الحكمة من تعدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الحكمة من تعدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم

    بســـــمـ الله الــرحمن الرحيم
    والصــلاة والســـلام على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه أجمـعين
    الســــلام عــــليكم ورحمة الله وبـــركاته

    لقد لاحظت في عدد من المواقع التي أذهب الله عقولهم ودينهم من أجسادهم وأعمى بصائرهم وأبصارهم
    كيف أنهم يتحدثون عن رسولنا صلوات الله وسلامه عليه
    والمصيبة انهم من ابناء جلدتنا يتحدثون العربية ويقولون ما لايجوز قوله عنه صلوات الله وسلامه عليه
    فهو شفيعنا عند ربنا وهو أرحم الناس بنا
    فداه امي وابي صلوات الله وسلامه عليه
    لقد وجدت شبه كثيرة وتساؤلات تدور في ذهن الكثير من الناس لدرجة أني أستغرب عدد الذين سألوني هذا السؤال ولكن للأسف لم تكن توجد لدي الإجابة ولكن عندما حصلت عليها أجبت عن تساؤلاتهم وقلت يمكن ويجوز لدى البعض منكم هذه التساؤلات نفسها فقلت لم لا أضعها للجميع للاستفادة:
    لقد درج أعداء الإسلام منذ القديم على التشكيك في نبي الإسلام والطعن في رسالته والنيل من كرامته ينتحلون الأكاذيب والأباطيل ليشككوا المؤمنين في دينهم ويبعدوا الناس عن الإيمان برسالته-صلى الله عليه وسلم-
    فقد كانوا يقولون:
    ((لقد كان محمد رجلاً شهوانياً يسير وراء شهواته وملذاته ويمشي مع هواه لم يكتف بزوجة واحدة أو بأربع كما أوجب على أتباعه بل عدَد الزوجات فتزوج عشر نسوة أو يزيد سيراً مع الشهوة وميلاً مع الهوى))

    كما يقولون أيضاً:
    ((فرق كبير وعظيم بين عيسى و بين محمد فرق بين من يغالب هواه ويجاهد نفسه كعيسى بن مريم وبين من يسير مع هواه ويجري وراء شهواته كمحمد{كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذباً}حقا انهم لحاقدون كاذبون فما كان محمد-صلى الله عليه وسلم-رجلا شهوانيا انما كان نبيا انسانيا تزوج كما تزوج البشر ليكون قدوة لهم في سلوك الطريق السوي وليس هو إلهاً ولا ابن إله كما يعتقد النصارى بنبيهم إنما هو بشر مثلهم فضله الله عليهم بالوحي {قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي أنما إلهكم إله واحد....} (الكهف:110) .
    ولو أن عيسى عليه السلام ضل في هذه الدنيا أكثر من قبل أن يرفعه تعالى إليه لتزوج وإنما عندما رفع إلى السماء كان في ريعان الشباب.

    .:.رد الــشـبـهــة.:.

    أولا:
    لم يعدد الرسول-صلى الله عليه وسلم-زوجاته إلا بعد بلوغه سن الشيخوخة أي بعد أن جاوز من العمر الخمسين.
    ثانياً:
    جميع زوجاته الطاهرات ثيبات أرامل ما عدا السيدة عائشة-رضي الله عنها-فهي بكر وهي الوحيدة من بين نسائه التي تزوجها-صلى الله عليه وسلم-وهي في حالة الصبا والبكارة.

    ومن هاتين النقطتين ندرك تفاهة هذه التهمة وبطلان ذلك الادعاء الذي ألصقه به المستشرقون فلو كان المراد من الزواج الجري وراء الشهوة أو السير مع الهوى أو مجرد الاستمتاع بالنساء لتزوج في سن الشباب لا في سن الشيخوخة ولتزوج الأبكار الشابات وهو القائل لجابر بن عبدالله حينما علم أنه تزوج بثيب قال له فهلا بكرا تلاعبها وتلاعبك وتضاحكها وتضاحكك؟
    فالرسول الكريم أشار عليه بتزوج البكر وهو عليه السلام يعرف طريق الاستمتاع وسبيل الشهوة فهل يعقلأن يتزوج الأرامل ويترك الأبكار ويتزوج في سن الشيخوخة ويترك سن الصبا إذا كان غرضه الاستمتاع والشهوة؟؟!!!

