إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شبه الله القران بالماء ؟؟؟؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شبه الله القران بالماء ؟؟؟؟

    الســــــــــــلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    أعود إليكم وتشبيه أخر لكتاب رب الجلال


    شبه الله تعالى الإيمان والقران بالماء

    قال تعالي ((أنزل من السماء ماء فسالت أودية بقدرها فاحتمل السيل زبدا رابيا ومما يوقدون عليه في النار ابتغاء حلية أو متاع زبد مثله كذلك يضرب الله الحق والباطل فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض كذلك يضرب الله الأمثال )) الرعد 17

    أي الإيمان والكفر فالزبد الكفر والإيمان الماء والمشابهة من وجوه :

    الأول / الماء يزيل النجاسة عن الثوب (( وأنزلنا من السماء ماء طهور )9 الفرقان 48 (( وثيابك فطهر )) المدثر 4 فكذلك الإيمان يزيل نجاسة الكفر والمعصية عن القلب قال عليه الصلاة والسلام (( الإسلام يجب ما قبله ))

    الثاني / أن الله تعالي سمى الماء المنزل من السماء رحمه فقال (( وهو الذي يرسل الرياح بشرا بين يدي رحمته )) الأعراف 57 وسمى القران رحمة فقال (( وهدى ورحمة للمؤمنين )) يونس 57وجعل الإيمان رحمه وسببا لرحمه فقال (( كتب في قلوبهم الإيمان))المجادلة22 وقال (كتب ربكم على نفسه الرحمة )) الأنعام 54 فقد شبه القران والإيمان بالماء لهذا السبب

    الثالث / أن الله تعالى سمى القران مباركا فقال (وهذا ذكرا مبارك أنزلناه )) الأنبياء 50 وقال في الماء ((ونزلنا من السماء ماء مباركا )) ق 9 فقد شبه الإيمان وكذا القران بالماء لكون كل منهما مباركا

    الرابع / أن الماء شفاء النفوس والقران شفاء القلوب قال تعالي ((وننزل من القران ماهو شفاء ورحمة للمؤمنين )) الإسراء 82 فهو شفاء لقلوبهم ورحمه لذنوبهم

    الخامس / كما انه تعالي هو الذي انزل الماء من السماء فلا يقدر عليه احد سواه وهو الذي انزل القران من السماء لايقدر على ذلك احد

    السادس / كما إن الله تعالي إذا انزل المطر من السماء لم يقدر احد على دفعه فكذلك لما انزل القران من السماء لم يقدر احد على دفعه وإدخال الباطل عليه (( وانه لكتاب عزيز لايأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه )) فصلت 41_42

    السابع /أن المطر لايقدر مخلوق أن يحصي عدد قطراته فكذا القران لا يحيط احد بكمال إسراره ولطائف حقائقه

    الثامن / كما أن المطر ينزل من السماء قطره قطره ثم يسيل في الأرض نهرا نهرا وبحرا بحرا وكذلك القران ينزل من السماء إيه إيه ثم صار ثم صار المجموع انهار طاهرة القلب وفي الخبر أن القران بحر عميق لايدرك قعره

    التاسع / أن المطر لو نزل من السماء دفعه واحده لاقتلع الشجر وخرب الديار وكان فساد فيه أكثر من الصلاح فكذا القران لو نزل جملة واحده لضلت فيه الإفهام وتاهت فيه الأوهام قال الله تعالي (( لو أنزلنا هذا القران على جبل لرأيته خاشعا متصدعا من خشيه الله )) الحشر 21

    العاشر / أن الله تعالي يحيي الأرض بعد موتها بالمطر فكذلك القران يحي القلوب الميتة قال تعالي ((أو من كان ميتا فأحييناه )) الإنعام 122

    الحادي عشر / أن المطر نفسه يقع على الأرض فيخرج منه الورد والريحان وعلى ارض أخرى فيخرج منه الشوك والسم فكذا القران يقع على قلب المؤمن المطيع فيخرج منه ورد العبودية وريحان الطاعة ويقع على قلب الكافر فيخرج منه سم الكفر وشوك المعصية قال الله تعالي ((يضل به كثيرا ويهدي به كثيرا )) البقرة 26

    الثاني عشر / أن في الماء النازل من السماء غنيةًَ عن جميع المياه فكذلك في القران غنى عن جميع الكتب والعلوم

    الثالث عشر / أن الماء الكثير إذا انغمس فيه من لا يحسن السباحة هلك فكذلك القران إذا تكلم فيه احد بغير علم

    الرابع عشر / أن الشرب فوق الكفاية يضر ولا ينفع فكذلك الكلام في القران فوق الفهم والحفظ والفطنة والآداب والعلم يضر ولا ينفع

