الرقية للحائض

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الرقية للحائض

    بصراحة انا حائض هده الايام او بالاحرى يمكن ان تكون استحاضة لانها غزيرة وتعدت 7 ايام.فهل يجوز لي ان اقرا ايات الرقية على الزيت او الماء وانا حائض
    بصراحة ماكرهتش نديرها اليوم قبل غدا

  • #2
    حتى انا طرحت نفس السؤال ولم اتلقى اية اجابة

    تعليق


    • #3
      سبحان الله ولا الاه الا الله والله اكبر

      هل من مجيب

      تعليق


      • #4
        السلام عليكن لدي نفس السؤال
        sigpic

        تعليق


        • #5
          بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم
          1. هل يجوز للحائض قرآءة القرآن في فترة الحيض ؟
          الراجح أن الحائض تقرأ القرآن لأن الأصل عدم الأمر بالطهارة إلا بدليل, ولا دليل هنا من الكتاب والسنة على المنع وهو مذهب مالك في رواية وحكي رواية عن الإمام أحمد اختارها ابن تيمية وابن المنذر وأهل الظاهر.
          قال شيخ الإسلام ابن تيمية في"المجموع"(26/191): (وقد كان النساء يحضن على عهد رسول الله, فلو كانت القراءة محرمةٌ عليهن كالصلاة لكان هذا مما بينه النبي صلى الله عليه وسلم لأمته وتعلمه أمهات المؤمنين, وكان ذلك مما ينقلونه إلى الناس, فلما لم ينقل أحد عن النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك نهياً...وإذا لم ينه عنه مع كثرة الحيض في زمنه عُلم أنه ليس بمحرم).


          راني ابحث وجبت ليكم هذه الفتوى للشيخ.
          sigpic

          تعليق


          • #6
            هل يجوز للمراة الحائض ان ترقى نفسها او غيرها؟


            قال فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين :
            ( لا بأس برقية المرأة الحائض أو المريضة وكذا النفساء ، وسواء كانت راقية أم مرقية ، أي فيجوز عند الحاجة أن الحائض ترقي غيرها وتقرأ على المريض الآيات المأثورة والأدعية الصحيحة ، وذلك أنه يجوز لها قراءة الآيات التي فيها دعاء وذكر حيث لم تمنع إلا من تلاوة القرآن ،

            فأما الأوراد والأدعية فلها التقرب بها ولو كانت من القرآن والحديث ،

            ومتى جاز للحائض أن ترقي غيرها جاز أن يرقيها الراقي ويقرأ عليها من الآيات المأثور استعمالها ، ولا يمنع التأثير كونها في الحال حائضا أو نفساء )

            ( فتح الحق المبين في أحكام رقى الصرع والسحر والعين – 413 ، 414 ) اهـ

            وعليه
            فإنه يتضح جلياً جواز رقية الحائض والنفساء لنفسها وغيرها حيث يعد هذا الأمر من الأمور الاضطرارية ، وكذلك لها رقية الغير من النساء تحت نفس الظروف ، سائلاً المولى عز وجل أن يوفقنا للعمل بكتابه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم ،

            والله أعلم





            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            شاركي الموضوع

            تقليص

            يعمل...
            X