إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حقيقة هذا التقويم

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حقيقة هذا التقويم

    بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على
    رسول الله

    نبدأ مستعينين بالله بإبراز شيء هام
    اعتقد كثير منا اعتقادات اعتادها ودان الله بها واتخذها قربات
    إلى الله تعالى،عن بعض الأوقات منها :

    بداية العام الهجري
    ولكن لنا وقفة لنستدل عما ورد في هذا الشهر
    الحرام والذي يوافق بداية عام هجري جديد
    فنجدنا مستبشرين فرحين بقدوم هذا الخير لدرجة تصل إلى
    تسمية هذا اليوم بـــ :
    عيد رأس السنة الهجرية
    هل هذا ما كان يفعله ويعتقده سيد ولد آدم صلى الله عليه وسلم؟؟!!

    نسوق قاعدة فقهية هامة ثم نبني عليها واقع حياتنا

    ـ وَلَيْـسَ مَشْـرُوعًا مِـنَ الأُمــورْ غَيــرُ الــذي فِـي شَـرْعِنَا مَذْكُــورْ
    وهـذا الأصـل ذكره شـيخ الإسـلام رحمه الله
    فـي كتبـه ، وذكـر أن الأصـل الـذي بنـى
    عليـه الإمـام أحمـد مذهبـه :
    " .......، وأن الأصـل فـي العبـادات
    أنـه لا يشـرع منهـا إلا مـا شـرعه الله ورسـوله . "

    فالأصـل فـي العبـادات الحظـر والمنـع
    حتى يأتي الدليل بمشروعيتها.
    ومعنـى ذلـك هـو أن لا يعتقــد النـاس فـي
    شـيء ، أو فـي فعــلٍ أو قــولٍ أنـه عبـادة ،
    حتـى يأتـي خطـاب الشـارع بذلـك .

    قـال شـيخ الإسـلام ابـن تيميـة فـي :
    مجمـوع الفتـاوى ( 31 / 35 ) :
    " بـاب العبـادات والديانـات والتقربـات متلقـاة عـن
    الله ورسـوله ، فليـس لأحـدٍ أن يجعـلَ شـيئًا عبـادة أو
    قربـةً ؛ إلا بدليـل شـرعي " . ا . هـ
    وعلـى هـذا جـرى السـلف الصالـح ـ رضي الله
    عنهم ـ مـن الصحابـة والتابعيـن :
    * فعـن نافـعٍ أن رجـلاً عطـسَ إلى جنـب ابـن عمـرَ ،
    فقــال : الحمـد لله ، والسـلامُ علـى رسـول الله ،
    قـال ابـن عمـر :
    وأنـا أقـول الحمـد لله والسـلام علـى رسـول الله ،
    وليـس هكـذا علمنـا رسـولُ اللهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ ،
    علمنـا أن نقـول : " الحمـد لله علـى كـل حـال " .

    سنن الترمذي / تحقيق الشيخ الألباني /
    كتاب : الأدب عن رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم /
    ( 2 ) ـ باب : ما يقول العاطس إذا عطس /
    حديث رقم : 2738 / ص : 616 / حسن .

    * وعـن سـعيد بـن المسـيِّب :
    أنـه رأى رجـلاً يصلـي بعـد طلـوع الفجـر أكثـر مـن
    ركعتيـن ، يكثـر فيهمـا الركـوع والسـجود ،
    فنهـاه ، فقـال : يـا أبـا محمـد ! يُعذبُنـي الله علـى

    الصـلاة ؟ ! . قـال لا ، ولكـن يُعذبُـك علـى خـلاف السـنة
    .

    رواه البيهقي في السنن الكبرى ، وصحح سنده :

    الشيخ علي حسن عبد الحميد في : عِلم أصول البدع / ص : 71 .

    فالله خلـق الخلـق لعبادتـه قـال تعالـى :


    { وَمَـا خَلَقْـتُ الْجِـنَّ وَالإِنـسَ إِلاَّ لِيَعْبُـدُونِ } .


    سورة الذاريات / آية : 56 .


