إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مواقف نسائية غربية......

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مواقف نسائية غربية......

    المرأة الأولى : بريطانية

    وكتبت أمنيتها قبل مائة عام !
    قالت الكاتبـة الشهيرة آتي رود - في مقالـة نـُشِرت عام 1901م -:
    " لأن يشتغـل بناتنـا في البيوت خادمات أو كالخادمات، خير وأخفّ بلاءً من اشتغالهن في المعامل حيث تـُصبح البنت ملوثـة بأدرانٍ تذهب برونق حياتها إلى الأبد .
    ألا ليت بلادنا كبلاد المسلمين، فيهـا الحِشمة والعفاف والطهارة ...
    نعم إنه لَعَـارٌ على بلاد الإنجليز أن تجعـل بناتَهـا مثَلاً للرذائل بكثرة مخالطـة الرجال، فما بالنا لا نسعى وراء مـا يجعل البنت تعمل بمـا يُوافـق فطرتها الطبيعيـة من القيـام في البيت وتـرك أعمال الرجال للرجال سلامةً لِشَرَفِها ."
    " وليتنا معشر المسلمين نفهم المراد من قوله تعالى " وقرن في بيوتكنّ ولا تبرّجن تبرج الجاهلية الأولى " ونعلم أن المرأة جوهر ينبغي الحفاظ على نقائه وطهره



    والمرأة الثانية : ألمانية

    قالت: إنني أرغب البقاء في منزلي، ولكن طالما أن أعجوبة الاقتصاد الألماني الحديث لم يشمل كل طبقات الشعب، فإن أمراً كهذا (العودة للمنزل) مستحيل ويا للأســف !
    نقلت ذلك مجلة الأسبوع الألمانية .
    فهل تعي المرأة أنها في نعيم ، فلا تضيّع هذا النعيم ؟!


    والمرأة الثالثة : إيطالية

    قالت وهي تـُخاطب الدكتور مصطفى السباعي - رحمه الله -:
    "إنني أغبط المرأة المسلمة ، وأتمنى أن لو كنت مولودة في بلادكم .

    وبناتنا هذه الأيام يرغبن غير ذلك لأنهنّ لا يقدرن مبلغ هذا النعيم الذي يعشن فيه
    فيزهدن فيه ويملن عنه


    والمرأة الرابعة : فرنسية

    طبيبة تقول لزميلها المسلم المقيم في فرنسا،
    تسأله عن وضع زوجته المسلمة المحجّبة! وكيف تقضي يومها في البيت؟ وما هو برنامجها اليومي ؟
    فأجـاب: عندما تستيقظ في الصبـاح يتم ترتيب ما يحتاجـه الأولاد للمـدارس، ثم تنام حتى التاسعـة أو العاشـرة، ثم تنهض لاستكمال ما يحتاجـه البيت من ترتيب وتنظيف، ثم تـُـعنى بشـؤون البيت المطبخ وتجهيز الطعام .
    وهي المربية الأولى للأولاد
    والمحضن الأساس لهم
    فَسَألَـتْهُ: ومَن يُنفق عليها، وهي لا تعمل ؟!
    قال الطبيب: أنا .
    قالت: ومَن يشتري لها حاجيّاتها ؟
    قال: أنا أشتري لها كلّ ما تـُـريد .
    فـَـسَأَلَتْ بدهشة واستغراب: تشتري لزوجتك كل شيء ؟
    قال : نعم .
    قالت: حتى الذّهَب؟!!! تشتريه لزوجتك .
    قال: نعم .
    قالت: إن زوجــتـك مَـلِـكـة !!
    وأَقْسَمَ ذلك الطبيب بالله أنهـا عَرَضَتْ عليه أن تـُطلـِّـق زوجها!! وتنفصل عنه، بشرط أن يتزوّجهـا، وتترك مهنة الطّب!! وتجلس في بيتها كما تجلس المرأة المسلمة ! وليس ذلك فحسب، بل ترضى أن تكون الزوجة الثانية لرجل مسلم بشرط أن تـقـرّ في البيت





    فما رأي المرأة المسلمة التي اتخذت من المرأة الأوربية أنموذجاً تحتذيه
    في أن تحمد الله على أنها مسلمة يهتم بامرها كل محارمها من الرجال حولها
    أب ، وأخ ، وزوج ، وابن ؟




    هنئيآ لنا بالاسلام




  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    المرأة المسلمه ملكه
    كيف لا وهي التي انزل بحقها سوره كامله
    كيف لا وهي كانت اخر وصيه وصى بها رسولنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم
    أقولها وتقولها غيري كثيرات.. ملكة انا
    كذبت وكذبوا، بل خابوا وخسئوا.
    من نادو للحريه

    .
    فأنا الملكة على عرشي، وهبني الله جل وعلا مملكة دعائمها الحب والوئام، رعاياها من ينهلون عذب الإيمان والإسلام..
    مملكة تمنحني السعادة الحقيقة؛ وليست الزائفة، وطريقاً ممهده إلى جنان ربي، فاسارع بالخطوات بالأعمال الصالحات


    نداء عاجل أوجهه لكل ملكة..
    حافظي على مملكتك، ويكفيك فخراً أن تفتح لك أبواب الجنة الثمانية يوم تموتين وزوجك عنك راض، فبشراك يوم تتوّجين ملكة على سائر الخلائق يوم القيامة؛ فأنت ملكة قَرَنَ الله عز وجل رضاك بعد التوحيد
    ربي لاتذرني فرداوانت خير والوراثين
    ربي هب لى من لدنك ذريه طيبة انك سميع الدعاء
    ربناهب لنامن ازوجناوذريتناقرة اعين واجعلنا اللمتقين اماما
    اللهم ان كان رزقي في السماء فانزله وان كان في الارض فاخرجه
    وانا كان قريبا فيسره وان كان يسيرافكثره وان كان كثيرا فبارك لنافيه برحمتك ياراحم الرحمين
    اللهم لامانع لمااعطيت ولامعطي لمامنعت
    اللهــــــم امــــين

    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    يعمل...
    X