إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أروع ما سمعت محاضرة لا تحزن للدكتور: عائض القرني من هنا

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أروع ما سمعت محاضرة لا تحزن للدكتور: عائض القرني من هنا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    ) فوائد من شريط .. لا تحزن(



    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن ولاه .. وبعد

    هذه فوائد من شريط لا تحزن لفضيلة الشيخ الدكتور/ عائض بن عبدالله القرني .

    هي رسالة إلى كل مهموم ومغموم ومحزون تقول له لا تحزن ... وهي خطاب لكل مصاب ومبتلى وكل من سحقته المشقة والعناء تقول له لا تحزن ... وهي نداء لكل من أحدقت به المصائب وأحاطت به النكبات وخنقته الأزمات تقول له لا تحزن ... وهي دعوة لمن فقد ابنه وفجع بثمرة فؤاده وأصيب بصفيه من أهل الدنيا ونعي إليه حبيبه تقول له لا تحزن ... وهي أمل من أثقلته الديون وعضه الفقر وأمضته الحاجة وأحاطت به البأساء تقول له لا تحزن ... وهي مواساة لمن أقعده المرض ونغص عيشه السقم واقض مضجعه الألم وشرد نومه اليأس تقول له لا تحزن ... وهي عزاء لمن أوصدت عليه الأبواب ولمن ذاق مرارة الغربة واحتسى كأس الفراق وشرب علقم الإحباط تقول له لا تحزن وهي سلوى لم أشرف على الانتحار ومل الحياة وسئم العيش وعاف البقاء تقول له لا تحزن .

    وإليك التفاصيل :



    إن مع العسر يسرا :

    يا إنسان بعد الجوع شبع وبعد الظمأ ري وبعد السهر نوم وبعد المرض عافيه وبعد الفقر غنى وبعد السجن حرية ، سوف يصل الغائب ويهتدي الضال ويفك العاني وينقشع الظلام ... إذا رأيت الحبل يشتد يشتد فاعلم أنه سوف ينقطع ... مع الدمعة بسمة مع الخوف أمن ومع الفزع سكينة ... النار لا تحرق إبراهيم الخليل عليه السلام لان الرعاية الربانية حفظته قال تعالى ( قلنا يا نار كوني بردا وسلاما على إبراهيم ) سورة الأنبياء آية 69 ، البحر لا يغرق كليم الرحمن لان الصوت القوي الصادق نطق بقول ( قال كلا إن معي ربي سيهدين ) سورة الشعراء آية 61 . المعصوم في الغار بشر صاحبه بأنه سبحانه وحده معنا فنزل الأمن والفتح والسكينة ، وأنظر إلى يونس أبن متى عليه السلام في ظلمات ثلاث لا أهل ولا ولد ولا صاحب ولا حبيب ولا قريب إلا الله الواحد الأحد فهتف بقول ( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ) فجاء الفرج . ويعقوب عليه السلام يقول لأبنائه لا تيئسوا من روح الله إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون ... لذا إذا سألت فاسئل الله وإذا استعنت فاستعن بالله وصح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال وأعلم أن النصر مع الصبر وأن الفرج مع الكرب وأن مع العسر يسرا .



    فكر وأشكر :

    المعنى أن تذكر نعم الله عليك فإذا هي تغمرك من فوقك ومن تحتك قال تعالى ( وان تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الله لغفور رحيم ) سورة النحل آية 18، وقال تعالى ( الم تروا ان الله سخر لكم ما في السموات وما في الأرض وأسبغ عليكم نعمة ظاهره وباطنه ) سورة لقمان آية 20 ، صح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال ( من أصبح آمنا في سربه معافاً في بدنه عنده قوته وقوت يومه فكأنما حيزت له الدنيا بحذافيرها ) وصح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال ( ارضى بما قسم الله لك تكن أغنى الناس ) تفكر في نفسك وهل تساوي النعم التي وهبك إياها الخالق الباري كنوز الدنيا ... فاشكر الله على هذه النعم .

