إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لمادا احب الاسلام ....

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لمادا احب الاسلام ....

    بعض النصارى يُنادون بتعديل علم مصر ويُطالبون بإزالة النسر منه ليحلّ مكانه الهلال والصليب معا !! فهل من تعليق ؟

    هل يجوز أن نشارك في الإنتخابات الرئاسية المُقبلة بعد تنحي مبارك ؟.

    هل من توضيح لضوابط الخروج على الحاكم ؟

    هل من تعريف للحرية والمدنية ؟

    هل من أخبار عن الشيخ الفاضل أبي إسحاق الحويني – حفظه الله – ؟

    هل سنضع يدنا في يد الإخوان في المرحلة القادمة ؟

    نريد ألا نتكلم كثيراً في أوقات الفتن

    ما تقييمك لما حدث في مصر يا شيخنا العزيز ؟

    ما الواجب علينا عند انتخابات الرئاسة ؟

    لماذا لا يقوم رجال الدعوة بالتحدث مع أصحاب الأحزاب ويحاولون إقناعهم بالإٍسلام ؟

    لماذا لا تسلّط وسائل الإعلام الضوء على الملتزمين في ميدان التحرير؟

    رؤيا حول الأحداث التي تشهدها مصر

    البعض يقولون : لماذا لا تدعون الناس إلى الإسلام بدلا من دعوتهم إلى السلفية ؟

    وَلَتَسْمَعُنَّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُواْ أَذًى كَثِيراً

    توضيح تأجيل المؤتمر بالمنصورة
    قال ابن القيم رحمه الله تعالى:
    فأهل الإسلام في الناس غرباء، والمؤمنون في أهل الإسلام غرباء، وأهل العلم في المؤمنين غرباء، وأهل السنة -الذين يميزونها من الأهواء والبدع- فهم الغرباء، والداعون إليها الصابرون على أذى المخالفين هم أشد هؤلاء غربة، ولكن هؤلاء هم أهل الله حقاً، فلا غربة عليهم، وإنما غربتهم بين الأكثرين، الذين قال الله عز وجل فيهم : وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ {الأنعام: 116}

  • #2
    محاضرة الشيخ احمد النقيب حفظه الله بعنوان امادا احب الاسلام ..
    وتتضمن المحاور التالية ..

    بعض النصارى يُنادون بتعديل علم مصر ويُطالبون بإزالة النسر منه ليحلّ مكانه الهلال والصليب معا !! فهل من تعليق ؟

    هل يجوز أن نشارك في الإنتخابات الرئاسية المُقبلة بعد تنحي مبارك ؟.

    هل من توضيح لضوابط الخروج على الحاكم ؟

    هل من تعريف للحرية والمدنية ؟

    هل من أخبار عن الشيخ الفاضل أبي إسحاق الحويني – حفظه الله – ؟

    هل سنضع يدنا في يد الإخوان في المرحلة القادمة ؟

    نريد ألا نتكلم كثيراً في أوقات الفتن

    ما تقييمك لما حدث في مصر يا شيخنا العزيز ؟

    ما الواجب علينا عند انتخابات الرئاسة ؟

    لماذا لا يقوم رجال الدعوة بالتحدث مع أصحاب الأحزاب ويحاولون إقناعهم بالإٍسلام ؟

    لماذا لا تسلّط وسائل الإعلام الضوء على الملتزمين في ميدان التحرير؟

    رؤيا حول الأحداث التي تشهدها مصر

    البعض يقولون : لماذا لا تدعون الناس إلى الإسلام بدلا من دعوتهم إلى السلفية ؟

    وَلَتَسْمَعُنَّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُواْ أَذًى كَثِيراً

    توضيح تأجيل المؤتمر بالمنصورة

    الرابط http://www.albasira.net/cms/play.php?catsmktba=5544
    قال ابن القيم رحمه الله تعالى:
    فأهل الإسلام في الناس غرباء، والمؤمنون في أهل الإسلام غرباء، وأهل العلم في المؤمنين غرباء، وأهل السنة -الذين يميزونها من الأهواء والبدع- فهم الغرباء، والداعون إليها الصابرون على أذى المخالفين هم أشد هؤلاء غربة، ولكن هؤلاء هم أهل الله حقاً، فلا غربة عليهم، وإنما غربتهم بين الأكثرين، الذين قال الله عز وجل فيهم : وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ {الأنعام: 116}

    تعليق


    • #3
      جزاك الله خيرا اختي على الموضوع

      تعليق


      • #4
        جزاك الله خيرا اختي على الموضوع
        اللهم انصر الاسلام والمسلمين
        اللهم يا من أمسكت السماء أن تقع على الأرض وهي بلا عمد، أمسك ما في رحمي، وأتمم له على خير، اللهم ارزقه جمال الخَلق والخُلق، وقوة الدين والبدن، وسعادة الدنيا والآخرة.اللهم ارزق كل مشتاقة للذرية الصالحة يالله





        اللهم اجعل أخي ممن تقول له النار اعبر فان نورك أطفأ ناري





        sigpic




        تعليق


        • #5
          جزاك الله خير
          omo choaib
          الدعاء لم يرد في الكتاب والسنه

          الجواب:


          الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

          فهذه الرسالة التي انتشرت عبر الجوال والإنترنت و التي نقلت هي من جنس كثير من الرسائل التي بدأت تتداول في الآونة الأخيرة، والتي لا يشك مَنْ له أدنى ممارسة ومطالعة في الأحاديث النبوية، وآثار الصحابة أنها ليست على سنَنِهم ولا على طريقتهم في الأدعية والأذكار التي تشع منها أنوار النبوة، وتظهر فيها الفصاحة والبلاغة العربية والبعد عن الألفاظ التي هي بأدعية المتأخرين المتكلفين أشبه منها بأدعية سيد المرسلين –صلى الله عليه وسلم- أو أدعية أصحابه الميامين.
          ولّما كان البعض لا يستطيع ترويج بعض هذه الأدعية إلا بقصص، وكتب عليها بعضهم بعض القصص لتروج على العامة فلعل هذه القصة من هذا الباب.
          وإنني أحذر هنا من ترويج ما لم يثبت الإنسان منه عن آحاد الناس وأفرادهم، فضلاً عن عليتهم، فضلاً عن الصحابة أو النبي –صلى الله عليه وسلم-، فإن هذا المسلك مخالف تماماً لقول الله تعالى: "فتثبوا"، وفي القراءة الأخرى: (فتبينوا).
          وليس بعاقل من حدث بكل ما سمع، أو نشر كل ما وصل إليه ولو كان قصده حسناً، فإن القصد الحسن لا يشفع لصاحبه في تبرير مثل هذا الخطأ الجسيم، بل هذا العذر –أعني حسن القصد- من الشبه التي تعلق بها واضعو الأحاديث على النبي –صلى الله عليه وسلم- بغية ترويج الخير زعموا!.
          فليتق الله أولئك الذين يروجون مثل هذه الرسائل، وليتثبوا منها قبل إرسالها، فإن لم يستطيعوا التثبت فليسألوا أهل العلم، والاتصال بهم اليوم أسهل منه في أي وقت مضى. إما عن طريق الإنترنت أو عن طريق رسائل الجوال، ولا عذر لأحد في نشر مثل هذه الرسائل الملفقة.
          ومن تأمل القرآن والسنة وجد فيهما الغنية والكفاية عن ترويج مثل هذه الأحاديث الضعيفة، والأخبار الواهية، والله المستعان، والحمد لله رب العالمين.

          ما أجمل أن تسيقظ من النوم
          وكل همـك [ رضى الله ]
          وقلبـ♥ـك ينبـض بـ [ محبة الله ]
          ...
          ولسانك يردد [ ذكر الله ]
          ... ونيتك تتجدد لتكون أعمالك كلهـا [ خالصة لله ]

          ..♥..♥..♥....♥..♥..♥....♥..♥..♥..


          جميل أن تزرع وردة في كل بستان
          لكن الأجمل أن تزرع ذكر الله على كل لسان


          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة sonsona14 مشاهدة المشاركة
            جزاك الله خير
            omo choaib
            الدعاء لم يرد في الكتاب والسنه

            الجواب:


            الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

            فهذه الرسالة التي انتشرت عبر الجوال والإنترنت و التي نقلت هي من جنس كثير من الرسائل التي بدأت تتداول في الآونة الأخيرة، والتي لا يشك مَنْ له أدنى ممارسة ومطالعة في الأحاديث النبوية، وآثار الصحابة أنها ليست على سنَنِهم ولا على طريقتهم في الأدعية والأذكار التي تشع منها أنوار النبوة، وتظهر فيها الفصاحة والبلاغة العربية والبعد عن الألفاظ التي هي بأدعية المتأخرين المتكلفين أشبه منها بأدعية سيد المرسلين –صلى الله عليه وسلم- أو أدعية أصحابه الميامين.
            ولّما كان البعض لا يستطيع ترويج بعض هذه الأدعية إلا بقصص، وكتب عليها بعضهم بعض القصص لتروج على العامة فلعل هذه القصة من هذا الباب.
            وإنني أحذر هنا من ترويج ما لم يثبت الإنسان منه عن آحاد الناس وأفرادهم، فضلاً عن عليتهم، فضلاً عن الصحابة أو النبي –صلى الله عليه وسلم-، فإن هذا المسلك مخالف تماماً لقول الله تعالى: "فتثبوا"، وفي القراءة الأخرى: (فتبينوا).
            وليس بعاقل من حدث بكل ما سمع، أو نشر كل ما وصل إليه ولو كان قصده حسناً، فإن القصد الحسن لا يشفع لصاحبه في تبرير مثل هذا الخطأ الجسيم، بل هذا العذر –أعني حسن القصد- من الشبه التي تعلق بها واضعو الأحاديث على النبي –صلى الله عليه وسلم- بغية ترويج الخير زعموا!.
            فليتق الله أولئك الذين يروجون مثل هذه الرسائل، وليتثبوا منها قبل إرسالها، فإن لم يستطيعوا التثبت فليسألوا أهل العلم، والاتصال بهم اليوم أسهل منه في أي وقت مضى. إما عن طريق الإنترنت أو عن طريق رسائل الجوال، ولا عذر لأحد في نشر مثل هذه الرسائل الملفقة.
            ومن تأمل القرآن والسنة وجد فيهما الغنية والكفاية عن ترويج مثل هذه الأحاديث الضعيفة، والأخبار الواهية، والله المستعان، والحمد لله رب العالمين.

            السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
            أخيتي الكريمة ... مثلما تدعين أخواتك في الله للتثبت فأنا بدوري أدعوك للتثبت أولا من موضوع أختك أم شعيب فهي وضعت محاضرة للشيخ أحمد نقيب عنوانها لماذا أحب الإسلام وقد وضعت الرابط..فجزاك الله خيرا على نيتك الطيبة لتنبيه أخواتك في الله لكن أنصحك مجددا بالتريث أختي الفاضلة.


            أختي أم شعيب بارك الله فيك وجزيت كل خير


            أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
            ودعوة منكِ صادقة تكفينـي


            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            يعمل...
            X