رسالة إلى فتاة تعمل بين الرجال

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رسالة إلى فتاة تعمل بين الرجال

    أختي الكريمة .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد: فقد آلمني جدا أني رأيتك في هذا المكان، تعملين بين الرجال، وسبب ألمي أن هذا الاختلاط خطر عليك للغاية، في دينك وأخلاقك..


    لا تتعجلي وتعرضي عن نصيحتي، وتظني أني أبالغ في ألمي، فإن معي من الأدلة ما فيها البيان الشافي لما أقول، وتذكري أنه لا رابطة تربطني بك إلا رابطة الإسلام، ولست أجني من هذه الكلمات التي أسطرها إليك بأحرف تخرج من قلبي أية فائدة دنيوية، بل إنها تستهلك وقتي وجهدي وتفكيري، فأرجو أن تقدري هذا الموقف مني تجاهك، وتتأملي فيما أقوله مرارا، وستجدين فيه غاية النصيحة لك والإخلاص. أختي الكريمة!.. إن المرأة مهضومة مظلومة في أي اختلاط لها بالرجال من غير محارمها، فإن عامة الرجال لا تخلو نظرتهم إليها من نظرة شهوانية، ومن زعم منهم غير ذلك فما صدق، فالله خلق في الرجل ميلا قويا إلى المرأة، وخلق في المرأة ميلا قويا إلى الرجل مع لين وضعف، ومن ثم فأي قرب بينهما في غير النطاق المشروع فهو خطير للغاية، فالشيطان يؤجج الغرائز في هذا الحال، وعادة ما تكون المرأة هي الخاسر في هذه القضية، لأن الرجل لايتحمل تبعات المشكلة كالمرأة، التي عادة ما تتعرض في أية خلطة لها بالرجال إلى متاعب هي في غنى عنها، فالاختلاط قد يفضي إلى هتك العرض وما يتبع ذلك من مآسي كالحمل وظهور اللقطاء، ولأجل هذا حرمه الشارع، والأدلة في هذا المقام كثيرة أذكر منها بعضها: - قال تعالى: { قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون}. فالله تعالى أمر الرجال بغض أبصارهم عن النساء، فإذا صارت المرأة تعمل إلى جانب الرجل فكيف يمكن له أن يغض بصره؟.. فالمرأة عورة كلها، كما جاء في الأثر، فلا يجوز النظر إليها، وقد قال رسول الله: ( يا علي لاتتبع النظرة النظرة، فإنما لك الأولى، وليست لك الآخرة)، رواه الترمذي فنظرة الفجأة معفو عنها، وهي الأولى، بخلاف الثانية فإنها محرمة، لأنها تكون عن عمد، وقد جاء في الأثر: ( العينان زناهما النظر، والأذنان زناهما الاستماع، واللسان زناه الكلام، واليد زناها البطش، والرجل زناها الخطو) رواه مسلم، والنظر زنا لأنه تمتع بالنظر إلى محاسن المرأة، وذلك يفضي إلى تعلق القلب بها ومن ثم الفاحشة، ولاشك أن النظر متحقق في الاختلاط غاية التحقق. - قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( ما تركت بعدي فتنة هي أضر على الرجال من النساء) البخاري، فقد وصفهن بأنهن فتنة على الرجال، فكيف يجمع بين الفاتن والمفتون في مكان واحد؟!. - أن رسول الله لما بنى المسجد جعل بابا للنساء وقال: (لو تركنا هذا الباب للنساء) أبو داود. فكان عمر ينهى عن الدخول من باب النساء، فإذا كان منع الاختلاط في الأبواب فلأن يمنع ذلك في المكاتب من باب أولى.. - وقد أمر رسول الله النساء بأن يمشين في حافة الطريق دون وسطه حتى لايختلطن بالرجال.. - وكان عليه السلام إذا سلم من صلاته ثبت في مكانه مستقبل القبلة ومن معه من الرجال حتى ينصرف النساء ويدخلن بيوتهن، ثم ينصرف وينصرف الناس معه، حتى لايمتد بصر الرجال إليهن. كل هذه النصوص وغيرها كثير تبين حرمة الاختلاط، وحرمة أن تعمل المرأة إلى جانب الرجل، والعلماء كلهم متفقون على هذا بلا خلاف.. إن المرأة مأمورة بالقرار في البيت، هل تعلمين لماذا؟.. حتى لا تتعرض لأنظار الرجال والاختلاط بهم.. ومن المعلوم أن هتك الأعراض وخراب البيوت وضياع مستقبل الفتاة بالذات وظهور اللقطاء نتيجة طبيعية للاختلاط.. وإن أردت أن تقفي على حقيقة الاختلاط وآثاره فاقرئي مشاكل الاختلاط في الغرب، حتى حدى بهم الأمر إلى الدعوة إلى منعه في التعليم، فأنشئت جامعات ومدارس قائمة على الفصل بين الجنسين في أمريكا وغيرها، ما فعلوا ذلك إلا بعد أن ذاقوا المر والألم من كثرة المفاسد