من يوقظ العملاق ؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من يوقظ العملاق ؟




    من يوقظ العملاق ؟

    دخلت اليوم لإحدى المواقع فوجدت هذا المقال للأستاذ. محسن الجنان
    أعجبني كثيرا وأحببت أن أشاطر أخواتي نفس السؤال: من يوقظ العملاق؟
    إن لم نوقظه نحن بالطالب في علمه والموظف بإتقانه لعمله والأم المربية لجيل مثل صلاح الدين وللأب الذي يغرس في ابنه منذ نشأته هم نصرة الأمة ونهضتها ..
    من يوقظ العملاق؟؟
    أرجو أن تجبن بكل صراحة




    اليوم لما استيقظت من النوم، وفي غمرة التفكير فيما يعانيه إخواننا في غزة، خطر في بالي أن أشبه الأمة الإسلامية بعملاق، فهي بالفعل أمة عظيمة بدينها وتاريخها وعدد المنتسبين إليها... لكنها للأسف كما يعلم الجميع تعاني أمراض عدة، ومن نتائج ذلك أنها عجزت لحد الآن عن تحرير فلسطين أو حتى فك حصار غزة الذي فرض عليها منذ سنتين، أو على الأقل التصدي للعدوان الصهيوني الأخير. لذلك فهذا العملاق عليل يكاد يعجز حتى عن الحركة، فتبادر إلى ذهني سؤال : من يعيد الحياة إلى هذا العملاق ليسترجع قوته وهيبته ؟


    لقد أثار انتبهاي وأنا أمر في الشارع، وعند دخولي لمقهى الأنترنت، وفي مروري في أماكن عديدة، أن التلاميذ الذين يدرسون بمدينتي الصغيرة يدندنون بشعارات تضامنية مع غزة، استغربت كثيرا، وطبعا لم أتردد بعد ذلك في سؤال أحدهم عن السبب، فكان الجواب أنهم لليوم الثالث أو الرابع على التوالي يقومون بوقفات ومسيرات تضامنا مع غزة، حتى أنهم هذا اليوم لم يدرسوا لا في الصباح ولا المساء، كل ذلك من أجل غزة !!

    لقد سألت نفسي في البداية : ألا يمكن أن يكون مثل هؤلاء التلاميذ الذين بدل أن يذهبوا للمدرسة لطلب العلم فيها، صاروا يتوجهون إليها لحفظ الشعارات "لأجل غزة"، ألا يمكن أن يكونوا هم من سيصنع الحياة في العملاق بصراخهم وشجبهم؟ هل هذه هي الطريقة ؟ فإذا بي وجدت نفسي أستبعد ذلك، فالأمة الإسلامية نهضت على مر التاريخ بالعلم، وتراجعت للوراء بسبب الجهل، وحتى أعداؤنا اليوم لقد تفوقوا في العلوم فكان لهم شأن كبير، فكما قال عالم المستقبليات المغربي المهدي المنجرة : "الآن دخلنا في عصر انتقلنا فيه من مجتمع مبني على الإنتاج، إلى مجتمع مبني على المعرفة"، ويقصد بذلك أن المجتمع الأقوى في العصر الحالي هو الذي يهتم أكثر بالمعرفة والبحث العلمي...

    إن نصرتنا لغزة على هذا الأساس ستكون أكثر جدوى إذا زدنا في اجتهادنا في دراستنا بدل أن نقاطعها طول هذا الوقت، مع العلم أن هذا الخيار الأخير يجد فيه الكثير من التلاميذ راحتهم ويشعرون فيه بالحماس، في مقابل أن طلب العلم يحتاج إلى همة عالية وإلى جد وعمل.

    فعاد السؤال الاول من جديد : من يعيد إذن الحياة للعملاق؟ من هم يا ترى ؟


    أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
    ودعوة منكِ صادقة تكفينـي



  • #2
    نادت كل الشعوب حتى بحت حناجرها لبي النداء ياعملاق لكن للاسف اجابها دعيني اهنا بنومي فمالي ولهذا النداء
    يااختي العمالقة كثروا لكنهم فضلوا السبات وعدم الاكثرات لاامل فيهم فلندعهم ولنا الله ولاصحاب النداء
    بسم الله الرحمن الرحيم
    قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏{ استحيوا من الله حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا ‏ ‏نستحيي والحمد لله قال ليس ذاك ولكن ‏ ‏الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما ‏ ‏حوى ‏ ‏ولتذكر الموت ‏ ‏والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء}

    ربِّ إنّي قد مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ

    [SIZE=7[/SIZE]

    تعليق


    • #3
      او تدرين بنيتي ان النوم والكسل احلى من العسل.
      هيهات ثم هيهات فلو دكت الارض دكا ونقلت غزة واحداثها لما زاد ذلك الا نوما عند شي ناس ولكن ربما يكون الاستيقاظ باكارا يوما ما...................:confused:.......................لا حول ولا قوة الا بالله.

      استودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه
      ام نسرين واخواتها اللهم اجمعنا في ظلك يوم لا ظل الا ظلك
      امة الستير طهورا حبيبتي

      تعليق


      • #4
        حتى يستفيق العملاق نحتاج ان نضم اعضائه الى جسده وان نلم اجزائه المتناثرة هنا وهناك.. وننعش عقله الخامد بدراسات دينية.. علمية واقتصادية وتكنولوجية..
        وعندما يبدا في الاستيقاض نفتح عيونه جيدا ونجعل عقله الدي يحركه راع ومسؤول عن رعيته..حتى يستطيع سماع كلمة..وا معتصماه.!!!
        فيلهث الى من يناديه.

        جزاك الله خيرا اختي وا شوقاه

        ~ في طريقي...~


        [flash=http://dc05.arabsh.com/i/00758/or0gsa77b30z.swf]width=500 height=300[/flash]



        ستبقين سلطانة الكلمة و سلطانة القلوب
        * أمـــــ الصالحين ـــــــــي *





        نادية

        تعليق


        • #5
          بارك الله في كل من خطت بأناملها وردت على موضوعي


          وفي انتظار استيقاظ العملاق عما قريب إن شاء الله...
          أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
          ودعوة منكِ صادقة تكفينـي


          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          شاركي الموضوع

          تقليص

          يعمل...
          X