    ما مضى فات :

    تذكُر الماضي والتفاعل معه واستحضاره والحزن لمآسيه حمق وجنون وقتل للإرادة وتبديد للحياة الحاضرة إن ملف الماضي عند العقلاء يطوى ولا يروى يغلق عليه أبدا في زنزانة النسيان يقيد بحبال قويه في سجن الإهمال فلا يخرج أبدا . لا الحزن يعيده لا الهم يصلحه لا الغم يصححه لا الكدر يحيه .

    إن تفاعلك مع الماضي وقلقك منه واحتراقك بناره وإنطراحك على أعتابه وضع مأساوي رهيب مخيف مفزع ، ذكر الله الأمم وما فعلت في القرآن ( تلك امة قد خلت ) وقال تعالى ( لكيلا تأسوا على ما فاتكم ولا تفرحوا بما أتاكم والله لا يحب كل مختال فخور ) سورة الحديد آية 23 ، إن بلاءنا إننا نعجز عن حاضرنا ونشتغل بماضينا .



    يومك يومك :

    اسمع إلى الأثر الثابت ( إذا أصبحت فلا تنتظر المساء وإذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ) فاجعل في خلدك العيش هذا اليوم وكأنك ولدت فيه وتموت فيه حينها لا تتعثر حياتك بين هاجس الماضي وهمه وغمه وبين توقع المستقبل وشبحه المخيف وزحفه المرعب لذا عليك بالعيش والرضا بهذا اليوم والعمل بما يرضي الله .



    اترك المستقبل حتى يأتي :

    أن المستقبل مجهول في عالم الغيب ولا يعلم الغيب إلا الله سبحانه فأنتظر موعودك مع الحياة وكن سعيداً بيومك ، أن إعطاء الذهن مساحة أوسع للتفكير في المستقبل وفتح كتاب الغيب ثم الاكتواء بالمزعجات المتوقعة ممقوت شرعاً ولأنه طول أمل مذموم عقلاً .

    إن الذي عمره في يد غيره لا ينبغي أن يراهن على العدم والذي لا يدري متى يموت لا يجوز الاشتغال بشيء مفقود لا حقيقة له ، فحذاري من طول الأمل .



    مواجهة النقد الآثم :

    الرقعاء السخفاء الحمقى التافهون سبوا الخالق الرازق جل في علاه شتموه الواحد الأحد الذي ذهب بالجمال والكمال والجلال لا إله إلا هو فماذا أتوقع أنا وأنت ونحن أهل الحيف والخطأ إنك سوف تواجه في حياتك حرباً ضروساً لا هوادة من النقد الآثم المر ما دام أنك تعطي وتبدع ( بقدر وزنك يكون النقد الآثم المفتعل ) إنك لن تستطيع أن تغلق أفواه البشر ولا تستطيع أن تعتقل ألسنتهم لكنك تستطيع أن تدفن نقدهـم وتجنيهم بتجافيك لهم وإهمالك لشأنهم .

    إن كنت تريد أن تكون مقبولا عند الجميع محبوباً لدى الكل سليماً من العيوب عند العالم فقد طلبت مستحيلاً وأملت أملاً بعيداً .



    لا تنتظر شكراً من أحد :

    خلق الله العباد ليذكروه ورزق الله الخليقة ليشكروه فعبد الكثير غيره وشكر الغالب سواه لان طبيعة الجحود والنكران والجفاء وكفران النعم غالبة على النفوس .

    اعمل الخير لوجه الله لأنك الفائز على كل حال وأحمد الله إنك المحسن وهو المسيء .



    الإحسان إلى الغير :

    الجميل كأسمه والمعروف كرسمه والخير كطعمه أول المستفيدين من إحسان الناس هم المستظلون بهذا الإسعاد والشعور بانشراح الصدر ، أعطي محروماً أنصر مظلوماً عد مريضاً أنقذ مكروباً أعن منكوباً أطعم جائعاً أعمل الخير تجد السعادة تغمرك من بين يديك ومن خلفك .

    إن فعل الخير كالمسك ينفع حامله وبائعه ومشتريه ، أن توزيع البسمات المشرقة على فقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم ، وإن عبوس الوجه إعلان حرب ضروس على الآخرين لا يعلم قيامها إلا علام الغيوب .



