0 خواطر بقلمـــــي.....فهل من أخت تشجعني ...ما بك يا إنسان..؟! 0

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • 0 خواطر بقلمـــــي.....فهل من أخت تشجعني ...ما بك يا إنسان..؟! 0

    بسم الله الرحمن الرحيم والحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين ...

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

    إليكن هته الخواطر والتي خرجت من صميم القلب والفؤاد...


    تأملي معي يا أختي هته الساعات ، حين خرجت يوما تتأملين في خلق الله ...




    كلما استفقت من غفلتي ،رجعت وعششت في ذاكرتي ، ماذا أفعل ؟

    إني أذكر الله . ولكن ذكرا ناقصا ، إني أسبح الله ، لكن تسبيحا قليلا ، إني

    أتذكر الموت ، لكن يوسوس لي الشيطان بأني سأعيش طويلا ، فما العمل؟؟!

    فحينها تذكرت قول الله عزوجل :

    (افلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها وآذان يسمعون بها فإنها
    لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور)

    ==================

    وخرجت من جحري الضيق ، ومشيت في الطريق، ضربت حجرا برجلي...

    أوقفني وناداني ، مابك يا إنسان ؟ أو حسبتني حجرا قاسي ؟؟ فأنا من تفجرت

    مني الأنهار، وتشققت ومني خرج الماء ، وأنا من كنت في ذالك الجبل وهبطت

    من خشية الله ...

    تنبهت واعتبرت ، وأكملت طريقي ، فشاهدت شجرة تعلو...

    فناداني حفيف أوراقها بكل فخر ، مابك يا إنسان أو لست تسبح ربي مثلي ؟!

    فأنا أسبحه منذ خلقت في هذا الزمان ، وجلست تحت ظلها أستريح ،وأنا أتامل

    وأفكر، في تسبيح الشجر والحجر ،لله العلي المقتدر، فخجلت من قولهم

    وودعتهم وتركتهم..

    ==================

    فغيرت طريقي إلى الجنان ، لكي أزيد في النظر والإمعان ، بما خلق العظيم

    الرحمن ،فدخلت إلى الجنان ، فوجدتها زاهية بالألوان ،فقلت سبحان خالق

    الأكوان !! إذا كانت هذه جنة الأرض فكيف هي جنة فردوس الرحمن ؟!

    ثم خطوت خطوة ، وسمعت تحت رجلي صرخة ، تحمل حبة زرع وجدتها نملة

    فوبختني وقالت ، مابك يا إنسان ؟ أنا من وقف لي سليمان ، وضحك مني وقال

    حمدا وشكرا للرحمن ، فهل أنت كثير الحمد لخالق الأكوان ،فتوجهت هناك

    حيث الظل ، ودمعيى على خدي هاطل ،وحان وقت الصلاة ، فوقفت أمام الخالق

    الرافع،وأنا أحسب أني سأصلي صلاة الخاشع ،شرعت في صلاتي ،فتحولت

    عنها في بدايتي ،بلسعة نحلة في جبهتي ،فنادتني وقالت مابك يا إنسان ؟

    لو صليت بكل خشوع ، ما أحسست بلسعتي ، فلسعتي فيها الشفاء ،وعسلي

    هو الدواء ، فللرحمن لبيت النداء ، بأن أصنع للإنسان الدواء،وخرجت وانا

    كلي حياء..ألهذا الحد أنا ضعيف وغافل ؟! ألهذا الحد أنا ضعيف وجاهل ؟!

    فبدأت أجري وأجري ، إلى أن وصلت إلى شاطئ البحر ،فقلت سأستريح من كل

    هذا التذكير ،بعد أن أحسست بتأنيب الضمير ،فكفاني اليوم من هذا التفكير ،

    وفي الغد أكمل المسير ... لكن الموج داهمني ، وهو يعلو وينحني ،فبللني

    وكلمني : لا تترك عمل اليوم للغد ،وهل تدري ماذا في الغد ؟ لعلك تلقى الواحد

    الأحد ...

    وسمعت كل الأصوات ، تسبح لرب السماوات. وحلقت في الأجواء ، فهذا

    دوي الرعد يسبح بحمده ، والأرض كلها تهتز من خشيته ، وهذه الطيور

    تحلق في سرور ، صافات وهي تغرد وتقول : نحن طيور الأبابيل ، نحن من قضينا

    على أصحاب الفيل ، بحجارة من سجيل ، وكلنا نسبح نجاهد في سبيل الله

    الجليل .

    وصوتا أخيرا ناداني ، ما بك يا إنسان؟ أو لست تعرفني ؟ أنا الجبل الصامد

    أنا من سبح مع داود ، لو كنت مثلك وعلي القرآن نزل ،لرأيتني خاشعا

    أتصدع ،ومن خشية الله أتقطع ...

    وهكذا جلست ساعات أتأمل ، وكل مخلوق قال قوله،وترك في قلبي أثره

    وقلت في نفسي آآه منك يا إنسان ! وانت المعزز المكرم وأنت عند الله

    الأعظم ، وأنت من لك الجنة أو جهنم ،وتغفل عن تسبيحه ، وتعظيمه وذكره ...

    فيا أيها الإنسان ، هل اعتبرت من تسبيح الطير ، والجبل والحجر،

    والحيوان والشجر ،وكل من في السماوات والأرض والبحر...وتذكرت قوله

    القدير جل جلاله :

    ( ألم تر أن الله يسبح له من في السماوات والأرض والطير صافات كل
    قد علم صلاته وتسبيحه والله عليم بما يفعلون )


    بقلم أختكم أم يونس

  • #2





    تعليق


    • #3
      شكرا لمرورك المشجع أختي العزيزة ...

      تعليق


      • #4
        دمعت العين و تقطع الفؤاد رهبة مما جاء في خاطرتك اختي ام يونس
        فعلا كلنا غافلون و مقصرون و الطامة الكبرى اننا غير واعين و لسنا من التائبين الايبين
        اللهم اغفلنا زلاتنا و حاسبنا برحمتك لا بعدلك فنحن لسنا اهلا له
        و جزاك الله اختي الفردوس الاعلى على تذكيرك الصارم
        اختك الكوثر
        sigpic
        لا ترمى الا الاشجار المثمرة...

        تعليق


        • #5
          سررت بمرورك أختي الطيبة الكوثر وبإضافتك القيمة ...

          جزاك الله الجنة أخيه

          تعليق


          • #6
            للرفــــــــع

            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            شاركي الموضوع

            تقليص

            يعمل...
            X