إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الحجاب المعاصر بالمغرب

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الحجاب المعاصر بالمغرب

    السلام عليكم ورحمة الله أخواتي في الله أتمنى ان نناقش هذا الموضوع المثتل في موضة الحجاب العصري بالمغرب وأتمنى ان تتجاوبن مع الموضوع.

    تثير ظاهرة انتشار الحجاب العصري في أوساط المغربيات مجموعة من ردود الافعال من طرف عدد من المتظايقين او الرافضين لهذا الحجاب, معتبرين انه لا يعمل الا على نشر الفتنة, وهو ما يتناقض والاهداف التي يتوخاها الشرع من سن الحجاب, وهي اساسا الستر وتفادي المعاصي, وتجنب الاثارة والغواية.
    ويوجد رايان حيال استعمال الحجاب في المجتمع المغربي, أحدهما يعترف بهذا الحجاب ويستسيغه, ولاآخر يتعامل معه بتحفظ, معتبرا ان كل غلو في اظهار الزينة من مظاهر الفتنة والتبرج, حتى وان كانت صاحبته ترتدي الحجاب.
    فهل يلبس هذا النوع من الحجاب عن قناعة دينية, ام أنه مجرد موضة جديدة نالت اعجاب نسوة العصر تحت تأثير القيم المنقولة عبر الفضائيات, ووسائل الاعلامية أخرى؟

    اللافت للنظر أنه أصبح عاديا رؤية فتيات محجبات في الشارع يرتدين لباسا عصريا من الملابس الضيقة والقصيرة والمفتوحة ووضع المكياج المثير, قد لا يختلف أحيانا عن لباس المتبرجات. الظاهرة انتشرت بشكل كبير في صفوف الطالبات والموظفات, اذا تفاعلت نسبة كثيرة من المحجبات المغربيات, وخصوصا الشابات منهن, مع مظاهر الحجاب العصري الذي أقبلت عليه النساء الشرقيات بكيفية غير مسبوقة قبل ان يصبح موضة لذا العديد من المحجبات المغربيات واللواتي تخلين عن مظاهر الحجاب التقليدي المتمثل في" الجلباب والمنديل والنقاب المغربي" الفضفاض المتعارف عليه, يغطي جسد المرأة بعناية وحرص على ألا يظهر منها سوى الوجهو الكفين اذا رغبت في ذلك فأنها تغطي وجهها كذلك. وتجاوبن بشكل منقطع النظير مع مظاهر العصرنة التي أدخلتها المرأة الشرقية على الحجاب.

    والله المستعان
    [

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاك الله خيرا اختي ام البنين فعلا موضوع يضع الاصبع على الجرح لقد اصبح بعض الحجاب يحتاج لحجاب والله المستعان
    نصائج :
    اختي المشرفة العضوة تنتظر تشجيعك فلا تحرميها اياه شجعيها بثتبيت موضوعها او بتقييمه او تقييمها
    اختي العضوة المشرفة تبدل جهدا كبيرا في تنظيم قسمها وهي ملتزمة بقانون المنتدى مثلك فحاولي تفهم ماتقوم به
    اختي العضوة القديمة
    العضوة الجديدة تنتظر منك تشجيعا وترحيبا فلاتبخلي عليها اجعليها تشعر وكانها قديمة مثلك
    مشرفة عضوة قديمة عضوة جديدة انتن جميعا فخر لاناقة فانتن اناقة واناقة انتن
    مهم جدا : المرجو من الاخوات عدم تقديم طلبات اشراف تفاديا للمشاكل


    تعليق


    • #3
      الحجاب العصري استقطب عددا كبيرا من المتبرجات, اللواتي لجأن اليه نتيجة اعجاب فقط, وليس قناعة, اذ غالبا ما تعتمد المتأثرات بجمالية الحجاب العصري الى التخلي عنه بعد حين. وتبعا لذلك, عمدت العديد من دور الازياء الى ترويج صور متنوعة من الحجاب على انها حل وسط, ترضي به المتحجبة ربها, وتبتعد به السلوكيات المستفزة, وفي الوقت نفسه تساير مجتمعنا وتحافظ على اناقتها.
      وأغرقت الاسواق بنماذح من لباس الحجاب العصري, اذ أصبح مألوفا في الآونة الاخيرة رؤية محجبة تحشر جسدها في قماش يكون مشدودا بقوة الى جسدها, حتى أنه يكاد يعرقل سيرها.
      ومنذ فترة زمنية قصيرة, ظهرت أنواع من الحجاب الذي يعتمد لباس ضيقا وطويلا يعلوه خمار معقود تحت الرقبة, ليظهر الأذنين الى فوق الصدر.
      وللأسف أعلن داعية مغربي في اذاعة وطنية بيضاوية أن الحجاب الشرعي هو لبس المراة ما يحلو لها على ان تضع فولار فوق رأسها وهذا ما شجع العديد من النسوة على ذلك...
      [

      تعليق


      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله

        أتمنى مشاركة الأخوات تجميعا
        [

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          ***********************************
          ردي سيكون بجزء من هذا المقال كنت قرأته سابقا
          *******************************************
          ...الحجاب العصري..أهو موضة عصرية أم انه تدين بحق؟ فأن كان الاول فلم تدعو المحجبات السافرات لارتداء الحجاب، وأن كان الاخير، لم اذن ترتدي المحجبة الجينز الضيق والملابس الضيقة التي تكشف ولا تحجب وتثير ولا تحفظ.