    اطرد الفراغ بالعمل :

    قال تعالى ( وقل أعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون ) سورة التوبة آية 105 ، الفارغون في الحياة هم أهل الأراجيف هم أهل الشائعات هم أهل أحلام اليقظة لأن أذهانهم موزعة رضوا بأن يكونوا مع الخوالف ، إن أخطر حالات الذهن يوم يفرغ صاحبه من العمل ، يوم تجد حياتك فراغاً فتهيأ حينها للهم والغم والفزع لان هذا الفراغ يسحب لك ملفات الماضي والحاضر والمستقبل من أدراج الحياة ، والنصيحة أن تقوم بأعمال مثمرة بدلاً من هذا الاسترخاء القاتل لأنه وائد خفي وانتحار بطيء .

    إذاً قم الآن صلي أقرا سبح طالع أكتب أبدع اعمل تحرك انفع غيرك حتى تقضي على الفراغ .



    قضاء وقدر :

    قال تعالى ( ما أصاب من مصيبة في الأرض ولا في أنفسكم إلا في كتاب من قبل أن نبرأها إن ذلك على الله يسير ) سورة الحديد آية 22 ، ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك ، أن هذه العقيدة إذا رسخت في نفسك قرت وصارت البلية عطية والمحنه منحة ومن يرد به الله خيراً يصب منه ، هنيئاً لأهل المصائب صبرهم ورضاهم عن الآخذ ، ولا تقل لو أني فعلت كذا وكذا لكان كذا وكذا ولكن قل قدر الله وما شاء فعـل .



    اصنع من الليمون شراباً حلواً :

    الذكي الأريب يحول الخسائر إلى أرباح والجاهل الرعديد يجعل المصيبة مصيبتين ، إذا داهمتك داهية فأنظر إلى الجانب المشرق منها وإذا ناولك احدهم كوب ليمون فأضف إليه حفنة من سكر وقس على ذلك .

    أن الله الذي هو حق عليك أن تدعوه في الشدة والرخاء ، إن الشر المحض ليس موجود أصلاً وإنما هناك خير ومكسب وفتح وأجر .



    أمن يجيب المضطر إذا دعاه :

    إذا وجدت الطريق إلى ربك فقد وجدت كل شيء وأن فقدت الإيمان به فقد فقدت كل شيء إن دعائك ربك عبادة أخرى وطاعة عظمى ثانية فوق حصول المطلوب وإن عبداً يجيد فن الدعاء حري أن لا يهتم ولا يغتم ولا يقلق قال تعالى ( قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فيتوكل المؤمنون ) سورة التوبة آية 51 ، كل الحبال تتصرم إلا حباله كل الأبواب توصد إلا بابه كل الطرق تغلق إلا طريقه هو قريب سميع مجيب يجيب المضطر إذا دعاه يأمرك وأنت الفقير الضعيف المحتاج وهو الغني القوي الواحد الماجد لأن تدعوه إذا نزلت بك النوازل إذا ألمت بك الخطوب فالهج بذكره وأهتف باسمه وأطلب مدده واسأله فتحه ونصره مرغ الجبين لتقديس اسمه لتحصل على تاج الحرية وأرغم الأنف لعبوديتة لتحوز وسام النجاة ، مد يديك أرفع كفيك أطلق لسانك أكثر من طلبه بالغ في سؤله ألح عليه الزم بابه انتظر لطفه ترقب فتحه أشدو باسمه أحسن الظن به انقطع إليه تبتل إليه تبتيلا حتى تسعد وتفلح .





    العوض من الله :

    لا تأسف على مصيبة فإن الذي قدرها عنده جنة وثواب وعوض وأجر عظيم إن أولياء الله المصابين المبتلين ينوه بهم في الفردوس قال تعالى ( سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار ) سورة الرعد آية 24 ، هنيئا للمصابين بشرى للمنكوبين سلام على المضطهدين ، إن عمر الدنيا قصير وكنزها حقير والآخرة خير وأبقى .



    الإيمان هو الحياة :

    الأشقياء بكل معاني الشقاء هم المفلسون من كنوز الإيمان ومن رصيد اليقين فهم أبداً في تعاسة وغضب ومهانة وذلة قال تعالى ( ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى ) سورة طه آية124 لا طعم للحياة أصلاً إلا بالإيمان ، وبقوة إيمانك قوتاً وضعفاً حرارة وبروده تكون سعادتك وراحتك وطمأنينتك قال تعالى ( من عمل صالحاً من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون ) سورة غافر آية 40 .



