إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

متى نكون مثل هؤلاء

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • متى نكون مثل هؤلاء


    عبد الله هل تأثرت يوما بالقرآن؟؟؟؟ . . .


    هل تذوقت دمعة وأنت تقرأ القرآن أو تسمعه ؟؟؟؟ . . .
    هل أحسست أن خطابه يعنيك أنت بالذات فاقشعر بدنك ؟؟؟؟


    تعال نتعلم وإياك كيف نتعامل مع القرآن وكيف نتفاعل وكيف نتأثر ونبكي وهاهم المعلمون ... إسمع :


    لما نزلت هذه الآية { وإن منكم إلا واردها } ذهب عبدالله بن رواحة رضي الله عنه إلى بيته فبكى ،


    فجاءت امرأته فبكت ، فجاءت الخادمة فبكت ، وجاء أهل البيت فجعلوا يبكون !! فلما انقطعت عبرته


    قال : يا أهلاه ما الذي أبكاكم ؟ قالوا : لا ندري ولكن رأيناك بكيت فبكينا ، قال : إنه أنزلت


    على رسول الله صلى الله عليه وسلم آية ينبئني فيها ربي عز وجل أني وارد النار ولم ينبئني أني صادر عنها


    فذلك الذي أبكاني ( الزهد لابن المبارك ( ح/309 ) ).


    وعن أنس بن مالك رضي الله عنه أنه قال:لما نزلت هذه الآية{يا أيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي} جلس ثابت بن قيس في بيته وقال : أنا من أهل النار ، واحتبس عن النبي صلى الله عليه وسلم


    فسأل النبي صلى الله عليه وسلم سعد بن معاذ فقال : (( يا أبا عمرو ما شأن ثابت أشتكى ؟ ))


    قال سعد : إنه لجاري وما علمت له بشكوى ! قال فأتاه سعد فذكر له قول رسول الله صلى الله عليه وسلم


    فقال ثابت : أنزلت هذه الآية ولقد علمتم أني من أرفعكم صوتاً على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأنا من أهل النار .


    فذكر ذلك سعد للنبي صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( بل هو من أهل الجنة )) (مسلم ).



    وعن أبي الحسن البراد قال :لما نزلت هذه الآية { وَالشُّعَرَاء يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ } ( الشعراء ) جاء عبد الله بن رواحة


    وكعب بن مالك وحسان بن ثابت رضي الله عنهم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم يبكون !!


    فقالوا : يا رسول الله أنزل الله هذه الآية وهو يعلم أنا شعراء . فقال : (( اقرأوا ما بعدها


    { إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات} أنتم { وانتصروا } أنتم ))( مصنف ابن أبي شيبة (5/277 ). ) .




    كان أبو طلحة رضي الله عنه أكثر الأنصار رضي الله عنهم بالمدينة مالاً من نخل ، وكان أحب أمواله إليه

    بيرحاء ، وكانت مستقبلة المسجد ، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدخلها ويشرب من ماء فيها طيب


    قال أنس رضي الله عنه : فلما أنزلت هذه الآية { لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون } قام أبو طلحة


    إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله إن الله تبارك وتعالى يقول :


    { لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون } وإن أحب أموالي إلي بيرحاء وإنها صدقة لله

    أرجو برها وذخرها عند الله فضعها يا رسول الله حيث أراك الله . قال : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    (( بخ ، ذلك مال رابح ذلك مال رابح ، وقد سمعت ما قلت وإني أرى أن تجعلها في الأقربين )) .


    فقال أبو طلحة : أفعل يا رسول الله فقسمها أبو طلحة في أقاربه وبني عمه ( البخاري ).


    وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال : لما نزلت { من ذا الذي يقرض الله قرضاً حسناً }


    قال أبو الدحداح رضي الله عنه : يا رسول الله وإن الله يريد منا القرض ؟ قال : ((نعم يا أبا الدحداح )).


    قال : فإني أقرضت ربي حائطي .وحائطه فيه ستمائة نخلة ، ثم جاء يمشي حتى أتى الحائط


    وأم الدحداح فيه وعيالها، فناداها : يا أم الدحداح ، قالت : لبيك ، قال : اخرجي فقد أقرضته ربي.


    ( رواه أبو يعلى والطبراني ورجالهما ثقات ).
    ربي لا تدرني فردا وانت خير الوارثين

    *
    إِجْعَل لِرَبِّكَ كُلَّ عِزِّكَ يَسْتَقِرُّ وَيَثْبُتُ
    ...
    فَإِذَا اعْتَزَزْتَ بِمَنْ يَمُوتُ فَإِنَّ عِزَّكَ مَيِّتُ
    *






  • #2
    اللهم اجعل القران ربيع قلوبنا
    جزاك الله خير الجزاء أختي سلفية
    sigpic

    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    يعمل...
    X