    الخامس عشر / إذا نزل المطر زال القحط وظهر النبات والغذاء والفواكه فكذلك كان قبل نزول القران قحط الدين فلما نزل القران زال القحط في الدين وظهرت أنواع الغذاء والفواكه للروح وهو بيان التوحيد والنبوة والشرائع


    السادس عشر / أن الماء يطفئ النار فكذلك الإيمان والقران يطفئان عن المؤمن الذي هو حامل القران والإيمان نار جهنم


    سبحانك ما قدرنا كتابك حق قدره

    المرجع / عجائب القران / فخر الدين الرازي

    اللهم اغفر لي بما سطرت يداي اللهم اشرح صدري ويسر أمري وتجاوز عني يوم الحساب رضاك اطلب لا رضي سواك اللهم اغفر لي ولوالدي ولجميع المسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات[


    sigpic

  • #2


    بدون اى برنامج
    شكرا لكم
    وننتظر منكم المزيد

    ==================
    sigpic

    تعليق


    • #3










      ياربُّ أنت رجائي ... وفيك حسَّنتُ ظنِّي

      ياربُّ فاغفر ذنوبي ... وعافني واعفُ عنِّي

      العفوُ منك إلهي ... والذنبُ قد جاءَ منِّي

      والظنُّ فيك جميلٌ ... حقِّق بحقك ظنِّي


      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة أم هبة و ياسين مشاهدة المشاركة
        [glint]
        أسعدني مرورك وأفرحتني ردودك مشكووووووووووووورة

        [/glint]
        sigpic

        تعليق


        • #5


          تعليق


          • #6
            http://http://www.youtube.com/watch?...eature=related


            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
              الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
              جزاك الله خيرا اختى /أم أيمن وهند
              على هذاالفديو القيم
              بارك الله لك وجعلة الله فى ميزان حسناتك
              sigpic

              تعليق


              • #8
                جزاك الله خيرا أختي أم الياس على الإفادة.
                و هذه إضافة أتمنى أن تستفيدي منها:
                ذكر الله المثلين: المائي والناري في سورة الرعد للحق والباطل فقال تعالى: (أنزل من السماء ماء فسألت أودية بقدرها فاحتمل السيل زبداً رابياً ومما يوقدون عليه في النار ابتغاء حلية أو متاع زبد مثله كذلك يضرب الله الحق والباطل- فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض كذلك يضرب الله الأمثال ) شبه الوحي الذي أنزله من السماء لحياة القلوب بالماء الذي أنزله لحياة الأرض بالنبات، وشبه القلوب بالأودية والسيل إذا جرى في الأودية احتمل زبداً وغثاء فكذلك الهدى والعلم إذا سرى في القلوب أثار ما فيها من الشهوات ليذهب بها، وهذا هو المثل المائي في قوله: "أنزل من السماء ماء" وهكذا يضرب الله الحق والباطل.
                وذكر المثل الناري في قوله: (ومما يوقدون عليه في النار) فالمعادن من ذهب أو فضة أو نحاس أو حديد عند سبكها تخرج النار ما فيها من الخبث وتفصله عن الجوهر الذي ينتفع به فيذهب جفاء، فكذلك الشهوات يطرحها قلب المؤمن ويجفوها كما يطرح السيل والنار ذلك الذهب وهذا الخبث.



                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة k-amina مشاهدة المشاركة
                  جزاك الله خيرا أختي أم الياس على الإفادة.
                  و هذه إضافة أتمنى أن تستفيدي منها:
                  ذكر الله المثلين: المائي والناري في سورة الرعد للحق والباطل فقال تعالى: (أنزل من السماء ماء فسألت أودية بقدرها فاحتمل السيل زبداً رابياً ومما يوقدون عليه في النار ابتغاء حلية أو متاع زبد مثله كذلك يضرب الله الحق والباطل- فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض كذلك يضرب الله الأمثال ) شبه الوحي الذي أنزله من السماء لحياة القلوب بالماء الذي أنزله لحياة الأرض بالنبات، وشبه القلوب بالأودية والسيل إذا جرى في الأودية احتمل زبداً وغثاء فكذلك الهدى والعلم إذا سرى في القلوب أثار ما فيها من الشهوات ليذهب بها، وهذا هو المثل المائي في قوله: "أنزل من السماء ماء" وهكذا يضرب الله الحق والباطل.
                  وذكر المثل الناري في قوله: (ومما يوقدون عليه في النار) فالمعادن من ذهب أو فضة أو نحاس أو حديد عند سبكها تخرج النار ما فيها من الخبث وتفصله عن الجوهر الذي ينتفع به فيذهب جفاء، فكذلك الشهوات يطرحها قلب المؤمن ويجفوها كما يطرح السيل والنار ذلك الذهب وهذا الخبث.

                  sigpic

                  تعليق


                  • #10

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X