إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أيام يتضاعف فيها ثواب العمل +استدراكات‏

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أيام يتضاعف فيها ثواب العمل +استدراكات‏

    بسم الله الرحمن الرحيم

    سيحل علينا شهر ذي الحجة ضيفاً عزيزاً على القلوب فأيامه الأوائل أيام مباركات ، أيام العمل فيها احب إلى الله تعالى من غيرها. حتى أن الله تعالى اقسم بها في قرآنه الخالد وقسم الله بها دلالة على أهميتها وعظيم شأنها حيث قال : ( وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ * والشفع والوتر * والليل إذا يسر )

    وكذلك كان رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) يحدّث أمته عن فضيلة هذه الأيام ويحثهم على التزود من الأعمال الصالحات فقال : ( ما من أيام العمل الصالح فيها احب إلى الله من هذه الأيام ــ يعني أيام العشر ــ قالوا يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء ) رواه البخاري

    وفي حديث آخر: ( ما من أيام احب إلى الله تعالى أن يتعبد فيها من عشر ذي الحجة يعدل صيام كل يوم فيها بصيام سنة وقيام كل ليلة بقيام ليلة القدر ) رواه الترمذي وابن ماجة.

    فما دام الأمر هكذا فتعال لكي نأخذ العهد على أنفسنا أن نحافظ على هذه الأعمال في هذه الأيام وغيرها فخير العمل ما قل ودام
    ولكن هذه الأيام لها خصوصية نغتنمها ونتعرض لنفحاتها كما قال حبيبنا (): ( إن لله في أيام دهركم نفحات ألا فتعرضوا لها ) ..

    فتعال لنتعاهد على

    : 1 ـــ الصــلاة : أن نتحول عند سماع الأذان أينما كنا ومهما كانت ظروفنا إلى اقرب مسجد ممكن فنصلي الفريضة مع الجماعة الأولى قال ( صلى الله عليه وسلم ): ( من توضأ للصلاة فأسبغ الوضوء ثم مشى إلى الصلاة المكتوبة فصلاها مع الناس أو مع الجماعة أو في المسجد غفر له ذنوبه) رواه مسلم .

    2 – المحافظة على صلاة الفجر : أن نصلي صلاة الفجر في اقرب مسجد ثم نظل في إقبال على الله تعالى ذاكرين مبتهلين حتى تشرق الشمس قال ( ): ( من صلى الصبح في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة وعمرة تامة تامة تامة . ) رواه الترمذي.

    3ـــ السنن الرواتب المؤكدات : أن نصلي السنن الرواتب المؤكدة التي واظب عليها النبي ( ) والتي حثّ أمته عليها قال (): ( ما من عبد يصلي كل يوم اثنتي عشرة ركعة تطوعاً من غير الفريضة إلا بنى الله له بيتاً في الجنة أربعا قبل الظهر وركعتين بعدها وركعتين بعد المغرب وركعتين بعد العشاء وركعتين قبل الغداة ) رواه مسلم.

    4 ــــ صلاة الضحى : أن نصلي صلاة الضحى واقلها ركعتان و أوسطها ثمان وأكثرها اثنتا عشرة ركعة قال (): ( من صلّى الضحى ركعتين لم يكتب من الغافلين ومن صلى أربعا كتب من العابدين ومن صلى ستاً كفي ذلك اليوم ومن صلى ثمانية كتبه الله من القانتين ومن صلى اثنتي عشرة ركعة بنى الله له بيتاً في الجنة ) رواه الطبراني.

    5 - صلاة الوتر ، وأقلها ركعة و أكثرها إحدى عشرة ركعة و أدنى الكمال ثلاث ركعات قال (): ( إن الله وترٌ يحب الوتر فأوتروا يا أهل القرآن .) رواه أبو داود.

    6 - صلاة الليل ، واقلها ركعتان ولا حد لأكثرها قال (): (عليكم بصلاة الليل فأنه دأب الصالحين قبلكم وقربة إلى ربكم ومكفرة للسيئات و منهاة عن الإثم ) رواه الترمذي.

    7 - صيام أيام العشر الاوائل من ذي الحجة : للحديث الذي ذكرناه في المقدمة وعلى الأقل صيام الاثنين والخميس منها قال (): ( تعرض الأعمال يوم الاثنين والخميس فأحب أن تعرض أعمالي وأنا صائم ) رواه الترمذي.

    8 - صيام يوم عرفة قال (): (صيام يوم عرفة احتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده ) رواه مسلم.