    إن الصحابة رضوان الله عليهم كانوا يفدون الرسول الله-صلى الله عليه وسلم-بمهجهم وأرواحهم ولو أنه طلب من الزواج لما تأخر أحد منهم عن تزويجه بمن شاء من الفتيات الأبكار الجميلات فلماذا لم يعدد الزوجات في مقتبل العمر وريعان الشباب ولماذا ترك الزواج بالأبكار وتزوج الثيبات؟؟؟!!!

    إن هذا يدفع كل تقول وافتراء ويدحض كل شبهة وبهتان ويرد على كل أفاك أثيم يريد أن ينال من قدسية الرسول أو يشوه سمعته فما كان زواج الرسول بقصد الهوى أو الشهوة إنما لحكم جليلة وغايات نبيلة وأهداف سامية سوف يقر الأعداء بنبلها وجلالها إذا تركوا التعصب الأعمى وحكموا منطق العقل والوجدان وسوف يجدون في هذا الزواج المثل الأعلى في الإنسان الفاضل الكريم والرسول النبي الرحيم الذي يضحي براحته في سبيل مصلحة غيره وفي سبيل الدعوة والإسلام.
    .:.الحكمة من تعدد الزوجات للرسول صلى الله عليه وسلم.:.

    أولا.ً:.الحكمة التعليمية.:.

    لقد كانت الغاية الأساسية من تعدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم هي تخريج بضع معلمات للنساء يعلمنهن الأحكام الشرعية فالنساء نصيف المجتمع وقد فرض عليهن من التكاليف ما فرض على الرجال.

    وقد كان الكثيرات منهن يستحيين من سؤال النبي صلى الله عليه وسلم عن بعض الأمور الشرعية وخاصة المتعلقة بهن كأحكام الحيض والنفاس والجنابة والأمور الزوجية وغيرها من الأحكام وقد كانت المرأة تغالب حياءها حينما تريد أن تسأل الرسول الكريم عن بعض هذه المسائل كما كان من خلق الرسول صلى الله عليه وسلم الحياء الكامل وكان أشد حياء من العذراء في خدرها فما كان عليه الصلاة والسلام يستطيع أن يجيب عن كل سؤال يعرض عليه من جهة النساء بالصراحة الكاملة في بعض الأحيان ولربما لم تفهم المرأة عن طريق الكناية مراده عليه الصلاة والسلام تروي السيدة عائشة رضي الله عنها أن امرأة من الأنصار سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن غسلها من المحيض فعلمها صلى الله عليه وسلم كيف تغتسل ثم قال لها:خذي فرصة ممسكة(أي قطعة من القطن بها أثر الطيب)فتطهري بها قالت:كيف أتطهر بها؟قال:تطهري بها قالت:كيف يا رسول الله أتطهر بها؟فقال لها:سبحان الله تطهري بها!!!...
    قالت السيدة عائشة:فاجتذبتها من يدها فقلت لها كيف تتطهر وقلت: تتبعي الدم <صحيح البخاري[309، 6924].>

    بها فكان صلوات الله عليه يستحيي من مثل هذا التصريح وهكذا كان القليل أيضاً من النساء من تستطيع أن تتغلب على نفسها وعلى حيائها فتجاهر النبي صلى الله عليه وسلم بالسؤال عما يقع.

    ثانياً.:.الحـكـمـة الــتــشــريــعـيـة.:.

