إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بعض احكام الهمز برواية ورش عن نافع

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بعض احكام الهمز برواية ورش عن نافع

    بسم الله الرحمان الرحيم


    الحمد لله الذي هداني لهذا وما كنا لنهتدي لولا ان هدنا الله والصلاة والسلام على اشرف خلق
    الله محمد بن عبد الله رسول العالمين وامام المرسلين صلى الله عليه وسلم
    اما بعد: السلام عليكم ورحمة الله
    وباركاته. اقد لكم بعض حكام الهمز المتداولة عند رواية ورش عن نافع ونفعنا
    الله واياكم بهذه الاحكام

    أحكــــام الهمز>

    الهمز في لغة العرب نوعان: همز قطع, وهمز وصل.
    - همزة القطع>هي التي تثبت في الابتداء، والوصل،والخط.(وهي المرادة في هذا الباب >
    - وهمزة الوصل>هي التي تثبت ابتداء , وتسقط في حالة الوصل>
    حرف بعيد
    المخرج , وفي النطق بها مشقة وصعوبة , ولذلك غيرها العرب في >بعض
    أحوالها قصدا إلى تخفيفها, وتسهيلها , وينقسم تغيير الهمزة إلى أربعة أقسام
    : التسهيل , >الإبدال,>النقل, >الإسقاط>

    التسهيل: >
    لغة: التيسير>
    اصطلاحا: هو النطق بالهمزة [1> بينها وبين الحرف المجانس
    لحركتها[2]> ( فتكون الهمزة المفتوحة بينها وبين الألف, والمضمومة بينها وبين الواو, والمكسورة بينها وبين الياء).

    أمثلة:﴿ أَئِمة، أَأَتَّخِذُ ، جَاءَ أُمَّةً﴾. >وتقرأ >:﴿ أََ •ِمَّة، أ •َتّخذ، جَاءَ •مَّة ﴾>

    ملاحظة > لا بد للطالب أن يتلقى
    كيفية النطق بالتسهيل من شيخ مجاز، لأن التسهيل من الكيفيات التي لا تؤخذ
    إلا من أفواه الرجال >

    الإبدال:>
    لغة > من باب بدل -
    بفتحتين- و البديل و البِدْل - بكسر الباء- كلها بمعنى، وأبدلته بكذا
    إبدالا إذا نحيت الأول وجعلت الثاني مكانه ,وبدلته تبديلا بمعنى غيرت
    صورته.>
    اصطلاحا : <>وهو إبدال الهمزة بحرف مجانس لحركة الحرف الذي قبلها ( مع حذف الهمزة من اللفظ >
    > كإبدال الهمزة واوا،مثل: ﴿> لا يُؤَاخِذُكُمُ الله﴾> .........﴿لا يواخذكم الله﴾>
    - وإبدال الهمزة ألفا, مثل: ﴿> جَاءَ أَمْرُنَا﴾...> ......... ﴿جاءَ امْرُنا >
    ـ وإبدال الهمزة ياء, مثل: ﴿> وعاءِ أَخيه .............﴿وعاءِ يخيه﴾
    النقل: >
    >لغة> التحويل>
    اصطلاحا: هو حذف الهمزة , ونقل حركتها للساكن الصحيح قبلها والمنفصل عنها في كلمة أخرى.
    أمثلة: ﴿ قُلْ أَعُوذ﴾
    [قُلَ عُوذ ], ﴿ غَاسِقٍ إِذَا﴾ [ غَاسِقِنِذَا] , ﴿قَدْ
    أَفْلَحَ﴾ [ قَدَ فْلَحَ ]

    الإسقاط.>وهو حذف الهمزة من الكلمة , مثلما وقع في :
    ﴿ الصَّابِئُونَ﴾ الصَّابُونَ﴾ >
    الصَّابِينَ﴾

    >أقسام الهمز: قد ينفرد الهمز , وقد يتعدد في كلمة , وفي كلمتين , وهو على ثلاثة أٌقسام:

    أولا: ـ الهمز المفرد ( ويكون في كلمة واحدة).
    ثانيا: ـ الهمز المزدوج ( ويكون في كلمة وفي كلمتين) .
    ثالثا: ـ ثلاث همزات في كلمة واحدة.

    ـ وهو: ( همز القطع الذي لم يلاصقه مثله ).
    أو هو : (همز القطع الذي لم يجتمع معه مثله) .