الأخلاقية، أفلا يجب أن نعتبر بهذه الحقائق؟.. أليس من الخطأ أن نكرر نحن المسلمون الأخطاء التي وقع فيها الغرب، وهم اليوم يرجون التخلص منها؟!. أيتها الأخت!.. أنت أعز ما لدينا.. أنت الأخت والبنت والزوجة والأم.. فمن الواجب أن تكوني عونا لنا على صيانتك من المخاطر.. أنت نصف المجتمع، وأنت تلدين الآخر.. أنت التي نرجو منك أن تخرجي لنا الأجيال التي تقود الأمة.. فكيف يمكن لك ذلك إذا تركت القرار في البيت، وتركت عمل البيت وتربية النشء والأمومة، وصرت تزاحمين الرجل في عمله؟.. اعلمي رحمك الله، أن الله تعالى ما أمرك بالقرار في البيت إلا رحمة بك: { وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى}.. لأنك إذا خرجت طمع فيك الرجال، وإن شئت أن تتأكدي مما أقول اقرئي كتاب: " عمل المرأة في الميزان"، للدكتور محمد علي البار.. وستجدين فيه الحقائق الجلية بالأرقام والقصص التي تؤكد خطورة ترك المرأة بيتها واختلاطها بالرجال، واعتبري بحال المرأة في الغرب: إنها تشكو ظلم الرجل، تشكو الابتزاز الجنسي في كل مكان، ولاتستطيع أن تفر من واقعها، لأنه لابد عليها من العمل وإلا ماتت جوعا، فهي في ألم وشقاء لاينتهي.. أما أنت فقد أكرمك الله بالإسلام الذي أوجب على الأب والزوج والأخ والابن أن يسعوا عليك بالنفقة، ولم يأمرك الله بالسعي أبدا، فهذه غنيمة أتتك بلا تعب، تمكثين في بيتك كالملكة وغيرك يسعى عليك.. أليست هذه نعمة عظيمة؟.. فلا تغتري ببريق الدنيا وتزيين الشيطان لك بالخروج للعمل، فإنك إن أردت أن تكوني قريبة من الرحمن فكوني في بيتك، قال رسول الله: (المرأة عورة، فإذا خرجت استشرفها الشيطان، وأقرب ما تكون من وجه ربها وهي في قعر بيتها) رواه الترمذي وابن حبان. واعلمي أيتها الأخت!.. أن أعز شيء لديك هو إيمانك وعفتك، وهو مهدد بالهتك إذا ما اختلطت بالرجال، فابتعدي عنهم ولاتقربي منهم إلا محرما أو زوجا، واعلمي أنك في ظل الحجاب والقرار في البيت تنالين أحسن الأزواج خلقا وغيرة، وإذا بقيت في هذه الأعمال المختلطة فلن تظفرين بالرجل الشهم الغيور.. أيتها الأخت!.. لا تقولي: "أنا قادرة على حفظ نفسي ولو كنت بين الرجال".. فإن الله ما أمر بغض البصر والفصل بين الذكر والأنثى إلا لعلمه أن الغريزة الجنسية قوة جارفة، والمسلم مأمور بالبعد عن مواطن الفتن، ولايجوز أن يلقي بنفسه إلى التهلكة، والإنسان إذا جاع لم يقدر أن يمتنع من الطعام، وكذا إذا جاع جنسيا، وفي كل حال إذا ثبت تحريم الاختلاط فإنه يحرم للمرأة والرجل أن يعملا جنبا إلى جنب ولو كانا تقيين، ولا عبرة بخلو النفس من الشهوات أو بقدرة المرأة على حفظ نفسها.. وإن كنت أختي الكريمة في حاجة إلى العمل فليكن بعيدا عن الرجال.. أختي الكريمة!.. لا أدري هل بلغت كلماتي حبة قلبك؟.. وهل استطاعت أن تنفذ في شغافه؟.. أرجو ذلك من كل قلبي، وأدعو الله دعاء المضطر أن يحفظك من كيد الكائدين، الذين يخططون للزج بك في أوحال الرذيلة، وهم في غاية الفرح بما حققوه منك عندما تركت البيت وصرت في محافل الرجال، لأنهم يعلمون أنك مربية الأجيال، فإذا فسدت فسد الجيل، وصارت الأمة لقمة سائغة لأعدائها.. فكلي رجاء أن تعي هذه القضية الخطيرة حق الوعي، وتدركي مقدار الخطر الذي أنت فيه.. وإذا لم تلقي بالا لما قلت ـ ولا أظن هذا منك ـ فلسوف أدعو لك آناء الليل وأطراف النهار، ولن أمل أبدا من الدعاء لك، فأنت أخت لي مهما حصل، وثقتي أنك يوما ما ستعودين إلى رشدك، وثقتي أن الله تعالى لن يضيع جهدي معك هباءً، وما توفيقي إلا بالله.. ولي رجاء إليك أن تكرري قراءة هذه النصحية مرة بعد مرة، من فترة إلى أخرى. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    ربنا أفرغ علينا صبرا و توفنا مسلمين و ألحقنا بالصالحين و أفوض أمرى إلى الله ان الله بصير بالعباد و حسبنا الله و نعم الوكيل و لا حول و لا قوة إالا بالله العلى العظيم و صل الله على سيدنا محمد الحبيب و على آله و صحبه وسلم


