إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

خطبة يوم الجمعة من مسجد حينا

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • خطبة يوم الجمعة من مسجد حينا

    [align=center][tabletext="width:80%;background-image:url('http://www.anaqamaghribia.com/vb/backgrounds/4.gif');border:1px double skyblue;"][cell="filter:;"][align=center]
    كيف اختفى الحياء وأسباب اختفائه ؟؟؟



    الحمد لله جعل الحياء قرين الإيمان، ومن لا حياء له، لا إيمان له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له نزع من قلوب الأشقياء، وأشهد أن سيدنا محمدا عبد الله ورسوله، بعثه الله ليتم مكارم الأخلاق اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه، ربوا أبناءهم وبناتهم على الحياء والحشمة فسعدوا بهم في الحياة وبعد الممات، فرضي الله عنهم أجمعين.

    أما بعد، فيا أيها الإخوة المومنون، روى البخاري ومسلم عن عمران بن حصين رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، " الحياء لا يأتي إلا بخير"وفي رواية" الحياء خير كله" أيها الإخوة والأخوات في الإيمان، نعيش اليوم مع موضوع : كيف اختفى الحياء و أسباب اختفائه، إن الحياء أيها الإخوة هو الحياة، فإذا ذهب الحياء فلا حياة، بمعنى لا يمكن لمسلم أن يعيش عيشة سعيدة مطمئنا على دينه وعرضه وماله في مجتمع فقد أهله الحياء.

    يا أمة الحياء، يا خير أمة أخرجت للناس، أين الحياء ؟ وكيف اختفى الحياء من أمة القرآن ورسولها متمم الأخلاق سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام ؟ وما هي أسباب اختفائه ؟ وكيف ذهب الحياء من الرجال والنساء إلا من رحم ربي ؟ وبسبب قلة الحياء أصبح المسلمون يعيشون في مجتمع الجحيم، المِؤمن معرض فيه للفتنة في دينه وعرضه في كل وقت وحين، أيها الإخوة في الله، إن من أسباب اختفاء الحياء انحراف مدرسة الحياء، المدرسة التي ينشأ فيها الحياء تبدلت وتغيرت تعطلت عن العمل وانحرفت عن التربية الإسلامية الصحيحة، المدرسة التي أعنيها أيها الإخوة هي البيت المسلم، فبيوت بعض المسلمون، تعيش في فوضى، فوضى في كل شيء لا حياء ولا حشمة ولا وقار، لأن مديرة البيت المسلم، ومربية البنين والبنات فقدت الحياء، فأصبحت تفسد ولا تصلح، أما الأب الحارس الأمين على الأسرة مغلوب على أمره، وانفلتت من يده سلطة المراقبة، وأصبح تابعا لا متبوعا، تابعا لزوجته المنحرفة، فبيوت بعض المسلمون في بلاد الإسلام تستحيي الشياطين أن تدخلها، فالأم المسلمة عورتها مكشوفة تقريبا أمام أولادها الصغار والكبار، تخرج على أبنائها بلباس النوم، وبهذا اللباس تجلس أمام أبنائها فينظرون إلى عورة أمهم التي لم تستحي من الله، ولم تستحي من فلذة كبدها، والأب الذي فقد الحياء يلبس أمام أبنائه وبناته السروال القصير "الشورط" أفخاذه بادية، وعورته بائنة أمام بناته المراهقات، هذه حالة بعض المربين من آلا باء والأمهات في بيوتهم أما إذا كانوا على الشاطئ البحر مع أسرهم فإن الشيطان يفر من أعمالهم وأحوالهم نسأل الله السلامة والعافية، وبهذا العمل يعطي الأبوان لأبنائهم وبناتهم دروسا لا تنسى في قلة الحياء، فيتربون بدون حياء ولا حشمة، فيقلدون آباءهم وأمهاتهم بعد البلوغ، فترى الشاب المراهق، يجلس أمام أخواته المراهقات، وقد تجرد من لباسه، يجلس أمام أخواته وهو يلبس سروالا قصيرا ضيقا يصف عورته أكثر من أن تكون عارية، خصوصا في فصل الصيف، والبنت تقلد أمها، فتخرج على إخوانها الشباب المراهقين بلباس النوم وتجلس أمامهم شبه عارية، مفضوحة الله من بعض الخرق تستر سوءاتها، وأخيرا أقول لكم أيها الإخوة إن بيوت المسلمين أصبحت تعيش في فوضى في كل شيء أكثر مما يوصف، وبسبب هذه الفوضى الأخلاقية خرجت من البيوت أخبار وأخبار، وأصيبت الأسر بالبوار والدمار، فبسبب هذه الفوضى سمعنا وقرأنا في بعض الصحف أن أخا زنى بأخته وهو متزوج، وآخر زنى بأخت زوجته، لأنها كانت تعيش معه وتظهر أمامه متبرجة فاتنة عارية في الصباح والمساء، وبسبب ذلك يفقد الإنسان إنسانتيه، ويصبح حيوانا مفترسا لا يفكر ماذا يفعل، ولا يفرق بين أخته وزوجته، وبين زوجته وشقيقته، نسأل الله اللطف والسلامة والعافية، جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله أأستأذن على أمي، كلما دخلت حجرتها. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " أتحب أن تحب أن تراها عارية ؟ قال : لا، إذن تستأذن، إنما جعل الاستئذان من أجل النظر" شرع الإسلام أيها الإخوة الاستئذان قبل الدخول على الوالدين والبنات والأخوات، وأحرى على الأجنبيات، " يا أيها الذين ءامنوا ليستاذنكم الذين ملكت أيمانكم والذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلاث مرات من قبل صلاة الفجر وحين تضعون ثيابكم من الظهيرة ومن بعد صلاة العشاء ثلاث عورات لكم ليس عليكم ولا عليهم جناح بعدهن، طوافون عليكم بعضكم على بعض كذلك يبين الله لكم الآيات، والله عليم حكيم، وإذا بلغ الاطفال منكم الحلم فليستاذنوا كما اساذن الذين من قبلهم، كذلك يبين الله لكم آياته والله عليم حكيم".


