الرد على شبهة أن هناك بدعة حسنة و بدعة سيئة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الرد على شبهة أن هناك بدعة حسنة و بدعة سيئة

    الرد على شبهة أن هناك بدعة حسنة و بدعة سيئة


    السؤال :

    بسم الله الرحمن الرحيم
    فضيلة الشيخ كيف يتم الرد على شبهة أن هناك بدعة حسنة و بدعة سيئة مستدلين بقول الرسول عليه الصلاة و السلام من سن في الإسلام سنة حسنة فله أجرها و أجر من عمل بها إلى يوم القيامة أو كما قال الرسول عليه الصلاة و السلام ؟

    الجواب :

    يُرَدّ على هذا بأمور ، منها :


    أولاً : من يستدلّ بِحديث لا بُدّ له من أمور :
    1 – صحّـة الدليل
    2 – صحّـة الاستدلال

    ثانياً : من يستدلّ بآية أو بِحديث لا بُدّ من أن يَجمع الآيات أو الأحاديث في الباب الواحد ، ثم يستدلّ بها ، لأنه إذا أخذ آية وترك الآيات الأخرى في الموضوع ، أو أخذ حديثاً وترك الأحاديث الأخرى ، كان من الذين يتّبعون ما تَشَابَه من القرآن .
    وهذه طريقة أهل لبِدع وليست طريقة أهل السنة .
    فطريقة أهل السنة الجمع بين الآيات والجمع بين الأحاديث .
    قال الشيخ أحمد شاكر : إذا تعارض حديثان ظاهراً ، فإن أمكن الجمع بينهما فلا يُعدَل عنه إلى غيره بِحالٍ ، ويجب العمل بهما
    وقال الشيخ الشنقيطي : الجمع واجب إذا أمكن ، وهو مُقَدَّم على الترجيح بين الأدلة كما علم في الأصول .

    ثالثاً : من يتكلّم في مسألة ليست حادِثة ، فيحتاج إلى رصيد من كلام أهل العلم ، الذين رسخوا في العلم ، لأنه لن يأتي بِفهمٍ جديد !
    قال الإمام أحمد : إياك أن تتكلّم في مسالة ليس لك فيها إمام .

    رابعاً : هذه المسألة على وجه الخصوص مما تمسّك به أهل البِدع ، ولا مُستمسَك لهم في هذا الحديث ، ولا مُستَدلّ لهم به .
    فإن قوله عليه الصلاة والسلام : " من سن في الإسلام سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها بعده من غير أن ينقص من أجورهم شيء ، ومن سن في الإسلام سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها من بعده من غير أن ينقص من أوزارهم شيء " رواه مسلم .
    جاء على سبب ، ومعرفة سبب وُرود الحديث عُني بها أهل العلم .
    وسبب ورود الحديث ما جاء في صحيح عن جرير بن عبد الله رضي الله عنه قال : كنا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في صدر النهار ، قال : فجاءه قوم حُفاة عراة ، مجتابي النمار أو العباء ، متقلدي السيوف ، عامتهم من مُضَر ، بل كلهم من مُضَر ، فتمعّر وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم لما رأى بهم من الفاقة ، فدخل ثم خرج ، فأمر بلالا فأذن وأقام فصلى ثم خطب ، فقال : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ) إلى آخر الآية . (إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) ، والآية التي في الحشر : (اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ) . تَصَدَّق رجل من ديناره ، من درهمه ، من ثوبه ، من صاع بُرّه ، من صاع تمره ، حتى قال : ولو بِشِقّ تمرة . قال : فجاء رجل من الأنصار بِصُرّة كادَتْ كَفّـه تعجز عنها بل قد عجزت . قال : ثم تتابَع الناس حتى رأيت كومين من طعام وثياب ، حتى رأيت وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم يتهلل كأنه مذهبة ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من سن في الإسلام سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها بعده من غير أن ينقص من أجورهم شيء ، ومن سن في الإسلام سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها من بعده من غير أن ينقص من أوزارهم شيء .
    فهذا يدلّ على أنه ليس المقصود الإحداث في الدِّين ، وإنما العمل بما شُرِع .
    فإن النبي صلى الله عليه وسلم حثّهم على الصدقة ، فلما تصدّق الأنصاري بِالصُّرّة ، تتابَع الناس على إثره واقتدوا بع في فِعل الخير ، فله مثل أجر من اقتدى به في فِعل مشروع .
    فأين هذا من رجل يُقتَدى به في البِدع ؟!
    فإن هذا يُقتَدى به في السنن السيئة !


    ثم يُقال لهذا المستدِلّ : ما الضابط في كون هذا العمل سُنة حسنة أو سُنة سيئة ؟
    لأن ما تراه أنت حَسناً قد يراه غيرك سيئاً .

