صيد الخاطر *هذه أول جوهرة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صيد الخاطر *هذه أول جوهرة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللهم أدخل علماء المسلمين مدخل صدق وأخرجهم مخرج صدق واجعل لهم من لدنك سلطانا نصيرا وجازهم عنا كل خير
    اللهم احط رؤسائنا وولاة أمورنا بالبطانة الصالحة ووفقهم الى ما تحب وترضى
    اليوم جئت لكم بجزء اخر من كتاب صيد الخاطر

    قد يعرض عند سماع المواعظ للسامع يقظة فإذا انفصل عن مجلس الذكرعادت القسوة والغفلة‏!‏ فتدبرت السبب في ذلك فعرفته‏.‏
    ثم رأيت الناس يتفاوتون في ذلك فالحالة العامة أن القلب لا يكون علىصفة من اليقظة عند سماع الموعظة وبعدها لسببين‏.‏
    أحدهما‏:‏ أن المواعظ كالسياط والسياط لا تؤلم بعد انقضائها إيلامهاوقت وقوعها‏.‏
    والثاني‏:‏ أن حالة سماع المواعظ يكون الإنسان فيها مزاح العلة قدتخلى بجسمه وفكره عن أسباب الدنيا وأنصت بحضور قلبه فإذا عاد إلى الشواغل اجتذبتهبآفاتها وكيف يصح أن يكون كما كان‏!‏‏.‏
    وهذه حالة تعم الخلق إلا أن أرباب اليقظة يتفاوتون في بقاء الأثر‏.‏
    فمنهم من يعزم بلا تردد ويمضي من غير التفات فلو توقف بهم ركب الطبعلضجوا كما قال حنظلة عن نفسه‏:‏ نافق حنظلة‏!‏‏.‏
    ومنهم أقوام يميل بهم الطبع إلى الغفلة أحياناً ويدعوهم ما تقدم منالمواعظ إلى العمل أحياناً فهم كالسنبلة تميلها الرياح‏!‏‏.‏
    وأقوام لا يؤثر فيهم إلا بمقدار سماعه كما دحرجته على صفوان‏.‏
    جواذب الطبع إلى الدنيا كثيرة ثم هي من داخل وذكر الآخرة أمر خارجعن الطبع من خارج‏.‏
    وربما ظن من لا علم له أن جواذب الآخرة أقوى لما يسمع من الوعيد فيالقرآن‏.‏
    وليس كذلك‏.‏
    لأن مثل الطبع في ميله إلى الدنيا كالماء الجاري فإنه يطلب الهبوطوإنما رفعه إلى فوق يحتاج إلى التكلف‏.‏
    ولهذا أجاب معاون الشرع‏:‏ بالترغيب والترهيب يقوى جند العقل‏.‏
    فأما الطبع فجواذبه كثيرة وليس العجب أن يغلب إنما العجب أن يغلب‏.‏

المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

شاركي الموضوع

تقليص

يعمل...
X