    هذه الحكمة ظاهرة تدرك بكل بساطة وهي أنها كانت من أجل إبطال بعض العادات الجاهلية المستنكرة ونضرب لذلك مثلا بدعة التبني التي كان يفعلها العرب قبل الإسلام وقد كان ((الواحد منهم يتبنى ولد غيره فيقول له:أنت ابني أرثك وترثني))وما كان الإسلام ليقرهم على باطل ولا ليتركهم يتخبطون في ظلمات الجهالة فمهد لذلك بأن ألهم رسوله صلى الله عليه وسلم أن يتبنى أحد أحد الأبناء وكان ذلك قبل البعثة النبوية فتبنى عليه الصلاة والسلام زيد بن حارثة على عادة العرب قبل الإسلام وروى الشيخان عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه قال:إن زيد بن حارثة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ما كنا ندعوه إلا زيد بن محمد حتى نزل القرآن{أدعوهم لآبائهم هو أقسط عند الله}الأحزاب 5 فقال النبي صلى الله عليه وسلم:أنت زيد بن حارثة بن شراحيل وقد زوجه الرسول صلى الله عليه وسلم بابنة عمته(زينب بنت جحش الأسدية)وقد عاشت معه مدة من الزمن ولكنها لم تطل فقد ساءت العلاقات بينهما فكانت تغلظ له القول وترى أنها أشرف منه لأنه كان عبداً مملوكاً قبل أن يتبناه الرسول صلى الله عليه وسلم وهي ذات حسب ونسب.
    ولحكمة يريدها الله سبحانه وتعالى طلق زيد زينب فأمر الله رسوله بأن يتزوجها ليبطل بدعة التبني ويقيم أسس الإسلام ويأتي على الجاهلية من قواعدها ولكنه عليه الصلاة والسلام كان يخشى ألسنة المنافقين والفجار بأن يقولون تزوج محمد امرأة ابنه فكان يتباطأ حتى نزل العتاب الشديد لرسول الله عليه لسلام في قوله جل وعلا{وتخشى الناس والله أحق أن تخشاه فلما قضى زيد منها وطرا زوجناكها لكيلا يكون على المؤمنين حرج في أزواج أدعيائهم إذا قضوا منها وطراً وكان أمر الله مفعولاً}الأحزاب ‏(‏ 37 ‏)‏
    وهكذا انتهى حكم التبني وبطلت تلك العادات التي كانت متبعة في الجاهلية وكانت دينا تقليديا لا محيد عنه ونزل قوله تعالى مؤكداً هذا التشريع الإلهي الجديد:{ما كان محمد أبا أحد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين وكان الله بكل شئ عليما}الأحزاب (38)وقد كان هذا الزواج بأمر الله تعالى ولم يكن بدافع الهوى والشهوة كما يقول الأفاكين المرجفين من أعداء الله وكان لغرض نبيل وغاية شريفة هي إبطال عادات الجاهلية وقد صرح الله عزوجل بغرض هذا الزاج بقوله{لكيلا يكون على المؤمنين حرج في أزواج أدعيائهم إذا قضوا منهن وطراً...}الأحزاب(37)

    ثالثا.:.الـحــــكـمـة الاجـتـمـاعـيـة.:.