          فاطمة تتحدى الغرب بالحجاب

          سؤال وجهته ايلاف الى مغربية محجبة، ارتدت الحجاب لحظة وصولها هولندا، فاجابت فاطمة : أنا في بلدي سافرة وهنا محجبة لسببين : الاول ارادة زوجي والثاني ان أغلب المغربيات محجبات في هولندا، ولعله أمر يبعث على الاستغراب لان أغلب صديقاتي في مراكش سافرات. ربما يتعلق الامر بضرورة الحفاظ على الهوية وخصوصية التعبير في الغربة.

          لكنك محجبة بملابس مكشوفة؟ كيف يكون هذا؟

          وأذهب الى الديسكو أيضا.!

          ولعل فاطمة واحدة من كثيرات يعانين حالة شيزوفرينيا في ذاتها، لان التناقض في شخصيتها يبعث على الاستغراب، ففي داخلها يكمن التحدي للمجتمع الغريب الذي تعيش فيه، وكانها تصرخ. التفتوا الي اني مسلمة محجبة، لاسيما وان دعوات الاندماج داخل المجنمعات الغربية تتصاعد هذه الايام وهي تعني المسلم اولا.

          ألم يقل جان دانييل رئيس تحرير مجلة ( النوفيل او بزرفاتور) الباريسية أن الحجاب محاولة من المسلمين لاظهار احتقارهم للمجتمع الفرنسي الذي يرفضون الانصهار فيه.

          الحجاب.. تأريخ من المعارك

          ولعلها قديمة.. حكاية الحجاب هذه.. منذ غواية أبليس الملهم الاول للتعري والغواية في نظر المتدينين ( ينزع عنها لباسهما ليريهما سوآتهما... [ الاعراف:27] ).

          هي مشكلة تاريخية ايضا.. وعصرية في ذات الوقت!

          تاريخية حين انبرى مصطفى كمال اتاتورك لقهر الحجاب، ولم تسلم منه حتى العمامة التي يلبسها الذكر التركي، فكيف بانثى الاتراك. ولم يفلح الامر مع التركيات ولما يزل الحجاب ظاهرة في تركيا، بل ولم يفلح الامر حتى مع زوجته التي لم تخلع الحجاب ولاحتى مرة في حياتها.

          ومعارك الحجاب طويلة، منذ هدى شعراوي التي رحلت الى باريس محجبة وعادت سافرة ساخطة على الحجاب وقوانينه، ومنذ.. قاسم أمين الذي هو الاخر عاد من فرنسا مطالبا المراة بخلع الحجاب لكي تحذو حذو الفرنسية.

          ومنذ أحمد بن بيلا وهو الذي نادي بخلع الحجاب

          ومنذ.. جميل صدقي الزهاوي حين نادى باعلى صوت :

          اسفري فالحجاب يا ابنة فهر هو داء في الاجتماع وخيم
          كل شئ الى التجدد ماض فلماذا يقر هذا القديم؟

          ومنذ..نوال السعداوي حين قالت قولتها الشهيرة ومضت : ان الحجاب والعري وجهان لعملة واحدة، وانا أرى ان الفتاة التي تتغطى مثل الفتاة التي تتعرى ومثل الفتاة في اوروبا وامريكا التي ترتدي الميني جيب!.

          واخيرا الوزير فاروق حسني..
          دخل على الخط وراى في الحجاب ردة إلي الوراء، فاقام الدنيا ولما تقعد بعد.

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم
            ***********************************
            ردي سيكون بجزء من هذا المقال كنت قرأته سابقا
            *******************************************
            ...الحجاب العصري..أهو موضة عصرية أم انه تدين بحق؟ فأن كان الاول فلم تدعو المحجبات السافرات لارتداء الحجاب، وأن كان الاخير، لم اذن ترتدي المحجبة الجينز الضيق والملابس الضيقة التي تكشف ولا تحجب وتثير ولا تحفظ.

            فاطمة تتحدى الغرب بالحجاب

            سؤال وجهته ايلاف الى مغربية محجبة، ارتدت الحجاب لحظة وصولها هولندا، فاجابت فاطمة : أنا في بلدي سافرة وهنا محجبة لسببين : الاول ارادة زوجي والثاني ان أغلب المغربيات محجبات في هولندا، ولعله أمر يبعث على الاستغراب لان أغلب صديقاتي في مراكش سافرات. ربما يتعلق الامر بضرورة الحفاظ على الهوية وخصوصية التعبير في الغربة.

            لكنك محجبة بملابس مكشوفة؟ كيف يكون هذا؟

            وأذهب الى الديسكو أيضا.!

