إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من إعجاز القران الكريم!!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من إعجاز القران الكريم!!

    من إعجاز القران الكريم!!


    [[frame="7 80"]المصباح في زجاجة




    قام العالم أديسون مخترع المصباح الكهربائي، بأكثر من آلف تجربة قبل أن ينجح في اكتشافه، الذي لم يتكلل بالنجاح إلا بعد أن هداه الله إلى وضع زجاجة حول المصباح، لتغطي السلك المتوهج، وتزيد من شدة الإضاءة، ويصبح المصباح قابلاً للإستخدام من قبل الناس، ولو كان هذا العالم يعلم ما في القرآن الكريم من آيات معجزات، لعلم أن مصباحه بحاجة إلى أن يغطى بزجاجة، كي ينجح ويضئ لمدة طويلة كما يجب، وذلك مصداقاً لقوله تعالى: "الله نور السماوات والأرض مثل نوره كمشكاة فيها مصباح المصباح في زجاجة الزجاجة كأنها كوكب دري"
    -------------------------------------------------------------------





    العرجون القديم

    بذلت وكالة الفضاء الأمريكية كثيرا من الجهد، وأنفقت كثيراً من المال، لمعرفة إن كان هنالك أي نوع من الحياة على سطح القمر، لتقرر بعد سنوات من البحث المضني والرحلات الفضائية، أنه لا يوجد أي نوع من الحياة على سطح القمر ولا ماء ولو درس هؤلاء العلماء الأمريكان كتاب الله، قبل ذلك، لكن قد وفر عليهم ما بذلوه، لأن الله تبارك وتعالى قال في كتابه العزيز: "والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم" والعرجون القديم هو جذع الشجرة اليابس، الخالي من الماء والحياة.




    ------------------------------------------------------------------------





    في ظلمات ثلاث

    قام فريق الأبحاث الذي كان يجري تجاربه على إنتاج ما يسمى بأطفال الأنابيب، بعدة تجارب فاشلة في البداية، واستمر فشلهم لفترة طويلة، قبل أن يهتدي أحدثهم ويطلب منهم إجراء التجارب في جو مظلم ظلمة تامة، فقد كانت نتائج التجارب السابقة تنتج أطفالاً مشوهين، ولما اخذوا برأيه واجروا تجاربهم في جو مظلم تماماً، تكللت تجاربهم بالنجاح. ولو كانوا يعلمون شيئا من القرآن الكريم لاهتدوا إلى قوله تعلى، ووفروا على أنفسهم التجارب الكثيرة الفاشلة، لأن الله تعالى يقول: "يخلقكم في بطون أمهاتكم خلقاً من بعد خلق في ظلمات ثلاث ذلكم الله ربكم له الملك لا إله إلا هو فأنى تصرفون"
    والظلمات الثلاث التي تحدث عنها القرآن هي: ظلمة الأغشية التي تحيط بالجنين وهي

    ظلمة الرحم الذي تستقر به تلك الأغشية.
    (غشاء الأمنيون، والغشاء المشيمي، والغشاء الساقط).

    ظلمة البطن الذي تستقر فيه الرحم.

    فسبحانك ربي[/frame]

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بارك الله فيك اختي على الافادة و جعلها في ميزان حسناتك المقبولة

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة foulaa مشاهدة المشاركة
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      بارك الله فيك اختي على الافادة و جعلها في ميزان حسناتك المقبولة
      اللهم آمين اختي فلة و بارك الله فيك

      تعليق


      • #4
        شكرا لك اختي على هذا الموضوع والمعلومات القيمة جزاك الله كل خير بالفعل هناك عدة ظواهر لم يستطع العلماء التوصل الى حلها وهي موجودة في القرآن وهذا يدل على عظمة الخالق شكرا لك اختي مرة اخرى

        تعليق


        • #5
          [align=center]سبحان الله ما اشار اليه القرآن من مئات السنين يثبته الان العلم الحديث لقول الله عز و جل:" سنريهم اياتنا في الافاق و في انفسهم حتى يتبين لهم انه الحق" و يقول عز و جل : و لتعلمن نبأه بعد حين".
          جزاك الله خيرا أختي joujou81b على هذا الموضوع القيم،جعله الله في ميزان حسناتك.[/align]

          تعليق


          • #6
            يرفع
            بسم الله الرحمن الرحيم
            قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏{ استحيوا من الله حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا ‏ ‏نستحيي والحمد لله قال ليس ذاك ولكن ‏ ‏الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما ‏ ‏حوى ‏ ‏ولتذكر الموت ‏ ‏والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء}

            ربِّ إنّي قد مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ

            [SIZE=7[/SIZE]

            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            يعمل...
            X