عاجلا يا دكتور

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عاجلا يا دكتور

    السلام عليكم صديقتي في حالة مزرية وتريد اخد راءيك بشان مادا ستفعل فهي حائرة

    صديقتي تعيش هي وامها وليس لديها والدها المهم هده البنت خطبها رجل يعيش خارج المغرب واتى وحده ليخطب وبدا يعيل صديقتي هي وامها وكرى لهم شقة وبدا يصرف عليهم من الاول للاخر لان ليس لديهم احد يصرف عليهم او يكري لهم شقة وبعد دلك قالت له الام احضر والديك الينا كيتعرفوا علينا وفي كل مرة يفكر في كدبة ويختلقها كي لا يحضرهم وبعد خافت الام على ابنتها منه ومن كلام الناس فقالت له ان يعملا ورقة الزواج او الكاغط فبعد رفضه وهربه عدة مرات قرر ان يعمله من دون علم والديه وفي كل مرة يقولون له ايتي بوالديك يرفض ويبحت عن مبرر والان هده المراءة هي وابنتها لا يعرفان مادا يفعلان لانه هو من يعليهم ادا فسخوا الزواج منه ليس لديهم من يعيلهم وادا بقو على هدا الحال ليس لديهم مخرج لانه هو على هدا الحال 5سنين وشباب البنت يضيع وكلام الناس يزيد مع العلم انها عزبة الى هدا الحد لم يدخل عليها ويريد ان يبقى هكدا ولا يريد اخدها معه الى الخارج ولايريد ان ياتي بوالديه ويعمل عرس لانهم لا يعرفون ان ابنهم تزوج

    فهل يفسخون معه ويتركوه او يدهبون الى والديه ويخبروهم اويبقون على هدا الحال ارجوا اجابتي في اسرع وقت ممكن وشكرا

  • #2
    الحمد لله وبعد
    الذي أستطيع التذكير به أنه ليس شرطا لتحقق الزواج أن يحضر الرجل والديه، فالرجل في الشرع يقرر الزواج لذاته وليس في حاجة إلى أهله ولا إلى وليه. فإذا أحضر الوثائق المطلوبة قانونا فلهم أن يمضوا الزواج ويضبطوا العقد. ومع ذلك أنصح هذه السيدة وأمها بمرين:
    أولا: أن يتعرفوا بشكل جيد على الرجل وأن يتأكدوا من وضعيته المدنية، وكل ذلك يتم بشكل جيد إذا توجهوا إلى المصالح العدلية الشرعية لكتابة العقد.
    ثانيا: أن لا يتساهلوا في العلاقة ويفتحوا لها أحضانهم إلا إذا كتب العقد الشرعي القانوني لحماية دينهم وأعراضهم.
    أما ما ذكر من الفقر والحاجة فالمؤمن واثق من رزق الله مطمئن إلى ما وعد الله به المتقين، فهو القائل سبحانه: (ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب)

    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    شاركي الموضوع

    تقليص

    يعمل...
    X