    9 - الصدقة : التصدق بـأموالك وبما ينفع الناس وخاصة على الأصناف التي ذكرها الله في القرآن الكريم : ( إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ )

    10 ـــ قراءة القران : أن تكثر من قراءة القرآن الكريم والصلاة على رسول الله ( ) والباقيات الصالحات والتزود من العلم ومجالسة الصالحين.

    11 - إذا انتهيت من صلاتك أو أورادك فلا تتحول من مكانك حتى تبسط يديك إلى الله في دعاء مقرون بالذل والضراعة تسأل فيه كل حاجاتك وتستدفعه كل مخاوفك ولا تنس أن تسأله أن يحرر بلادنا وبلاد المسلمين من شر المعتدين قال () عندما سئل أي الدعاء اسمع ؟ قال : (جوف الليل الأخير ودبر الصلوات المكتوبات ) رواه الترمذي.

    12 - قيام ليلة العيد : واقل القيام أن تصلي العشاء والفجر في جماعة قال ( ): ( من أحيا ليلة الفطر وليلة الأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب .) رواه الطبراني في الأوسط

    وصلى الله على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

    قلت ـ يونس ـ :
    الفائده الاخيره ليست في شيء ، إذ الحديث : من أحيا ليلة الفطر وليلة الأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب. لا يحتج به. هاك كلام اهل العلم :

    السؤال الثاني من الفتوى رقم ( 11029 )
    س2: هل القيام للعبادة في ليلة العيد، والقيام بنصف شعبان، هل هذان القيامان واجب أم بدعة في الدين، أم سنة أم مستحب؛ لأني رأيت حديثا -الذي يتكلم عن هذين القيامين- وقال: سنن أبو داود الطب (3883),سنن ابن ماجه الطب (3530),مسند أحمد بن حنبل (1/381). من أحيا ليلة العيد وليلة النصف من شعبان لم يمت قلبه في يوم تموت القلوب .
    ,,,,,,,,,,,,,,, من أحيا ليلة الفطر وليلة الأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب وقد رواه الطبراني ، ورمز السيوطي إلى ضعفه، ونقل صاحب فيض القدير عن ابن حجر قال: حديث مضطرب الإسناد، وفيه عمر بن هارون ، ضعيف، وقد خولف في صحابيه، وفي رفعه، وقد رواه الحسن بن سفيان عن عبادة أيضا وفيه بشر بن رافع متهم بالوضع.
    ومن ذلك يظهر لك أن الحديث ضعيف على أحسن أحواله فلا يحتج به.
    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

    و ايضا :

    عن عبادة بن الصامت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : " من أحيا ليلة الفطر وليلة الأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب " .
    نقله الهيثمي في " مجمع الزوائد " ( 2 / 430 )، وقال : رواه الطبراني في الكبير والأوسط وفيه عمر بن هارون البلخي والغالب عليه الضعف وأثنى عليه ابن مهدي وغيره ولكن ضعفه جماعة كثيرة والله أعلم .
    وقال الطبراني في " المعجم الأوسط " : حدثنا أحمد بن يحيى بن خالد بن حيان قال حدثنا حامد بن يحيى البلخي قال حدثنا جرير بن عبد الحميد عن رجل وهو عمر بن هارون البلخي عن ثور بن يزيد عن خالد بن معدان عن عبادة بن الصامت أن رسول الله قال : " من صلى ليلة الفطر والأضحى لم يمت قلبه يوم تموت القلوب " . لم يرو هذا الحديث عن ثور إلا عمر بن هارون تفرد به جرير .

    رأفت الحامد العدني
    26 ذو القعدة 1428هـ

  • #2
    بارك الله فيك اختاه


    تعليق


    • #3
      جزاك الله ألف خير و رزقك الأجر
      http://www12.0zz0.com/thumbs/2010/11/0618/737539001.gif








      أعطانا الله الدنيا لنطلب بها الآخرة.

      تعليق


      • #4
        بوركت أخيتي
        نسأل الله أن يعيننا على طاعته وحسن عبادته وأن يجمعنا في الفردوس الأعلى

        تعليق


        • #5
          جزاك الله كل الخير
          ورزقك وايانا اجرها وثوابها
          لاتجعل الله اهون الناظرين اليك

          تعليق


          • #6
            جزاك الله ألف خير و رزقك الأجر











            ام زهرة واسيل

            تعليق


            • #7
              جزاك الله خيرا ورزقك الاجر

              تعليق


              • #8
                بوركتم اخياتي على مروركم الكريم

                رزقنا الله و اياكن الجنة

                تعليق


                • #9
                  تبارك الله عليك

                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  يعمل...
                  X