إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الصدقة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الصدقة

    فمن الأحاديث الدالة على ذلك قوله صلى الله عليه وسلم : "صنائع المعروف تقي مصارع السوء والآفات والهلكات" (14)، وقوله صلى الله عليه وسلم في حديث أبي سعيد ـ رضي الله عنه ـ: "وفعل المعروف يقي مصارع السوء" (15)، ومنها: حديث رافع بن خديج ـ رضي الله عنه ـ مرفوعاً: "الصدقة تسد سبعين باباً من السوء"(16).
    ومنها أيضاً: قوله صلى الله عليه وسلم حين هلع الناس لكسوف الشمس: "فإذا رأيتم ذلك فادعوا الله وكبروا وصلوا وتصدقوا" (17) قال ابن دقيق العيد في شرحه له: "وفي الحديث دليل على استحباب الصدقة عند المخاوف لاستدفاع البلاء المحذور"(18).
    كما أن الصدقة تحفظ البدن وتدفع عن صاحبها البلايا والأمراض، يدل لذلك حديث: "داووا مرضاكم بالصدقة"(19)، قال ابن الحاج: "والمقصود من الصدقة أن المريض يشتري نفسه من ربه ـ عز وجل ـ بقدر ما تساوي نفسه عنده، والصدقة لا بد لها من تأثير على القطع؛ لأن المخبر صلى الله عليه وسلم صادق، والمخبَر عنه كريم منان"(20)، وقد سأل رجل ابن المبارك عن قرحة في ركبته لها سبع سنين، وقد أعيت الأطباء فأمره بحفر بئر يحتاج الناس إليه إلى الماء فيه، وقال: أرجو أن ينبع فيه عين فيمسك الدم عنك(21)، وقد تقرح وجه أبي عبد الله الحاكم صاحب المستدرك قريباً من سنة فسأل أهل الخير الدعاء له فأكثروا من ذلك، ثم تصدق على المسلمين بوضع سقاية بنيت على باب داره وصب فيها الماء فشرب منها الناس، فما مر عليه أسبوع إلا وظهر الشفاء وزالت تلك القروح وعاد وجهه إلى أحسن ما كان(22).
    والأمــر كما قال المنــــاوي: "وقد جُـــرِّب ذلك ـ أي التداوي بالصدقة ـ فوجدوا الأدوية الروحانية تفعل ما لا تفعله الأدوية الحسية، ولا ينكر ذلك إلا من كثف حجابه"(23).
    مَنْ كانَ مِنْ أهلِ الحَديثِ فإنهُ ... ذو نـَضرةٍ في وَجههِ نورٌ سَطَعْ
    إنَّ النبيَّ دَعا بنضرةِ وَجهِ مََنْ ... أدَّى الحَديثَ كَما تحَمَّلَ واستَمَعْ

  • #2

    تعليق


    • #3
      واياكم اختاه
      مَنْ كانَ مِنْ أهلِ الحَديثِ فإنهُ ... ذو نـَضرةٍ في وَجههِ نورٌ سَطَعْ
      إنَّ النبيَّ دَعا بنضرةِ وَجهِ مََنْ ... أدَّى الحَديثَ كَما تحَمَّلَ واستَمَعْ

      تعليق


      • #4
        جزيت كل خير حبيبتى
        اذ لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات
        و
        اذا العين لم تراكن فالقلب لن ينساكن

        يظل القلب يذكركن وتبقى النفس تشتاق

        فياعجباً لصحبتكن لها في القلب آفــــاق

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
          اختي الفاضلة توبة موضوعك جميل جدا لانه يتحدث عن الصدقة ونحن نعلم مافائدة الصدقة ودورها المهم فى دفع البلاء على الانسان و.....وكدلك اجرها الكبير ..لكن الجملة الاخيرة لدي اعتراض عليها ادا سمحت ربما فى عهد النبي عليه الصلاة السلام كان التداوي الروحاني يعطي مفعوله اما الان فلا اظن دلك لان الايمان قد قل و الامراض قد تطورت وكل عام نتعرف على مرض جديد فكيف سنتداوى بالروحانيات الا ادا كان مرض نفساني بسيط كالاكتاب مثلا .
          هدا رايي والله اعلم.
          clavier arabe




          إن مرت الايام ولم تروني
          فهذه مشاركاتي فـتذكروني
          وان غبت ولم تجدوني
          أكون وقتها بحاجة للدعاء
          فادعولي

