إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الأناقة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الأناقة

    (أنكر أحدهم على أبي الحسن الشاذلي رحمه الله جمال هيئته ، وكان هذا الرجل ذا رثاثة ، فقال له أبو الحسن هيئتي تقول الحمدلله ، وهيئتكم تقول أعطوني من دنياكم ).
    إن الأناقة في غير سرف والتجمّل فيغير تصنع وتزويق ، والعناية بالهيئة والشكل بعد إحسان الجوهر من الأمور التي يجب المحافظة عليها ومداومة تعهّدها ، خاصة للقدوات من الناس ، ومن سار على دربهم ممن يحمل مشروعا حضاريا ، ويسعى للتمكين له وإيصاله إلى كل موقع ، وترغيب الناس بشرائحهم المختلفة فيه . وقد يخلط البعض بين التأنّق وبين الكبر والخيلاء ، فعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : لاَ يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَن ْكَانَ فِى قَلْبِهِ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ مِنْ كِبْرٍ). قَالَ رَجُلٌ إِن َّالرَّجُلَ يُحِبُّ أَنْ يَكُونَ ثَوْبُهُ حَسَنًا وَنَعْلُهُ حَسَنَةً،قَالَ : إِنَّ اللَّهَ جَمِيلٌ يُحِبُّ الْجَمَالَ ، الْكِبْرُ بَطَرُالْحَقِّ وَغَمْطُ النَّاسِ)(صحيح مسلم ).
    فالكبر هو رد الحق وإزدراء الناس وإحتقارهم ، ولاعلاقة له بحسن التهندم والمظهر الحسن ، إلا إذا تم قصد ذلك تحديدا لقوله صلى الله عليه و سلم : ( من لبس ثوب شهرة ألبسه الله ثوب مذلّة يوم القيامة )،و كما قال أيضا صلى الله عليه و سلم : ( من جرّ ثوبه خيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة )(متفق عليه) ، وماعدا ذلك فإن فيالأمر فسحة وسعة.
    أمّا أن يتصور البعض أن للإسلام زي معين ويعتبر التقيّد به من مستلزمات التعبّد ، فهذا من الخطأ ، لأن قضية اللباس والأزياء تتحكم فيها الأعراف والبيئات ، والزي الإسلامي في الحقيقة هو ضوابط وقواعد شرعية عامة ، فكل لباس تقيد بهذه الضوابط وأحترم هذه القواعد فنعمّا هو ، وكل لباس يبتعد وينحرف عنها فإنّه لايوصف بالوصف آنف الذكر ، أمّا التضييق علىالناس وحصرهم في أشكال معينة دون مراعاة البيئات والأعراف والأمزجةالمختلفة ، فهو تحجير الواسع ومجانبة الذوق السليم ، ويتنافى وعالميةالإسلام ، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( كلوا واشربوا والبسواوتصدقوا من غير إسراف ولا مخيلة)(البخاري).
    فالله عز وجل إذا أنعم على عبد نعمة يحبّ أن يرى أثرها على عبده ، روى النسائي : (أن رجلا جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم وعليه ثوب دون ، فقال له : ألك مال؟ قال : نعم ، قال :من أي المال ؟ قال : من كل المال قد أعطاني الله تعالى ، قال : فاذا أتاكالله مالا" فلير أثر نعمة الله عليك وكرامته).
    والأناقـة في الواقع لاتقتصرعلى اللباس بل تتعداه إلى نقاوة البدن وطهارته ، ووضاءة الوجه وترجيل الشعروطيب الريح، روى الإمام مالك في الموطأ : (أن رجلا جاء النبي صلى الله عليه و سلم ثائر اللحية و الرأس ، فأشار إليه الرسول صلى الله عليه و سلم كأنهيأمره بإصلاح شعره ففعل، ثم رجع، فقال النبي صلى الله عليه و سلم: (أليس هذا خيرا من أن يأتي أحدكم ثائر الرأس كأنه شيطان).
    لتشمل كذلك البيت وأثاثه وطرق ترتيبه ، إلى مكان العمل إلى السيارة إلى فن التعامل معا لآخرين وهلم جرّا ، فالله جميل يحب الجمال .
    فحقيقة الأناقة التحلّي بالروح الجمالية وبسط ظلالها على كل حياتنا ، وعين الأناقة ماجاء في الحديث النبوي : إنكم قادمون على إخوانكم ، فأصلحوا رحالكم , وأحسنوا لباسكم حتى تكونوا كأنكم شامة في الناس, فإن الله لا يحب الفحش ولا التفحش)( رواه أبوداود وأحمد والحاكم).



  • #2
    والله جزاكي الله خيراااا اختي الغالية فعلا المسلم يجب ان يكون دو اناقة فدة لانه يمتل صورة الاسلام وكما يقال لنقدم الاسلام في اجمل باقة
    فدين الاسلام هو دين النظافة والجمااااااااااااااااااااااال



    "اللهم ارزقني بالزوج الصالح يكون تقي ونقي وكريما وعالما وشاكرا لله سبحانه وتعالى"
    استحلفكم بالله
    قولو امين

    http://www.anaqamaghribia.com/vb/showthread.php?t=83253
    انضمي لشجرة المحجبات أيتها اللؤلؤة المكنونة
    تأكدي أن اسمك بالشجرة
    أضخم مشروع نصرة للقرأن شعارها "اهديه مصحفا"
    http://www.anaqamaghribia.com/vb/showthread.php?t=97995

    تعليق


    • #3
      الله يجا زيك الف الف خير على هذا الطرح القيم انيقتي فالسمت الحسن من الدعوات الصامتة الى الله عزوجل ووقعه اكبر في النفس ان كان مصحوبا بابتسامة تنم عن حسن الخلق

      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      يعمل...
      X