إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مراجعة الزهراوين للحافظات

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #11
    المشاركة الأصلية بواسطة k-amina مشاهدة المشاركة
    بالفعل أخواتي لا بد من مراجعة القرآن و معاهدته كما أمرنا رسول الله صلى الله عليه و سلم :
    تعاهدوا هذا القرآن . فوالذي نفس محمد بيده ! لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها .
    جزاك الله خيرا أختي مليكة على هذه المبادرة الطيبة
    نسأل الله عز و جل أن يوفق الجميع لما يحب و يرضى
    وأنت من أهل الجزاء سنحاول جميعا المراجعة وأنا معكم بإذن الله
    تقبل الله خالص أعمالنا لوجهه الكريم

    تعليق


    • #12


      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      يوم الثلاثاء إن شاء الله سنضع أسئلة الامتحان وهي تشمل الحزب الأول
      لا تنسون المراجعة

      تعليق


      • #13
        إمتحان الحزب الأول من سورة
        البقرة


        بسم الله الرحمن الرحيم



        ‎‎

        خَتَمَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ........قَالُوا إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحْن مُسْتَهْزِءُونَ
        مثلهم كمثل الذي استوقد ....... سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ
        أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ .......
        فتاب عليكم إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ

        يتبع إن شاء الله

        تعليق


        • #14
          - خَتَمَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وعلى سمعهم وعلى أبصارهم غشاوة ولهم عذاب عظيم ومن الناس من يقول آمنا بالله واليوم الآخر وماهم بمومنين يخادعون الله والذين آمنوا وما يخادعون إلا أنفسهم وما يشعرون في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب أليم بما كانو يكذبون وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون وإذا قيل لهم ءامنوا كما آمن الناس قالوا أنومن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحْن مُسْتَهْزِءُونَ)



          مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلما أضاءت ما حوله ذهب الله بنورهم وتركهم في ظلمات لا يبصرون صم بكم عمي فهم لا يرجعون أو كصيب من السماء فيه ظلمات ورعد وبرق يجعلون أصابعهم في آذانهم من الصواعق حذر الموت والله محيط بالكافرين يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون هو الذي جعل لكم الارض فراشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون وإن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فاتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين فإن لم تفعلوا ولن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها ذلك الفوز الكبير كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالو هذا الذي رزقنا من قبل واتوا به متشابها ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون
          إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثلا يضل به كثيرا ويهدي به كثيرا وما يضل به إلا الفاسقين الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل وأولئك هم الخاسرون كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم إن الله على كل شيء قدير هو الذي خلق لكم ما في الارض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ

          - أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون واستعينوا بالصبر والصلاة وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين الذين يظنون أنهم ملاقو ربهم وأنهم إليه راجعونيا بني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم واني فضلتكم على العالمين واتقوا يوما لا تجزي نفس عن نفس شيئا ولا يقبل منها شفاعة ولا يوخذ منها عدل ولا هم ينصرون وإذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفي ذلكم بلاء من ربكم عظيم وإذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون وإذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظلمون ثم عفونا عنكم من بعد ذلك لعلم تشكرون وإذ آتينا موسى الكتاب والفرقان لعلكم تهتدون .......فتاب عليكم إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ




          أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
          ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
          إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










          تعليق


          • #15
            أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
            ختم الله على قلوبهم و على سمعهم و على أبصارهم غشاوة و لهم عذاب عظيم*و من الناس من يقول آمنا بالله و باليوم الآخر و ماهم بمومنين*يخادعون الله و الذين آمنوا و ما يخدعون إلا أنفسهم و ما يشعرون*في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضاو لهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون *و إذا قيل لهم لا تفسدوا في الارض قالوا إنما نحن مصلحون *ألا إنهم هم المفسدون و لكن لا يشعرون *و إذا قيل لهم آمنوا قالوا أنومن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء و لكن لايعلمون*و إذا لقوا الذن آمنوا قالوا آمنا و إذا خلوا إلى شياطينهم قالواإنا معكم إنما نحن مستهزؤون *



            مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلما أضائت ما حوله ذهب الله بنورهم وتركم في ظلمات لا يبصرون *صم بكم عمي فهم لا يبصرون*أو كصيب من السماء في ظلمات و رعد و برق يجعلون أصابعهم في آذانهم حذر الموت و الله محيط بالكافرين*يكاد البرق يخطف أبصارهم كلما أضاء لهم مشوا فيه و إذا أظلم عليهم قاموا و لو شاء الله لذهب بسمعهم و أبصارهم و الله على كل شيء قدير*يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم و الذين من قبلكم لعلكم تتقون *الذي جعل لكم السماء بناءا و الارض فراشا و أنزل لكم من السماءا ماءا فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا الله أندادا و أنتم تعلمون* و إن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فاتوا بسورة من مثله و ادعوا شهدائكم من دون الله إن كنتم صادقين *فإن لم تفعلوا و لن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس و الحجارة أعدت للكافرين*و بشر الذين آمنوا و عملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الانهار كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذي رزقنا من قبل و أوتوا به متشابها و لهم فيها أزواج مطهرة و هم فيها خالدون*إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم و أما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد بهذا مثلا يضل به كثيرا و يهدي به كثيرا*و ما يضل به إلا الفاسقين الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه و يقطعون ما أمر الله به أن يوصل و يفسدون في الارض و أولئك هم الخاسرون*كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون*هو الذي خلق لكم ما في الارض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات*