          تعليق


          • #6
            جزاك الله خير الجزاء





            تعليق


            • #7
              تشرفة بمرورك العطر اختي في الله لينة
              مَنْ كانَ مِنْ أهلِ الحَديثِ فإنهُ ... ذو نـَضرةٍ في وَجههِ نورٌ سَطَعْ
              إنَّ النبيَّ دَعا بنضرةِ وَجهِ مََنْ ... أدَّى الحَديثَ كَما تحَمَّلَ واستَمَعْ

              تعليق


              • #8
                أختي في الله المسامحة الايمان يزيد وينقص عن المسلم اما بخصوص الموضوع

                فلقد تفشت الأمراض وتنوعت في هذا الزمان بل و استعصى بعضها على الأطباء مثل السرطان و نحوه رغم وجودالعلاج إذ ما جعل الله الا جعل له دواء لكن جُهل لحكمة أرادها الله
                و لعل منأكبر أسباب هذه الأمراض المعاصي و المجاهرة بها لذلك تحل بالعباد فتهلكهم بقولتعالى :" وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ .. " ومنها امتحان الله لعباده في هذه الدنيا المليئة بالمصائب و الأكدار الطافحةبالأمراض والاخطار نعم يا أختي إنها الصدقة بنية الشفاء ربما تكون تصدقت كثيراً ولكن لم تفعل ذلك بنية أن يعافيك الله من مرضك فجرب الآن و لتكوني واثقة من أن اللهسيشفيك اشبعي فقيراً أو اكفلي يتيماُ أو تبرعي لوقف خيري أو صدقة جارية.

                إنالصدقة لترفع الأمراض و الأعراض من مصائب و بلايا و قد جرب ذلك الموفقون من أهلالله فوجدوا العلاج الروحي أنفع من العلاج الحسي
                و قد كان رسول الله صلى اللهعليه و سلم يعالج بالأدعية الروحية و الإلهية و كان السلف الصالح يتصدقون على قدرمرضهم و بليتهم و يخرجون من أعز ما يملكون فلا تبخل على نفسك إن كنت ذا مال و يسارفهاهي الفرصة قد حانت.

                اترك الان مع هذة القصص الواقعية في الصدقة


                يذكر أن رجلاً سأل عبد الله بن المبارك رضي اللهعنه عن مرض أصابه في ركبتيه منذ سبع سنين و قد عالجها بأنواع العلاج و سأل الأطباءفلم ينتفع. فقال له ابن المبارك : اذهب و احفر بئراً فإن الناس بحاجة الماء فإنيأرجو أن تنبع هناك عين و يمسك عنك الدم ففعل الرجل ذلك فبرأ . ( وردت هذه القصة فيصحيح الترغيب. (

                و يذكر أن رجلاً أصيب بالسرطان فطاف الدنيا بحثاً عنالعلاج فلم يجده فتصدق على أم أيتام فشفاه الله.

                و قصة أخرى يرويهاصاحبها لي فيقول : لي بنت صغيرة أصابها مرض في حلقها فذهبت بها للمستشفيات و عرضتهاعلى كثير من الأطباء و لكن دون فائدة فمرضها أصبح مستعصياً
                وأكاد أن أكون أناالمريض بسبب مرضها الذي أرق كل العائلة و أصبحنا نعطيها أبراً للتخفيف فقط منآلامها حتى يئسنا من كل شيء الا من رحمة الله إلى أن جاء الأمل و فتح باب الفرج فقداتصل بي أحد الصالحين و ذكر لي حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم : " داووامرضاكم بالصدقة "
                فقلت له قد تصدقت كثيراًُ! فقال تصدق هذه المرة بنية شفاءابنتك و فعلاً تصدقت بصدقة متواضعة لأحد الفقراء و لم يتغير شيء فأخبرته فقال : أنتممن لديهم نعمة و مال كثير فلتكن صدقتك بحجم مالك فذهبت للمرة الثانية و ملأتسيارتي من الأرز و الدجاج و الخيرات بمبلغ كبير و وزعتها على كثير من المحتاجينففرحوا بصدقتي .
                ووالله لم أكن أتوقع أبداً أن آخر إبرة أخذتها ابنتي هي التي كانتقبل صدقتي فشفيت تماماً بحمد الله ، فأيقنت بأن الصدقة من أكبر أسباب الشفاء

                و الآن ابنتي بفضل الله لها ثلاث سنوات ليس بها أي مرض على الإطلاق و منتلك اللحظة أصبحت أكثر من الصدقة خصوصاً على الأوقاف الخيرية و أنا كل يوم أحسبالنعمة و البركة والعافية في مالي و عائلتي و أنصح كل مريض بأن يتصدق بأعز ما يملكو يكرر ذلك فسيشفيه الله و لو بنسبة و أدين الله بصحة ما ذكرت و الله لا يضيع أجرالمحسنين.

