعملوها للتعبير عن الكونوالميتافيزيقيا وكانوا يطلقون على هذه الرموز تسمية ماندالا Mandala وهناك البعض ممن يعتقد إن نجمة داوود أصبحت رمزا للشعب اليهودي في القرون الوسطى، وإن هذا الرمز حديث مقارنة بالشمعدان السباعي الذي يعتبر من أقدم رموز بني إسرائيل

          تعليق


          • #6
            وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اختيsafir-bleu علي موضوعك جيد
            اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
            نجمة داوود وتسمى أيضا بخاتم سليمان وتسمى بالعبرية ماجين داويد بمعنى "درع داوود" وتعتبر من أهم رموز هوية الشعب اليهودي.
            هناك الكثير من الجدل حول قدم هذا الرمز فهناك تيار مقتنع بأن اتخاذ هذا الشعار كرمز لليهود يعود إلى زمن النبي داوود عليه السلام، ولكن هناك بعض الأدلة التأريخية التي تشير إلى أن هذا الرمز أستخدم قبل اليهود كرمز للعلوم الخفية التي كانت تشمل السحر والشعوذة [١][٢] وهناك أدلة أيضا على أن هذا الرمز تم استعماله من قبل الهندوسيين من ضمن الأشكال الهندسية التي استعملوها للتعبير عن الكون والميتافيزيقيا [٣] وكانوا يطلقون على هذه الرموز تسمية ماندالا Mandala وهناك البعض ممن يعتقد إن نجمة داوود أصبحت رمزا للشعب اليهودي في القرون الوسطى، وإن هذا الرمز حديث مقارنة بالشمعدان السباعي الذي يعتبر من أقدم رموز بني إسرائيل [٤].
            في عام 1948 ومع إنشاء دولة إسرائيل تم اختيار نجمة داوود لتكون الشعار الأساسي على العلم الإسرائيلي.
            إن نجمة داود هي رمز يتخذها اليهود شعارا لهم و لدولتهم و يضعونها بين خطين متوازيين لونهما ازرق و النجمة أيضا زرقاء اللون و النجمة ترمز إلى اليهود أو إلى بني إسرائيل و الخطين يرمزان إلى نهري النيل و الفرات لأن اليهود مؤمنين بأن الله سبحانه و تعالى قد وهبهم الأرض الواقعة بين نهري النيل و الفرات ( وكل الدول التي عقدت معاهدات استسلام لم تجرؤ على الاعتراض على ما شكل العلم الصهيوني و ما يمثله لأول المبادئ التي قامت على أساسها دولة إسرائيل ألا و هي إنشاء الدولة العبرية و من النيل إلى الفرات والطلب منها أن تغير علمها لأنه بحد ذاته يدل على الأطماع الصهيونية في هذه الأرض و الذي يناقض كل ما تدعيه إسرائيل من حبها و حرصها على العيش مع العرب بصورة سلمية مع إن أول شيء تطلبه الصهيونية من أي حاكم عربي هو الإقرار بحق إسرائيل في الوجود و هم فعلوا ما أرادوا منهم صاغرين ) .

            طبعا نحن المسلمين مكلفين بالتصديق بكل الديانات السماوية ( اليهودية و المسيحية ) و بجميع الأنبياء عليهم السلام و أن كل ما جاء به هؤلاء الأنبياء من أوامر أو نواهي هي من الله سبحانه و تعالى و طبيعي أن ما يخبره الله سبحانه و تعالى للأنبياء عليهم السلام من أمور و علامات ستحدث في آخر الزمان يجب أن يكون متشابها و يحمل نفس المعنى و المضمون لأنه يصدر من مشكاة واحدة هي العلم الرباني. و لهذا فأننا سنجد تشابها في علامات و دلائل ظهور و شخص المنقذ الإلهي الموعود في ما بين الديانات السماوية الثلاث و خاصة ما بين الديانة الإسلامية و الديانة اليهودية . و لكن بعض اتباع هذه الديانات تلاعبوا ببعض هذه العلامات و الدلائل لتتوافق مع أهواءهم و ما يريدون … و من هنا ظهرت بعض الاختلافات في ما بين هذه الديانات حول المنقذ الإلهي الموعود.

