الإعجاز العلمي في خلق الجنين

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الإعجاز العلمي في خلق الجنين



    هذا موضوع عن الإعجاز العلمي في خلق الجنين .. أحببت طرحه لأهميته , وقد نقلته من إحدى المواقع

    قال أحد العلماء لابنه : تفكرك فيك .... يكفيك ...!!

    يؤكد القرآن الكريم مراحل النمو (التخلق) البشرى في الآيات التالية: ( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ مِن سُلاَلَةٍ مّن طِينٍ، ثُمّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مّكِينٍ، ثُمّ خَلَقْنَا النّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَاماً فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْماً ثُمّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقاً آخَرَ فَتَبَارَكَ اللّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ) [سورة المؤمنون: 12-14]. لقد قسمت هذه الآية الكريمة مراحل تطور الجنين الإنساني إلى ثلاث مراحل أساسية، وفصلت بين كل منها بحرف العطف( ثم ) الذي يفيد الترتيب مع التراخي. فالمرحلة الأولى هي مرحلة النطفة - والمرحلة الثانية هي مرحلة التخليق - والمرحلة الثالثة هي مرحلة النشأة. وتتألف المرحلة الثانية من أربعة أطوار: العلقة، المضغة، العظام، اللحم. وتمتد هذه المرحلة ابتداء من الأسبوع الثالث حتى نهاية الأسبوع الثامن. وأهم ما يميزها هو التكاثر السريع للخلايا، ونشاطها الفائق في تكوين الأجهزة .
    مما يجعل وصف التخليق وصفاً دقيقاً معبراً عن طبيعة العمليات الداخلية، والمظهر الخارجي؛ للجنين حيث ينتقل من مظهر غير متميز إلى مظهر إنساني متميز في الأسبوع السابع، نتيجة لانتشار الهيكل العظمى ثم بناء العضلات في الأسبوع الثامن. ونظراً لأن العمليات التخليقية للجنين تتم بسرعة كبيرة، وتتلاحق فيها الأحداث خلال هذه الفترة، فإننا نلحظ أن القرآن الكريم قد استعمل حرف العطف (الفاء) الذي يفيد الترتيب مع التعقيب للربط والانتقال بين أطوار هذه المرحلة.

    أولا : مرحلة السلالة :

    السلالة في اللغة العربية لها معنيان :
    1- السمكة الطويلة .
    2- انتزاع الشئ برفق . (استللت الشعرة من العجين ) .




    والمني يشبه السمكة الطويلة .



    أما المعنى الثاني فلأن الملايين الحيوانات المنوية التي تخرج من الرجل , لا يدخل منها إلى البويضة إلا واحد , وهو يتسلل برفق إلى داخل البويضة ..








    المرحلة الثانية : الأمشاج :




    قال تعالى :{ إنا خلقنا الإنسان من نطفة أمشاج ...}.
    نلاحظ أن كلمة ( نطفة ) مفرد مؤنث , و (أمشاج) صفة للمفرد المؤنث , والصفة دائما تتبع الموصوف , والقاعدة تغيرت هنا فوصف المفرد بالحمع ؟ هذا لآن النطفة من خارجها واحدة لكن من الداخل عبارة عن خليط من ماء الرجل وماء المرأة , لذلك وصف المفرد بالجمع = أمشاج .



    المرحلة الثالثة : العلقة ..

    العلقة عند العرب لها 3 معانٍ :
    1- الشئ المعلق .
    2- دودة البرك .
    3- القطعة من الدم المتجمد .




    العلقة من الداخل عبارة عن دم متجمد



    وهي تشبه دودة العلق ..


    (الصورة التي فوق هي الدودة والتي تحتها هي الجنين فسبحان الخالق ؟)
    المرحلة الرابعة المضغة :

    يكون الجنين في اليومين 23-24 في نهاية مرحلة العلقة ثم يتحول إلى مرحلة المضغة في اليومين 25-26 ويكون هذا التحول سريعاً جداً،ويصف القرآن الكريم هذا التحول السريع للجنين من طور العلقة إلى طور المضغة باستخدام حرف العطف (ف) الذي يفيد التتابع السريع للأحداث .
    والمضغة عند العرب تعني الشيء الممضوغ , والشيء الصغير . (فلانة تهتم بِمُضَغ الأمور أي صغارها ) والمضغة في الخارج ليست صورة إنسان , أما من الداخل فقد تم تخليق القلب والأحهزة.... وهذا تفسير قوله تعالى { من نطفة مخلقة وغير مخلقة } .







