ناقشوا معي لما تفضيل الذكر على الانثى؟؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ناقشوا معي لما تفضيل الذكر على الانثى؟؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حياكن الله أخواتي الكريمات
    ومساكنّ الله بالخير
    جمعت بعض المعلومات حول موضوع تفضيل إنجاب الذكر على الأنثى
    واترك الإضافة منكنّ حول الأسباب التفضيل

    التفضيل الذكر على الأنثى ظاهرة موجودة,مازالت تطرق أبواب مجتمعاتنا المعاصرة

    فالكثير من الناس من يفضل إنجاب الذكور على الإناث
    لأن الفكرة السائدة أن الرجل القادر على حمل مسؤلية الوالدين في الكبر سواء مادي أو معنويا
    وقوة يعتمد عليها عكس البنت كونها ضعيفة تتطلب حمايتها وعايتها...مع أن الأمر قد يصير العكس
    وقيمة الإنسان في واقع أمره ليس في أنه ذكر أو أنه أنثى، بل في أنه "إنسان" في تهذيبه وفي
    سلوكه وحُسْن مُعاملته واستقامة تفكيره. ولعل الأنثى ـ إذا وُجِّهَتْ توجيهًا سليمًا ـ أقربُ إلى ذلك
    الإنسان المستقيم الناجح من الذكر؛ لأنَّها تجعل بحكم الفطرة استقامة التفكير
    وحسن السلوك وسيلةً لقَبولها في الأسرة المجتمع.
    ومن إمارات التخلف أن بعض الأزواج
    إذا رزق بالأنثى يصاب بالاكتئاب والحزن
    (وإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالأنْثَى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدًّا وهُوَ كَظِيمٌ) (النحل: 58).
    على أن الإنسان المؤمن يجب أن يؤمن بأن نوع
    الإنسان في خلقه ـ ذكرًا كان أو أنثى ـ من صُنْع الله وحده، وما يأتي به الله للإنسان خير له في واقع أمره: (للهِ مُلْكُ السَّمواتِ والأرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثًا ويَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ الذُّكُورَ. أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وإِنَاثًا ويَجْعَلُ مَنْ يَشَاءُ عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ) (الشورى: 49ـ 50).




    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

    اللهم مغفرتك أوسع من ذنوبي
    ورحمتك أرجى عندي من عملي


  • #2
    هذا الموضوع على حسب اعتقادي مازال كيعانيو منو قلة قليلة
    اليوم صارت البنت تدرس وتشتغل ووصلت لأعلى مراتب وقادرة تتحمل مسؤليتها ومسؤلية والديها

    وولكن تبقى مسألة تفضيل الذكر فقط لأنه يحمل اسم العائلة ويواصل مسيرة أهله لإستمرار اسم العائلة

    وفي بعض المجتمعات يفضلون الذكور لأنهم غير قادرين على تحمل مسؤلية البنت وخاصة المادية
    سبق وكنا أنا وصديقتي حوامل وكانت تتمنى تولد ولد ولما سألتها قالت تقاليدنا وأعراف بلدتنا
    وأهل زوجي وحكت أنه في منطقتها يفضلون الذكر على الأنثى لأنهم يفكرون في القادم حيث يتوجب على أهلها تجهيزها من كل ماتحتاج ببيت الزوجية( يعني هي الي راجل ماشي زوجها) لازم توجد الفراش وكل أثاث البيت والزرابي وكل مستلزمات المطبخ والأغطية واللباس ديالها وزيد اتقاطع لجميع نساء وبنات الي في بيت زوجها وهدايا لأخواته ووووو
    يعني خاص والديها من يوم تشوف ضو يبقاو يوفرو لها
    وبالمقابل الرجل كيعطي الزوجة صداقها وبعض الهدايا ولكن مجمله ما يعادلش ما هو مفروض عليها كعروس

    فقط للمعلومة صديقتي مغربية ولكن نسيت من أي منطقة بالضبط ولكن غالبا من الجنوب المغربي

    وأنا بالنسبة لي هاد الناس الي ماكيحمدوش الله مايستحقوش لا ولد ولا بنت
    وناسيين أنه كاين واحد الحديث الي للأسف نعرف غير معناه
    وهوأنه الي رزقه الله ثلاث بنات ورباهم وأحسن تربيتهن له الجنة ولو اثنين أو حتى واحدة
    وهاد الزمن راه البنت بعشرة ذكور فهي بارة بوالديها غااااالبا أكثر من الذكور وحنينة
    وهذا شيء ملحوظ وملموس غير الي كيغمض عينه على الحقيقة


    ولكن سبحان الله الفطرة أن المرأة كتغلب عليها واحد الرغبة يكونوا عندها ذكور وإناث يعني تذوق حلاوة البنت والولد الأمومة والتربية

    يالا ادعيو معايا ربي يرزقني بنوته ههههههه حيت نيت راه عندي الولد ربي يحميه ومتمنية بنت رغم أني أقول يارب الصحة والخلق والخلق الكامل أولا وأخيرا

    شكرا أختي نوارة
    تقبلي مروري

















    ياما كان فيها ممالك .. إلاوجهه كله هالك

    من ترابها ولترابها .. من وكان في الدنيا مالك
    مين وكان في الدنيا ملكه .. إلا جاله يوم وهلكه
    مهما نوره طال ظهوره .. جاي ليل ع الدنيا حالك

    جاي ليل ع الدنيا ضلمة .. ياما ناس في الدنيا ظالمة
    في المظالم كل ظالم .. جايله ليل أسود وحالك
    ياما كان فيها وياما .. من هنا ليوم القيامة
    الممالك والمهالك .. مالي يا دنيا ومالك











    شكرا غاليتي أمنار


    حملة الدعاء لاخواننا السوريون يوم الجمعة هلمي اختي


    ،أستحلفكن بالله..الدعاء ثم الدعاء ثم الدعاء لاخواننا في سوريا.