            ولعل فاطمة واحدة من كثيرات يعانين حالة شيزوفرينيا في ذاتها، لان التناقض في شخصيتها يبعث على الاستغراب، ففي داخلها يكمن التحدي للمجتمع الغريب الذي تعيش فيه، وكانها تصرخ. التفتوا الي اني مسلمة محجبة، لاسيما وان دعوات الاندماج داخل المجنمعات الغربية تتصاعد هذه الايام وهي تعني المسلم اولا.

            ألم يقل جان دانييل رئيس تحرير مجلة ( النوفيل او بزرفاتور) الباريسية أن الحجاب محاولة من المسلمين لاظهار احتقارهم للمجتمع الفرنسي الذي يرفضون الانصهار فيه.

            الحجاب.. تأريخ من المعارك

            ولعلها قديمة.. حكاية الحجاب هذه.. منذ غواية أبليس الملهم الاول للتعري والغواية في نظر المتدينين ( ينزع عنها لباسهما ليريهما سوآتهما... [ الاعراف:27] ).

            هي مشكلة تاريخية ايضا.. وعصرية في ذات الوقت!

            تاريخية حين انبرى مصطفى كمال اتاتورك لقهر الحجاب، ولم تسلم منه حتى العمامة التي يلبسها الذكر التركي، فكيف بانثى الاتراك. ولم يفلح الامر مع التركيات ولما يزل الحجاب ظاهرة في تركيا، بل ولم يفلح الامر حتى مع زوجته التي لم تخلع الحجاب ولاحتى مرة في حياتها.

            ومعارك الحجاب طويلة، منذ هدى شعراوي التي رحلت الى باريس محجبة وعادت سافرة ساخطة على الحجاب وقوانينه، ومنذ.. قاسم أمين الذي هو الاخر عاد من فرنسا مطالبا المراة بخلع الحجاب لكي تحذو حذو الفرنسية.

            ومنذ أحمد بن بيلا وهو الذي نادي بخلع الحجاب

            ومنذ.. جميل صدقي الزهاوي حين نادى باعلى صوت :

            اسفري فالحجاب يا ابنة فهر هو داء في الاجتماع وخيم
            كل شئ الى التجدد ماض فلماذا يقر هذا القديم؟

            ومنذ..نوال السعداوي حين قالت قولتها الشهيرة ومضت : ان الحجاب والعري وجهان لعملة واحدة، وانا أرى ان الفتاة التي تتغطى مثل الفتاة التي تتعرى ومثل الفتاة في اوروبا وامريكا التي ترتدي الميني جيب!.

            واخيرا الوزير فاروق حسني..
            دخل على الخط وراى في الحجاب ردة إلي الوراء، فاقام الدنيا ولما تقعد بعد.

            تعليق


            • #7
              بارك الله فيك أختي روقا على مرورك الطيب
              [

              تعليق


              • #8
                المحجبات العصريات اليوم تجاوزن فتنة المتبرجات بزينتهن ، أي حجاب هذا و اللباس ضيق و يضاهي في شكله زي المتبرجات؟ ألانه مرفوق بغطاء للرأس سمي حجابا؟ أي حجاب هذا و الماكياج يبلغ مداه على و جه المرأة و يناديك من بعيد مع رائحة العطور؟ في الحقيقة ما نراه اليوم في الاماكن العامة يسيء للحجاب و للدين الاسلامي السمح. ليس هذا ما أمرنا به رسولنا الكريم و ان سألت لاخواتي اللواتي يلبسن هذا النوع من الثياب شيئا فانما ساسأل الله لهن أن يهديهن و ايانا و شكرا.

                تعليق


                • #9
                  [frame="2 80"]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                  والله ياحببتي موضوع يستحق النقاش والانتباه فمانراه اليوم من بعض أقول بعض المحجبات يفوق المتبرجات وذلك من الماكياج واللباس الضيق والمغري والكارثة الكبرى التغنج في المشي حتى تلفت الانظار إليها من كل ناحية
                  اللهم اغفر لنا واهدينا وارحمنا يارب العالمين
                  [/frame]
                  أختكم فدوى المحبة لله والعاشقة لوطنها

                  تعليق


                  • #10
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                    بوركت اختي ام البنين وبوركت جهودك وبورك لك في وقتك وفي من حولك...

                    أحسن الله إليك أخيّتي...
                    وهدانا الله وإياك والجميع إلى ما يحبه سبحانه ويرضاه على هذا الموضوع الدي يستحق نقاش
                    خصوصا وان المنتدى هو نمودج مصغر للمجتمع .....................
                    اتمنى ان يلقى الموضوع صدى لدى كل الاخوات الغيورات على الاسلام
                    فقد رأى أعداء الصحوة الإسلامية أن يتعاملوا مع الحجاب الشرعي بطريقة خبيثة ؛ فراحوا يروجون صوراً متنوعة من الحجاب على أنها حل وسط ترضي المحجبة به ربـها – زعموا!!! - وفي نفس الوقت تساير مجتمعها، وتحافظ على أناقتها .
                    ولنكها خدعة اسمها الموضة

                    ولي عودة ان شاء الله

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X