جواب فتوى للشيخ ابن العثيمين...ما رأيكم في عملية الولادة القيصرية ؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • جواب فتوى للشيخ ابن العثيمين...ما رأيكم في عملية الولادة القيصرية ؟

    ما رأيكم في عملية الولادة القيصرية ؟
    السؤال:
    فضيلة الشيخ : يقول الله سبحانه وتعالى في سورة عبس: { ثُمَّ السَّبِيلَ يَسَّرَهُ } [عبس:20] فالله سبحانه وتعالى تكفل بتيسير هذا المولود، ويلاحظ كثيرٌ من الناس من الرجال والنساء الاستعجال للقيام بعملية ما تسمى بالقيصرية، فهل هذا من ضعف التوكل على الله سبحانه وتعالى؟
    الجواب:
    ( أرى بارك الله فيك أن هذه الطريقة التي يستعملها الناس الآن ، من حين تحس المرأة بالطلق تذهب إلى المستشفى ويصنع لها عملية قيصرية ، أرى أن هذا من وحي الشيطان، وأن ضرر هذا أكثر بكثير من نفعه؛ لأن المرأة لابد أن تجد ألماً عند الطلق لكن ألمها هذا تستفيد منه فوائد:
    الفائدة الأولى: أنه تكفير للسيئات.
    الثاني: أنه رفعة للدرجات إذا صبرت واحتسبت.
    والثالث: أن تعرف المرأة قدر الأم التي أصابها مثلما أصاب هذه المرأة.
    والرابع: أن تعرف قدر نعمة الله تعالى عليها بالعافية.
    والخامس: أن يزيد حنانها على ابنها؛ لأنه كلما كان تحصيل الشيء بمشقة كانت النفس عليه أشفق، وإليه أحن.
    والسادس: أن الابن أو أن هذا الحمل يخرج من مخارجه المعروفة المألوفة وفي هذا خير له وللمرأة.
    والسابع: أنها تتوقع بذلك ضررَ العملية؛ لأن العملية تُضعف غشاء البطن و الرحم وغير ذلك، وربما يحصل تمزق، وقد تنجح وقد لا تنجح.
    والثامن: أن التي تعتاد القيصرية لا تكاد تعود إلى الوضع الطبيعي ، لأنه لا يمكنها، وخطر عليها أن تتشقق محل العمليات.
    والتاسع: أن في إجراء العمليات تقليلا للنسل، و ذلك أن العمليات إذا شق البطن ثلاث مرات من مواضع مختلفة وهن وضعف ، وصار الحمل في المستقبل خطيراً.
    والعاشر: أن هذه طريقة من طرق الترف، والترف سبب للهلاك، كما قال الله تعالى في أصحاب الشمال: { إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُتْرَفِينَ } [الواقعة:45].
    فالواجب على المرأة أن تصبر وتحتسب ، وأن تبقى تتولد ولادة طبيعية فإن ذلك خير لها في الحال وفي المآل.
    وعلى الرجال أيضاً هم بأنفسهم أن ينتبهوا لهذا الأمر، وما يدرينا فلعل أعداءنا هم الذين سهلوا علينا هذه العمليات من أجل أن تفوتنا هذه المصالح ونقع في هذه الخسائر.
    السائل: ما مفهوم الترف؟
    الشيخ: الترف لأن فيه توقي ألم الإجهاض الطبيعي، وهذا نوع من الترف.
    والترف إذا لم يكن معيناً على طاعة الله فهو إما مذموم ، أو على الأقل مباح )اهـ.
    (لقاء الباب المفتوح) شريط(86) ب.الشيخ العثيمين ـ رحمه الله ـ

    المصدر



    **يريد الشيطان أن يظفر من الانسان بعقبة من سبع عقبات .إذا عجز من واحدة انتقل لما بعدها وهي:عقبة الشرك والكفر.فإذا لم يستطع ,فالبدعة في الاعتقاد وترك الإقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ,فإن لم يستطع, فبعمل الكبائر ,فإن لم يستطع فبارتكاب الصغائر ,فإن لم يستطع فبالإكثار من المباحات ,فإن لم يستطع فبالطاعات التي غيرها أفضل منها وأعظم أجرا .

    والله المستعان**
    لو عرفت قدر نفسك عند الله ما أهنتها بالمعاصي
    انما أبعدنا ابليس اذ لم يسجد لك وأنت في صلب أبيك
    فوا عجبا كيف صالحته وتركتنا

  • #2
    و لاتمام الفائدة اليكن هاته الفتوى :
    السؤال
    يرى الزوج تأخير الحمل لزوجته لمصلحة، ما حكم ذلك؟ وأيضاً ما حكم موانع الحمل من الحبوب واللولب وغيرها؟


