تستحي وهي في الكفن فما بال الأحياء لايستحون؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تستحي وهي في الكفن فما بال الأحياء لايستحون؟



    8



    8



    8



    8



    8


    8



    تستحي وهي في الكفن فما بال الأحياء لايستحون



    هي قصةُ امرأةٍ لا شك أنّكِ تُحبينها ,

    ومِن أعماق قلبكِ تُجلينها ..كيف لا وهي ابنةُ أحبُّ الخلق صلى الله عليه وسلم .


    إنها فاطمة الزهراء ..رضي الله عنها ..


    أريدك يا غالية وأنتِ تقرئين هذه السطور أن تستشعري الموقف وكأنك تسمعين كلامها وتحسين بإحساسها ..



    لما كانت جالسة رضي الله عنها مع أسماء بنت عميس رضي الله عنها وكانت أسماء

    مسترسلة في حديثها لفاطمة

    وتقول :
    كنا في الحبشة وحصل لنا كذا وكذا وبينما هي كذلك إذ نظرت إلى فاطمة رضي الله عنها سارحة الذهن شاردة البال !!


    فسألتها قائلة: يافاطمة مالي أحدثك فلا تسمعي إليّ ؟؟



    فإذا بالغالية ترد وتلقي بالدرر التي لا يدركها إلا من اختصه الله بنفس تلك المشاعر


    قالت :


    عذراً يا أسماء لكني كنتُ أفكر !!

    ما الذي تظنين أنه أشغل فكرها ؟!!

    هل هو الفستان الذي ستلبسه في إحدى المناسبات؟؟؟

    أم تفكر بالتسريحة والمكياج ؟؟


    قالت : يا أسماء إني أفكر في نفسي غداً إذا أنا مت !!! والله إنّي لأستحي أن أخرج عند الرجال في وضح النهار
    ليس عليّ إلا الكفن !!!


    سبحان الله تستحي وهي ميتة مكفنة في خمسة أثواب !!!

    ماالذي سيظهر منها ؟؟ ومن الذين سيحملونها ؟؟


    وهل هو موقف فيه أي نوع من أنواع الفتنة ؟؟

    فهي ليست في سوق أو حديقة أو منتزه !! بل في موقف حزن ..


    فقالت لها أسماء : ألا أصنع لكِ شيئاً رأيته في الحبشة .. نضع أعمدة على أركان النعش حتى يرتفع الغطاء على
    الأعمدة فلا يبين أي شيء ..


    فردت فاطمة قائلة : اللهم استرها كما سترتني ..


    لله درُّها تستحي وهي ميتة فما بال الأحياء لا يستحون ؟؟؟


    فلو مرت فاطمة رضي الله عنها في أسواقنا اليوم !! ورأت من مات حياؤها!!

    فخصّرت العباءة ولونت أطرافها وتكسرت
    في مشيتها وعلت ضحكاتها وفاحت رائحة عطرها !!!


    فماذا ستقول رضي الله عنها ؟؟
    بل أين من تقول للمحتشمات إنهنّ معقدات فهل فاطمة معقدة ؟؟

    إذا كانت معقدة فهنيئاً للمعقدات !!

    لأن الله سبحانه وتعالى قد أرسلَ ملكاً من الملائكة لمحمد صلى الله عليه وسلم برسالة عظيمة ..

    وبشارة من أعظم
    البشارات ..يقول فيها سبحانه
    " بشِّر فاطمة أني كتبتها هي سيدة نساء اهل الجنة "


    الله أكبر سيدة نساء أهل الجنة ..


    ماالذي أوصلها لهذه المنزلة ؟؟
    قال عليه الصلاة والسلام ( الحياء لا يأتي إلا بخير ) رواه البخاري .
    فماذا عنك أخيه هل أنتِ من نساء أهل الجنة ام لا ؟؟؟


    انظري إلى نفسك قليلا وفكري في حالك هل قدركِ عالٍ عند الله سبحانه وتعالى كفاطمة رضي الله عنها ؟؟

    أم أنه كالممثلات والمطربات ؟؟


    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (مَن تشبّه بقومٍ فهو منهم ) رواه أبي دااوود.