            و لكي نعرف ما هو اصل هذه النجمة و لماذا اتخذها اليهود شعارا لهم فنلجأ إلى الموسوعة البريطانية و التي ذكرت ما يلي عـــــن نجمة داود ( إن التسمية العبرية لنجمـــة داود هو ( مجن داود) أي ( درع داود ) و يلــــــفظ أحيانا ( موجن داود) و هي شكل نجمي من ستة رؤوس يمثل مثلثان متعاكسان متساويي الأضلاع …….) ( إن كلــــــمة ( مجن ) موجودة في اللغة العربية و هي تعني أيضا الدرع أو الترس ) . إن اتخاذ اليهود لهذا الرمز شعارا لهم و الذي يرمز للشجاعة و التضحية و النصر هو تيمنا بما فعله نبي الله داود ( عليه السلام ) عندما انتصر لبني إسرائيل على أعـداءهم الفلسطينيين و قتله لقائدهم ( جالوت ) . و قتـــل ( جالوت ) على يــــد النبي داود ( عليه السلام ) مذكور في القرآن الكريم أيضا .

            ولو ذهبنا إلى القرآن الكريم لنعرف ما جاء في خبر داود ( عليه السلام ). فنجد أن الله سبحانه و تعالى قد أعطى له معجزات من ضمنها أن الآن له الحديد ( أي جعل الحديد لينا بيده يشكله كيفما شاء ) فقال تعالى ( و لقد آتينا داود منا فضلا يا جبال أوبي معه و الطير و ألنا له الحديد ) 10 سبأ . و علمه صنعة و هي صنع الدروع حيث أن الدروع و بطريقة لم تكن معروفة سابقا فقال تعالى ( و عـلمنه صنعة لبوس لكم لتحصنكم من بأسكم فهل انتم شاكرون ) 89 الأنبياء و طلب منـــــه أن يعمله بطريقة خاصة و لـــقد أطلق سبحانه و تعالى اســـم ( سابغات ) على هذه الدروع فقال تعالى ( أن اعمل سابغات و قدر في السرد و اعملوا صالحا إني بما تعملون بصير ) 11 سبأ . من هنا ندرك مما جاء في القرآن الكريم وبما جاء في التاريخ اليهودي من إن اليهود أنفسهم يطلقون على هذا الشكــــل ( النجمة ) مجن داود و يعني درع داود إن شكل الدروع التي قام داود ( عليه السلام ) بصنعها أما كان شكلها هو نفس شكل النجمة أو أن القطع المكون منها كان شكلها يمثل شكل النجمة .

            طبعا أن ما قام به نبي الله داود ( عليه السلام ) هو بأمر من الله سبحانه و تعالى و هو ثابت من القرآن الكريم بل أن حتى طريقة عمل هذا الدرع و شكله جاء بتوفيق و أمر من الله سبحانه و تعالى . لقد ذكرت في بداية الكتاب أن كل من اليهود و النصارى و المسلمين ينتظرون رجلا يأتيهم في آخر الزمان لينصر دين الله الحق و سيظهر معه المسيح عيسى بن مريم ( عليه السلام ) و لقد جاء ذكـــر دلائل ظهـوره في التوراة و في الإنجيل و عنـد المســلمين معروف بأسم ( المــهدي ) و من المؤكد انه مكتوب في الزبور أيضا فقد قـــال تعالى ( و لقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر إن الأرض يرثها عبادي الصالحون ) 105 الأنبياء. و العباد الصالحون هم الإمام المهدي ( عليه السلام ) و جنوده . أي إن نبي الله داود ( عليه السلام ) قد بين لهم أن هناك رجل سيظهر عند انتشار الظلم والظالمين في آخر الزمان و انه سيرفع كلمة الله و يقهر كل ظالم و كــما بينت التوراة و الإنجيل و وضع مما يمكن أن يكون رمزا أو علامة مميزة له و هو شكل ما يسمى الآن بـ(نجمة داود) و لهذا فان اليهود قد جعلوا هذا الرمز شعارا للنصر و التضحية و الشجاعة فهو يمثل لهم رمزا للرجل الذي سينصرهم على بقية البشر الكفار ( كـــما يعتقدون) و لهذا فأنهم قد جعلوا راية دولتهم مكون من هذا الرمز و وضعوه بين خطــــان متوازيان في هذه الـــــراية ( يمثلان نهري النيل و الفرات ) لأنهم يعتقدون أن هذا الرجل هو الذي سيحقق لهم الوعد الآلهي بمنحهم الأرض التي بين نهري النيل و الفرات و يقيم لهم دولة إسرائيل الكبرى و إليكم الدليل على أن ما يسمى بنجمة داود ما هي إلا اســـم ( المهدي ) ( عليه السلام ).