  • #2
    [frame="8 80"]
    [fot1]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته[/fot1]

    [/frame]
    [frame="9 80"]


    [/frame]

    تعليق


    • #3
      كلام ما عليه غبار لكن في اغلب اوقات معظم بنات مظطرين للشغل اهلك يقولو لك احنا تعبنا وشقينا ودرسناك وصرفنا عليك باش تقعدى لى في دار

      اصلا في ميادين من واجب وجود نساء مثل تعليم والطب وبعض انشطة اجتماعية

      اصلا الدولة مطالبة انها تحمي نساء وتوفر لهم مكان عمل يحمي كرامتهم الانه صراحة في هاد وقت صعب تقعدي بدون عمل صراحة

      لا اقول هدا الكلام حبا في اختلاط الانه الله شاهد كم كرهت نفسي لمادخلت جامعة وشفت طالبة الجامعية كيف رخيصة وفاسقة حشا الى ما يستهلهاش ليش الكل بس اكثر بنات تفرط في شرفها هي بنت جامعة وخلىوخلى

      دولة لازم توفر للنساء جو ومكان لعمل المراءة تحمي كرامتها

      وكدالك وزارة الشؤؤن الدينية مجبرة تكون في مستوى هموم المراة المسلمة

      والله طولت لكن نقول اخر شئ انه الرجل في اغلب اوقات هو الى يدفه امه او اخته تروح تشتري في سوق وتدفع فواتير كهرباء وتلفون ويدفعها دفع باش تقضي امورها لو حدها احنا ماناش في سعودية احنا في جزائر مراءة تقريبا تخدم في جميع مجالات واهلها يطالبوها بالعمل حتى رجل عاد يتزوج مراءة العاملة