    سورة النور58


    أسباب اختفائه ؟؟؟

    أيها الإخوة في الإيمان، من أسباب ذهاب الحياء من الرجال والنساء والبنين والبنات، والصغار والكبار، عرض أفلام الخلاعة على شاشة التلفاز، فالتلفاز ، والله لو كان بيد العقلاء لكان مدرسة أخلاقية يستفيد منها الصغار والكبار، ولما كانت بيد شياطين الإنس صارت مدرسة للشر والفساد، يتعلم الناس منها قلة الحياء وعدم الحشمة، فالتلفاز شيطان دخل إلى كل بيوت المسلمين إلا ما رحم ربي، فالآباء والأمهات والإخوة والأخوات والأسرة كلها تجلس أمام التلفاز لتتبع أفلام الفحش والفجور، وبدون حياء ولا خجل، إن التلفاز أيها الإخوة ساهم مساهمة كبرى في تحطيم أخلاق الأمة الإسلامية، والحياء هو أساس هذه الأخلاق، لأن الشركات اليهودية الشيطانية تشرف على إنتاج البرامج الفاسدة المدمرة للدين والأخلاق الفاضلة، والأمة بأخلاقها، إذا ذهبت أخلاقها ذهبت، اتقوا الله أيها المسلمون في أنفسكم واتقوا الله أيها الآباء والأمهات في أبنائكم وبناتكم، فإنكم ستندمون على هذه التربية الفاسدة ستندمون في الحياة قبل الممات، علموهم الحياء والحشمة من الصغر، علموهم الأدب، وكونوا قدوة لهم في الأخلاق الفاضلة، لا تدخنوا أمامهم إذا ابتليتم بالتدخين، ولا تتكلموا بالكلام الساقط أمام أطفالكم، ولا ترتكبوا أيها الآباء أيتها الأمهات أعمالا تتنافى مع أخلاق الإسلام أما أبنائكم وبناتكم، فإن الأولاد يقلدون آباءهم وأمهاتهم في الخير والشر، وتجنبوا النزاع والخصام أمام أبنائكم ما استطعتم، فإن ذلك مما يؤثر على نفسية الأطفال فيفقدون احترام آبائهم وأمهاتهم ويفقدون الحياء منهم، فإذا تربى الأولاد على قلة الحياء منذ الصغر، فإذا بلغوا مبلغ الشباب تمردوا على آبائهم وأمهاتهم، فترى الولد بعد البلوغ لا يبالي بوالديه، يفعل ما يشاء في البيت وخارج البيت، والبنت المراهقة تتزين أمام أبويها بأحسن زينة، تلبس لباس الفاجرات، وتضع على وجهها الألوان، وتضع الحقيبة على كتفها، وتغادر بيت أبيها، وهي على هذه الحالة، فلا يقدر الأب المسكين أن يسأل ابنته، إلى أين يابنتي يا من تمثل عرضي وشرفي، فتنطلق وهي لا تبالي، فتلتحق بأخواتها الفاجرات اللائي ينشرن الرعب في قلوب الشباب، والهلع في قلوب الكهول، والفتنة في قلوب الشيوخ، هذه حالة المسلمين الذين ابتعدوا عن دينهم وأخلاق نبيهم سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، وبسبب قلة الحياء أيها الإخوة انتشر الفساد وعم الأرض إلا ما رحم ربي، هذا هو المرض العضال الذي أصاب الأمة، وهذه بعض أسبابه وأوصافه، لكن أين العلاج ؟؟؟ وأين الدواء ؟؟؟