            الإثبات : نحن نعرف إن اسم الإمام المهدي ( عليه السلام ) هو ( محمّد ) و لقد قلنا إن الاسم في الحقيقة مكون من خمسة أحرف أي انه ( محممد ) لوجود علامة التضعيف ( الشدة ) على حرف ( الميم ) الثاني في الاسم و لو رجعنا إلـــى رسم النجمة نرى إنها عبارة عن اسم ( محممد ) كتب بصورة دائرية و كما هو مبين بالتوضيح التالي :-




            الأثرى عبدالرحيم ريحان، مدير منطقة آثار نويبع، أكد أن الاكتشافات الأثرية فى سيناء أثبتت أن النجمة السداسية التى اتخذها اليهود شعاراً لهم وأطلقوا عليها نجمة داوود لا علاقة لها باليهود، بل هى أحد الزخارف الإسلامية التى وجدت على عمائر إسلامية، منها قلعة الجندى فى رأس سدر فى سيناء، التى تبعد ٢٣٠ كيلو مترا عن القاهرة، وأنشأها صلاح الدين الأيوبى، حيث وجدت هذه النجمة على مدخل القلعة. وأضاف ريحان أن النجمة وجدت أيضاً على طبق من الخزف ذى بريق معدنى ينتمى إلى العصر الفاطمى (٣٥٨ - ٥٦٧ هجرية) و(٩٦٩ - ١١٧١م)، مشيراً إلى أنه تم الكشف عنها بواسطة بعثة آثار منطقة جنوب سيناء للآثار الإسلامية والقبطية عام ١٩٩٧ فى منطقة رأس راية فى طور سيناء. وأوضح ريحان أنه لا أثر للنجمة السداسية فى أسفار العهد القديم، مشيراً إلى أنها لم تصبح رمزاً لهم بشكل ملموس إلا فى القرن ١٩، مما دعا الحكومة الفرنسية لإصدار قرار عام ١٩٤٢ يلزم اليهود بعدم الظهور فى الأماكن العامة دون نجمة داوود. سر نجمة داود عليه السلام إن نجمة داود هي رمز يتخذها اليهود شعارا لهم و لدولتهم و يضعونها بين خطين متوازيين لونهما ازرق و النجمة أيضا زرقاء اللون و النجمة ترمز إلى اليهود أو إلى بني إسرائيل و الخطين يرمزان إلى نهري النيل و الفرات لأن اليهود مؤمنين بأن الله سبحانه و تعالى قد وهبهم الأرض الواقعة بين نهري النيل و الفرات طبعا نحن المسلمين مكلفين بالتصديق بكل الديانات السماوية ( اليهودية و المسيحية ) و بجميع الأنبياء عليهم السلام و أن كل ما جاء به هؤلاء الأنبياء من أوامر أو نواهي هي من الله سبحانه و تعالى و طبيعي أن ما يخبره الله سبحانه و تعالى للأنبياء عليهم السلام من أمور و علامات ستحدث في آخر الزمان يجب أن يكون متشابها و يحمل نفس المعنى و المضمون لأنه يصدر من مشكاة واحدة هي العلم الرباني نجمة داود ( إن التسمية العبرية لنجمة داود هو ( مجن داود) أي ( درع داود ) و يلفظ أحيانا ( موجن داود) و هي شكل نجمي من ستة رؤوس يمثل مثلثان متعاكسان متساويي