    تعليق


    • #3
      [align=center]السلام عليكِ


      أختي العزيزة
      yara2000 لا املك إلا أن أحييكِ على ردك المسهب,وإضافتك المميزة...

      بنسبتي للموضوع لم أقصد التعميم...غير أنه مازال أناس يحملون الفكرة تفضيل إنجاب الولد على البنت

      رغم أن المرأة اليوم تعلمت وتطورت...وقادرة على حمل المسؤلية وتفكل بنفسها ووالديها

      مع ذلك التفضيل يبقى قائما..وكما ذكرتي احد الأسباب أن الرجل هو الذي يحمل اسم العائلة

      وأرجح سببا آخر هو اختلاف
      التركيب البيولوجي للرجل والمرأة

      وأنا متفقة معك فيما قلت أن البنت أكثر حنينة وتراعي والديها أكثر من الولد

      الله يحفظ ولدك ويجعل الخير والبركة فيه,ويرزقك ببنت أمورة صالحة متعافية سليمة بارة بوالديها

      آمين يارب

      دمت في رعاية الله
      [/align]



      لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

      اللهم مغفرتك أوسع من ذنوبي
      ورحمتك أرجى عندي من عملي

      تعليق


      • #4
        موضوع رائع اختي نوارة
        ربما لان الذكور حصتهم في الارث اكبر من الاناث هذا من Jهة و من جهة اخرى كما قالت يارا لان ال'كور يحملون اسم العائلة
        تذكرت عندما كنت حاملا بابني علي كنت دائم اسأل زوج ان كان يريد ولد ام بنت و كان يجيب لي جاب الله لكن في احد المرات الححت بشدة فاعترف انه يريد ولد لماذا ليكون حافظا لكتاب الله البنت كذلك يمكنها ان تحفظ كتاب الله لكن يريد ان يكون ابنه ان شاء الله داعية يجوب ارجاء الارض للتعريف بالاسلام
        و ها انادي حامل للمرة الثانية و اسأله كل يوم فيجيب اللي جاب الله غير كمالة الصورة و الصحة ان شاء الله

        تعليق


        • #5
          غاليتي الزهراء أم علي أسعدني مرورك وتعليقك مستقاة من خبرتكِ

          نعم رغم أن بعض الازواج يرددون الجملة كل ما أعطى الله فيه الخير, غير أن الأمنية

          داخلية في نفوسهم وغالبا ما يبوحون بها تفاديا لجرح الزوجة وهو تفضيل إنجاب الذكر

          لما فيه مميزات تفوق الأنثى

          أستنكر على بعض الأزواج المتخلفين الذين يلقون الملامة على الزوجة لأنها أنجبت له

          بنت بدل ولد وخاصة إذا رزقها الله فقط بالبنات,وكل شيء من رزق الله

          وقد قمت بنقل هذه السطور للإفادة اكثر في الموضوع



          قال ربنا سبحانه وتعالى في قصة السيدة مريم: ( فلمّا وضعتها قالت ربّ اني وضعتها أنثى والله أعلم بما وضعت وليس الذكر كالأنثى) آل عمران: 36. يتّفق علماء المسلمين على أنّ المرأة كالرجل تماما في التكليف, والتشريف,والمسؤولية, ولكن المرأة ليست كالرجل في أشياء أخرى, اذ لها خصائص في بنيتها الجسمية, ولها خصائص في بنيتها النفسية, ولها خصائص في بنيتها الاجتماعية, ولها
          خصائص في قوة ادراكها, وفي طبيعة ادراكها, فالذي عنده أولاد ذكور أو اناث, لو تتّبع حركاتهم, والعابهم, وأنماط تعلّقاتهم لرأى ذلك الاختلاف,
          فالبنت الصغيرة, وهي في سنّ مبكرة لها اهتمامات, وميول, وتطلّعات ليست كالتي عند أخيها الصغير, مع أنّ علامات الذكورة والأنوثة لم تظهر بعد.انّ علماء النفس, ولا سيما علماء نفس الطفولة والمراهقة يقرّرون أنّ الأنثى لها خصائص غير الخصائص البيولوجية المادية, أضف الى أنّ جسم الأنثى, وجسم الذكر يختلفان اختلافا بيّنا.



          لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

          اللهم مغفرتك أوسع من ذنوبي
          ورحمتك أرجى عندي من عملي

          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          شاركي الموضوع

          تقليص

          يعمل...
          X