    وهذه تظهر بوضوح في تزوج النبي صلى الله عليه وسلم بابنة الصديق الأكبر أبو بكر رضي الله عنه وزيره الأول ثم بابنة وزيره الثاني الفاروق عمر رضي الله عنه وأرضاه ثم باتصاله عليه السلام بقريش اتصال مصاهرة ونسب وتزوجه العديد منهن مما ربط بين هذه البطون والقبائل برباط وثيق وجعل القلوب تلتف حوله وتلتقي حول دعوته في إيمان وإكبار وإجلال
    لقد تزوج النبي صلى الله عليه وسلم بالسيدة عائشة بنت أحب الناس إليه وأعظمهم قدراً لديه ألا وهو أبو بكر الصديق الذي كان أسبق الناس إلى الإسلام وقدم نفسه وروحه وماله في سبيل نصرة دين الله والذود عن رسوله وتحمل ضروب الأذى في سبيل الإسلام حتى قال عليه السلام مشيداً بفضل أبي بكر((ما لأحد عندنا يد إلا وقد كافيناه بها ما خلا أبا بكر فإن له عندنا يدا يكافيه الله تعالى به يوم القيامة وما نفعني ما أحد قط ما نفعني مال ابي بكر وما عرضت الإسلام على أحد إلا كانت له كبوة(أي تردد وتلكؤ)إلا أبا بكر فإنه لم يتلعثم ولو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا ألا وإن صاحبكم خليل الله تعالى)) رواه الترمذي[ 3661 ] فلم يجد الرسول صلى الله عليه وسلم مكافأة لأبي بكر في الدنيا أعظم من أن يقر عينه بهذا الزواج بابنته ويصبح بينهما
    (مصاهرة) وقرابة تزيد في صداقتهما وترابطهما الوثيق كما تزوج صلوات الله وسلامه عليه بالسيدة(حفصة بنت عمر)فكان ذلك قرة عين لأبيها عمر على إسلامه وصدقه وإخلاصه وتفانيه في سبيل هذا الدين وعمر هو بطل الإسلام الذي أعز الله به الإسلام والمسلمين ورفع به منار الدين فكان اتصاله عليه السلام به عن طريق المصاهرة خير مكافأة له على ما قدم في سبيل الإسلام وقد ساوى بينه وبين وزيره الأول ابي بكر في تشريفه بهذه المصاهرة فكان زواجه بابنتيهما أعظم شرف لهما بل أعظم مكافأة ومنة ولم يكن بلإمكان أن يكافئهما في هذه الحياة بشرف أعلى من هذا الشرف فما أجل سياسته؟وما أعظم وفاءه للأوفياء المخلصين!
    كما يقابل ذلك اكرامه لعثمان بن عفان وعلي رضي الله عنهما بتزويجهما ببناته وهؤلاء الأربعة هم أعظم أصحابة وخلفاؤه من بعده في نشر ملته

    رابعاً.:.الحكمة السياسية.:.

    لقد تزوج النبي صلى الله عليه وسلم ببعض النسوة من أجل تأليف القلوب عليه وجمع القبائل حوله فمن المعلوم أن الإنسان إذا تزوج من قبيلة أو عشيرة يصبح بينه وبينهم قرابة ومصاهرة وذلك بطبيعتهيدعوهم إلى نصرته وحمايته ولنضرب بعض الأمثلة على ذلك لتتضح لنا الحكمة التي هدف إليها الرسول الكريم من وراء هذا الزواج:

    أولاً:

    تزوج صلوات الله عليه بالسيدة جويرية بنت الحارث سيد بني عبد المصطلق وكانت قد أسرت مع قومها وعشيرتها ثم بعد أن وقعت تحت الأسر أرادت أن تفتدي نفسها فجاءت الرسول الكريم تستعينه بشئ من المالفعرض عليها الرسول صلى الله عليه وسلم أن يدفع عنها الفداء ويتزوج بها فقبلت ذلك فتزوجها فقال المسلمون:أصهار رسول الله صلى الله عليه وسلم تحت أيدينا؟(أي أنهم في الأسر)فاعتقوا جميع الأسرى الذين كانوا تحت أيديهم فلما رأوا بنو عبد المصطلق هذا النبل وهذا السمو وهذه الشهامة والمروءة أسلموا جميعاً ودخلوا في دين الله وأصبحوا من المؤمنين فكان زواجه صلى الله عليه وسلم بها بركة عليها وعلى قومها وعشيرتها لأنه كان سبباً لإسلامهم وعتقهم وكانت جويرية رضي الله عنها أيمن امرأة على قومها وأخرج البخاري في صحيحه عن عائشةرضي الله عنها أنها قالت:"أصاب رسول الله صلى الله عليه وسلم نساء من بني المصطلق فأخرج الخمس منه ثم قسمه بين الناس فأعطى الفرس سهمين والرجل سهماً فوقعت جويرية بنت الحارث في سهم ثابت بن قيس فجاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت:يا رسول الله انا الجويرية بنت الحارث سيد قومه وقد أصابني من الأمر ما قد علمت وقد كاتبني ثابت على تسع أواق فأعني على فكاكي فقال عليه السلامكأو خير من ذلك؟فقالت له: ما هو؟فقال:أؤدي عنك كتابتك وأتزوجك فقالت:نعم يا رسول الله فقال:رسول الله قد فعلت.وخرج الخبر الى الناس فقالوا:أصهار رسول الله يسترقون؟فأعتقوا ما كان في أيديهم من سبي بني المصطلق فبلغ عتقهم مائة بيت بتزوجه عليه السلام بنت سيد قومهم.