    والضابط عند أهل العِلم : أنّ كلّ إحداث في دِين الله هو من قَبِيل السنة السيئة .
    فإن قيل : لماذا ؟
    قيل : لأن لفظ ( كلّ ) من ألفاظ العموم ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : إياكم ومحدثات الأمور ، فإن كل محدثة بدعة ، وإن كل بدعة ضلالة . رواه الإمام أحمد وغيره .

    خامساً : حَمَل العلماء هذا الحديث على إحياء سُنة قد أُمِيتتْ ، لا على إحداث شعائر وتعبّد لم يأذن به الله .
    ولذا فإن الصحابة رضي الله عنهم لم يَفهموا من هذا الحديث سوى هذا ، فإنه لا يُعرَف عنهم إحداث في دِين الله ، كما لا يُعرف عنهم أنهم سَـنُّوا سُنناً وادّعوا أنها حَسَنَة !
    ويُؤيِّد هذا أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بالتمسّك بِسُنّته وسُنة الخلفاء الراشدين من بعده .
    ومع ذلك لا يُعرف عن أحد من الخلفاء الراشدين إحداث عبادة لم تكن في زمنه صلى الله عليه وسلم .
    قال ابن حزم : فمن أباح أن يكون للخلفاء الراشدين سُـنَّـة لم يَسنّها رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد أباح أن يُحَرِّموا شيئا كان حلالا على عهده صلى الله عليه وسلم إلى أن مات ، أو أن يُحِلّوا شيئا حرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أو أن يُوجِبوا فريضة لم يوجبها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أو أن يُسْقِطُوا فريضة فَرَضَها رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يسقطها إلى أن مات ؛ وكل هذه الوجوه مَنْ جَوَّزَ منها شيئا فهو كافر مُشْرِك بإجماع الأمة كلها بلا خلاف ، وبالله تعالى التوفيق . اهـ .

    سادساً : من شروط قبول العمل أن يكون على السُّـنّـة ، والبِدع ليست على السّنة بل هي مُخَالِفة للسنة .
    ولذلك قال عليه الصلاة والسلام : من أحْدَثَ في أمرنا هذا ما ليس منه ، فهو رَدّ . رواه البخاري ومسلم .
    وفي رواية : من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رَدّ .

    سابعاً : حقيقة البِدع الاستدراك على النبي صلى الله عليه وسلم ، بل وفيها سوء أدب مع مقامه عليه الصلاة والسلام ، فكأن المبتدِع يستدرك على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويتّهمه بِعدم البلاغ المبين ، بل وفيها طعن القرآن ، لأن الله تبارك وتعالى يقول : (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي) .
    والبِدع استدراك على الشريعة !
    قال الإمام مالك رحمه الله : من ابتدع في الدين بدعة فرآها حسنة فقد اتـَّـهَم أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، فإن الله يقول : (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي) فما لم يكن يومئذ دينا فلا يكون اليوم دينا .

    فليس ثمّ أمر من الأمور التي تُقرّب إلى الله عز وجل إلا علمها أمته صلى الله عليه وسلم .

    وفي البِدع تَرك للسُّنَنَ .

    قال ابن مسعود رضي الله عنه : اتَّبِعُوا ولا تَبْتَدِعُوا فقد كُفِيتُم . رواه الدارمي .


    عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
    عضو مركز الدعوة والإرشاد بالرياض

    حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم


  • #2
    جزاك الله خيرا على هذا الرد الصريح

    تعليق


    • #3
      آحسنت آختي لفظ بدعة حسنة هو قول الصوفين و هم اول من إبتدع عيد المولد
      وكان أحد السلف الصالح رحمه الله يقول: من فارق الدليل ضل السبيل
      جزاك الله خيرا أختي و جعلنا الله ممن يتبعون سنة نبيه و يحيون على توحيد الله


      اللهم اني استودعتك نفسي وجنيني وزوجي وكل ماوهبتنا من نعم فأنت الله الكريم الذي لاتضيع ودائعك اللهم احفظنا من كل شيطان وهامة وكل عين لامة ومن كل سوءاللهم ارزقني ذرية صالحة تكون لي ولزوجي قرة عين و ارحم اللهم والدي وموتنا و موتى جميع المسلمين وأغفر لنا وأرحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه آمين

      تعليق


      • #4
        جوزيت الجنة أختي الحبيبة عابرة السبيل لقد تطرقت لنفس لموضوع فهوجمت وما رغبتي إلا النهي عن المنكر بل اتهمتني الأنيقة التطوانية بشر النعوت وأناوالله أسرة أناقة أسرتي الحبيبة بل من شدة حبي أخاف عليهم من جزاء البدعة سلمت يدك الموضوع عنوانه لا للإحتفال ...