      على كل حال بارك الله فيك

      تعليق


      • #4
        شكراً اخوتي جزاكن لله الخير

        ربنا أفرغ علينا صبرا و توفنا مسلمين و ألحقنا بالصالحين و أفوض أمرى إلى الله ان الله بصير بالعباد و حسبنا الله و نعم الوكيل و لا حول و لا قوة إالا بالله العلى العظيم و صل الله على سيدنا محمد الحبيب و على آله و صحبه وسلم

        تعليق


        • #5
          اشكر لكي اختي غيرتك على المراة

          تخيلي معي عزيزتي ان جلست النساء جميعهن في البيت فمن يقوم بتطبيبهن ومن يقوم بتعليمهن الخ

          الم تشارك نساء فاضلات في عهد سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم في تمريض المقاتلين المسلمين بالغزوات

          اختي امام ظاهرة العزوف عن الزواج اللي ولا كيعرفها المجتمع الاسلامي ديالنا كيفاش المراة تقدر تعيش واش والديها غيدوموا ليها واش الخوت باقين تيهزوا اخوتهم

          واش المراة كرهت تكون ملكة وغيرها كيسعى عليها

          شحال من امراة خدامة على رجلها بش تعيش ولادها
          شحال من امراة خدامة على دارهم واخوتها بلا خدمة

          المهم التحلي بالاخلاق الفاضلة لباسها يكون لباس محتشم ساتر لعورتها غير متزينة هضرتها قليلة حاسه بالمسؤولية المنوطة بها عارفة انها عندها انبل رسالة في الارض اللي هي تحقيق الا ستخلاف في الارض بشكل يرضي الله عز و جل
          دورها تنشر الخير في الارض عارفة ان الله عز و جل رقيب عليها كيعلم سرها وعلانيتها واخفى من سرها مع الله في جميع حركاتها صدقيني الا كانت هي مع الله في جميع اوقاتها معمر الله ميخليها بوحدتها فريسة للشيطان

          تم مسالة اخرى شحال من امراة مخدماش جالسة في دارها ولم تسلم من مخالب الشيطان اما عن طريق النت او الجوال او غير دلك والطرق متعددة

          كل المسالة هي مسالة قرب من الله او بعد عن الله

          اعلم اني اطلت ولكني كنبغي نركز على مسالة مهمة
          سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم عانى الكتير من اجلنا باش يوصل لينا رسالة ربي وربي جل في علاه كرم المراة
          يكفي الا المراة التزمت باللي وصاها عليه ربي تعيش معززة مكرمة

          سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم وهو يحتضر كانت وصيته الصلاة الصلاة وما ملكت ايمانكم
          سبحانك اللهم و بحمدك اشهد ان لا الا ه الا انت استغفرك و اتوب اليك





          زرتك يوما أناقة مغربية التقيت أحبابا أحببتهن لوجه الله الكريم أسأل الله اللقاء بالجنة سامحنني إن أخطأت بحق إحداكن
          أستودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه


          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة zomorod مشاهدة المشاركة
            اشكر لكي اختي غيرتك على المراة

            تخيلي معي عزيزتي ان جلست النساء جميعهن في البيت فمن يقوم بتطبيبهن ومن يقوم بتعليمهن الخ

            الم تشارك نساء فاضلات في عهد سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم في تمريض المقاتلين المسلمين بالغزوات

            اختي امام ظاهرة العزوف عن الزواج اللي ولا كيعرفها المجتمع الاسلامي ديالنا كيفاش المراة تقدر تعيش واش والديها غيدوموا ليها واش الخوت باقين تيهزوا اخوتهم

            واش المراة كرهت تكون ملكة وغيرها كيسعى عليها

            شحال من امراة خدامة على رجلها بش تعيش ولادها
            شحال من امراة خدامة على دارهم واخوتها بلا خدمة

