إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

آيةُ الْمُبَاهَلَة ...............

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • آيةُ الْمُبَاهَلَة ...............

    آيةُ الْمُبَاهَلَة ..~




    قال تعالى : { فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةَ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ } [ آل عمران : 61 ]



    فمن حاجك فيه : الهاء عائدة على عيسى وخلقه .
    جاءك من العلم : البيان الذي أظهره لك في شأن عيسى .
    فقالوا تعالوا ندع أبناءنا ..... الكاذبين /
    لمّا أخبر النبي _صلى الله عليه وسلم_ وفد النصارى ( نصارى نجران ) بالأمر لم يقبلوا وقالوا : نحن أسلمنا من قبل , فقال _صلى الله عليه وسلم_ : يمنعكم من الإسلام ثلاث : أكلكم الخنزير , وسجودكم للصليب , وزعمكم أن لله ولد
    فلمّا طال الأمر بينه _صلى الله عليه وسلم_ وبينهم إحتكم إلى المباهله ( اللهم العن الكاذب منّا في شأن عيسى ابن مريم ) فلمّا كان من الغد قدم الرسول _صلى الله عليه وسلم_ ومعه علي وفاطمة والحسن والحسين وقال : إذا أنا دعوت فأمّنوا


    ومن فوائد الآية :
    * فضل آل بيت النبي _صلى الله عليه وسلم_
    أصحاب الكسآء وهم : النبي محمد , علي , فاطمة , الحسن , الحسين
    * استدل فريق بهذه الآية على أنّ أولاد البنات في منزلة أولاد الأبناء


    الذي حصل أنّ النصارى خافوا من المباهلة , تشاوروا ثم تراجعوا قال قائلهم : والله إنكم لتعلمون أنه نبي ولو باهلتموه لاضطرم عليكم الوادي ناراً , فقالوا : ما الأمر بيننا وبينك ..؟ فقال عليه الصلاة والسلام : واحدة من ثلاث الإسلام أو الحرب أو الجزية , فاختاروا الجزية , فصالحوا النبي _صلى الله عليه وسلم_ على ألف حلة صفراء تُقدم له في صفر وألف حلة تُقدم له في رجب فقالوا : ابعث لنا رجلاً أميناً من أصحابك , فقال عليه الصلاة والسلام : لأبعثنّ معكم أميناً حقّ أمين , فقال النبي _صلى الله عليه وسلم_ : قمّ يا أبي عبيدة وقال النبي : " لكل أمة أمين وأمين هذه الأمة أبي عبيدة " .



    كُتب من شريط ( تأملات قرآنية ) الجزء الأول
    للشيخ صالح المغامسي


    ..~




    قال تعالى : { فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةَ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ } [ آل عمران : 61 ]



    فمن حاجك فيه : الهاء عائدة على عيسى وخلقه .
    جاءك من العلم : البيان الذي أظهره لك في شأن عيسى .
    فقالوا تعالوا ندع أبناءنا ..... الكاذبين /
    لمّا أخبر النبي _صلى الله عليه وسلم_ وفد النصارى ( نصارى نجران ) بالأمر لم يقبلوا وقالوا : نحن أسلمنا من قبل , فقال _صلى الله عليه وسلم_ : يمنعكم من الإسلام ثلاث : أكلكم الخنزير , وسجودكم للصليب , وزعمكم أن لله ولد
    فلمّا طال الأمر بينه _صلى الله عليه وسلم_ وبينهم إحتكم إلى المباهله ( اللهم العن الكاذب منّا في شأن عيسى ابن مريم ) فلمّا كان من الغد قدم الرسول _صلى الله عليه وسلم_ ومعه علي وفاطمة والحسن والحسين وقال : إذا أنا دعوت فأمّنوا


    ومن فوائد الآية :
    * فضل آل بيت النبي _صلى الله عليه وسلم_
    أصحاب الكسآء وهم : النبي محمد , علي , فاطمة , الحسن , الحسين
    * استدل فريق بهذه الآية على أنّ أولاد البنات في منزلة أولاد الأبناء


    الذي حصل أنّ النصارى خافوا من المباهلة , تشاوروا ثم تراجعوا قال قائلهم : والله إنكم لتعلمون أنه نبي ولو باهلتموه لاضطرم عليكم الوادي ناراً , فقالوا : ما الأمر بيننا وبينك ..؟ فقال عليه الصلاة والسلام : واحدة من ثلاث الإسلام أو الحرب أو الجزية , فاختاروا الجزية , فصالحوا النبي _صلى الله عليه وسلم_ على ألف حلة صفراء تُقدم له في صفر وألف حلة تُقدم له في رجب فقالوا : ابعث لنا رجلاً أميناً من أصحابك , فقال عليه الصلاة والسلام : لأبعثنّ معكم أميناً حقّ أمين , فقال النبي _صلى الله عليه وسلم_ : قمّ يا أبي عبيدة وقال النبي : " لكل أمة أمين وأمين هذه الأمة أبي عبيدة " .



    كُتب من شريط ( تأملات قرآنية ) الجزء الأول
    للشيخ صالح المغامسي

    منقول للفائدة

  • #2
    موضوع مميز و مفيد للغاية، مشكورة أختي على الطرح الطيب والله يعطيك الف عافيه




    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    يعمل...
    X