    أجني العسل ولا تكسر الخلية :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الرفق ما كان في شيء إلا زانه وما نزع من شيء إلا شانه ) إن اللين في الخطاب والبسمة الرائعة على المحيا الكلمة الطيبة عند اللقاء هذه حلل منسوجة يرتديها السعداء وهي صفات المؤمن كالنحلة تأكل طيباً وتصنع طيباً وإذا وقعت على زهرة لا تكسرها ( لان الله يعطي على الرفق ما لا يعطي على العنف ) إن من الناس من تشرئب لقدومهم الأعناق وتشخص إلى طلوعهم الأبصار وتحييهم الأفئدة وتشيعهم الأرواح لأنهم محبوبون في كلامهم في أخذهم في عطائهم في بيعهم في شرائهم في لقاءهم في وداعهم أن هؤلاء السعداء لهم دستور أخلاق عنوانه ادفع بالتي هي أحسن .



    ذكر الله تعالى :

    الصدق حبيب الله الصراحة صابون القلوب التجربة برهان الرائد لا يكذب أهله لا يوجد عمل اشرح للصدر وأعظم للأجر كالذكر قال تعالى ( فذكروني أذكركم واشكروا لي ولا تكفرون ) سورة البقرة آية 152 ، بذكره سبحانه تنقشع سحب الخوف والفزع والهم والحزن وبذكره تزاح جبال الكرب والغم والأسى ، إن بقدر إكثارك من ذكره ينبسط خاطرك يهدئ قلبك وتسعد نفسك يرتاح ضميرك لان في ذكره معاني التوكل والثقة والاعتماد والتفويض وحسن الظن وانتظار الفرج فهو قريب إذا دعي سميع إذا نودي مجيب إذا سوئل فأضرع وأخشع وأخضع وردد اسمه الطيب المبارك على لسانك توحيداً وتمجيداً وثناءً ومدحاً ودعاءً وسؤالاً واستغفاراً وسوف تجد بحوله وقوته السعادة والأمن والسرور والنور والحبور قال تعالى ( فأتاهم الله ثواب الدنيا وحسن ثواب الأخرة والله يحب المحسنين ) سورة آل عمران آية 148، وقال صلى الله عليه وسلم ( مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره كمثل الحي والميت ).



    · أم يحسدون الناس على ما أتاهم الله من فضله :

    الحسد كالأكلة الملحة تنخر العظم نخراً إن الحسد مرض مزمن يعيث في الجسم فسادً وقد قيل لا راحة لحسود فهو ظالم في ثوب مظلوم وعدو في جلباب صديق ، إن الحاسد يشعل فرناً ساخناً ثم يقتحم فيه ، بلية الحاسد أنه خاصم القضاء واتهم الباري في العدل وأساء الأدب وخالف الشرع قدح في العقل ، يا للحسد من مرض لا يؤجر صاحبه ومن بلاء لا يثاب عليه المبتلا به وسوف يبقى هذا الحاسد في حرقة دائمة حتى يموت أو تذهب نعم الناس عنهم كل يصالح إلا الحاسد ، وأوصيك بالاستعاذة من الحاسد فإنه بالمرصاد لك .



    · اقبل الحياة كما هي :

    حال الدنيا منغصة الذات كثيرة التبعات جاهمة المحيا كثيرة التلون مزجت بالكدر خلقت من نكد وأنت منها في كبد ، أراد الله لهذه الدنيا أن تكون جامعة للضدين والنوعين والفريقين والرأيين خير وشر صلاح وفساد سرور وحزن ثم يصفى الخير كله والصلاح والسرور في الجنة ويجمع الشر كله والفساد في النار ، فعش واقعك ولا تسرح مع الخيال ولا تحلق في عالم المثاليات أقبل الحياة كما هي وطوع نفسك لمعايشتها ومواطنتها فسوف لا يصفو لك صاحب ولا يكمل لك فيها أمر ولا يصلح لك حال لان التمام والكمال في الآخرة لن تكمل لك زوجه فينبغي أن تسدد وأن تقارب وأن نعفوا وأن نصفح وأن نأخذ ما تيسر ونذر ما تعسر قال تعالى ( خذ العفو وأمر بالعرف واعرض عن الجاهلين ) سورة الأعراف آية 199 ، فلنغمض الطرف أحيانا ونسدد الخُطى ونتغافل عن بعض الأمور .