    منقول مِن كتيب : لأنّكِ غالية..

  • #2
    الحياء من الايمان


    الله يجازيك خيرا اختي

    والله يسترعلينا دنيا واخرة

    تعليق


    • #3
      أن الحياء خصلة حميدة، اتفقت على استحسانه، والترغيب فيه سائر الشرائع، كما دلت العقول والفطر على فضله، وحسن عاقبته، فعلى المسلمة أن تتصف به، وتلازمه في سائر أمرها، فالحياء خير كله.
      كيف يكون الحياء؟
      الحياءُ وهو من الأخلاق الحسنة في الإنسان وقد يكون من ثلاثة أوجه:

      - أحدهما حيائك من الله,
      - والثاني حيائك من الناس,
      - والثالث حيائك من نفسه.


      - فأما حيائك من الله تعالى فيكون بامتثال أوامره والكف عن زواجره حيث يعلم الإنسان مهما صنع من خير أو شر في السر أو في العلانية أن الله يراه لقوله تعالى:

      يَعْلَمُ خَائِنَةَ الْأَعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ




      - وأما حيائك من الناس فيكون بكف الأذى وترك المجاهرة بالقبيح.
      وهو خلق الإسلام ؛ لقول سيِّد الأنام عليه افضل الصلاة والسلام لكل دين خلقاً، وخلق الإسلام الحياء ( موطأ مالك ، وسنن ابن ماجه ))
      إنَّ الحياء صفة من صفات الله رب العالمين ، والملائكة والمرسلين ، وصالح المؤمنين ، فقد وصف النبي صلى الله عليه وسلم ربَّه بذلك فقال ( إن ربكم تبارك وتعالى حيي كريم ، يستحي من عبده إذا رفع يديه إليه أن يردهما صفراً خائبتين )) ((سنن أبي داود ، والترمذي ، وابن ماجه)


      - وأما حيائك من نفسك فيكون بالعفة وصيانة الخلوات.
      قال بعض الحكماء:

      ليكن استحياؤك من نفسك أكثر من استحيائك من غيرك.


      وقال بعض الأدباء:

      من عمل في السر عملاً يستحي منه في علانيته ليس لنفسه عنده قدر.


      وهذا النوع من الحياء قد يكون من فضيلة النفس وحُسن السريرة.
      فمتى كمُلَ حياءُ الإنسان من وجوههِ الثلاثة فقد كمُلت فيه أسباب الخير وانتفت عنه أسباب الشر وصار بالفضل مشهوراً وبالجميل مذكوراً.

      تعليق


      • #4





        تعليق


        • #5
          قال عليه الصلاة والسلام ( الحياء لا يأتي إلا بخير ) رواه البخاري .

          موضوع رائع جدا جزاك الله خيرا اختي


          وحي القبور

          http://www.anaqamaghribia.com/vb/sho...098&highlight=

          تعليق


          • #6
            السلام عليكم
            أُختي غداً نلقى الأحبة
            هذا المضوع طرحتهُ مند مدّة لم يكن مكرّراً
            اليوم وجدْةُ النّكي كتبتي لي أنّه ممكرّر لم أفهم
            وشكراً



            رب هب لي من لدنك ذرية طيبة
            إنك سميع الدعاء

            تعليق


            • #7
              ماشاء الله

              الحياء من الايمان

              جزاك الله خير جزاء غاليتي

              تعليق


              • #8
                الحياء من شيم المؤمنين بارك الله فيك اختي

                تعليق


                • #9
                  والحياء شعبة من شعب الايمان

                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  شاركي الموضوع

                  تقليص

                  يعمل...
                  X