    حــالاته: للهمز المفرد أربع حالات وهي:
    1ـ التحقيق>وهو بقاء
    الهمز على الأصل ـ أي يُلفظ ولا يتغير ـ إذا لم يكن هناك سبب
    للتغيير , مثل: ﴿ إذا جاء نصر الله رِئَاءَ
    النَّاسِ﴾
    2ـ الإبدالـ سبق تعريفه ـ ويكون في الحالات الآتية:
    أ ـ إذا وقعت الهمزة
    ساكنة, وكانت الهمزة فاء الكلمة, فإنها تبدل حرف مدّ من جنس
    الحركة التي قبلها , فتبدل بعد الفتح ألفا, وبعد الضم واوا,
    وأما بعد الكسر, فلم يرد في القرآن شيء منه.
    أمثلة:
    ﴿يَأتنا﴾ ... ( ياتـنا) ,
    ﴿تَألمون﴾ ...( تالمون), ﴿تَأخذه﴾ ...( تاخذه),
    ﴿المُؤتفكة﴾ ...( الموتفكة), ﴿
    المُؤتون﴾ ...( الموتون), ﴿يُـؤخذ﴾ ... ( يوخذ).

    * ويستثنى من ذلك: ما تصرف من كلمة ﴿ الإيواء﴾ وهي سبعة ألفاظ ( فإن همزتها محققة):
    ﴿ المأوى ﴾
    [النازعات: 39] , ﴿ مأواه
    ﴾ [ المائدة: 72],
    ﴿مأواهم﴾ [ التوبة :73] ,

    ﴿ مأواكم
    ﴾ [الحديد :15] , ﴿
    فَأْوُوا﴾ [ الكهف: 16] , ﴿
    تُُؤْوِيه﴾ [المعارج: 13] , ﴿
    تُؤْوِي ﴾ [الأحزاب : 51].
    ب ـ إذا كانت الهمزة مفتوحة, وكانت فاء الكلمة, فإنها تبدل واوا مفتوحة بشرط أن يكون قبلها ضم لا غير.
    أمثلة: ﴿تُوَاخِذْنَا﴾ ,
    ﴿ يُوَيِّدُ﴾ , ﴿ يُوَخِر﴾ ,﴿
    يُوَلِف﴾ , ﴿مُوَذِّن﴾ , ...
    ج ـ إذا وقعت الهمزة ساكنة, وكانت
    عين الكلمة, وقبلها كسر , فإنها تبدل ياء مدية – للكسرة التي قبلها-
    وذلك في الكلمات التالية:
    ·
    ما جاء من
    لفظ ﴿ بئس﴾
    سواء كان متصلا بالميم مثل: ﴿
    بئسما﴾ أم لا .[وعند ورش (بِيسَ )
    ,(بِيسَمَا ) ].
    ·
    ﴿
    بَئِيسٍ﴾ بالتنوين, وقع في موضع واحد في قوله
    تعالى :
    )
    وأخذنا الذين ظلموا بعذاب بِيسٍ
    بما كانوا يفسقون" [ الأعراف :165].
    ·
    ﴿
    الذئب﴾ وقع في ثلاثة مواضع في سورة
    يوسف [13,14,17] . و عند ورش (
    الذيب) .
    ·
    ﴿
    بِـئْرٍ﴾ [الحج: 43] وتلفظ :
    (بِـيرٍ ) وذلك في قوله تعالى :
    )وَ
    بِيرٍمُعَطَّلَة ﴾ .
    منقول للإفادة
    sigpic

  • #2
    بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك

    تعليق


    • #3
      sigpic

      تعليق


      • #4
        جزاك الله خيرا

        تعليق


        • #5

          اللهم احفظ لي ابنائي وربهم لي من عندك واصلحهم واصلح بهم يارب العالمين وذا الجلال والاكرام



          اللهم يا منان ياذا الجلال والإكرام من علي بفضلك وكرمك يا اكرم الاكرمين


          للتأكد من صحة الحديث المرجو الضغط على هذا الرابط
          http://www.dorar.net/enc/hadith


          تعليق


          • #6
            sigpic

            تعليق


            • #7
              sigpic

              تعليق


              • #8
                جزاك الله كل خير

                تعليق


                • #9
                  sigpic

                  تعليق


                  • #10
                    بارك الله فيك اختي وجعله في ميزان حسناتك


                    اللهم اغفر لابي ، وارفع درجته في المهديين ، واخلفه في عقبه في الغابرين ، واغفر لنا وله يارب العالمين ، وافسح له في قبره ونور له فيه واجعله روضة من رياض الجنة
                    آمين آمين يارب العالمين

                    تعليق


                    • #11
                      sigpic

                      تعليق

                      يعمل...
                      X