    · تعزَ بأهل البلاء :

    تلفت يمنة ويسرة فهل ترى إلا مبتلي هل تشاهد إلا منكوباً هل تبصر إلا مصاباً في كل دار نائحة على كل خد دمع كم من المصائب كم من الصابرين فلست أنت وحدك المصاب بل مصابك أنت بالنسبة لغيرك قليل كم من مريض على سريره من أعوام يتقلب ذات اليمين وذات الشمال يئن من الألم يصيح من السقم كم من محبوس مرت به سنوات ما رأى الشمس بعينه وما عرف غير زنزانته كم من رجل وامرأة فقدوا فلذات أكبادهما في معية الشباب وريعان العمر كم من مكروب كم من مديون كم من محبوس كم من عرض منهوك كم من دم مسفوك كم من عقل منهوب كم من مال مسلوب .. آن لك أن تتعزَ بهؤلاء وأن تعلم علم اليقين أن هذه الحياة سجن للمؤمن وإنها دار الأحزان والنكبات فعليك أن توطن نفسك وعليك أن توازن مصابك بمن حولك وبمن سبقك في مسيرة الدهر ليظهر لك أنك معافا بالنسبة لهؤلاء وأنه لم يأتك إلا وخزات سهلة فاحمد الله على لطفه وأشكره على ما أبقى واحتسب ما أخذ وتعزَ بمن حولك ، ولك في رسولنا الله صلى الله عليه وسلم قدوة وضع السلى على رأسه أدميت قدماه شج وجهه حوصر في الشُعب طرد من مكة كسرت ثنيته رمي في عرض زوجته قتل سبعون من أصحابه فقد ابنه ماتت بناته ربط الحجر على بطنه اتهم بشتى التهم وصانه الله عن ذلك وهذا بلاء لابد منه قال تعالى ( أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين امنوا معه متى نصر الله ألا إن نصر الله قريب ) سورة البقرة آية 214



    · الصلاة الصلاة :

    قال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا استعينوا بالصبر والصلاة إن الله مع الصابرين ) سورة البقرة آية 153 ، إذا داهمك الخوف وطوقك الحزن وأخذ الهم بتلابيبك فقم حالاً إلى الصلاة تثوب لك روحك وتطمئن نفسك أن الصلاة كفيلة بإذن الله باجتياح مستعمرات الأحزان والغموم ومطاردة فلول الإكتئاب كان صلى الله عليه وسلم إذا حزبه أمر قال أرحنا بالصلاة يا بلال .. فكانت قرة عينه وسعادته وبهجته ، ومن أعظم النعم هذه الصلوات الخمس كل يوم وليلة كفارة لذنوبنا رفع لدرجاتنا صلاح لأحوالنا سكينة لنفوسنا دواء لأمراضنا تسكب في ضمائرنا مقادير زاكية من اليقين تملأ جوانحنا بالرضا ، أما أولائك الذين جانبوا المسجد وتركوا الصلاة فمن نكد إلى نكد ومن حزن إلى حزن ومن شقاء إلى شقاء فتعس لهم وأظل أعمالهم .



    · حسبنا الله ونعم الوكيل :

    تفويض الأمر إلى الله التوكل عليه الثقة بوعده الرضا بصنيعه حسن الظن به انتظار الفرج منه من أعظم ثمرات الإيمان ومن أجل صفات المؤمنين وحينما يطمئن العبد إلى حسن العاقبة ويعتمد على ربه في كل شأنه يجد الرعاية والولاية والكفاية والتأييد والنصرة ، لما القي إبراهيم الخليل عليه السلام في النار قال (حسبنا الله ونعم الوكيل ، فجعلها الله عليه برداً وسلاماً ) ولما قيل لرسولنا صلى الله عليه وسلم إن الناس قد جمعوا لكم قال حسبنا الله ونعم الوكيل ، أن الإنسان وحده لا يستطيع أن يصارع الأحداث ولا يقاوم الملامات ولا تنال الخطوب لأنه خلق ضعيفاً عاجزاً ولكنه حينما يتوكل على ربه ويثق بمولاه ويفوض الأمر إليه يجد النصر والتأييد والفتح والإعانة ، فيا من أراد أن ينصح نفسه توكل على القوي الغني ذو القوة المتين ينقذك من الويلات ويخرجك من النكبات وأجعل شعارك ودثارك حسبنا الله ونعم الوكيل .