    وَبَيَّـنَ سـبحانه فـي كتابــه ، وعلى لسـان رسـوله

    العبـادات التـي يُعْبَـدُ بهـا ، وأَمـر بإخلاصهـا لـه ،
    فمـن تقـرب بهـا لله مخلصـًا ، فعملـه مقبـول ،
    ومـن تقـرب لله بغيرهـا ، فعملـه مـردود ،
    كمـا قـال صلـى الله عليـه وعلـى آله وسـلم :

    " مَـنْ عَمِـلَ عَمَـلاً لَيْـسَ عَلَيْـهِ أَمرُنـا فَهُـوَ رَدٌّ " .


    صحيح مسلم / ( 30 ) ـ كتاب : الأقضية /

    ( 8 ) ـ باب : نقض الأحكام الباطلة ورد محدثات
    الأمور / حديث رقم : 18 ـ ( 1718 ) / ص : 448 .
    وصاحبـه (1) داخـل فـي قولـه تعالـى :
    { أَمْ لَهُـمْ شُـرَكَاء شَـرَعُوا لَهُـم مِّـنَ
    الدِّيـنِ مَـا لَـمْ يَـأْذَن بِـهِ اللهُ ... } .

    سورة الشورى / آية : 21 .


    وبِـناء على هذه القاعدة التي تعتبر من

    القواعد الكلية نسوق تصور الإمام البخاري
    لهذا المعـتـقـد في بداية العام الهجري

    يـُــتـْـــبَـــع


  • #2




    السلامُ عليكم ورحمةُ الله وبركاته

    بداية


    أناشد نفسي وكل أعضاء المنتديات وكل فاعل خير

    أن يتوسل بعمله الصالح أن يكشف العذاب عن أمة التوحيد

    ثم

    **نبدأ مستعينين بالله بإكمال ما بدأناه

    نسوق تصور الإمام البخاري

    للمعتقد الصحيح في بداية العام الهجري

    قال البخاري في صحيحه :

    حدثنـا عبـد الله بـن مسـلمة ،قال :

    حدثنـا عبـد العزيـز ،عـن أبيــه ،

    عـن سـهل بـن سـعد قــال :

    " ما عَـدوا مـن مبعـث النبـي ـ صلى الله عليه ـ


    ولا مـن وفاتـه مـا عـدوا إلا مـن مَـقْـدَمِـه المدينـةَ " 0

    فتح الباري بشرح صحيح البخاري / ج : 7 /

    63- كتاب مناقب الأنصار / 48 - بـاب التاريـخ .

    مـن أيـن أرَّخـوا التاريـخ ؟ / حديث رقم :3934 ص : 314


    مستخلص من شــرح ابن حجر العسقلاني للحديث :

    كانـت القضايـا التـي اتفقـت لـه ويمكـن أن يـؤرخ بهـا أربعـة :

    مولــده، ومبعثــه ، وهجرتــه، ووفاتــه

    فرجـح عندهـم جعـلها مـن الهجـرة

    لأن المولـد والمبعـث لا يخلـو واحـدة

    منهمـا مـن النـزاع فـي تعييـن السـنة وأمـا وقـت الوفـاة فأعرضـوا عنـه

    لمـا توقـع بذكـره مـن الأسـف عليـه فانحصـر فـي الهجـرة 00

    وكانـت الهجـرة فـي ربيـع الأول 0

    وإنمـا أخـروه عـن ربيــع الأول " موعـد الهجـرة " إلـى المحـرم

    لأن ابتـداء العـزم عـلى الهجـرة كـان فـي المحـرم إذ البيعـة وقعـت

    فـي أثنــاء ذي الحجـة وهـي مقَـدمَة الهجـرة 000 فكـان

    أول هـلال اسـتهل بعـد البيعـة والعـزم علـى الهجـرة هــلال

    المحـرم فناسـب أن يجعــل بدايـة العـام بالمحـرم 000

    وذكـروا فـي سـبب عمـل عمــر بــن الخطــاب التـاريخ
    أشـياء منهـا :

    " أن أبـا موسـى كتـب إلـى عمـر :