            أتامرون الناس بالبر و تنسون أنفسكم و أنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون*و استعينوا بالصبر و الصلاة و إنها لكبيرة إلا على الخاشعين * الذين يضنون أنهم ملاقوا ربهم و أنهم إليهم راجعون*يابني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم و أني فضلتكم على العالمين*و اتقوا يوما لا تجزي نفس عن نفس شيئا و لايقبل منها شفاعة و لا يوخذ منها عدل و لاهم ينصرون*و إذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبحون أبنائكم و يستحييون نسائكم و في ذلكم بلاء من ربكم عظيم *و إذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم و أغرقنا آل فرعون و أنتم تنضرون*و إذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده و أنتم ظالمون* ثم عفونا عنكم من بعد ذلك و أنتم تنظرون *و آتينا موسى الكتاب و الفرقان لعلكم تهتدون*و إذ قال موسى لقومه يا قوم انكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم إنه هو التواب الرحيم *

            تعليق


            • #16
              [align=center]
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

              أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

              بسم الله الرحمان الرحيم
              ختم الله على قلوبهم وعلى سمعهم وعلى أبصارهم غشاوة ولهم عذاب عظيم-7- ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وما هم بمؤمنين -8- يخادعون الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون -9- في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون-10- وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون-11- ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون-12- وإذا قيل لهم آمنوا كما آمن الناس قالوا أنؤمن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون-13- وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزئون-14-

              *********************************************************

              مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلما أضاءت ما حوله ذهب الله بنورهم وتركهم في ظلمات لا يبصرون-17- صم بكم عمي فهم لا يرجعون-18- أو كصيب من السماء فيه ظلمات ورعد وبرق يجعلون أصابعهم في آذانهم من الصواعق حذر الموت والله محيط بالكافرين-19- يكاد البرق يخطف أبصارهم كلما أضاء لهم مشوا فيه وإذا أظلم عليهم قاموا ولو شاء الله لذهب بسمعهم وأبصارهم إن الله على كل شيء قدير-20- يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون-21- الذي جعل لكم الأرض فراشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون-22- وإن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين-23- فإن لم تفعلوا ولن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين-24- وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الأنهار كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذي رزقنا من قبل وأوتوا به متشابها ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون-25 - إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثلا يضل به كثيرا ويهدي به كثيرا وما يضل به إلا الفاسقين-26- الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الأرض أولئك هم الخاسرون-27- كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون-28- هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات وهو بكل شيء عليم-29-

              *********************************************************

              أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون -44- واستعينوا بالصبر والصلاة وانها لكبيرة إلا على الخاشعين-45- الذين يظنون أنهم ملا قوا ربهم وأنهم إليه راجعون-46- يا بني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم وأني فضلتكم على العالمين-47- واتقوا يوما لا تجزي نفس عن نفس شيئا ولا يقبل منها شفاعة ولا يؤخذ منها عدل ولا هم ينصرون-48-وإذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفي ذلكم بلاء من ربكم عظيم-49- وإذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون-50- وإذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظالمون-51- ثم عفونا عنكم من بعد ذلك لعلكم تشكرون-52- وإذ آتينا موسى الكتاب والفرقان لعلكم تهتدون-53- وإذ قال موسى لقومه يا قوم إنكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم إنه هو التواب الرحيم-54-

              [/align]

              تعليق


              • #17
                المشاركة الأصلية بواسطة أم بيان مشاهدة المشاركة
                - خَتَمَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وعلى سمعهم وعلى أبصارهم غشاوة ولهم عذاب عظيم* ومن الناس من يقول آمنا بالله واليوم باليوم الآخر الاخر وماهم بمومنين* يخادعون الله والذين آمنوا وما يخادعون إلا أنفسهم وما يشعرون* في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب أليم بما كانو يكذبون* وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض الارض قالوا إنما نحن مصلحون* ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون* وإذا قيل لهم ءامنوا كما آمن الناس قالوا أنومن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون* وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إِنَّا مَعَكُمْ مَعَكُمُ إِنَّمَا نَحْن مُسْتَهْزِءُونَ)




                مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلما أضاءت ما حوله ذهب الله بنورهم وتركهم في ظلمات لا يبصرون* صم بكم عمي فهم لا يرجعون* أو كصيب من السماء فيه ظلمات ورعد وبرق يجعلون أصابعهم في آذانهم من الصواعق حذر الموت والله محيط بالكافرين* ........ يكاد البرق يخطف أبصارهم كلما أضاء لهم مشوا فيه و إذا أظلم عليهم قاموا و لو شاء الله لذهب بسمعهم و أبصارهم إن الله على كل شيء قدير* يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون* (هو) الذي جعل لكم الارض فراشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون* وإن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فاتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين* فإن لم تفعلوا ولن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين* وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الانهار (خالدين فيها ذلك الفوز الكبير) كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذي رزقنا من قبل واتوا به متشابها ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون
                إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثلا يضل به كثيرا ويهدي به كثيرا وما يضل به إلا الفاسقين* الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ..... و يفسدون في الارض (و) أولئك هم الخاسرون* كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم إن الله على كل شيء قدير ثم إليه ترجعون* هو الذي خلق لكم ما في الارض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ


                - أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون* واستعينوا بالصبر والصلاة وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين* الذين يظنون أنهم ملاقوا ربهم وأنهم إليه راجعون* يا بني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم و اني أني فضلتكم على العالمين* واتقوا يوما لا تجزي نفس عن نفس شيئا ولا يقبل منها شفاعة ولا يوخذ منها عدل ولا هم ينصرون وإذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفي ذلكم بلاء من ربكم عظيم* وإذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون* وإذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظالمون* ثم عفونا عنكم من بعد ذلك لعلم تشكرون* وإذ آتينا موسى الكتاب والفرقان لعلكم تهتدون* ....... و إذ قال موسى لقومه يا قوم إنكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ




                جزاك الله خيرا مشرفتنا الغالية أم بيان على التسميع الطيب
                بعض الأخطاء انتبهي لها أختي لتتجنبيها إن شاء الله
                و يجب الإشارة لرؤوس الآيات بالترقيم أو علامة بارك الله فيك
                وفقك الله أختي لحفظ كتابه و العمل به

                تعليق


                • #18
                  المشاركة الأصلية بواسطة بشرى الفهري مشاهدة المشاركة
                  أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
                  ختم الله على قلوبهم و على سمعهم و على أبصارهم غشاوة و لهم عذاب عظيم*و من الناس من يقول آمنا بالله و باليوم الآخر الاخر و ماهم بمومنين*يخادعون الله و الذين آمنوا و ما يخدعون يُخَادِعُونَ إلا أنفسهم و ما يشعرون*في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا و لهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون *و إذا قيل لهم لا تفسدوا في الارض قالوا إنما نحن مصلحون *ألا إنهم هم المفسدون و لكن لا يشعرون *و إذا قيل لهم آمنوا .... كما آمن الناس قالوا أنومن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء و لكن لايعلمون*و إذا لقوا الذن آمنوا قالوا آمنا و إذا خلوا إلى شياطينهم قالواإنا معكم إنما نحن مستهزؤون مستهزئون*



                  مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلما أضائت أضاءَت ما حوله ذهب الله بنورهم وتركم في ظلمات لا يبصرون *صم بكم عمي فهم لا يبصرون يرجعون *أو كصيب من السماء فيه ظلمات و رعد و برق يجعلون أصابعهم في آذانهم .... من الصواعق حذر الموت و الله محيط بالكافرين*يكاد البرق يخطف أبصارهم كلما أضاء لهم مشوا فيه و إذا أظلم عليهم قاموا و لو شاء الله لذهب بسمعهم و أبصارهم و إن الله على كل شيء قدير*يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم و الذين من قبلكم لعلكم تتقون *الذي جعل لكم السماء بناءا و الارض فراشا الارض فراشا و السماء بناء و أنزل (لكم) من السماء ماءا فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا و أنتم تعلمون* و إن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فاتوا بسورة من مثله و ادعوا شهدائكم شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين *فإن لم تفعلوا و لن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس و الحجارة أعدت للكافرين*و بشر الذين آمنوا و عملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الانهار كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذي رزقنا من قبل و أوتوا أتوا به متشابها و لهم فيها أزواج مطهرة و هم فيها خالدون*إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم و أما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد ... الله بهذا مثلا يضل به كثيرا و يهدي به كثيرا*و ما يضل به إلا الفاسقين* الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه و يقطعون ما أمر الله به أن يوصل و يفسدون في الارض (و) أولئك هم الخاسرون*كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون*هو الذي خلق لكم ما في الارض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات ..... و هو بكل شيء عليم*



