إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ضياع الامومة في زمن الخادمات

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ضياع الامومة في زمن الخادمات

    تتهلل دموعنا ،، نبتهج حينما نسمع صرخات الطفل الوليد في مهده ،

    تبدأ تباشير التهليلات والتبريكات ،نأتي محملين بالورود وأطيب الهدايا

    نهني تلك الأنثى التي حضيت
    بشرف الأمومة
    ، الكل يتسابق ليكون اول من يصافحها

    الوجه البريئ ، ولكن دوما شرف اللقاء لا تناله إلا أنثى أصبحت في تلك اللحظة أم ، ما

    أجملها من لحظات ،حينما تعانق الأم طفلها المعانقة الأولى ،

    ويبدأ سر الإتصال الإلهي الذي تتفتق معه بوادر نمو ذلك الطفل ،، بغريزة الأمومة

    الإلهية ،،


    ليست الأمومة البديلة ، بل الأمومة الحقيقة ، في أحضان أمه

    ولكن تلك الأنثى تخلت عن ذلك الشرف ورمت وسامه بعيداً وأعطته

    لأم بديلة أخرى ،،
    ورمته وسط أحضان غريبة
    ،، وهي الخادمة ؟؟


    هل نبارك للخادمة ، أم للأم التي فقط أدت دورها في الإنجاب واانتهت ؟

    أم نبكي حزناً على ذلك الطفل ، الذي أهدرت طفولته،

    لاذنب له إلا أنك أمه ؟؟

    أمه ألقته وسط أيادي عابثة تعبث بطفولته الطاهرة تشوه برائته

    أليس هو ملاكك الصغير ،، أليس هو فرحتك ،، ومصدر سعادتك ؟؟

    أم كان هذا في الماضي فقط ،، والآن أصبحت الأمومة شيئا نسمع عنه ولا نراه ؟؟

    أليست الأم تلك التي قيل فيها بيت هز العالم ،،

    الأم مدرسة إذا أعددتها *** أعددت شعبا طيب الأعراقِ


    آآه يا أحمد شوقي ، لو رأيت حال الأمومة ما آل عليه ،، لنسجت أبياتا وليس بيت تهجو

    فيه كل أم فرطت في

    حقها،،

    الأمومة هبة هدية ،، إذا لم تكوني جديرة بها فمن الأفضل ألا تنالي هذا الشرف !!


    منقول

    ظاهرة اصبحت تتفشى في مجتمعنا فهل انتن من المؤيدات لها او لا
    بسم الله الرحمن الرحيم
    قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏{ استحيوا من الله حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا ‏ ‏نستحيي والحمد لله قال ليس ذاك ولكن ‏ ‏الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما ‏ ‏حوى ‏ ‏ولتذكر الموت ‏ ‏والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء}

    ربِّ إنّي قد مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ

    [SIZE=7[/SIZE]

  • #2
    السلام عليكم.
    اي ام تلك التي لا تفكر الا في جمع المال والعمل من اجل ان يتحسن وضعها الاجتماعي مع العلم ان زوجهافي غنى عن سنتيماتها.زوج يريد من زوجته ان تربي له الصغار لانه يريد اما حقيقية لا اما مع وقف التنفيد.
    اجل امي او ماما قليلات هن اللواتي تنتسب لهن الامومة عن جدارة واستحقاق.بل وكم هن الامهات العفيفات اللواتي تتنازلن عن ملدذات الدنيا لتربي طفلها ولا تدعه بين يدي المساعدة او المربية.لن اطييل حبيبتي لاني اعلم ان ظروف العيش هي التي تملي على بعض الامهات بان تهجرن البيت مقابل عمل شريف لان الحياة قاسية.لكن الحمد لله فلست الا ربة بيت قنوعة تكفلت بتربية ابنائي وما فكرت قط ان اتركهم للخادمة لانها لن تتمكن قط من اعطائهن حناني واهتماماتي الامومية.
    وممكن ان ارجع للموضوع لكن هذه اقتناعاتي و وجزاك الله خيرا على طرح الموضوع الحساس جدا جدا.
    اريد ان اضيف ان هناك عدة اطفال صاروا كبارا لكن لازالت بهم عقد كبيرة تتجلى في كونهم كانوا يوما ضحية لسيدة اسمها المربية.00000000

    استودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه
    ام نسرين واخواتها اللهم اجمعنا في ظلك يوم لا ظل الا ظلك
    امة الستير طهورا حبيبتي