    .:.ثانيا.:.
    وكذلك تزوجه عليه الصلاة والسلام بالسيدة صفية بنت حيي بن أخطب التي أسرت بعد قتل زوجها في معركة خيبر ووقعت في سهم بعض المسلمين فقال أهل الشورى والرأي هذه سيدة بني قريظه لا تصلح الا لرسول الله صلى الله عليه وسلم فعرضوا الأمر على رسول الله صلى الله عليه وسلم فدعاها وخيرها بين أمرين:
    1-إما أن يعتقها ويتزوجها عليه السلام فتكون زوجة له.
    2-وإما أن يطلق سراحها فتلحق بأهلها.
    فاختارت أن يعتقها وتكون زوجة له وذلك لما رأته من جلالة قدره وعظمته وحسن معاملته وقد أسلمت وأسلم بإسلامها عدد من الناس.
    روي أن صفيه رضي الله عنها لما دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم قال لها: (لم يزل أبوك من أشد اليهود لي عداوة حتى قتله الله)فقالت:يا رسول الله:إن الله يقول في كتابه{ولا تزر وازرة وزر أخرى}الزمر الاية7 فقال لها الرسول الكريم:اختاري فإن اخترت الاسلام الإسلام أمسكتك لنفسي وإن اخترت اليهودية فعسى أن أعتقك فتلحقي بقومك فقالت يا رسول الله:لقد هويت الإسلام وصدقت بك قبل أن تدعوني إلى رحلك ومالي في اليهودية أرب ومالي فيها ولد ولا أخ وخيرتني الكفر والإسلام فالله ورسوله أحب إلي من العتق وأن أرجع إلى قومي فأمسكها الرسول صلى الله عليه وسلم لنفسه.رواه البخاري

    .:.ثالثاً.:.وكذلك تزوجه صلى الله عليه وسلم بالسيدة أم حبيبة(رملة بنت أبي سفيان)الذي كان في ذلك الحين حامل لواء الشرك وألد الأعداء لرسول الله صلى الله عليه وسلم وقد أسلمت ابنته في مكة ثم هاجرت مع زوجها إلى الحبشة فراراً بدينها وهناك مات زوجها فبقيت وحيدة فريدة لا معين لها ولا أنيس فلما علم الرسول صلى الله عليه وسلم بأمرها أرسل إلى النجاشي ملك الحبشة ليزوجه إياها فأبلغها النجاشي ذلك فسرت سروراً لا يعرف مقداره إلا الله سبحانه وتعالى لأنها لو رجعت إلى أبيها أو أهلها لأجبروها على الكفر والردة أو عذبوها عذاباً شديداً وقد أصدقها أربعمائة دينار مع هدايا نفيسة ولما عادت إلى المدينة المنورة تزوجها الرسول صلى الله عليه وسلم.