الأضلاع …….) ( إن كلمة ( مجن ) موجودة في اللغة العربية و هي تعني أيضا الدرع أو الترس ) . إن اتخاذ اليهود لهذا الرمز شعارا لهم و الذي يرمز للشجاعة و التضحية و النصر هو تيمنا بما فعله نبي الله داود ( عليه السلام ) عندما انتصر لبني إسرائيل على أعداءهم الفلسطينيين و قتله لقائدهم ( جالوت ) . و قتل ( جالوت ) على يد النبي داود ( عليه السلام ) مذكور في القرآن الكريم أيضا ولو ذهبنا إلى القرآن الكريم فنجد أن الله سبحانه و تعالى قد أعطى له معجزات من ضمنها أن الآن له الحديد ( أي جعل الحديد لينا بيده يشكله كيفما شاء ) طبعا أن ما قام به نبي الله داود ( عليه السلام ) هو بأمر من الله سبحانه و تعالى كل من اليهود و النصارى و المسلمين ينتظرون رجلا يأتيهم في آخر الزمان لينصر دين الله الحق و سيظهر معه المسيح عيسى بن مريم ( عليه السلام ) و لقد جاء ذكر دلائل ظهوره في التوراة و في الإنجيل و عند المسلمين معروف بأسم ( المهدي ) و من المؤكد انه مكتوب في الزبور أيضا فقد قال تعالى ( و لقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر إن الأرض يرثها عبادي الصالحون ) 105 الأنبياء. و العباد الصالحون هم الإمام المهدي ( عليه السلام ) و جنوده . أي إن نبي الله داود ( عليه السلام ) قد بين لهم أن هناك رجل سيظهر عند انتشار الظلم والظالمين في آخر الزمان و انه سيرفع كلمة الله و يقهر كل ظالم و كما بينت التوراة و الإنجيل و وضع مما يمكن أن يكون رمزا أو علامة مميزة له و هو شكل ما يسمى الآن ب(نجمة داود) لأنهم يعتقدون أن هذا الرجل هو الذي سيحقق لهم الوعد الآلهي بمنحهم الأرض التي بين نهري النيل و الفرات و يقيم لهم دولة إسرائيل الكبرى و إليكم الدليل على أن ما يسمى بنجمة داود ما هي إلا اسم ( المهدي ) ( عليه السلام ). الإثبات : نحن نعرف إن اسم الإمام المهدي ( عليه السلام ) هو ( محمّد ) و لقد قلنا إن الاسم في الحقيقة مكون من خمسة أحرف أي انه ( محممد ) لوجود علامة التضعيف ( الشدة ) على حرف ( الميم ) الثاني في الاسم و لو رجعنا إلى رسم النجمة نرى إنها عبارة عن اسم ( محممد ) كتب بصورة دائرية و كما هو مبين بالتوضيح التالي :- و أنا أوصى جميع المسلمين بنشر هذا الأمر و التعريف به و خاصة لليهود أنفسهم لأن هذا سيدمرهم داخليا في نفوسهم و في معتقداتهم الباطلة و سيجعلهم كلما نظروا إلى علم دولتهم يتذكرون أن ما يروه ما هو إلا اسم (محمد)





