            المهم التحلي بالاخلاق الفاضلة لباسها يكون لباس محتشم ساتر لعورتها غير متزينة هضرتها قليلة حاسه بالمسؤولية المنوطة بها عارفة انها عندها انبل رسالة في الارض اللي هي تحقيق الا ستخلاف في الارض بشكل يرضي الله عز و جل
            دورها تنشر الخير في الارض عارفة ان الله عز و جل رقيب عليها كيعلم سرها وعلانيتها واخفى من سرها مع الله في جميع حركاتها صدقيني الا كانت هي مع الله في جميع اوقاتها معمر الله ميخليها بوحدتها فريسة للشيطان

            تم مسالة اخرى شحال من امراة مخدماش جالسة في دارها ولم تسلم من مخالب الشيطان اما عن طريق النت او الجوال او غير دلك والطرق متعددة

            كل المسالة هي مسالة قرب من الله او بعد عن الله

            اعلم اني اطلت ولكني كنبغي نركز على مسالة مهمة
            سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم عانى الكتير من اجلنا باش يوصل لينا رسالة ربي وربي جل في علاه كرم المراة
            يكفي الا المراة التزمت باللي وصاها عليه ربي تعيش معززة مكرمة

            سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم وهو يحتضر كانت وصيته الصلاة الصلاة وما ملكت ايمانكم
            سبحانك اللهم و بحمدك اشهد ان لا الا ه الا انت استغفرك و اتوب اليك

            بوركت اختي , أتفق معك في كل حرف دونتيه . حقا انها النظرة السليمة لفكرة الموضوع . بارك الله فيك و في أختنا الكريمة التي طرحت الموضوع .


            كريدي البنك شنو غير فحياتك ؟

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة zomorod مشاهدة المشاركة
              اشكر لكي اختي غيرتك على المراة

              تخيلي معي عزيزتي ان جلست النساء جميعهن في البيت فمن يقوم بتطبيبهن ومن يقوم بتعليمهن الخ

              الم تشارك نساء فاضلات في عهد سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم في تمريض المقاتلين المسلمين بالغزوات

              اختي امام ظاهرة العزوف عن الزواج اللي ولا كيعرفها المجتمع الاسلامي ديالنا كيفاش المراة تقدر تعيش واش والديها غيدوموا ليها واش الخوت باقين تيهزوا اخوتهم

              واش المراة كرهت تكون ملكة وغيرها كيسعى عليها

              شحال من امراة خدامة على رجلها بش تعيش ولادها
              شحال من امراة خدامة على دارهم واخوتها بلا خدمة

              المهم التحلي بالاخلاق الفاضلة لباسها يكون لباس محتشم ساتر لعورتها غير متزينة هضرتها قليلة حاسه بالمسؤولية المنوطة بها عارفة انها عندها انبل رسالة في الارض اللي هي تحقيق الا ستخلاف في الارض بشكل يرضي الله عز و جل
              دورها تنشر الخير في الارض عارفة ان الله عز و جل رقيب عليها كيعلم سرها وعلانيتها واخفى من سرها مع الله في جميع حركاتها صدقيني الا كانت هي مع الله في جميع اوقاتها معمر الله ميخليها بوحدتها فريسة للشيطان

              تم مسالة اخرى شحال من امراة مخدماش جالسة في دارها ولم تسلم من مخالب الشيطان اما عن طريق النت او الجوال او غير دلك والطرق متعددة

              كل المسالة هي مسالة قرب من الله او بعد عن الله

              اعلم اني اطلت ولكني كنبغي نركز على مسالة مهمة
              سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم عانى الكتير من اجلنا باش يوصل لينا رسالة ربي وربي جل في علاه كرم المراة
              يكفي الا المراة التزمت باللي وصاها عليه ربي تعيش معززة مكرمة

              سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم وهو يحتضر كانت وصيته الصلاة الصلاة وما ملكت ايمانكم
              سبحانك اللهم و بحمدك اشهد ان لا الا ه الا انت استغفرك و اتوب اليك
              جزاك الله كل خير اختي ملقيت منضيف على كلامك





              تعليق

              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

              شاركي الموضوع

              تقليص

              يعمل...
              X