قصة شاب تحدى الله <حقيقيه>

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة شاب تحدى الله <حقيقيه>



    حيث تقول هذه القصه الواقعيه
    انه في الخمسينيات الميلاديه ، وفي باحة كلية الزراعه بجامعة عين شمس ، وقف أحد الطلاب ، ممسكا بساعته محدقا فيها ، وهو يصرخ قائلا: (ان كان الله موجودا فليمتني اذا بعد ساعه ) ، وكان مشهدا عجيبا شهده جمهره من الطلاب والاساتذه ، ومرت الدقائق عجلى ، وحين أتممت الساعه دقائقها انتفض الطالب بزهو وتحد ، وهو يقول لزملائه : أرأيتم لو كان الله موجودا لأماتني ، وانصرف الطلاب ، وفيهم من وسوس له الشيطان ، وفيهم من قال: ان الله أمهله لحكمة ، وفيهم من هز رأسه وسخر منه !

    أما الشاب المذكور، فذهب الى أهله مسرورا ، خرج يتمطى ، وكأنه أثبت بدليل عقلي لم يسبقه اليه أحد أن الله - سبحانه - غير موجود ، وأن الانسان خلق هملا، لا يعرف له معاد أو حساب!!
    ودخل منزله فاذا والدته قد أعدت مائدة الغداء واذا والده قد أخذ مكانه على المائده ينتظر ، فهرع الولد مسرعا الى المغسلة ، ووقف أمامها يغسل وجهه ويديه ، ثم ينشفها بالمنديل ، وبينما هو كذلك ، اذ به يسقط على الارض جثه لا حراك بها!
    نعم لقد سقط ميتا ، وأثبت الطبيب ، أن موتته كانت بسبب الماء الذي دخل في أذنه !
    وفي ذلك يقول الدكتور عبدالرزاق نوفل -رحمه الله - : ( أبى الله الا أن يموت كما يموت الحمار )!!
    والمعروف علميا أن الحمار والحصان اذا دخل الماء في أذن أحدهما ، مات من ساعته .


    فلا حول ولاقوه الا بالله

    لله درك لايعلمها الا هو

  • #2



    ]

    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    شاركي الموضوع

    تقليص

    يعمل...
    X