                  أتامرون الناس بالبر و تنسون أنفسكم و أنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون*و استعينوا بالصبر و الصلاة و إنها لكبيرة إلا على الخاشعين * الذين يضنون يظنون أنهم ملاقوا ربهم و أنهم إليهم راجعون*يابني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم و أني فضلتكم على العالمين*و اتقوا يوما لا تجزي نفس عن نفس شيئا و لايقبل منها شفاعة و لا يوخذ منها عدل و لاهم ينصرون*و إذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبحون أبنائكم أبناءَكم و يستحيون نسائكم نساءَكم و في ذلكم بلاء من ربكم عظيم *و إذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم و أغرقنا آل فرعون و أنتم تنضرون تنظرون*و إذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده و أنتم ظالمون* ثم عفونا عنكم من بعد ذلك و أنتم تنظرون لعلكم تشكرونإذ آتينا موسى الكتاب و الفرقان لعلكم تهتدون*و إذ قال موسى لقومه يا قوم انكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم إنه هو التواب الرحيم *
                  جزاك الله خيرا أختي الغالية بشرى على التسميع الطيب
                  بعض الأخطاء انتبهي لها أختي لتتجنبيها إن شاء الله
                  وفقك الله أختي لحفظ كتابه و العمل به

                  تعليق


                  • #19
                    المشاركة الأصلية بواسطة مغربية جنوبية مشاهدة المشاركة
                    [align=center]
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

                    بسم الله الرحمان الرحيم
                    ختم الله على قلوبهم وعلى سمعهم وعلى أبصارهم غشاوة ولهم عذاب عظيم-7- ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وما هم بمؤمنين -8- يخادعون الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون -9- في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ولهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون-10- وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون-11- ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون-12- وإذا قيل لهم آمنوا كما آمن الناس قالوا أنؤمن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون-13- وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزئون-14-

                    *********************************************************

                    مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلما أضاءت ما حوله ذهب الله بنورهم وتركهم في ظلمات لا يبصرون-17- صم بكم عمي فهم لا يرجعون-18- أو كصيب من السماء فيه ظلمات ورعد وبرق يجعلون أصابعهم في آذانهم من الصواعق حذر الموت والله محيط بالكافرين-19- يكاد البرق يخطف أبصارهم كلما أضاء لهم مشوا فيه وإذا أظلم عليهم قاموا ولو شاء الله لذهب بسمعهم وأبصارهم إن الله على كل شيء قدير-20- يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم والذين من قبلكم لعلكم تتقون-21- الذي جعل لكم الأرض فراشا والسماء بناء وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون-22- وإن كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين-23- فإن لم تفعلوا ولن تفعلوا فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة أعدت للكافرين-24- وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الأنهار كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذي رزقنا من قبل وأوتوا أتوا به متشابها ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون-25 - إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فأما الذين آمنوا فيعلمون أنه الحق من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثلا يضل به كثيرا ويهدي به كثيرا وما يضل به إلا الفاسقين-26- الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الأرض أولئك هم الخاسرون-27- كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون-28- هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات وهو بكل شيء عليم-29-

                    *********************************************************

                    أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون -44- واستعينوا بالصبر والصلاة وانها لكبيرة إلا على الخاشعين-45- الذين يظنون أنهم ملا قوا ربهم وأنهم إليه راجعون-46- يا بني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم وأني فضلتكم على العالمين-47- واتقوا يوما لا تجزي نفس عن نفس شيئا ولا يقبل منها شفاعة ولا يؤخذ منها عدل ولا هم ينصرون-48-وإذ نجيناكم من آل فرعون يسومونكم سوء العذاب يذبحون أبناءكم ويستحيون نساءكم وفي ذلكم بلاء من ربكم عظيم-49- وإذ فرقنا بكم البحر فأنجيناكم وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون-50- وإذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظالمون-51- ثم عفونا عنكم من بعد ذلك لعلكم تشكرون-52- وإذ آتينا موسى الكتاب والفرقان لعلكم تهتدون-53- وإذ قال موسى لقومه يا قوم إنكم ظلمتم أنفسكم باتخاذكم العجل فتوبوا إلى بارئكم فاقتلوا أنفسكم ذلكم خير لكم عند بارئكم فتاب عليكم إنه هو التواب الرحيم-54-

                    [/align]
                    تسميع ممتاز جزاك الله خيرا أختي الغالية مغربية جنوبية
                    وفقك الله أختي لحفظ كتابه و العمل به

                    تعليق


                    • #20
                      جزاك الله خيرا أختي k-amina
                      في الحقيقة حبيبتي أنا لم اتمم حفظ السورة بعد ولكني تحمست لكي أضغط على نفسي بالمراجعة وتتمة الحفظ
                      ولكن أظن أنني ينبغي أن أفتح صفحة للتسميع أفضل ..
                      أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
                      ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
                      إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










                      تعليق

                      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                      يعمل...
                      X