    · قل سيروا في الأرض :

    مما يشرح الصدر ويزح الكرب السفر في الديار وقطع القفار والتقلب في الأمصار والنظر في كتاب الكون المفتوح لتشاهد أقلام القدرة وهي تكتب على صفحات الوجود آيات الجمال إن الانزواء في الغرفة الضيقة مع الفراغ القاتل طريق ناجح للانتحار وليست غرفتك هي العالم ولست أنت كل الناس فلما الاستسلام أمام كتائب الأحزان ألا فهتف ببصرك وسمعك وقلبك بقول الله تعالى ( أنفروا خفافا ثقالا وجاهدوا بأموالكم وأنفسكم في سبيل الله ذلك خير لكم إن كنتم تعلمون ) سورة التوبة آية 41 ، تعال لتقرأ القرآن هنا بين الجداول والخمائل بين الطيور وهي تتلوا خطب الحب وبين الماء وهو يروي قصة وصوله من التل ، أن الترحال في مسارب الأرض متعة يوصي بها الأطباء لمن ثقلت عليه نفسه وأظلمت عليه غرفته قال تعالى ( الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم ويتفكرون في خلق السموات والأرض ربنا ما خلفت هذا باطلاً سبحانك فقنا عذاب النار ) سورة آل عمران آية 191 .



    · فصبر جميل :

    التحلي بالصبر من شيم الأفذاذ الذين يتلقون المكاره برحابة صدر وبقوة إرادة وبمناعة أبيه وأن لم أصبر أنا وأنت فماذا نصنع هل عندك حل لنا غير الصبر هل تعلم لنا زاداً غيره .

    قال تعالى ( واصبر وما صبرك إلا بالله ولا تحزن عليهم ولا تكُ في ضيق مما يمكرون ) سورة النحل آية 127 ، اصبر صبر الواثق بالفرج عالم بحسن المصير طالب لأجر راغب تكفير السيئات أصبر مهما ادلهمت الخطوب وأظلمت أمامك الدروب فان النصر مع الصبر وان الفرج مع الكرب وان مع العسر يسرا.



    · وقفــات :

    لا تحزن لأنك بحزنك تريد إيقاف الزمن وحبس الشمس وإعادة عقارب الساعة والمشي إلى الخلف ورد النهر إلى مصبه ... لا تحزن لأن الحزن كالريح الهوجاء تفسد الهواء وتبعثر الماء وتغير السماء وتهلك الحديقة الغناء ... لا تحزن لأن المحزون كنهر الأحمق ينحدر من البحر ويصب في البحر وكالتي نقضت غزلها من بعد قوة انكاثاً والنافخ في قربة مثقوبة وكالكاتب بإصبعه على الماء...

    لا تحزن فأن عمرك الحقيقي سعادتك وراحت بالك فلا تنفق أيامك في الحزن ولا تبذر لياليك في الهم ولا توزع ساعاتك على الغم ولا تسرف في إضاعة حياتك فإن الله لا يحب المسرفين ... لا تحزن فإن أموالك التي في خزائنك وقصورك السامقة وبساتينك الخضراء مع الحزن والأسى واليأس زيادة في اسفك وهمك وغمك ...

    لا تحزن فإن عقاقير الأطباء ودواء الصيادلة ووصفة الحكيم لا تسعدك وقد أسكنت الحزن قلبك وفرشت له عينك وبسطت له جوانحك والحفته جلدك ...

    لا تحزن وأنت تملك الدعاء وتجيد الإنطراح على عتبات الربوبية وتحسن المسكنة على أبواب ملك الملوك ومعك الثلث الأخير من الليل ولديك ساعة تمريغ الجبين في السجود ... لا تحزن فإن الله خلق لك الأرض وما فيها وأنبت لك حدائق ذات بهجة وبساتين فيها من كل زوج بهيج ونخل باسقات لها طلع نضيد ونجوم لامعات وخمائل وجداول ولاكنك تحزن ...

