الموت الحقيقة الوحيدة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الموت الحقيقة الوحيدة

    ما الذي سأفعله..
    في لحظة من لحظات الحياة تمر ينقص من عمر الإنسان.. ويقترب شيئا فشيئا من الموت والذي هو حق لابد منه..
    لكن يا ترى ما الذي قدمته أنا لذلك اليوم ؟.
    ما الذي قدمته ليخفف عني ضغطة القبر وتهشم أضلاعي ؟.
    ما الذي قدمته لأفر من وحشة القبر وظلمته ؟.
    ما الذي قدمته حتى لا أتعرض للهيب النيران وزفراتها ؟.

    ما أحسبه أن الموت هو النهاية .. لكن هناك سيتبين لي أنه البداية .. وأي بداية وإلى أي طريق سيقودني؟.

    لم أتزود من الدنيا بشيء لذلك السفر ..
    أضعت الصلاة ..
    أضعت القرآن ..
    حملت ثقلا من المعاصي والذنوب تئن منها حتى الجبال لثقلها ..
    لم ارحم صغيرا ولم أحترم كبيرا .. وحقوق العباد أضعتها ..
    وويلي من تلك الأمانة التي أبت الجبال وجميع المخلوقات حملها وحملها الإنسان.. وويلي أنا مما استخلفت فيه فلم أراعيه .. وويلي أنا من نتيجة حب الدنيا الذي هو رأس كل خطيئة.. وويلي أنا من التقصير وطول الأمل ..
    لم أجعل لشيء في نفسي حرمة .. فقد استبحت جميع الحرمات ..
    أذنبت الذنب واستغفرت ثم تجرأت فأذنبت فغفلت فنسيت الله فأنساني ذكر نفسي ..

    كيفي بي إذا ما شاء الله أن أفارق الدنيا وجاءني ملك الموت ليستل هذه الروح المتعلقة بالدنيا أشد تعلق .. كيف بها إذا ما كانت متعلقة تعلق الصوف في الشوك وجاء من ينزعه..
    أي ألم سيكون ذلك عند النزاع ؟.
    كيف بي وأنا أنظر لجسدي وأفارق من أحببت وتعلقت به ..
    كيف بي حينما يشيع ذلك الجسد فيحملها الناس وأنا أصرخ فلا يسمعوني أن أعيدوني..
    كيف بي حينما أوضع على المغتسل وأقلب عن ذات اليمين وذات الشمال .. عريانا .
    كيف بي حينما تنزل قطرات الماء على جسدي كأنها الصخور الساقطة من أعلى الجبال..
    كيف بي وأنا أوضع في قبري لأعيش وحدي لا أجد ما يؤنسني .
    كيف بي إذا ما جأني منكر ونكير فسألاني .. فحينها يجيبهم لسان معتقدي فيحير جوابا .. فيضيق بي لحدي وتتهشم بذلك عظامي ..
    كيف بي ولا أجد نورا يؤنسني ؟.
    كيف بي ولهيب النيران يحرقني .. وليست هي أي نار ..
    كيف بي ولا أجد شربة ماء تروي عطشي ..
    كيف بي ولا أجد طعاما يشبعني ..
    كيف بي وما حل بي سيكون مخلدا..
    كيف بي وقد أنكرت حق من كان ليكون شفيعي ..
    كيف بي إذا ما تذكرت الآخرة وأهوالها.. وأدركت أنني لن خرجت من دار العمل فلا استطيع أن أخفف عن عذابي وشقائي ..
    كيف بي وأنا لم أخلف من ورائي من يدعو لي ويترحم علي .. بل خلفت من يدعو علي ويحتسب عند الله ظلمي له.

    كم من جنازة شاهدتها في الدنيا فلم أتعظ .. ولم ينهني ذلك عن الإصرار في الذنوب والمعاصي .. فوليت بوجهي نحو طلب الدنيا وملذاتها وسارعت لإرضاء شهواتي ونزواتي .
    وكم من مرة ابتلاني الله ليؤدبني ويعيدني إلى طريق الحق .. فكابرت وعاندت وجحدت ..

    ما نفع الحسرات هنا سوى جر الحسرات وراء الحسرات .. فما بعد الدنيا لن أعيش إلا في الحسرة والندامة.. التي لو عشتها في الدنيا لخفف عني ذلك..

    لنتذكر الموت ولنجعله نصب أعيننا فنحن أحوج للواعظ ..
    اللهم أحسن عاقبتنا في الامور كلها
    وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة,,,يارب اجعل آخر كلامي لاالاه الا الله
    وكل من قرأهذه الكلمات ,,امكم سجدة تسألكم الدعاء يارب اشهد اني نقلت هذا الموضوع ابتغاء وجهك الكريم اللهم استودعتك قلبي فلا تجعل فيه احدا سواك
    واستودعتك لاالاه الاالله فلقني اياها عند الموت،،اللهم رد لي ابني من سفره كما رديت موسى لامه امييين
    __________________
    رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا

  • #2
    ya rabi irj3 lik waldk akhti

    تعليق


    • #3
      bentlblad احلى دعاء منك يابنيتي الله يرضى عليك ويجازيك خير
      رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا

      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      شاركي الموضوع

      تقليص

      يعمل...
      X