    الجواب
    لا شك أن موانع الحمل من الحبوب أو العقاقير خلاف المشروع، وخلاف ما يريده النبي صلى الله عليه وسلم من أمته؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم يريد من أمته تكثير النسل، كما قال صلى الله عليه وسلم: ( تزوجوا الودود الولود فإني مكاثر بكم الأمم ).
    وقد امتن الله عز وجل على بني إسرائيل بالكثرة، فقال: { وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيراً } [الإسراء:6].
    وذكَّر شعيبٌ قومَه بالكثرة، فقال: { إِذْ كُنْتُمْ قَلِيلاً فَكَثَّرَكُمْ } [الأعراف:86].
    وما محاولة تقليل النسل في الأمة الإسلامية إلا خدعة من أعداء المسلمين سواء كانوا من المنافقين الذين يتظاهرون بالإسلام، أو من الكفار الذين يصرحون بالعداوة للمسلمين.
    لكن أحياناً تدعو الضرورة إلى التقليل من الولادة لكون الأم لا تتحمل ويلحقها الضرر، فحينئذٍ نقول: لا بأس بذلك، ويُسْلَك أخفُّ الضررَين، وقد كان الصحابة رضي الله عنهم يعزِلون في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولَمْ يُنْهَوا عن ذلك، وإن كان الرسول صلى الله عليه وسلم قد سئل عن العزل؟ فقال: ( هو الوأد الخفي ) فهذا يدل على أنه وإن كان جائزاً فإن فيه شيئاً من الكراهة.
    وبهذه المناسبة أود أن أشير إلى ظاهرة ذُكِرت لنا، وهي:
    أن كثيراً من المولِّدين أو المولِّدات في المستشفيات يحرصون على أن تكون الولادة بطريقةِ عملية،وهي ما تسمى بالقيصرية، وأخشى أن يكون هذا كيداً للمسلمين؛ لأنه كلما كثرت الولادات على هذا الحال ضَعُفَ جِلْدُ البطن وصار الحمل خطراً على المرأة، وصارت لا تتحمل، وقد حدَّثني بعض أهلِ المستشفيات الخاصة بأن كثيراً من النساء عُرِضْن على مستشفيات فقرر مسئولوها أنه لا بد من قيصرية، فجاءت إلى هذا المستشفى الخاص فوُلِّدت ولادة طبيعية، وذَكَرَ أكثرَ من ثمانين حالة من هذه الحالات في نحو شهر أو أقل أو أكثر قليلاً، وهذا يعني أن المسألة خطيرة، ويجب التنبُّه لها، وأن يُعْلَم أن الوضع لا بد فيه من ألم، ولا بد فيه من تعب، { حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهاً وَوَضَعَتْهُ كُرْهاً } [الأحقاف:15]، وليس لمجرد أن تحس المرأة بالطَّلْق تذهب وتُنْزِل الولد حتى لا تحس به، فالولادة الطبيعية خير من التوليد، سواء عن طريق القيصرية أو غيرها؛ لكن إذا وُجِدَت مشقةُ غيرَ عادية فحينئذٍ تذهب وتَحْذَر من القيصريات بقدر ما تستطيع .

    لقاء الباب المفتوح [2] لابن عثيمين-منقــولــ،،
    **يريد الشيطان أن يظفر من الانسان بعقبة من سبع عقبات .إذا عجز من واحدة انتقل لما بعدها وهي:عقبة الشرك والكفر.فإذا لم يستطع ,فالبدعة في الاعتقاد وترك الإقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ,فإن لم يستطع, فبعمل الكبائر ,فإن لم يستطع فبارتكاب الصغائر ,فإن لم يستطع فبالإكثار من المباحات ,فإن لم يستطع فبالطاعات التي غيرها أفضل منها وأعظم أجرا .

    والله المستعان**
    لو عرفت قدر نفسك عند الله ما أهنتها بالمعاصي
    انما أبعدنا ابليس اذ لم يسجد لك وأنت في صلب أبيك
    فوا عجبا كيف صالحته وتركتنا

    تعليق


    • #3
      جزاك الله خيرا وشكرا على موضوعك

      تعليق


      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

        الله يجازيك بالخير

        نورتينا الله ينورك بالايمان

        تعليق


        • #5
          موضوع مهم لمن أراد أن يستفيد


          بارك الله فيك وفي اختيارك .










          ياربُّ أنت رجائي ... وفيك حسَّنتُ ظنِّي

          ياربُّ فاغفر ذنوبي ... وعافني واعفُ عنِّي

          العفوُ منك إلهي ... والذنبُ قد جاءَ منِّي

          والظنُّ فيك جميلٌ ... حقِّق بحقك ظنِّي


          تعليق


          • #6
            جزاك الله خيرا اللهم اشفينا واشفي مرضانا ومرضى المسلمين جميعا

            تعليق


            • #7
              سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

              تعليق


              • #8
                مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

                سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

                تعليق


                • #9
                  جزاكن الله خيرا على مروركن الكريم
                  هنا في كندا كتعطي الدولة اموال طائلة ومنح مادية
                  من أجل التشجيع على تكثير نسلهم وحنا في بلدنا المغرب اشهار (كينة الهلال راحة البال)
                  كل هذا من كيدهم لتقليل نسل المسلمين
                  نفعنا الله بما نقرأ ونسمع
                  و حفظ المسلمين من كيد الكفار الحاقدين
                  **يريد الشيطان أن يظفر من الانسان بعقبة من سبع عقبات .إذا عجز من واحدة انتقل لما بعدها وهي:عقبة الشرك والكفر.فإذا لم يستطع ,فالبدعة في الاعتقاد وترك الإقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ,فإن لم يستطع, فبعمل الكبائر ,فإن لم يستطع فبارتكاب الصغائر ,فإن لم يستطع فبالإكثار من المباحات ,فإن لم يستطع فبالطاعات التي غيرها أفضل منها وأعظم أجرا .

                  والله المستعان**
                  لو عرفت قدر نفسك عند الله ما أهنتها بالمعاصي
                  انما أبعدنا ابليس اذ لم يسجد لك وأنت في صلب أبيك
                  فوا عجبا كيف صالحته وتركتنا

                  تعليق


                  • #10
                    جزاك الله خيرا



                    اللهم احفظ لي بناتي و اجعلهم من الصالحين اللهم اجعل بناتي مسلمات صالحات عابدات ذاكرات ..حافظات
                    للقران الكريم..واجعلهم بارأت بوالديهم وأهلهم ..اللهم حسن خلقهم وخلقهم .وأعذهم من شياطين الإنس والجن

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    شاركي الموضوع

                    تقليص

                    يعمل...
                    X