    العلاج

    فالعلاج أيها الإخوة يوجد والله في العودة إلى التربية القرآنية، والعمل بتطبيق شريعة إمام الأنبياء سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي بعث ليتم مكارم الأخلاق، فإذا أبت الأمة تناول هذا الدواء فلا بد أن يهلكها المرض الذي أصابها، وستعيش آلامها إلى أن يأتي أمر الله . "وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميرا" سورة الإسراء الآية 16

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لزوجته عائشة رضي الله عنها، " يا عائشة، لو كان الحياء رجلا لكان رجلا صالحا، ولو كان الفحش رجلا لكان رجل سوء"


    اللهم احرسنا وأهلنا وأولادنا من الفتن التي تطل علينا من كل جهة، واسبل علينا وعليهم سترك الجميل آمين والحمد لله رب العالمين.


    [/align]
    [/cell][/tabletext][/align]

  • #2
    بارك الله فيك اختي سناء على الخطبة القيمة في الحقيقة هدا واقع ناسف عليه عزيزتي وما عسانا ان نقول سوى اللهم اهدنا واهد شبابنا وشباب المسلمين اجمعين يااااارب
    اللهم باااااارك في امهات منتدانا امي ام الصالحين ,امي نجاة,ام ربيع,ام الشهيد مروان ,ام بيان,المسامحة ,ام سارة وكل الامهات الفاضلات






    تعليق


    • #3
      اسمح لي ابدي اعجابي بقلمك وتميزك واسلوبك الراقي وتالقك
      اللهم فرح قلوبنا .. وآنس وحشتنا .. ونفس كربتنا .. وفرج همنا .. وأزل ضيقنا .. وعوض صبرنا .. وقر اعيننا
      بذرية صالحة معافاة ليس في خلقها زيادة ولانقصان واجعلهم خيراً لنا ومن البارين بنا ومن المستغفرين لنا عند مماتنا
      واجعلهم من الصالحين ومن حفظة كتابك الكريم ومن المجاهدين في سبيلك عاجلا غير آجل يارب العالمين آآآآآمين ..

      تعليق


      • #4
        وبارك الله فيك أختي وغاليتي أم ياسر الله آمين
        الشكر الجزيل لكي أختي صوفيا
        لقد سعدت بمروركن الطيبب جزاكن الله خير الجزاء

        تعليق


        • #5
          أتمنى من الله العلي العظيم ان يوفقنا لتربية أولادنا وبناتنا التربية الاسلامية الصحيحة لانه للأسف احوال شبابنا وصغارنا وحتى بعض الكهول لاتبشر بخير يارب اعف عنا واهدنا شكرا على الخطبة القيمة وننتظر المزيد

          تعليق


          • #6
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
            الشكر الجزيل لك أختي
            wanado على المرور العطر وشكرا على تشجيعك جزاك الله خيرا

            تعليق


            • #7





              تعليق


              • #8

                السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
                حياكم الرحمان أيهاالأحباب
                إن شاء الله تكونوا بخير
                هذا شرف عظيم لي لقد فرحت كثيرا بمرورك المشجع والشكر الجزيل لك على التتبيت مشرفتنا الغالية "غدا نلقى الاحبة"
                جزاك الله خيرا وأدام عليك الصحة والعافية

                تعليق

                المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                يعمل...
                X