    أنـه يأتينـا منـك كتـب ليـس لهـا تـاريخ فجمـع عمـر

    النـاس فقـال بعضهـم أَرِخ بالمبعـث وبعضهـم

    أرخ بالهجـرة فقـال عمـر الهجـرة فرقـت

    بين الحـق والباطـل فأرخـوا بهـا ، وكـان ذلـك

    سـنة سـبع عشـرة 000

    * فلمـا اتفقـوا قـال بعضهـم : ابـدءوا برمضـان ،

    * فقـال عمـر :بـل بالمحـرم

    فإنـه منصـرف النـاس مـن حجهـم فاتفقـوا عليـه " 0


    * قـال عثمـان : " أرخـوا المحـرم فإنـه شـهر حـرام

    وهـو أول السـنة ومنصـرف النـاس مـن الحـج " 00

    ومـن مجمـوع الآثـار أن الـذي أشـار بالمحـرم

    * عمـر وعثمـان وعـلى ـ رضي الله عنهم ـ 0


    0000 وكـان ذلـك سـنة سـبع عشـرة ـ

    وقيـل : سـنة سـت عشــرة ـ هجـرية 0

    أ0 هـ 0
    بتصرف غير مخل


    ونتابع إن شاء الله تعالى بعرض

    مستخلص وما استفيد مما سقناه


    يـُـتـْـبـَـع


    تعليق


    • #3
      بارك الله فيك أختي
      على هذه المعلومات
      جزاك الله كل خير
      و سنة هجرية سعيدة لك ولكل المسلمين
      نتمنى أن تكون سنة خير وسلام لإخواننا في فلسطين والعراق
      وأن ينصر إخواننا في غزة
      ننتظر التتمة


      تعليق


      • #4
        [align=center]
        جزاك الله خيرًا

        نسأل الله أن تكون أيامنا كلها سعيدة

        نهاية العام ليست إلا أيامًا تمضي من أعمارنا

        مثل نهاية الشهر ونهاية الأسبوع ونهاية اليوم

        فلابد أن نعتقد هذا ونحن نحاسب أنفسنا


        [/align]

        تعليق


        • #5





          تعليق


          • #6
            [align=center]
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            أختي الفاضلة
            ميري

            جزاك الله خيرًا لمرورك العاطر

            [/align]

            تعليق


            • #7
              [align=center] السلامُ عليكم ورحمةُ الله وبركاته
              بداية
              أناشد نفسي وكل أعضاء المنتديات وكل فاعل خير
              أن يتوسل بعمله الصالح أن يكشف العذاب عن أمة التوحيد
              ثم
              **نبدأ مستعينين بالله بإكمال ما بدأناه
              يستفاد مما سبق

              *من حيث الأصل في العبادات
              الأصـل فـي العبـادات الحظـر والمنـع .
              ومعنـى ذلـك هـو أن لا يعتقــد النـاس فـي
              شـيء ، أو فـي فعــلٍ أو قــولٍ أنـه عبـادة ،
              حتـى يأتـي خطـاب الشـارع بذلـك .

              * من حيث المعتقد
              علينا الاعتقاد أن نهاية العام الهجري أو بدايته
              ما هي إلا أيامًا تمضي من أعمارنا
              مثلها مثل : نهاية الشهر، ونهايةالأسبوع ، ونهاية اليوم و...
              فإذا حاسبنا أنفسنا عما مضى ، فلا نخص نهاية العام بفضيلة أو خصوصية .
              وقتها:
              الهجرة لم تقع في شهر محرم ، وإنا كانت في ربيع الأول
              *التقويم الهجري ( التأريخ) لم يقع من قبل الرسول صلى الله عليه وسلم
              وإنما حدث هذا بعد وفاته من الصحابة
              * سببه
              سبب التأريخ سبب إداري بحت ، وليس سببًا تعبديًا
              فقد كان الأمراء يرسلون الرسائل للأمصار
              فلا يعلم تاريخ مما أدى إلى صعوبات مشاكل إدارية
              فاحتيج لتأريخ الرسائل
              فكان التقويم بالهجرة
              ***وليس معنى هذا أن شهر الله المحرم ليس له خصيصة

              بل له خصيصة ثابتة عن سيد ولد آدم
              فأفضـل الصـيام بعـد رمضـان شـهر الله المحـرم
              عـن أبـي هريـرة ـ رضي الله عنه ـ قـال :
              قـال رسـول الله ـ صلى الله عليه وعلى آله
              وصحبه وسلم ـ :
              " أفضـل الصـيام بعـد رمضـان شـهر الله المحـرم ،
              وأفضـل الصـلاة بعـد الفريضـة صـلاة الليـل " .
              رواه مسلم

              [/align]

              تعليق

              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

              يعمل...
              X