            رجل سيظر عند انتشار الظلم والظالمين ي
            إن نجمة داود هي رمز يتخذها اليهود شعارا لهم و لدولتهم و يضعونها بين خطين متوازيين لونهما ازرق و النجمة أيضا زرقاء اللون و النجمة ترمز إلى اليهود أو إلى بني إسرائيل و الخطين يرمزان إلى نهري النيل و الفرات لأن اليهود مؤمنين بأن الله سبحانه و تعالى قد وهبهم الأرض الواقعة بين نهري النيل و الفرات ( وكل الدول التي عقدت معاهدات استسلام لم تجرؤ على الاعتراض على ما شكل العلم الصهيوني و ما يمثله لأول المبادئ التي قامت على أساسها دولة إسرائيل ألا و هي إنشاء الدولة العبرية و من النيل إلى الفرات والطلب منها أن تغير علمها لأنه بحد ذاته يدل على الأطماع الصهيونية في هذه الأرض و الذي يناقض كل ما تدعيه إسرائيل من حبها و حرصها على العيش مع العرب بصورة سلمية مع إن أول شيء تطلبه الصهيونية من أي حاكم عربي هو الإقرار بحق إسرائيل في الوجود و هم فعلوا ما أرادوا منهم صاغرين ) .

            طبعا نحن المسلمين مكلفين بالتصديق بكل الديانات السماوية ( اليهودية و المسيحية ) و بجميع الأنبياء عليهم السلام و أن كل ما جاء به هؤلاء الأنبياء من أوامر أو نواهي هي من الله سبحانه و تعالى و طبيعي أن ما يخبره الله سبحانه و تعالى للأنبياء عليهم السلام من أمور و علامات ستحدث في آخر الزمان يجب أن يكون متشابها و يحمل نفس المعنى و المضمون لأنه يصدر من مشكاة واحدة هي العلم الرباني. و لهذا فأننا سنجد تشابها في علامات و دلائل ظهور و شخص المنقذ الإلهي الموعود في ما بين الديانات السماوية الثلاث و خاصة ما بين الديانة الإسلامية و الديانة اليهودية . و لكن بعض اتباع هذه الديانات تلاعبوا ببعض هذه العلامات و الدلائل لتتوافق مع أهواءهم و ما يريدون … و من هنا ظهرت بعض الاختلافات في ما بين هذه الديانات حول المنقذ الإلهي الموعود.

            و لكي نعرف ما هو اصل هذه النجمة و لماذا اتخذها اليهود شعارا لهم فنلجأ إلى الموسوعة البريطانية و التي ذكرت ما يلي عـــــن نجمة داود ( إن التسمية العبرية لنجمـــة داود هو ( مجن داود) أي ( درع داود ) و يلــــــفظ أحيانا ( موجن داود) و هي شكل نجمي من ستة رؤوس يمثل مثلثان متعاكسان متساويي الأضلاع …….) ( إن كلــــــمة ( مجن ) موجودة في اللغة العربية و هي تعني أيضا الدرع أو الترس ) . إن اتخاذ اليهود لهذا الرمز شعارا لهم و الذي يرمز للشجاعة و التضحية و النصر هو تيمنا بما فعله نبي الله داود ( عليه السلام ) عندما انتصر لبني إسرائيل على أعـداءهم الفلسطينيين و قتله لقائدهم ( جالوت ) . و قتـــل ( جالوت ) على يــــد النبي داود ( عليه السلام ) مذكور في القرآن الكريم أيضا .

            ولو ذهبنا إلى القرآن الكريم لنعرف ما جاء في خبر داود ( عليه السلام ). فنجد أن الله سبحانه و تعالى قد أعطى له معجزات من ضمنها أن الآن له الحديد ( أي جعل الحديد لينا بيده يشكله كيفما شاء ) فقال تعالى ( و لقد آتينا داود منا فضلا يا جبال أوبي معه و الطير و ألنا له الحديد ) 10 سبأ . و علمه صنعة و هي صنع الدروع حيث أن الدروع و بطريقة لم تكن معروفة سابقا فقال تعالى ( و عـلمنه صنعة لبوس لكم لتحصنكم من بأسكم فهل انتم شاكرون ) 89 الأنبياء و طلب منـــــه أن يعمله بطريقة خاصة و لـــقد أطلق سبحانه و تعالى اســـم ( سابغات ) على هذه الدروع فقال تعالى ( أن اعمل سابغات و قدر في السرد و اعملوا صالحا إني بما تعملون بصير ) 11 سبأ . من هنا ندرك مما جاء في القرآن الكريم وبما جاء في التاريخ اليهودي من إن اليهود أنفسهم يطلقون على هذا الشكــــل ( النجمة ) مجن داود و يعني درع داود إن شكل الدروع التي قام داود ( عليه السلام ) بصنعها أما كان شكلها هو نفس شكل النجمة أو أن القطع المكون منها كان شكلها يمثل شكل النجمة .