        شكرا حبيبتي جوهرة مكنونة يا جوهرة

        x1l5y1.gif[/IMG]

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة إسلام مشاهدة المشاركة
          جزاك الله خيرا على هذا الرد الصريح
          و أنت من أهل الجزاء أختي إسلام سعدت بردك و تفهمك فائق احترامي:)
          حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة omoe ilyas مشاهدة المشاركة
            آحسنت آختي لفظ بدعة حسنة هو قول الصوفين و هم اول من إبتدع عيد المولد
            وكان أحد السلف الصالح رحمه الله يقول: من فارق الدليل ضل السبيل
            جزاك الله خيرا أختي و جعلنا الله ممن يتبعون سنة نبيه و يحيون على توحيد الله
            أحسن الله إليك يا أم إلياس و أثابنا و إياك الفردوس الأعلى بفضله سعدت بردك اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه
            حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة halima000 مشاهدة المشاركة
              جوزيت الجنة أختي الحبيبة عابرة السبيل لقد تطرقت لنفس لموضوع فهوجمت وما رغبتي إلا النهي عن المنكر بل اتهمتني الأنيقة التطوانية بشر النعوت وأناوالله أسرة أناقة أسرتي الحبيبة بل من شدة حبي أخاف عليهم من جزاء البدعة سلمت يدك الموضوع عنوانه لا للإحتفال ...
              أختي حليمة أن لم أهاجمك ولم انعتك بشر النعوت أعوذ بالله أن أفعل هذا
              كلنا يريد الخير
              وهذا ماكتبت لحليمة واحكموا بأنفسكم بأني لم أتهمها بأي نعوت

              اقتباس:
              المشاركة الأصلية كتبت بواسطة التطوانية
              السلام عليكم أختي

              من سمح لك أختي بقول

              يحتفل كثير من المسلمين في هذه الأيام من كل عام بما يُسمى بالمولد النبوي، فمنهم منْ يقيم هذا الاحتفال في المساجد،ٍ ومنهم منْ يقيمه في البيوت أو الأمكنة المعدَّة لذلك، ويحضره جموع كثيرة من دهماء النَّاس وعوامَّهم، يعملون ذلك تشبهاً بالنصارى في ابتداعهم الاحتفال بمولد المسيح عليه السَّلام.


              فكلمة مايسمى هنا تأتي كاستهزاء بهذا اليوم
              وقولك دهماء الناس وعوامهم فيه اهانة للناس الذين يخلدون هذه الذكرى المجيدة
              الذي لم يدفعهم الى ذلك الا حبهم للرسول صلى الله عليه وسلم

              وأحب أن أؤكد لك بأن من يحتفل بهذه الذكرى هم من خيرة الناس

              وعلى رأسهم أمير المومنين نصره الله.




              الاحتفال بمولد خير الأنام

              مناسبة لاستحضار عظمة الرسول صلى الله عليه وسلم

              واشعار الأجيال القادمة بانه في مثل هذا اليوم ولد رسولنا وحبيبنا وشفيعنا

              يجب ان يبقى هذا اليوم يوما مختلفا كما عهدناه في تقاليدينا المغربية الاسلامية الأصيلة

              وهذا الموضوع يا أختي فيه خلاف

              انت قرأت رأي واحد ونقلتيه لنا

              وهذا الموضوع ألاحظ أنه ينتشر في المنتديات كلما اهل علينا هلال ربيع الأول


              لكن نسيت حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي يقول فيه:


              " من سنّ سنة حسنة كان له أجرها وأجر من عمل بها إلى يوم القيامة، ومن سنّ سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها إلى يوم القيامة " رواه مسلم في كتاب الزكاة.

