إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رسالة من إبليس

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #11
    جزاك الله جنة الفردوس أختي الغالية ندي على الموضوع وجعله الله في ميزان حسناتك

    تعليق


    • #12
      أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
      بسم الله الرحمان الرحيم
      اللهم أبعد عنا وساوس الشيطان
      وثبت قلوبنا على دينك
      جزاك الله كل خير أختي
      الله المعيييييييييييييين

      تعليق


      • #13
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        لعنة الله على عدو الله و ندعو الله ان نسلم من اذاه و يقينا شره

        جزاك الله كل خير أختي

        تعليق


        • #14
          اللهم أبعد عنا وساوس الشيطان
          وثبت قلوبنا على دينك
          شكرا على الموضوع
          ربي لا تدرني فردا وانت خير الوارثين

          تعليق


          • #15
            بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء

            تعليق


            • #16
              تعالوا نفهم الشيطان

              بسم الله الرحمن الرحيم





              تعالوا نفهم الشيطان


              ربما يبدو عنوان المقال غريبا، ولكن دعونا نتساءل:

              ماذا نقصد بفهم الشيطان؟

              ولمَ نفهم الشيطان أصلاً؟

              وهل يمكن فهم الشيطان أساسا؟.

              بأسلوب تداعي الأفكار أجيب عن التساؤل الأول؛

              بأن فهم الشيطان يعني التعرف على كيفية تعامله مع البشر، وأهدافه، ومخططه الإستراتيجي، وتكتيكاته المرحلية،

              من أجل الوصول لهدفه المنشود، ثم كيف يمكن إفشال مخططاته وصد محاولاته .

              يقول عز وجل في كتابه الحكيم:

              {وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ} (النحل: 8(

              فمخلوقات الله عز وجل ليست محصورة في دائرة ما نعرفه فقط؛

              لأن الكون الفسيح بمجراته وعوالمه المعروفة وغير المعروفة يحوي حتمًا

              العديد من المخلوقات التي لا نعرفها .

              إذن، فالشيطان لا نعرفه و هو ذاك الكائن الذي عرفه لنا القرآن وبينته السنة

              بصفات محددة وثابتة، ومن المعروف عنه أنه عاصٍ لله تعالى،

              وسيكون مأواه جهنم وبئس المصير .

              و للشيطان صفتان ..اولاهما صفة الجن و الاخرى صفة الانس .


              وعلى الرغم من أن كل مسلم يعرف هذه الحقيقة جيدا،

              فإن البعض يتناساها، كما يحلو للبعض أن يطلق عليه لقب "شوشو"،

              حتى إن بعض الشباب يقول بعد اقتراف أي ذنب:

              "منك لله يا شوشو "!.


              والحقيقة التي لا يختلف عليها اثنان أن الشيطان عدونا، وأن المعركة بيننا وبينه جادة، وتتعلق بمصائرنا .انه بيننا اما بصفته الاولى و اما بصفته الثانية .

              ويأمرنا الله تعالى في القرآن الكريم أن نتخذه عدوا، قال تعالى:

              {إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ}

              (فاطر: 6)

              ليس هذا فحسب بل إن الشيطان يسري من الإنسان مسرى الدم في العروق .


              ومما لا شك فيه أن الشيطان يتربص بالمسلم، ويكيد به، ويدبر له،

              ومن ثم فعلينا أن نكون يقظين تماما لهذا،

              فهو لم ينسَ يوما أمر الله له بالسجود لآدم والذي حكاه القرآن قائلا:

              {وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلائِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إَلاَّ إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِينًا}

              (الإسراء: 61



              إن خطة الشيطان التي وضعها للإيقاع بنا في حبائله،

              وإلقائنا في جهنم يوم الحساب هي خطة ماكرة،

              وعلينا أن نعترف بأن الشيطان قد بلغ درجة من المكر والدهاء،

              فهو يجدد في وسائله و"يبدع" في حيله لجذب المسلم للمعاصي،

              وإلهائه عن الطاعات،


              فالشاب في أثناء دراسته تكون له طريقة في التفكير،

              وحين يتقدم في العمر يستخدم الشيطان وسيلة مختلفة للإيقاع به في المعاصي،

              وحين يتزوج يصير الهم الأول للشيطان أن يوقع بين الزوجين؛

              لأن هذا يعد -بالنسبة للشيطان- نصرا كبيرا.

              فإبليس يحتفي بهذا كثيرا، ويسيطر على الفاشلين في حياتهم سيطرة كبيرة،

              فمعظم الفاشلين في حياتهم هم من خريجي مدرسة "إبليس" لعنه الله !.

              ولا ييأس الشيطان عن إغواء الإنسان، فهو يعمل ليل نهار بلا كلل ولا ملل،

              أليس واجبا علينا أن نفهم هذا المرابض داخلنا دائما؟

              طالما أنه يسري بداخلنا مسرى الدم في العروق،

              أليس من المفيد أن نتعرف على مكامن قوته ونقاط ضعفه[]
              علمت أن رزقي لن يأخده غيري فاطمأن قلبي
              و
              علمت أن عملي لن يقوم به غيري فعملت
              و
              علمت أن أخرتي هي معادي فاستعددت

              تعليق


              • #17
                الشيطان عدو لنا ويجب أن نتخده عدوا .
                باك اله فيك أختي وجزاك خيرا على الموضوع.

                تعليق


                • #18
                  هل ينام الشيطان ..؟

                  سئل شيخ الأسلام ابن تيمية..

                  هل ينام الشيطان ..؟؟

                  فقال : لو ينام الشيطان لاسترحنا


                  أختي كل ذنب منكـ يسعدهـ
                  وكل معصيه لكـ تفرحه
                  لأنكـ بفعلتها تساويتي مع المعصيه
                  والمعاصي بريد الكفر
                  والكفر طريق النار
                  وهو لا يريد الخلود فيها لوحدهـ
                  وهذاذ السر في إنه اذا قرأ إبن آدم سجدة التلاوهـ فسجد
                  اعتزل الشيطان يبكي بقوله: ياويلي أمر ابن آدم بالسجود فسجد فله الجنه
                  وامرت بالسجود فعصيت فلي النار
                  فأرغمي يا اختاهـ أنف الشيطان بإدمان السجود وإطالة الركوع
                  وظمأ الهواجر حتى يظل باكيا في الدنيا قبل ان ينفجر في البكاء غداً
                  على عتبة جهنم .



                  م,,,ن,,,ق,,,و,,,ل...
                  ودمتم على خير


                  اللهم ارحم و اغفر لاختي البثول و اسكنها فسيح جناتك
                  واغفر لجميع موتى المسلمين

                  تعليق


                  • #19
                    بارك الله فيك اختي و جزاك خير
                    معلومات فعلا قيمة
                    أنجانا الله و حفظنا و اياك من شرورابليس اللعين أخزاه الله و لعنه




                    تعليق


                    • #20
                      المشاركة الأصلية بواسطة shadia مشاهدة المشاركة
                      بارك الله فيك اختي و جزاك خير
                      معلومات فعلا قيمة
                      أنجانا الله و حفظنا و اياك من شرورابليس اللعين أخزاه الله و لعنه
                      اسعدنى مرورك
                      بارك الله فيك


                      اللهم ارحم و اغفر لاختي البثول و اسكنها فسيح جناتك
                      واغفر لجميع موتى المسلمين

                      تعليق

                      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                      يعمل...
                      X