    لا تحزن فأنت تشرب الماء الزلال وتستنشق الهواء الطلق وتمشي على قدميك معافا وتنام أمنا ... لا تحزن فإن المرض يزول والمصاب يحول والذنب يغفر والدين يقضى والمحبوس يفك والغائب يقدم والعاصي يتوب والفقير يغتني ...

    لا تحزن أما ترى السحاب الأسود كيف ينقشع والليل البهيم كيف ينجلي والريح الصرصر كيف يسكن والعاصفة كيف تهدأ.. إذاَ شد شدائدك إلى رخاء وعيش الهناء ومستقبلك على نعماء ...

    لا تحزن لهيب الشمس يطفئه وارف الظل وظمأ الهاجرة يبرده الماء النمير وعضة الجوع يسكنه الخبز الدافئ ومعاناة السهر يعقبه نوم لذيذ والآم المرض يزيلها هناء العافية فما عليك إلا الصبر قليلاً والانتظار لحظة ...

    لا تحزن فقد حار الأطباء وعجز الحكماء ووقف العلماء وتسائل الشعراء وبارت الحيل أمام نفاذ القدر ووقوع القضاء وحتمية المقدور .

    قال تعالى ( فإن مع العسر يسرا * إن مع العسر يسرا ) سورة الشرح آية 4- 5 .

    يا أحد يا صمد يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم يا رحمن يا رحيم أسألك أن تذهب عنا الهم والغم والحزن والكدر والوصب والنصب اللهم أنا نعوذ بك من الشقاء والشقوة والذلة والفقر .


    تفضلي اخيتي
    ************

    محاضرة لا تحزن

    **********
    سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبيه وآله وصحبه ومن والاه .
    اذا لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات واذا القلب لم يراكم فالعين لن تنساكم


    اتمني الا تنسوني من صالح دعائكن اخواتي الحبيبات


    احبكن في الله




  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    شكرا عزيزتي على الموضوع القيم وجعله في ميزان حسناتك

    أسأل الله العظيم أن ينفعنا به وأن لا يحرمكي أجره

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، إذا سأَلت فاسأَل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأُمة لو اجتمعت على أَن ينفعـوك بشيء ، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء ، لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف )



    مع حبي *-* سهام المحبة*-*

    تعليق


    • #3
      كلمات صادقة و معبرة لشيخنا القرني حفظه الله
      حقيقة لماذا نحزن و كل شيء في الدنيا لا يستحق منا الحزن ؟
      جزاك الله خيرا و جعل ما خطته يمينك في ميزان حسناتك.

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة سهام المحبة مشاهدة المشاركة
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


        شكرا عزيزتي على الموضوع القيم وجعله في ميزان حسناتك

        أسأل الله العظيم أن ينفعنا به وأن لا يحرمكي أجره

        السلام عليكم اختي سهام
        ااااااااااااامين اختي

        وانا اشكرك علي مرورك الجميل وردك الرائع


        اذا لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات واذا القلب لم يراكم فالعين لن تنساكم


        اتمني الا تنسوني من صالح دعائكن اخواتي الحبيبات


        احبكن في الله



        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة استعن بالله مشاهدة المشاركة
          كلمات صادقة و معبرة لشيخنا القرني حفظه الله
          حقيقة لماذا نحزن و كل شيء في الدنيا لا يستحق منا الحزن ؟
          جزاك الله خيرا و جعل ما خطته يمينك في ميزان حسناتك.

          السلام عليكم اختي الغالية وانا مسرورة علي هذا الرد الجميل

          نعم اختي الحزن لا يعيد مافات

          إذا كان الحزن لا يعيد مافات والهم لايصلح الخطأفلماذا الهم والحزن

          اشكرك اختي علي استماعك ومرورك الجميل
          اذا لم تجمعنا الايام جمعتنا الذكريات واذا القلب لم يراكم فالعين لن تنساكم


          اتمني الا تنسوني من صالح دعائكن اخواتي الحبيبات


          احبكن في الله



          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          يعمل...
          X