              لذلك فبالنسبة لنا دائما نصر على احياء ذكرى ميلاده صلى الله عليه وسلم

              مهما قال القائلون واعترض المعارضون

              ومادفعنا الى هذا الا حب نبينا

              واذا تمت مقاطعة احياء ذكرى مولده صلى الله عليه وسلم

              فمن سيتذكر بان هذا اليوم من العام يصادف ذكرى مولده صلى الله عليه وسلم

              لذلك فأنا أقول لك أختي بأنك أخطأت في وضع هذا الموضوع هنا

              فنحن نحب نبينا ولن نقاطع احياء ذكرى مولده باي شكل من الأشكال

              وانتبهي لخطورة ماتقولين





              لاتوجد هنا لانعوت ولا اي صفة غير لائقة

              انا كنت أرد فقط على موضوعك

              واسألي علماءنا المغاربة كلهم يجاوبوك بما قلته لك لأني لم آت بشيء من عندي

              وكما قلت وأقول دائما

              أن الخلاف في الرأي لايفسد للود قضية

              خلافنا في رأي لايعني بأني أكرهك أبدا

              والله اني لأعرف انك تتمنين لي الخير

              وأنا كذلك أتمنى لك الخير

              وكما قالت اختي عابرة السبيل

              اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه


              اللهم آمين

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة halima000 مشاهدة المشاركة
                جوزيت الجنة أختي الحبيبة عابرة السبيل لقد تطرقت لنفس لموضوع فهوجمت وما رغبتي إلا النهي عن المنكر بل اتهمتني الأنيقة التطوانية بشر النعوت وأناوالله أسرة أناقة أسرتي الحبيبة بل من شدة حبي أخاف عليهم من جزاء البدعة سلمت يدك الموضوع عنوانه لا للإحتفال ...
                اللهم اجمعنا في الفردوس الأعلى يا أرحم الراحمين
                أختي الحبيبة جزاك الله خيرا على حسن نيتك و التمسي لأختنا الأعذار فهي أيضا عندها رأي و تدافع عنه بطريقتها ... أختي حليمة صعب جدا أن نتقبل الصواب خصوصا ان مجتمعاتنا عملت على ترسيخ التقليد منذ زمن بعيد و توارثته الأجيال لا أخفيك أختي أنني أجد صعوبةحتى مع بعض أقاربي لشرح الأمر و لكن لا حياة لمن تنادي ...عموما دائما نرجو الخير فالخير في امة محمد عليه أزكى الصلاة و السلام باق...فائق احترامي اللهم ارزقنا عقول واعية و ألباب للحق راجعة
                حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

                تعليق


                • #9
                  آختي, التطوانية جزاك الله خيرا على كلامك ولكن عندي تعليق بسيط على كلامك و يارب تقبلي كلامي بصدر رحب
                  1ذكرت ان من يحتفل بعيد المولد هم اخير الناس إذا الذين لم يحتفلو به ليسو هم اخير الناس
                  و رب الكعبة ان الصحابة هم اخير الناس و فضلهم علينا كبيييير فلو كان في هذا العيد خير لنا لقاله الرسول صلى الله عليه و سلم ولقام الصحابة به
                  2 قلت آيضا ن سبب احياء هذه الذكرى هو حب رسول الله :اللهم إني اشهدك على حب نبينا , وهل الصحابة الكرام كانو على غير ذلك لا و الله إن رسولنا هو أحب إليهم من انفسهم فلماذا لم يحتفلوا به و يتعدرو بحبه
                  3 من سنّ سنة حسنة كان له أجرها وأجر من عمل بها إلى يوم القيامة، ومن سنّ سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها إلى يوم القيامة " رواه مسلم في كتاب الزكاة.
                  ذكرت هذا الحديث و هو دليل ضد كلام من يتشبت بهده البدعة فسبحان الله
                  4 لذلك فبالنسبة لنا دائما نصر على احياء ذكرى ميلاده صلى الله عليه وسلم
                  آقول لك يا اختي في الله هذا ا و الله ليس كلامي بل كلام أهل السنة في ردهم على اهل البدع و الآهواء
                  وكما قال آحد السلف الصالح:وكم مريد للخير لم يصبه
                  و أخيرا فإن لم تخني معرفتي و الله آعلم ان اليوم الذي تحتفل فيه هذه الفئة بعيد المولد النبوي هو نفس اليوم الذي مات فيه خير خلق
                  الله


                  اللهم اني استودعتك نفسي وجنيني وزوجي وكل ماوهبتنا من نعم فأنت الله الكريم الذي لاتضيع ودائعك اللهم احفظنا من كل شيطان وهامة وكل عين لامة ومن كل سوءاللهم ارزقني ذرية صالحة تكون لي ولزوجي قرة عين و ارحم اللهم والدي وموتنا و موتى جميع المسلمين وأغفر لنا وأرحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه آمين

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة omoe ilyas مشاهدة المشاركة

                    و أخيرا فإن لم تخني معرفتي و الله آعلم ان اليوم الذي تحتفل فيه هذه الفئة بعيد المولد النبوي هو نفس اليوم الذي مات فيه خير خلق
                    الله
                    فعلا أختي الحبيبة فقد أظلمت المدينة و أرجاؤها يوم الإثنين12 ربيع الأول سنة 11ه و قد تم له صلى الله عليه و سلم ثلاث و ستون سنة و زادت أربعة أيام(الرحيق المختوم لصفي الرحمان المبار كفوري ص 440)
                    اللهم صل على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين
                    حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    شاركي الموضوع

                    تقليص

                    يعمل...
                    X