غيـــــــــــــر عتبـــــــــــة ............................ بـــــــــــــــابك

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • غيـــــــــــــر عتبـــــــــــة ............................ بـــــــــــــــابك

    غير عتبـــــــــــــة بابك


    بعد وفاة اليسدة هاجر رضي الله عنها..
    رأى الناس أن يتزوج سيدنا إسماعل عليه السلام..
    فتزوج إحدى بنات قبيلة جرهم وكان إسمها عمارة.
    جاء سيدنا إبراهيم عليه السلام لزيارة إبنه مرة ليرى ولده إسماعيل
    وكان سيدنا إسماعيل خارجاً للصيد ولما وصل إلى دار لإبنه طرق الباب
    فخرجت له عمارة فسألها سيدنا إبراهيم:
    من تكوننين؟ قالت زوجة إسماعيل.
    فقال لها: وأين زوجك؟
    قالت: خرج يتصيد ما نعيش منه.
    قال : وكيف حالكما؟ وحال معاشكما؟
    قالت: إننا في شر حال، فقراء،
    نعيش في ضيق وشدة.
    قال سيدنا إبراهيم: إذا جاء زوجك فأقرئيه السلام، وقولي له: غير عتبة بابك.
    ثم إنصرف ومضى من حيث جاء.
    ولما جاء سيدنا إسماعيل أبلغته أن رجلاً عجوزاً وسأل عنه وقال: "غير عتبة بابك"
    فعرف سيدنا إسماعيل أن أباه سيدنا ابراهيم غير راضٍ عن زوجته فقال لها:
    إذهبي إلى أهلك وطلقها

    وتزوج سيدة أخرى من جرهم، ولم يمضِ
    وقت طويل حتى جاء سيدنا إبراهيم عليه السلام لزيارة لإبنه، فلم يجده ووجد زوجته وكان إسمها
    "السيدة مضاض"
    فسألها عنه، وعن حالهما ومعاشهما فقالت:
    نحن بخير وفي سعةٍ من الرزق، وكمال من الصحة، والحمد لله.
    قال لها: ما طعامكم؟ وما شرابكم؟
    قالت طعامنا اللحم، وشرابنا الماء.
    فقال عليه السلام: إذا جاء زوجك فأقرئيه السلام،
    ومريه أن يثبت عتبة بابه.
    ولما جاء سيدنا إسماعيل عليه السلام
    أخبرته بمجيئ سيدنا إبراهيم عليه السلام
    فرح سيدنا إسماعيل وسر سروراً عظيماً، ورضي عن زوجته، وقد كان سيدنا إسماعيل حريصاً على رضاءِ والده سيدنا
    إبراهيم عليه السلام.


    وهكذا تكون الزوجة الصالحة هي عتبة الباب التي رغب في تثبيتها سيدنا إبراهيم عليه السلام. والإبقاء عليها، نظراً لردها عندما قالت: نحن بخير، وفي سعة من الرزق، وكمال من الصحة، ولله الحمد.
    بدلاً من قول: نحن في ضيقٍ وشدة، ولم تحمد الله عز وجل على كل حال أصابها.


  • #2
    صدق سيدنا ابراهيم فلابد دائما ان نشكر الله على كل نعمه ولا نشكو الا لله عز وجل

    تعليق


    • #3
      بارك الله فيك اختى

      اللهم اجعلنا من الحامدين الشاكرين العابدين التائبين و ارزقنا رزقا حلالا طيبا و اغننا من فضلك عن مسألة سواك
      [flash=http://assa97.jeeran.com/azzoz.swf]WIDTH=650 HEIGHT=800[/flash]



      فقد الأحبة في الله غربة

      والتواصل معهم أنس ومسرة
      هم للعين قرة
      فسلام على من دام في القلب ذكراهم
      وإن غابوا عن العين قلنا
      يا رب احفظهم وارعاهم




      تعليق


      • #4
        الحمد لله و الشكر لله على كل شيء

        تعليق


        • #5

          تعليق


          • #6
            [frame="1 70"]
            ما اعظمك يااعظم حكمتك يا سيدي يا ابرهيم عليك افضل السلام
            لك الحمد والشكر يا ذا الجلال والاكرام

            [/frame]





            تعليق


            • #7
              [align=center]

              فعلا فالحمد لله يكون في الضراء و السراء



              [/align]

              تعليق


              • #8
                الحمد لله في السرا ء والضراء وحين الباس سبحانه وتعالى عما يصفون

                تعليق


                • #9
                  [align=center][table1="width:95%;background-image:url('http://www.anaqamaghribia.com/vb/mwaextraedit2/backgrounds/88.gif');background-color:indigo;border:9px ridge indigo;"][cell="filter:;"][align=center]
                  اللهم لك الحمد في كل وعلى اية حال
                  اللهم اجعلنا من الحامدين الشاكرين
                  بوركتن غالياتي الانيقات على مشاركاتكن
                  العطرة , وفقكن الله لكل خير
                  تحياتي الحارة لكن جميعا
                  [/align]
                  [/cell][/table1][/align]

                  تعليق


                  • #10
                    سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته .

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    شاركي الموضوع

                    تقليص

                    يعمل...
                    X