            طبعا أن ما قام به نبي الله داود ( عليه السلام ) هو بأمر من الله سبحانه و تعالى و هو ثابت من القرآن الكريم بل أن حتى طريقة عمل هذا الدرع و شكله جاء بتوفيق و أمر من الله سبحانه و تعالى . لقد ذكرت في بداية الكتاب أن كل من اليهود و النصارى و المسلمين ينتظرون رجلا يأتيهم في آخر الزمان لينصر دين الله الحق و سيظهر معه المسيح عيسى بن مريم ( عليه السلام ) و لقد جاء ذكـــر دلائل ظهـوره في التوراة و في الإنجيل و عنـد المســلمين معروف بأسم ( المــهدي ) و من المؤكد انه مكتوب في الزبور أيضا فقد قـــال تعالى ( و لقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر إن الأرض يرثها عبادي الصالحون ) 105 الأنبياء. و العباد الصالحون هم الإمام المهدي ( عليه السلام ) و جنوده . أي إن نبي الله داود ( عليه السلام ) قد بين لهم أن هناك رجل سيظهر عند انتشار الظلم والظالمين في آخر الزمان و انه سيرفع كلمة الله و يقهر كل ظالم و كــما بينت التوراة و الإنجيل و وضع مما يمكن أن يكون رمزا أو علامة مميزة له و هو شكل ما يسمى الآن بـ(نجمة داود) و لهذا فان اليهود قد جعلوا هذا الرمز شعارا للنصر و التضحية و الشجاعة فهو يمثل لهم رمزا للرجل الذي سينصرهم على بقية البشر الكفار ( كـــما يعتقدون) و لهذا فأنهم قد جعلوا راية دولتهم مكون من هذا الرمز و وضعوه بين خطــــان متوازيان في هذه الـــــراية ( يمثلان نهري النيل و الفرات ) لأنهم يعتقدون أن هذا الرجل هو الذي سيحقق لهم الوعد الآلهي بمنحهم الأرض التي بين نهري النيل و الفرات و يقيم لهم دولة إسرائيل الكبرى و إليكم الدليل على أن ما يسمى بنجمة داود ما هي إلا اســـم ( المهدي ) ( عليه السلام ).

            الإثبات : نحن نعرف إن اسم الإمام المهدي ( عليه السلام ) هو ( محمّد ) و لقد قلنا إن الاسم في الحقيقة مكون من خمسة أحرف أي انه ( محممد ) لوجود علامة التضعيف ( الشدة ) على حرف ( الميم ) الثاني في الاسم و لو رجعنا إلـــى رسم النجمة نرى إنها عبارة عن اسم ( محممد ) كتب بصورة دائرية و كما هو مبين بالتوضيح التالي :-



            تعليق


            • #7
              بسم الله الرحمن الرحيم
              اختي معندي منتسالك ملي رديتي البال صرحة انا ديما رادة البال منع هد القضية
              وانا راي من راي اختي الحبيبة ساحيا بحب الله هو غرضو غير ابيع لا حول ولا قوة الا بالله تلقيه كاع مرد البال نهار شراها
              احسن جواب جوبتيه هو متقديتيش من عندو اش هاد البشر اربح ةوسلم الله استر
              واح نهار قريت موضوع في نت كيحذر على شراء سجادة الصلاة تباع في الحرم عليها النجمة السداسية مرسومة وفقمة السحجادة وخا هي موضحاش ولكن اخونا عاقو بها شوف الخبثهم فين وصل تالسجادة الصلاتنا نقلوهاش
              اكرر معندي منتسالك على دقت ملاحظتك
              تقبلي مروري اختي





              تعليق


              • #8
                ماعندك باش تردي داكشي الي درتي هو الصواب
                علامة ديال الصهاينة واليهود صافي لالا وكاينين عاو فيهم الصليب وبكترة وكاينين قلائد فيهم رمز امازيغية ولكن تشبه الصليب تيعجبني ولكن متنقدرش نشريه لا نلبسو هو فيه الحرف (ز)بالامازيغية ولكن يشبه الصليب للاسف



                تعليق


                • #9
                  اختي ابتسامة الروح

                  جازاك الله على الرد الطيب و التعريف المفصل للنجمة السداسية فقط احذري فالموقع الذي نقلت منه الجواب يحمل افكارا شيعية

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة وحي الخاطر مشاهدة المشاركة
                    بسم الله الرحمن الرحيم
                    اختي معندي منتسالك ملي رديتي البال صرحة انا ديما رادة البال منع هد القضية
                    وانا راي من راي اختي الحبيبة ساحيا بحب الله هو غرضو غير ابيع لا حول ولا قوة الا بالله تلقيه كاع مرد البال نهار شراها
                    احسن جواب جوبتيه هو متقديتيش من عندو اش هاد البشر اربح ةوسلم الله استر
                    واح نهار قريت موضوع في نت كيحذر على شراء سجادة الصلاة تباع في الحرم عليها النجمة السداسية مرسومة وفقمة السحجادة وخا هي موضحاش ولكن اخونا عاقو بها شوف الخبثهم فين وصل تالسجادة الصلاتنا نقلوهاش
                    اكرر معندي منتسالك على دقت ملاحظتك
                    تقبلي مروري اختي
                    مرورك انار موضوعي اختي العالية وحي الخاطر

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    شاركي الموضوع

                    تقليص

                    يعمل...
                    X