                و خذ قصة أخرى ذكرها صاحبها لي حيث قال: ذهب أخي إلى مكان ما ووقف في أحد الشوارع و بينما هو كذلك و لم يكن يشتكي من شيء إذ سقط مغشياً عليه وكأنه رمي بطلقة من بندقية على رأسه فتوقعنا أنه أصيب بعين أو بورم سرطاني أو بجلطةدماغية فذهبنا به لمستشفيات عدةو مستوصفات و أجرينا له الفحوصات و الأشعةفكان رأسه سليماً لكنه يشتكي من ألم أقض مضجعه و حرمه النوم و العافية لفترة طويلةبل إذا اشتد عليه الألم لا يستطيع التنفس فضلاً عن الكلام
                فقلت له : هل معك مالنتصدق به عنك لعل الله أن يشفيك ؟ قال نعم . فسحبت ما يقارب السبعة آلاف ريال
                واتصلت برجل صالح يعرف الفقراء ليوزعها عليهم و أقسم بالله العظيم أن أخي شفي منمرضه في نفس اليوم و قبل أن يصل الفقراء شيء ، و علمت حقاً أن الصدقة لها تأثيركبير في العلاج و الآن لأخي سنة كاملة لم يشتك من رأسه أبداً و الحمد لله و أنصحالمسلمين أن يعالجوا مرضاهم بها.

                و هذه قصة أخرى حدثني بها صاحبها فقال : لقد اشتكت طفلتي من الحمى و الحرارة ولم تعد تأكل الطعام و ذهبت بها لعدة مستوصفاتفلم تنزل حرارتها و حالتها تسوء فدخلت المنزل مهموماً لا أدري ما أصنع فقالت ليزوجتي لنتصدق عنها . فاتصلت بشخص له علاقة بالمساكين
                و قلت له أرجو ان تصليالعصر في المسجد و تأخذ مني 20 كيس أرز و 20 كرتون دجاج و توزعها على المحتاجين ، وأحلف بالله و لا أبالغ أنني بعد أن أقفلت سماعة الهاتف بخمس دقائق و إذا بطفلتيتركض و تلعب و تقفز على الكنبات و أكلت حتى شبعت وشفيت تماماً ، بفضل الله تعالى ثمالصدقة و أوصي الناس بالاهتمام بها عند كل مرض .

                هيا يا أخي ها هو البابمفتوح و علم العافية أمامك يلوح فاجتهد بالصدقة و كن بالله واثقا طموح و لا تكن كمأهمل هذه الوصفة الناجحة حتى لا يخرج بعض المال من جيبه لعيادة الصدقة و إذا بهيطوف كل العيادات الطبية للعلاج و يخرج من جيبه عشرات الآلاف من الأموال فإذا جربتهذه الوصفة و شفيت فكن بعد العافية خير معين للناس بمالك

                و بذلك و لا تقتصربالصدقة على نفسك بل داو مرضاك بها و إذا لم يحصل لك الشفاء التام فاعلم أنك شفيت ولو بنسبة قليلة فتابع و كرر الصدقة و أكثر منها قدر استطاعتك فإن لم تشف فلعل اللهيطيل بلاءك لحكمة يريدها أو ربما حجبت معاصيك الشفاء عنك فسارع بالتوبة إلى ربكمنها و أكثر من الدعاء في الثلث الأخير من الليل.




                مَنْ كانَ مِنْ أهلِ الحَديثِ فإنهُ ... ذو نـَضرةٍ في وَجههِ نورٌ سَطَعْ
                إنَّ النبيَّ دَعا بنضرةِ وَجهِ مََنْ ... أدَّى الحَديثَ كَما تحَمَّلَ واستَمَعْ

                تعليق


                • #9
                  واياكم اختي في الله ام مريم وهبة
                  مَنْ كانَ مِنْ أهلِ الحَديثِ فإنهُ ... ذو نـَضرةٍ في وَجههِ نورٌ سَطَعْ
                  إنَّ النبيَّ دَعا بنضرةِ وَجهِ مََنْ ... أدَّى الحَديثَ كَما تحَمَّلَ واستَمَعْ

                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  يعمل...
                  X