رحـــلة مصوّرة إلى غار حراء

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رحـــلة مصوّرة إلى غار حراء

    رحـــلة مصورة إلى غار حراء


    :



    رحلة مصورة إلى غار حراء لمن لم يستطع الصعود إليه أو عجز عن ذلك






    إن جبل النور وغار حراء هو واحد من أهم الأماكن فى تاريخ الإسلام وسيرة نبيه
    صلى الله عليه وسلم، وقد شهد واحدا من أهم أحداث تاريخ البشرية والإسلام

    واللحظات الفاصلة فى حياة الرسول عليه الصلاة والسلام
    غار حراء هو الغار الذي كان يختلي ويتعبد فيه رسول الإسلام
    محمد عليه الصلاة والسلام قبل نزول القرآن عليه بواسطة جبريل .
    وهو المكان الذي نزل الوحي فيه لأول مرة على النبي .
    وفيه نزلت أول آية من القرآن (اقرأ باسم ربك الذي خلق)



    وتتفق كثير من المصادر التاريخية على أن نزول الوحي على رسول الله
    «صلى الله عليه وسلم» كان في شهر رمضان من السنة الثالثة لعزلته في غار حراء
    وتحديداً في مساء يوم الاثنين 21 من شهر رمضان ،،
    ويوافق 10 من أغسطس (آب) سنة 610 م ..
    وكان عمره «صلى الله عليه وسلم» أربعين سنة
    وفي مساء ذلك اليوم وبينما كان الرسول الكريم يتفكّر في خلق السماوات والأرض
    أنزل الله تعالى عليه الملك جبريل وقال للرسول: «اقرأ» وكررها عليه مراراً
    حتى نزلت سورة «اقرأ» وكانت هذه السورة أوّل ما نزل من القرآن الكريم.
    يقع غار حراء في أعلى جبل حراء أو كما يسمى "جبل النور"
    أو"جبل الإسلام" وقد سمي ذلك لنزول نور الدعوة الإسلامية فيه لأول مره .
    وجبل حراء يقع شرق مكة المكرمة على يسار الذاهب إلى عرفات
    وارتفاعه 634 متر و انحدار الجبل شديداً من ارتفاع 380 متراً حتى يصل إلى
    ارتفاع 500 متر ثم يستمر بانحدار قائم الزاوية تقريباً إلى قمة الجبل في شكل جرف
    وتبلغ مساحته 5.25 كم مربع.
    يبعد جبل حراء تقريباً مسافة أربعة كيلومترات عن الحرم الشريف.



    بداية الجبل طبيعية وتدرجة نحو الأعلى وفي وسطه تقريبا يوجد مدرج بدائي
    قام بوضعه مجموعة من المتطوعين لتسهيل عملية الصعود



    ويمتاز جبل حراء عن بقية الجبال بــأن:
    1. الاساس الاول القديم للكعبة من حجارة جبل حراء
    2. الرسول كان يتعبد فيه قبل البعثة
    3. بدء نزول الوحي ووقوف جبريل عليه السلام كان في غار حراء
    فجبل حراء هو جبل " نزول الوحي ومكان تعبُّد خاتم الأنبياء"
    4. يستطيع الواقف على هذا الجبل أن يرى مكة وأبنيتها بوضوح كما يستطيع رؤية
    كثير من جبالها كجبل ثور وجبل ثبير.


    كافة التفاصيل بالصور


































    تشير المصادر التاريخية إلى أنه لا يوجد جبل بمكة ولا بالحجاز ولا بالدنيا كلها
    يشبه جبل حراء فهو فريد الشكل والصورة إذ أن قمته تشبه الطربوش الذي يلبس

    على الرأس أو كسنام الجمل، أو كالقبة الملساء



















    sigpic

المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

شاركي الموضوع

تقليص

يعمل...
X