    بعد مرحلة المضغة يكون الجنين قد بلغ 6 أسابيع , وبعد هذه الأسابيع يدخل في مرحلة العظام ثم ظهور اللحم , وقد عبر عنها في القرآن بحرف الفاء لآنها مرحلة سريعة.





    خلال الأسبوع السابع يبدأ الهيكل العظمي بالانتشار في الجسم و تأخذ العظام شكلها المألوف ، وفي نهاية الأسبوع السابع و خلال الأسبوع الثامن تأخذ العضلات وضعيتها حول أشكال العظام







    وهناك حديث للرسول عليه الصلاة والسلام : (إذا مر بالنطفة 42 ليلة بعث الله لها ملكا , فصورها وخلق سمعها وبصرها وعظمها ولحمها وجلدها , ثم يقول الملك : أذكر أم أنثى؟ فيقضي ربك ما شاء ويكتب الملك . ). فقوله عليه الصلاة والسلام : إذا مر , أي تعدى فلو ضربنا 7 أيام في 6 أسابيع فستكون النتيجة = 42 يوما , والمعنى أن الجنين بعد 42 يوم تبدأعنده مرحلة تخلق العظام . فصلى الله على من لا ينطق عن الهوى .
    يتبع..
    في الأسبوع السابع تتكون العظام.



    في الأسبوع الثامن تنتشر العضلات وتغطى العظام.



    منذ بداية الشهر الثالث يكون الهدف الأساسى لتطور الجنين هو النمو والنضج الوظيفى لأجهزة الجسم.



    بصورة عامة، لا يمكن أن تكتب للجنين فرصة للبقاء إذا ولد قبل ستة أشهر وذلك بصفة أساسية لتأخر الإكتمال التركيبى والوظيفى للجهاز التنفسى. ويمكن للطفل المولود لستة أشهر فأكثر أن يكمل نموه خارج الرحم بحضانات خاصة مجهزة. ولذلك يمكن أن يطلق على الفترة من ستة أشهر وتسعة أشهر بالحضانة الرحمية.




    تعالى: ﴿(وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلاثُونَ شَهْراً)﴾ (سورة الأحقاف : 15) وقال تعالى: ﴿.(.. وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ ...) ﴾ (سورة لقمان : 14) وقال تعالى: (﴿وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ﴾) (سورة البقرة : 233). تدل على أن أدني مدة للحمل هي ستة أشهر، وبهذا أفتى أمير المؤمنين على بن أبي طالب رضي الله عنه وأقره على ذلك الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين، وبه قال المفسرون. 15) عند الولادة، يتم إفراز عدد من الهرمونات التي تؤدى إلى أتساع عنق الرحم ونعومته وإختفائه في جسم الرحم تدريجياً مع إنقباض عضلات جسم الرحم وقبتة كما ترتخي بعض الأربطة التى ترتبط بعظام الحوض حتى يمكن أن تحدث شيئاً من التباعد بين العظام وفى النهاية ينفجر الكيس الأمنيوسى المحيط بالجنين ويندفع السائل الأمنيوسى الموجود به ليطهر مجرى الولادة ويمهد السبيل لولادة ميسرة.




    في نهاية المطاف لا نستطيع القول إلا { فتبارك الله أحسن الخالقين }..








    الحمد لله و لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم







    قد كفاني علم ربي من سؤالي و اختياري
    فدعائى و ابتهالي شاهد لي بافتقاري

    فلهذا السر ادعو فى يساري و عساري
    أنا عبد صار فخرى ضمن فقرى و اضطرارى

    يا الهى و مليكى انت تعلم كيف حالي
    و بما قد حل قلبى من هموم واشتغالي

    فتداركني بلطف منك يا مولي الموالي
    يا كريم الوجه غثنى قبل ان يفنى اصطباري

    يا سريع الغوث غوثاً منك يدركنى سريعا
    يهزم العسر و يأتى بالذى أرجو جميعاً

    sigpic

  • #2
    [align=center]
    سبحان الله القادر على كل شئ خلق فاحسن فابدع
    اللهم اوزعني ان اشكر نعمتك التي انعمتها علي وعلى والدي وعلى المؤمنين والمؤمنات
    بارك الله فيك اختي الكريمة سويد ي جعلها الله في ميزان حسناتك
    تقبلي مروري
    [/align]





    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    شاركي الموضوع

    تقليص

    يعمل...
    X