    ولما بلغ أبا سفيان الخبر أقر هذا الزواج وقال: ((هو الفحل لا يقدع أنفه))فافتخر بالرسول ولم ينكر كفاءته له إلى أن هداه الله تعالى إلى الإسلام ومن هنا تظهر لنا الحكمة الحكمة الجليلة في تزوجه عليه السلام بابنة ابي سفيان فقد كان هذا الزواج سببا لتخفيف الأذى عنه وعن أصحابه المسلمين سيما بعد أن اصبح بينهما نسب وقرابة مع أن أبا سفيان كان وقت ذاك ألد بني أمية خصومة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ومن أشدهم عداء له وللمسلمين فكان زواجه بابنته سببا لتأليف قلبه وقلب قومه وعشيرته كما انه صلى الله عليه وسلم اختارها لنفسه تكريما لها على إيمانها لأنها خرجت من ديارها فارة بدينها
    فمـــــــا أكرمها من سياسة وما أجلها من نعمة...
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم صلي وسلم على نبيك محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه أجمعين

    منقووول من احد الكتب
    اللهم اشفي أمي شفاءا لا يغادر سقما اللهم عجل لها بتفريج الكرب اللهم وارزقها الصبر على الابتلاء وارفع درجاتها فى الجنان بصبرها اللهم البسها ثوب الصحة والعافية واقر اعيننا بشفاءها سبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك اللهم إنا نسألك الصبر على البلاء في الدنيا اللهم ارزقنا قلوباً خاشعة وأعيناً دامعة وألسناً ذاكرة وأجساداً على البلاء صابرة

  • #2



    تعليق


    • #3
      أختي هذا رد حتى للذين يودون أن يعددوا ويتحججوا برسول الله صلى الله عليه وسلم قائلين بأنهم يرغبون في إحياء سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم في التعدد

      شكرا لك

      تعليق


      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته >>>
        جزاك الله كل خير >>>
        sigpic

        تعليق


        • #5
          الله احفظكم وشكرا على رد
          اللهم اشفي أمي شفاءا لا يغادر سقما اللهم عجل لها بتفريج الكرب اللهم وارزقها الصبر على الابتلاء وارفع درجاتها فى الجنان بصبرها اللهم البسها ثوب الصحة والعافية واقر اعيننا بشفاءها سبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك اللهم إنا نسألك الصبر على البلاء في الدنيا اللهم ارزقنا قلوباً خاشعة وأعيناً دامعة وألسناً ذاكرة وأجساداً على البلاء صابرة

          تعليق


          • #6
            Chokran lhbiba 3la had lma3lomat l9ayma

            تعليق


            • #7
              مرورك اسعدني شكرا
              اللهم اشفي أمي شفاءا لا يغادر سقما اللهم عجل لها بتفريج الكرب اللهم وارزقها الصبر على الابتلاء وارفع درجاتها فى الجنان بصبرها اللهم البسها ثوب الصحة والعافية واقر اعيننا بشفاءها سبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك اللهم إنا نسألك الصبر على البلاء في الدنيا اللهم ارزقنا قلوباً خاشعة وأعيناً دامعة وألسناً ذاكرة وأجساداً على البلاء صابرة

              تعليق


              • #8
                الله جزاك الله كل خير

                تعليق


                • #9
                  ​امين يارب شكرا على مروركم العطر
                  اللهم اشفي أمي شفاءا لا يغادر سقما اللهم عجل لها بتفريج الكرب اللهم وارزقها الصبر على الابتلاء وارفع درجاتها فى الجنان بصبرها اللهم البسها ثوب الصحة والعافية واقر اعيننا بشفاءها سبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لا إله إلا أنت نستغفرك ونتوب إليك اللهم إنا نسألك الصبر على البلاء في الدنيا اللهم ارزقنا قلوباً خاشعة وأعيناً دامعة وألسناً ذاكرة وأجساداً على البلاء صابرة

                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  شاركي الموضوع

                  تقليص

                  يعمل...
                  X