    تعليق


    • #3
      [frame="10 98"]
      أختي أظن أن الأمر لانعانيه ولله الحمد ببلدنا الحبيب فنحن كمغربيات نخدم أنفسنا وأزواجنا وأهلنا بنفسنا ولا نحتاج لخادمات إلا فيما نذر
      والبيت والأولاد حتى بالنسبة للأمهات العاملات فهن يعطين للأولاد حقهم والخادمة تأتي لساعات معدودة فقط لخدمة مؤقتة تنظيف غسل و،،،، لكن التربية لا
      وبالنسبة للنساء اللواتي يعتمدن على الخادمة لتنظيف والطبخ والعناية بالبيت كله وتجهيز حمام الزوجوثيابه وتربية الأطفال أكلهم وتربيتهم ولبسهم وتوصيلهم للمدارس بينما سيدة البيت مشغولة بالزيارات والحفلات والصديقات والأسواق والسفريات فوالله ماتستحق شرف الأمومة والجنه الي وضعها رب العالمين تحت أقدام الأمهات عمرها ماتكون تحت أقدامها لأن الأم هي الي تحمل وتولد وتسهر وتربي وإلا لكانت حتى من تلد وهي زانية كونها أما لها ذاك القدر العظيم
      عني أبدااااا ماأرضى حد حتى يأكل إبني أريد أن أفعل كل شيء بنفسي وأخدمه برموش عيني لين يشتد عوده ويعتمد عى روحه
      وإلا ماأحس بطعم أمومتي وهبة ربي ونعمته علي

      تقبلي مروري أختي
      [/frame]

















      ياما كان فيها ممالك .. إلاوجهه كله هالك

      من ترابها ولترابها .. من وكان في الدنيا مالك
      مين وكان في الدنيا ملكه .. إلا جاله يوم وهلكه
      مهما نوره طال ظهوره .. جاي ليل ع الدنيا حالك

      جاي ليل ع الدنيا ضلمة .. ياما ناس في الدنيا ظالمة
      في المظالم كل ظالم .. جايله ليل أسود وحالك
      ياما كان فيها وياما .. من هنا ليوم القيامة
      الممالك والمهالك .. مالي يا دنيا ومالك











      شكرا غاليتي أمنار


      حملة الدعاء لاخواننا السوريون يوم الجمعة هلمي اختي


      ،أستحلفكن بالله..الدعاء ثم الدعاء ثم الدعاء لاخواننا في سوريا.







      تعليق


      • #4
        شكرا على تفاعلكن مع الموضوع الذي اصبحت الفكرة المطروحة فيه تتفشي في مجتمعنا المغربي ايضا لا اتفق معك اختي يارا بقولك بان الامر غير موجود في بلادنا غمع خروج المراة للعمل اصبحت هذه العادة هي الحل عند مجموعة من الامهات معتقدات باها حل صائب لكنهم في حقيقة الامر يخربون حياتهن الاسرية بايديهن بادخالهن هذا السم الذي يتجاهلن عواقبه الوخيمة سواء على اطفالهن او حتى على ازواجهن وعليهن هن ايضا فالموضوع له عدة جوانب للنقاش
        بسم الله الرحمن الرحيم
        قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏{ استحيوا من الله حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا ‏ ‏نستحيي والحمد لله قال ليس ذاك ولكن ‏ ‏الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما ‏ ‏حوى ‏ ‏ولتذكر الموت ‏ ‏والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء}

        ربِّ إنّي قد مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ

        [SIZE=7[/SIZE]

        تعليق


        • #5
          شكرا على الموضوع
          أختي الأمومة لازالت بخير
          أنا أم عاملة أترك أبنائي فى الحضانة وليس للخادمة اقوم بأشغالي منزلي ورعاية أبنائي أعد لهم أكلهم وأغسل ملابسهم وأقوم بالرضاعة الطبيعية اللهم لك الحمد أحبهم ويحبونني اعتادوا على المدرسة ويتعلمون النظام والتربية الحسنة

          تعليق


          • #6
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
            شكرا على مرورك
            بسم الله الرحمن الرحيم
            قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏{ استحيوا من الله حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا ‏ ‏نستحيي والحمد لله قال ليس ذاك ولكن ‏ ‏الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما ‏ ‏حوى ‏ ‏ولتذكر الموت ‏ ‏والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء}

            ربِّ إنّي قد مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ

            [SIZE=7[/SIZE]

            تعليق


            • #7
              لا للخادمة هذا هو شعاري احنا تبارك الله 4 رباتنا ماما بلا خدامة و علاش ندير انا الخدامة الله يحفضني منها اذا احتاجيت مساعدة ماما اولى ولا اخواتاتي شي مرة

              تعليق

              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

              يعمل...
              X